شقــآّآّآّوةْ بنــآتٍْ!

السلام عليكم والرحممه ~.

ولكككم ولكككم

يسسعد يومــك ي عسسل

يآلييت تنورنــآآ وتسجججل



    || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    شاطر
    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:11 am


    المشــهدرقـم [1]

    "فــرحـــہ لاتگـتـمل! "

    قـام عن كرسيـه فـ مكتبه الوثير..طالع في أخوه بنظرآت مدهووشه ومب مصدق..


    -انت تقولهاصادق؟


    وقف بـ شموخوكأنه واثق من اللي جالس يقوله..تكلم بـ كل ثقه:أيه نعم صـآدق..أسمعني يا عبدالرحمن..مسـألة اني خالفت الوالد بـ كم شغله مب معنـآها اني مب من هـالعايله
    عبدالرحمن:بـ كمشغله؟؟..انت اصلاً اول سبب فـ وفـآة الوالد..بعدين انت ماتخاف ربك؟؟..تطالب بـالورث وتراب قبر ابوك ماجف؟




    أخذ نفس..ورجع يتكلم بـ هدوء لايفقد اعصابه:انا مب سبب فـ موت الوالد..هذااول شي..بعدين انا ورآي سفـره لـ الخارج..وأبي حقـي الحين ..قبل لاأخذه غصب
    عبدالرحمن طالع فـأخوه الكبير..ورفع حاجب بـ تحدي: اعلـى مابخليك اركبـه .. واصـلاً ابوي كتب كل شيبـ أسمي انا وخوله .. وانت اظن مالك نصيب..فـ الاحسن انك تتوكل.."وبـ سخريه"..قبللاتفوتك طيارتك



    شد علىقبضــة يده..:زين ياعبدالرحمن..ان ماأخذت حـلالي ماأصير عبدالله ..ريـال ينطحريـال!!!


    وطلــع


    جلس علىمكتبــه .. هذا هو تـوه ابو 22 سنـه ماسك أدآرة شركـه كامله ..صحيح معاه عمآنه الموثوق فيهم.. بس ابوه موصيه .. وخصـوصـاً ان مافي شي من الحلال يطيح بـ يد اخوهالكبيـر.."العــآق"..بـ نظر ابوه..


    طلع من الشــركه وراح البيت اول مادخل كان الوضعمرتبــش..شاف اخته خوله تطلع من غرفه..وتدخل المطبخ..لحقها وهو يسمع صــرآخ زوجته وبنت عمــه
    عبدالرحمن:وش الســالفه ياخوله؟؟

    خوله : مضــآوي تولد



    ماأستوعب..مضــآوي؟..تولد؟..ماقدر يعبـر الا بـ ابتساامه تايهه
    ومدهووشه..يصير أبـو؟؟.. شاف اخته تطلع من المطبخ وتدخل الغرفه :طيب وشجابت؟

    خوله:اقولك تولد يابن الحلال



    جلس على الكرســي..وهو مبسووط وينتــظر






    المشــهدرقـم [2]

    "أنــتقــآم"

    " مسكـه قبل لايقطع الشـآرع"- عبدالله انت بتســأفر باتسـر..وش هالحكي
    عبدالله :انا بعلم عبدالرحمن .. الحـلال مب كله له

    طالعه بـ عيون حايره:..يمكن هو صادق..يسويهـا ابوك والله

    عبدالله:وش أســوي .. عمر قل لي وش اسوي؟

    عمـر:اسمعني!..انت لازم تتأكد اول من الاوراق عند محامي ابوك

    عبدالله:تأكدت والاوراق صحيحه ورسميــه وكل كـلآم عبدالرحمن صحيح..

    ع مر مسـوي متفاعل:الله يحرق قلبه زي ماحرق قلبك

    عبدالله:وش اسوي الحين أنا؟؟..مايكفي انه آخذ بنت عمي اللي ابيها..يجي ياخذ حقي من الورث

    عمر: لازم تعلمه شلون تاخذ شي هـو حقـه

    عبدالله : صح عليك..ابحرق قلبه قبل لا رجلي تتـآطا

    المطــآر

    عمــر:وش نـاوي تسـوي

    عبدالله طالع فـ عمر و على عينه نـظره خاليه من أي نوع من الرحمه :مضـآوي بنت عمي

    ع مر:حبيبـة القلب؟؟..وش فيها؟

    عبدالله مبتسـم:حـآمل..وهي الحين فـ شهرهــا

    عمر:احس اني فهمت ..بس ماعليه فهمنـي

    عبدالله يطـآلعه بـتفحص:بس!...توعدني انك تسـآعدي

    عمر يضرب على صدره:أفـــأ عليك ..قدها وانا عمر

    عبدالله:كفــووو!!!!







    المشـــهدرقم[3]

    " روح رهـن الاع ‘ـتــقـأل"


    - مبروك يامـضآوي..
    حضنت مضاوي ولدها:وش نسميـه ياعبدالرحمن؟

    عبدالرحمن:على آسم الوالد الله يرحمـه..محمد!

    مضـآوي مبتسمـه بـ حزن:يستـاهل عمي والله .. خلااص بـ نسميه محمد

    ع بدالرحمن بـنظره حنونه لـ ولده:وش رآيك بـ محمد ؟؟..حلو؟

    عفـس محمد الصغير وجهه..وحرك يدينه الصغـار..

    ضحكت مضـآوي وبعدها قالت بـ حزن:مدري ليه احس ولدي بـ يشوف الظيم فـ حياته..قلبي ناغزني..مدري ليه احس فرحتـي مب مكتمله

    أبتسم عبدالرحمن :لا ان شالله ولدي محد بيقرب له ..ولا يمس منه شعـره .. طول مارآسي يشم الهـوآ..بعدين هذي وسـآوس.. يمكن ضايق صدرك على الوالد

    مضـآوي :الله يرحمــه!



    - مضاوي ماتبين تروحين المستشفـى؟
    إبتسمت مضاوي:لا خوله..ومشكوره..

    خوله:ووولوو انتي اخت لي

    مضاوي:احس اني روعتك..وربـي مب قصدي

    خوله:هههههههه انا يوم ولادتي بـ بندر سويت اللي هو أعظم..لاتضيقين صدرك بس..

    مضاوي:ههههههههه

    قربت خوله وشالت محمد:هاه وش ناوين تسمونه؟

    عبدالرحمن يقوم :محـمد ..على الوالد

    خوله:آآلله محمد .. حلوو...أحسه يشبه لك ياعبدالرحمن

    عبدالرحمن طالعه مره ثاانيه:صدق؟

    مضـآوي بـ إبتسامه ذبلانه من التعب:اجل بيطلع مزيووون

    عبدالرحمن:هههههه دام انتي أمـه

    خوله تهزه لايصيح:الله يخليه لكم

    عبدالرحمن: اقول خوله انتبـهي ترضعينه

    خوله رفعت حاجب:ليش ان شالله ؟؟..وش فيه حليبـي؟

    عبدالرحمن:مافيه شي يابنت النـآس..بس عشان لاجتك بنت..تصير له

    مضـآوي:ههه بدينـا يـ بنت العم لـ ولد العم

    خـوله:ايه عيووني احنـا أهل ومانطلع بـرا عايلتنـا

    عبدالرحمن:بس فيه احد سواها..

    خوله:الله يهديه عبدالله .."تذكرت".. ماقلت له ان مضاوي جابت ولد

    عبدالرحمن:انا بقــوله..
    المشــهدرقـم [4]

    "قســــوـــہ"


    - وين عبدالرحمن؟

    خـوله:طالع مع مرته لـا لمستشـفى

    عبدالله: كان ودي اوقف عليه ..اجل وين محمد؟

    خـوله ابتست وطالعت الغرفه:هنـاك مع الشغـاله..كبر ياعبدالله..ياحبي له .. صار عمره .."وتــأشر بـ يدها"...أسبوعين

    عبدالله:أيييه..الا على وين اشوفك لابسه عباتك؟

    خوله:ابد البيت..بطل على بندر ولدي وارجع

    عبدالله:أيـه..خلااص اجل انا بروح المطـآر

    خوله:منت تارك السفــر..عبدالله خـلآص خل عنك هالسـفر

    عبدالله بـ حقد وقهـر:دام اخوك بـ السعوديه انا ماني جالس فيها

    خوله:اووه ياعبدالله !...لين متى يعني هالكره؟؟..

    عبدالله:انا من أول كارهه وسـآكت!..اما الحين ابحرق قلـبه زي ماحـرق قلبـي

    خوله:وش قصدك؟؟

    عبدالرحمن:ماأقصد شي..انا بروح

    إتجــه لـ الباب وركب السياره..اول ماتطمن ان خولـه طلعت .. راح لـ البيت

    /

    قـآل وهو يشيــل محمد:إسمح لي ياولد اخوي..ادري مالك ذنب..بس لاتـخآف..بـ أحطك بين يدين أمينــه




    وطلـــــــــــع




    المشــهدرقـم [5]


    "نهـــآية بدآيــــہ"

    - من هـذا؟...ومن انت أصـلاً؟

    عبدالله طالع فـ عمر اللي قـأل:اسمع يابو سطام!..هذا ولد لقيـط مسكين..

    أبوسطـام:وش علي منه؟

    عمر:مو إنت تبي ولد؟؟..تقدر تنسبـه لـ نفسك..دام ماعندك عيـال..

    عبدالله: انا سمعت إن مرتك ماتجيب عيـال ...انا مستعد اعطيك فلـوس تعالجها..عشان تنجب لك..بس تاخذ هالولد عندك..

    عمـر:هاه وشقلت؟

    أبو سطام يناظر فـ محمد ومتنـآسي إن إلي يسـويه اكبر غلط فـ حق هـ الطفـل..وفـ حق نفسـه ودينه :واللهعرض مايتفوت..

    قـآم عبدالله وحط محمد على الكنبـه..ومعاه الشنطه حقـته..:أجل انا بكتب لك شيك بـ قيمة نص مليوون..بس تكتم ع الموضوع


    أبو سطام طارت عيـونه:نص مليوووووون؟؟؟

    عمر ابتسم:وبنزيدك خير..بس هاه

    أبوسطام:ماله أهل؟

    عبدالله:لا ماله..المهم.."شق الشيك ومـده"...وزي ماقلت لك..تراني وراك وراك ان علمت أحد




    سكت أبو سطام..رجل مستـور..فقير يحتاج الريال الواحد.. ماقدر يرفض عرض مثل هذا لانه لو بيرفض يمكن يخسـر حياته او راحة بـاله..لانه يعـآمل ناس..مستحيل يقدر عليهم




    المشهــدرقـم [6]

    "ســآعـــہ و حدـــہ بس"

    - شلون يعنـي ماتدرين؟؟

    عبدالرحمن:مضـآوي هدي نفسك..هو مع عبدالله ان شاء لله انه بخير

    مضاوي:انت تعلب علي ولا على نفسك؟؟..دامه مع عبدالله عز الله مارجع لي الولد

    عبدالرحمن :وش تقولين انتي؟؟

    ×

    ×

    - وش تســوي ياعبدالله ؟؟..بــطئ شوي

    عبدالله وهو مسرررع بـ سيارته:ابي الحق على طيارتي

    عمـر:طيب مب طـأيـ.......




    ماتت الكلمــآت..ودخلت سيارة عبدالله فـ تريلا..




    المشهدرقم [7]

    " مات مع مـوت آلآمـل فـا لرجوع"

    - لو سمحت ..عبدالله محمد الـ"......"

    - غرفه رقم (..) الدور الثـآني





    راح لـ المكـآن ركض..وصل لـ الغرفه لقـى جثــة أخوه ممدده ..راح

    عبدالله وهو يشـد على مفـرش المستشفـى الابيض.. :آآآآآآآآآآه..هاتوا لي عبدالرحمن

    وصـل عبدالرحمن لـ أخوه ومسك يده:عبدالله ..عبدالله وش اللي سـوآ بك كذا؟

    عبدالله بـ حقد وكـره:انت!..انت اللي سويت فينـي كذا من يوم أخذت مضـآوي..وانت تدري اني احبها اكثر من نفسي

    عبدالرحمن ماسك نفســه:وين ولدي؟

    عبدالله ضحك:هههههههه..ماراح اقولك وين..بس لاتخاف انا....انا عـ..."بدت انفاسه تتسـآرع"..انا عم رحـ..رحوم.. خليته بين يـ...يدين امينـه يتربى.."بدا يكح"..وعمـر مات ولا راح يقولك

    عبدالرحمن:عبدالله ترا وربي ان ماعلمتنـي لـ أن تمووت وانا ماحللتك

    عبدالله:هههه..كـ..كثر منها تكـفى..من مفروض يحلل الثـأني وانت اخذت مـ..مني كل شي..اصلا انت من صرت تمثل دور المثـآلي وانا صرت كـ..كخـه عند الوالد..بس لاتخاف أنا بخليك شلون تجرب الحرمــآن..بحرمك من ولدك اللي مابعد حــتى شميت ريحته..بـ .. بحـ...عبـ..عبدالرحـ..من!!!

    وســط دهشــته .. رمش كل من مــره وهو يتخيل انه ماراح يشــوفولده..

    ركض لـ الدكتــور ..

    /

    /

    - شلوووونمات؟؟؟..ومن غيره يعرف مكان محمد؟

    عبدالرحمن:في صديقه يعرف وين..كان معاه بـ السيارهبس

    مضـاوي تهز زوجها:بس إيييييييييييييش؟...

    سكـر عبدالرحمن عيــونه بـ قل حيله ..يمنـع دمعته من التســلل لـ الخـآرج .. حــس بـ مضاوي تهـزه:تكلم تكفــى!!!!!!!!!!..وين محمد .. وش فيه صديقه

    عبدالرحمن:هو في غيبـوبه وأحتمـال مايقوم منها ابد ..أبد

    مضـاوي جلست ع الارض ..طالعت فـ الـ"لاشي"..فجـــــأه !..بدت تصيح بـهستيريــآ.. :لالا..لاياعبدالرحمن..تكفففففى دور لي ولدي..الله يخليك !!!!!!!!!!!!!

    عبدالرحمن:هدي نفسك يامضـآوي..ان شالله بنلقـآه انا بحط إعلان بـالجرايد..وإن شاء الله نلقــآه





    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:14 am



    الجـ[1]ـزء الاول

    الج ـريدهـْ
    أدريْ وشْ سرْ الج ـريدهـْ ..!
    بهْ أح ـدْ .. يقطعْ وريدهـْ
    وينزفْ أخ ـبآرْ ج ـديدهـْ
    وح ـناْ نقرآهآ الصبآحْ ؛

    دنيآ مكتوبهْ فـ ورقْ .. دنيآ منْ .. دمْ .. و ع ـرقْ ..!
    دنيآ مج ـنونهْ .. همْ .. وأرقْ
    انسرقْ .. اح ـترقْ
    المهمْ ؛
    كلهآ أخ ـبآر ٍسع ـيدهـْ
    وح ـناْ نقرآهآ الصبآحْ ..!

    لو طبع ـنآ ، صفح ـةْ مآ فيهآ خ ـبرْ
    لآ ح ـروفْ .. و لآ صورْ
    صفح ـةْ يملآهآ البيآضْ ..!
    صفح ـةْ تملآنآ بيـآضْ .. مآ يعكرهآ الح ـبرْ
    كآنْ ذيْ الصفح ـةْ الوح ـيدهـْ
    اللي اقرآهآ الصبآحْ .. في الج ـريدهـْ ..!



    سكرها .. وهو يتنهد .. كل يوم نفس الاخبـــــــآر .. رفع يده يطالع الساعه كانت 3ونص ..
    تسند وهو يزفر: متــــــــــى يجي مشييييييعل
    لف له صديقه:تكلمني؟
    قال وهو يدخل القلم في جيبه : لا .. احاكي نفسي
    طالع فيه شوي .. :سطام اتكلم صدق
    رفع سطام عينه : طيب؟..انا اقولك اكلم نفسي .. مشعل قايل لي بـ يجيبني .. فهيداان كم الساعه
    رفع فهد جواله : 3ونص ..
    سطام:يعني سااعتي مب مخرفه
    فهد:هههههههههههه .. مستعجل
    سطام:ياخي ودي انووم .. ومشعل راعي طويله
    رن جوال سطام ..
    المتصل>>مشعــــــل
    سطام يقوم:هذا هو .. يلله تامر على شي؟

    فهد :سلامتك ..
    سطام يعدل شماغه:متى بتطلع
    فهد:اخلص كم شغله واطلع

    طلع سطــــــــام

    الاسـم/ سطـام بن فهد
    العمـر/ 28 سنـه
    الجنسيـه / سعـودي ، الريـآض >لا ياشيخه ! خخخ
    الشهـاده / ماكمل البكالوريوس ؛ هنـــــدسه
    بـ أعرفكم بنفسي شوي .. اممممم انا موظف عادي بـ راتب عادي .. اصرف على اهلي وفي راتب التقــــاعد حق ابوي .. بس خبركم من بعد غلـى الاسعـار معد يكفي شي .. اممممممممم وش بعد اقولكم عني
    ايييه هاوي شعـر .. احبـه مره لي محاولات بس خلها مستوره هههههه
    واكبر واحد من اخواني .. عزوبي ههههه كانكم لقيتوا لي حرمه ..
    >ايه هين



    اتجهت لـ سيارة خالي .. لكســـــز الصغيره .. اول مثل مايقولون "كامري الشيـوخ" .. اللي دافع دم قلبـه فيها .. هالانســــــان يموت بس يصير كشخه .. ولا هو وين وفلوس هالسياره ويين
    اممممم اكبر مني بـ 3 سنين بس .. وكأننا اخوان ..
    الاســــــم / مشعل عبدالاله
    العمـــــر / 31سنــــه
    الجنسيـه/ سعودي ؛ الريــأض
    الشهـاده/ بكالوريوس إدارة اعمال

    ركبت معـآه
    مشعل مسـوي ذوق: هلا والله حبي
    سطام: وش عندي؟.
    مشعل:هههههه ماتـأخرت صح ..
    ابتسم سطام : شف ياذووق انت .. اذا انت عارف نفسك بتتأخر خلني اجي بسيارتي
    مشعل:يحصل لك بس تركب في سيارتي .. المهم وين تبي تروح؟
    سطام:والله انا جاايع
    مشعل يعدل شماغه ويشوف صورته المنعكسه فالمرايه :مشكله اللي كذا صراحه .."لف له"..وين تبي اعزمك فيه
    سطام:انا جااييع نوم ..."وكمل مسوي ذوق"..يالغلا
    مشعل:لا تصير باايخ عاد .. يلله قلي وين تبي تروح؟
    سطام يتثاوب:اللي تبي
    ضحك مشعل:طيب طيب .. ابسمح لك تنوم لين صلاة المغرب ..
    سطام:ههههه المغرب .. حلو والله ماأقول لا
    مشعل :اجل خـــــلآص ..
    الجـ[2]ـزء الاول

    كانت ماسكه القلم .. وتشخبط على ملزمتها .. الدكتوره تتكلم وتتكلم .. وتتكلم .. والله لو يسـؤلنها وش جالسه تقول .. بتقول مدري .. تنهدت وهي ترمش اكثر من مره وتناظر في الملزمه حقتها .. رمت اقلم بـ ملل .. ولفت تناظر البنات .. وش عليهم مب شايليـن هم ملكه ..ولا بيتزوجون واحد ماا يبغونه .. الحمدالله على كل حال
    أبتسمت وهي تستـرجع ذاكرتها لـ هذاك اليوم .. يوم كانت بسيـارتها ومادرت الا ..

    - هييييييه!..وين وصلتي
    ارتاعت ولفت تناظر صديقتها : بسم الله علي وش تبيين؟
    حطت لجين يدها على فمها تمنع صوت ضحكتها .. : تفكرين بـ.."وتتدلع في صوتها"..فيرااااس
    خجل:هههههههه .. وربي انك فاضيه .. يعني لاسرحت معناها افكر بـ فراس .. اقول اسكتي بس الحين تلقيين نفسك راسبه!

    رجعت تحط يدها على خدها وتناظر في الدكتوره .. ثواني ورجعت تسـرح من جديد ..يضييق صدرها .. اذا تذكرت انها بـ تملك على واحد ثاني غير الشخص اللي حاطته في راسها..صحيح انها ماشافته الا مره وحده .. بس ماتدري ليه هو بالذاات حست بـ قلبها لااان له .. وانه غيــــر!..
    غيـــر عن الكل
    الاسـم/ خجل حمد
    العمـر/ 22 سنه
    الشهـاده/ طالبه جامعيه ,آدب انجليزي
    الجــ[3]ــزء

    طلعت من الشركه يلعن ابو اللي كذا ..كرف كرف كرف!..محد يقدر يرتااح عنندكم انتوا؟؟.. ركبت سيـارتي مرسيدس .. وآآآآآخر موديل >ياحبك لـ الفشخره انت بعد
    ركبت فيها وفي يدي علبة الببسي .. سيـآرتي كشف وسبور .. لمحت واحد يمشـي وطالع من الشركه ابتسمت وانا اضرب له بوووري ..أبتسم يوم شافني
    أتجـه لي .. وصل وركب معي ..
    - على بالي سحبت علي يانويصر .. بغيت العن والديك >اما عليك اسلوب ههه
    ناصر يعدل نظارته الـ الارمني .. وابتسم وبانت غميزته : والله لوك متأخر كان سويتها .. المهم وين تبينا نروح ؟
    ]طارق: اللي تبي ..

    الاسـم / نـاصر آل " ......."
    العمـر/ 26 سنـه
    الشهاده / بكالوريوس حاسب

    كان يمشـى وكنه نااصي شي ومستعجـل .. ولا هو ماعنده شي .. مـرت من عنده سياره مســـــرررعه .. وبغت تحك في سيارة نـأصر
    ناصر عصب : أبن الذييييين
    طارق:أتـركه ماعليك منه ..نويييييصر![/
    ناصر:والله ما أخلييييه ! ..
    كانت السياره تمشي .. وناصر وراها .. وكااان مسـرع .. ويمر من سيارات الناس تسب وتلعن فيه وفي سواقته المتهوره ..
    آخر شي وقف راعي السياره .. نزل ناصر بـ كل ثقه .. طبعا واحد مثله مشكلجي ومتعود على الطقاق والهواش .. ونفس الشي صاحب السياره نزل ..
    سند ناصر جسمـه على سيارته السبور ..وطقها طقتين وهو مبتسم بـ "نذاله" ..إن صح التعبير![/

    ناصر:وينا فييه ياابو؟..ليش مستعجل؟؟
    الرجال:الحين انت وش تبي ؟ لاحقني وموقفني ومعطلني عشان تسـألني .. وبصفتك مييييين؟؟.." بـ اسلوب غبي".. اخلص علي ماوراي الا انت؟
    اتسعت ابتسامة ناصر ونزل نظارته .. بانت عيونه اللي شوي و تاكل الرجال : ليش اذا مافضيت لي تفضـى لـ مين بس
    عرف الرجال ان في راس ناصر حـرش: اقول يالاخو تبي تطاق يعني
    ضحك ناصر : حلو فاهمني
    نزل طارق .. ووقف بينهم .. :اقول يا أخوي معلييش امسحها بـ وجهي ..
    الرجال ناظر طارق ورجع نظره لـ ناصر اللي من نزل من سيارته وهو مانزل عينه عن الرجال:لم خويك وخله يحـل عني
    ناصر واختفت ابتسامته : شف يـا .....انت!.. لاتحط راسك بـ راسي ..ترا والله منتب قدي
    الرجال: تدري!..خفـت .. بـ صفتك ميين بس منيب قدك ..
    طارق: نااصر اقصـر الشـر تكفـى .. "ابتسم وهو يسمك لحيته"..عشاني ناصر
    طالع ناصر طارق ..ثم رجع ناظر الرجال: عشانه والله ولا كان ودي اني فارشك ![/
    توه بيروح .. بس استوقفـته سبـه
    نـاس (.....)"
    لف ناصر ولا مسك نفسـه .. هو بالموت تناازل بس عشان خاطر طارق .. بس هالمره وصلت انه يسب ولا ياليتها سبه قليله .. هذا لو يشتكي عليه .. عقابه يمكن 80 جلـده !
    لفـه بقوه ومسك ثوبه ورفعـه بما أنه اطول .. رص اسنانه على بعض .. ووده يذبحـه .. هو خلقه عصبي .. ولااا!.. مخرب عليه المود !

    ناصر والشرر يتطااير من عيونه : وش قلت؟؟
    الرجال ماسك يد ناصر ..سكت شوي .. ولا يبي يقـلل من رجولته قدام ناصر : قلت ناس مـ.....
    ماكملها الا بـ بوكس طااير جااه خلاه يطيح ع الارض .. أبتسم وقال
    ناصر:دوااك ..كان ودي اكفخك اكثر والله .. بس اني موااعد خووي اني اترك .. يـ الله مع السـلامه ومره ثانيه لاتهاايط يـآبوو
    ركب سيـارته وجنبه طارق
    ناصر:ليش ماوقفتي يوم ضربته ..خبري بك مساالم
    طارق :بيني وبينك قهرني..انا احاول اهدي الوضع وهو يششب النار زيااده ..وكلمته ميب شويه
    ناصر ضحك ضحكته العاليه : ههههههههههههههههههه .. عازمك بـ مناسبة الطقاق .. وفـش الخلق!

    الجـ[4]ـزء الاول
    تسألنّيْ عن حاليْ .. !
    [ وحيـد ] ..
    [ وحيـد ] ..
    [ وحيـد ] ..

    [ وحيـد ] ..

    ليـلاً .. !
    مشت في اسياب المستشفى .. وصلت لـ الباب اللي انفتـح اتوماتيكيـاً .. وكأنه داري ان اخلااقها في راس خشمها ..ولا لها خلق تفتح الباب..لان خطر تحط حرتها فييه!.. وصلت سيارة السواق اللي تتـعامل معه ..
    طالعت فـ مجمـوعة شباب حثـاله..يمكن سميتهم حثاله لـ مستواهم المادي..لان واضح مننوع سيارتهم أيـاً كان نوعها انها كشخه..مدري ليه أكـره هالنوعيـه ..اللي يولدونوابوانهم من اغنـى الرجال..واحنا..خلنا ساكتين بس..الله يرزقنا ويرزقالجميع..ماعطيتهم وجه..بعدوا عني..بس الى الان ماحسيت بـ الراحه..معد صرت اخاف منحركات الشباب لاني تعودت خلااص وكلامهم يروح فـ الهـوا.. لاني مثل الميت الكلامالمعسول والريق الحلوو معد يحركني..فقدت الاحسـاس الحلوو..وعلى قولة اختي اللي بـالثنوي "جـود" ..يمكن الانوثـه فقدتهاا..هـه ومعد يهمني..مافي انثـى ولا ذكر..الحين "الاقـوى" سواء انثى او ذكر..

    تكره نوعيتهم .. وطبقتهم !..
    اللي ماهمهم بـ دنيتهم غير وناستهم .. والفلووس تجيهم على طبق من ذهب
    هذولي هم .. انولودا وبـ فمهم ملعقة ذهب ..
    تكـررررهم !.. هذا اللي تعرفه انها تكرررهم .. وتبي تبيدهم من الوجود .. يحسبون نفسهم فووق .. وإحنا تحت !
    الاسـم/ هيله سالم الـ"......"
    العمر/ 22 سنه
    الشهـاده/ طالبه جامعيه ..اول سنه طب ..

    كملت طريقها ووصلت لـ بيتها اللي بـ حي هاادي تتفاوت فييه البيوت ..
    دخلت وهي ترمي شنطتها .. شافت اختها "جود" منسـدحه ع الكنبه .. ومعها كتاب الادب ..
    هيله :السـلام عليكم
    اختها:وعليكم السـلام ..
    هيله تفصخ عبايتها: الا وين امي؟
    جود: فالمجلس مع ابوي .. توكله!
    رقت فوق بعد ماقالت لـ أختها تقول لهم انها جت .. لبست لها بيجاما .. وانسدحت ع السرير ..
    تقلبت كم مره بس ماجاها النوم مع انها دااااااااايخه .. سمعت الباب
    طـق .. طـــق!
    هيله : أدخـل
    دخلت ام هيله ( ام عبدالله ) ... :مانمتي
    هيله : لا..
    ام عبدالله : اجل تعالي تعشـي .. نواشف
    ابتسمت..ليه احنا عندنا آكل غير النوااشف ..
    اعرفكم شوي على حيـاتي بس صبر خل اقول لـ أمي اني ماأبي شي : لا يمـه مب مشتهيه .. بس قولي لـ جود ترقي لي قهـوه !
    امممم اول شي يمكن تستغربون ان عمري 22 سنه وانا في اول سنه لي بالجامعه .. انا دخلت معهد تمريض سنتين .. عشـأن كذا تشوفوني طلعت من المشتشفـى توو .. انا اشتغل ممرضه من الساعه 8 ليـلا .. وقبل كذا ادرس .. واتطبخ وارسـل لـ البيوت .. طبعا اسـاعد امي احيانا .. جود اختي تدرس في صف ثاني ثنوي !..
    انسـانه متذمره بس طيبه .. واحيانا جد احسها مقدره حالتنا !
    اعذرووني ودي اكمـل معاكم بس بتقهوى واشوف دراستـي بما ان مافيني النوم ..
    ولا مجلسـكم ماينمل
    الجـــ[5]ــزء الاول
    في شـوارع باريس .. كنت اتمشـى وزوجي أحمد معـي .. رحنا لـ واحد من المطااعم تدرون ان اكل باريس ماعجبني مره ..هاليومين اللي جلستها.. اكلهم ..أستغفر الله !.. بس وش اسوي .. هذا اللي اقدر اكله .. ولا أبي افشل احمد ..

    الاسـم / نوره فهد
    العمـر / 21سنـه
    الشهـاده/ ثالث ثنـوي علمي
    احمد مبتسم: وش تبين تاكلين ؟
    نوره : امممممم .. "وحطت المنيو وهي تطالعه"..انت وش رايك؟
    احمد نزل عيونه ع المنيو حقه وهو يفكر: مدري والله .. خلينا ع السانديتشـات وش رايك؟
    نوره تسندت وهي توكله مهمة الاختيار: خـلاص !..
    لما طلبـوا ..ربع ساعه الا طلبهم وااصل .. أكلوا وهم يسولفون ..
    احمد:عسـى عجبتك باريس في هاليومين؟
    نوره تطالع المحلات اللي حولهم .. والناس الرايحه والجايه : حلـوه!.. بسس توني ماصار لي الا يومين .."ناظرته بـ إبتسامه حلوه"..مقدر احكم
    احمد : إن شـاء الله بوريك كل شبر فيها .. وبـ تمليييييين منها
    أبتسمت نوره .. نفذ وعده .. تذكرت قبل يوم كان يواعدها ان بيوريها كل المدن والدول اللي تبي تشوفهـا .. هذا هو بدا بـ باريس..
    الاسـم/ أحمد الـ"......."
    العمر/ 28سنه
    الشهـاده/ ماكمل جامعه ..ويشتغل مع ابوه


    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:17 am



    الجـــ[6]ــزء الاول

    طلعت من بنك وهي مساكه الملف اللي معها .. عدلت نظارتها وهي تزفـر بـ غضب .. : ششششـت!!
    اتجهت لـ سيارتها وركبت وهي ترمي ملفها بـ عصبيه جنبها .. وأتجهت لـ بيتها ..
    وصلت لبيتها او بيت ابوها .. دخلت وهي تفصـخ والبالطو .. حقها والحرمه المصريه طلعت من المطبخ في استقبالها ..
    ام حسـن : أهـلا جوان .. إيييه الاخبـار
    جوان تتـوجه لـ الصاله وترمي نفسها ع الكنبه اللي قبـال شباك يطل على منظر بفتـح النفس .. : ذيـر از نو جووووب (مافي شغل)
    ام حسـن : ياخسـاره .. خيرها بغيرها
    جوان:طفشششششت!..ذااااتس إإإت!
    ام حسـن تروح المطبـخ وتجيب لها كاس ريـلآكس ..وتجي :تفضلي
    جوان اخذت العصير .. وترقـى فوق ..
    الاسـم / جوان عبدالكريم ..
    العمـر/ 23سنه
    الشهـأده/ بكلريوس إدارة اعمال
    الجـ[7]ــزء الاول


    نزلت من سيارتها تاهو .. مسكت ملزمتها وهي تحس ان هالجوو الباايخ بيرفع لها ضغطها .. مشت لـ باب القصر وهي تأفف
    "ياليل هالجوو .. ان لبست جاكيتي حر وان فصخته برد.. والله حاله!!!"
    دخلت واتجهت لـ غرفتها .. فتحت الباب ورمت شنطتها الـ غوتشي .. وجلست على سريرها الملكي وفصخت جزمتها اللي نفس ماركة شنطتها والساعه بعد
    ابتسمت وهي تتذكر كلام صديقاتها يوم يقولون
    " ههههه وش عندها كلها صايره غوتشي .. شكله تقليييد "
    "ههههه والله اليوم انتي مربحتهم"

    ضحكت بينها وبين نفسها .. راحت لـ غرفة الملابس واختارت لها بيجاما دافيه لان غرفتها بـاارده
    راحت لـ الشباك اللي كان ماخذ مساحة جدار كاااامل وهذا السبب اللي مخلي غرفتها بارده .. انسدحت وسكرت عينها بسلاااام.. بس سمعت صوت
    اسمعك كمل كلامك
    بعد احبك ايش قلت
    تحسب اني يوم اطالع غيرك مسـ...
    ردت بتثااقل لان فيها النوم :هلااا خجيييل
    خجل: هلا نجلآ قلبتي .. وينك طلعت من محاظرتي مالقيتك؟؟
    نجلآ:إييه قلت لك معد عندي شي الدكتوره اعتذرت .. توك طالعه انتي من محاظرتك؟
    خجل:إييه
    نجلآ: اهاا .. اجل وش رايك تستحين على وجهك وتقولين مع السلامه ..
    خجل:ههههههه ليه ؟
    نجلا:ابي انوووووم
    خجل:هههههههه .. طيب مشـتاقة لس يختي ..
    نجلا:تشـتاق لك العافيه .. بس جد فيني النوم
    خجل ابتسمت:اوكي بس اول ماتقومين بليـز .. دقي علي .. ولا اقولك !..تعالي عندنا
    نجـلآ:اوكيـه!..أشوف
    سكرت من خجل .. وتلحفت زين .. مادريت الا رن جوالي مره ثانيه
    يالييييييييل ماأطولك !!
    المتصل >ندى
    نجلا:هلااا
    ندى:هلابك أكثــر
    نجـلآ: وش تبين؟
    ندى:أفاا !.. وش هالاخلاق

    نجلا:وربي رااسي كبر الحمار مره فيني النوم ..
    ندى : الله!.. ليه متى قايمه خبري بك فااخه نوم لين 9 .. "وكلمت احد جنبها".. لالا خالد .. مو هنـا
    سمعت صوت اللي عند ندى : اقوووول تراني ماأشتغل عندك؟
    ندى:يوووووه خلودي بلييييز يعني اشيل هذا الشي؟؟؟؟
    خالد : وش علي منك المهم وين احطه؟
    ندى: امممممممممم .. هنا .. ولا؟
    خالد :مدري عنك
    نجـلآ:اقول ندى
    ندى:سوري نجووله تـأخرت عليك .. بس تو الدسك توب حقي جااي .. مسويه فورمات
    نجلا: هذا خالد؟
    ندى بنيره:إيييييه خااااااااااااالد
    نجلا:بسم الله علي ليش تكلميني كذا؟
    ندى: ابببد .. ههههههههههههههههههههههههه
    نجلا:على.... هذااااك الشي
    ندى:قلـة ادب ..
    نجلا:اقول انا بنوم شكلك راعية طويله
    ندى:وش ينومك يااااامال المشـق اللي يحمر ...
    نجلا:اقول اسكتي اعرف حكيك انا .. طول عمرك وصخه !
    ندى:ههههههههههه
    نجلا:يالله ياقلبتي .. بدك شي
    ندى: اييييييييه .. معي لك شي
    نجلا ارخت هدبها وميلت شفايفها بـ ملل: هاه
    ندى:ووجع!.. وش هالاسلوب
    نجـلآ: هههه يلله عاد
    ندى: امم .. خويلد اخوي يسلم عليك
    نجـلآ:................................
    ندى:هههههه وش فيك سكتـي
    نجلا من ورا قلبها : بـ أي صفه يعني
    ندى تدق: اخوك الكبيـر
    نجلا:اقول لايكثر بس .. يلله مع السـلامه
    ههههههه يوم سكرت من نـدى .. حسيت ان بطني يمغصني .. ااجل خالد يسلـم علي ..
    يـ الله .. الله يسلمه من الشـر ..
    الاسـم / نجـلآ صـالح آل "......"
    العمـر / 22سنه
    الشهـاده / طالبه جامعيه .. تخصص خدمه اجتماعيه
    الجزء الثـــاني..!
    ???
    وقف سيارته عند شقته .. لف لـ اللي معاه : الله يحيييك في بيتك .. اللي هو بيتي طبعـاً

    ابتسم سطام: ههه ماتم حسنتك انت وجهك
    نزلوا .. ودخلوا شقة مشعل اللي يعيش فيها لحاله .. لاحظ سطام ان شقته مرتبه وهالشي مب غريب عن مشعل
    سطام: ياخي احيانا احسك متزوج بالسر
    مشعل:ليه؟
    سطام:نعنبـو عدواانك هذي شقة عزوبي؟؟..انا غرفتي وترتبها لي ملاك ولا نوره .. الله يذكرها بالخير..واحسني شاايل همهاا
    مشعل :لاااااااااااا إله الا الله
    ضحك سطام .. وكمل مشعل
    مشعل: الا على طاري نوره وش اخباارها مع سي السيييد
    سطام:تزقح
    مشعل يجلس : اجل نوره اللي حدها الشفـآ تروح .."ومسوي شي"..باااااغي!
    ابتسم .. :يااحبي لها والله .. طقاقها مع ملاك له فقده
    مشعل اخذ الريموت .. وولع التلفزيون : الا بقولك .. وش مسويه ملاك .. اخبرها ثالث ثنوي..ماتعبت نفسيتها لان نوره تزوجت؟
    سطام: مدري والله نوره توها يومين مسافره..بس والله ملاك ماقصرت اوديها لبنات عمي
    مشعل:زييين .. بس لاتهمك ترا ذا البنات يحبون يتدلعوون على غير سنع
    ?????
    كانت منسدحه وتلعب بوحده من خصل شعرها البني .. وهي تسمع لبنت عمها تهـزء .. بس مب لمها ابد .. كانت غاارقه بـ أفكاارها .. بس واعيه لـ اللي جالسه تهـزء
    نجلا: خجل ياحماااااار يافااااااهيه..يااامخ جـزمه..يـا
    خجل بشوية عصبيه:نجلا خلاااص عاد ترا عطيتك و جـه!..مالي خلق سوق
    نجـلآ: طيب ملكتك الاسبـوع الجااي .. وش بتلبسييين؟؟
    ناظرت نجلا بـ وحده من نظراتها الحاده : ياختي خلاااص .. هالملكه صارت بدون رضاي...وشوله استعد..كلها كتب كتااب وخلصنا ماله داااااعي شكلياات..واخوك يبيني يبيني .. يعني متزينه ولالا
    نجلا شوي وتقطع شعر راسها من القهر: اقول لا يكثر .. وقسسم بالله ان ماقمتي والله ياخجل والله ما أكلمك..شوفيني حلفت!!!
    قامت خجل .. ورفعت سماعة التلفون .. ونجلا تناظرها تحتري تشوف وش بتسوي
    خجل: آلوو سيرين..جيبي عبايه انا حق سـوق......ثاانكس
    وسكرت ..:أرتحتي!
    ماردت عليها ولفت تاخذ عبايتها من الكرسي اللي مزين غرفة خجل.. كان مثل الدائره مفتوحه ومعلق ع الجدار .. وشكله مره حلوو .. لبست العبايه ..وجت بتطلع
    نجلا:انتظرك تحت!
    وش سر هـ الشوق اللي يجيني !
    .....قلبي طول وقته معك ما يبيني !

    أسألك باللي اوجدك بالكون !!
    أسألك بـ [الله]
    إنك تقول وش يكون :
    هو غرام .. احترام .. أو مرحلة الحب بـ جنون؟!
    سكرت الباب بعد ماركبت .. وطالعت بنت عمها اللي كانت عينها ع الشـأرع .. مشـوا وطلعوا برا القصر .. وهم متجهين لـ سنتريـا ..
    خجل: أممم .. نجلا..
    نجلا وهي حاطه يدها على خدها:هممممم
    خجل: زعلتي من كلامي؟
    التفت نجـلا .. وقالت من ورا قلبها : لآ وش اللي يزعل
    خجل بـ إحراج: لا لآني سبيت اخوك .. وقلت اني ماأبيه ومن هالحكي
    نجلا : حبيبتي خجل..انا مب هذا اللي قااهرني.. انا اللي يقهرني لا شفت عمر اخوي ضاايع كله عشـأن يرضيك ويحبك وانتي قلبك مع غيره
    خجل طالعت الشبـاك : نجلا .. "خنقتها العبره"..والله مب بـ يدي .. هذاك الانسـان ملكني من غير شور .."رجعت تطالع نجلا"..يعني تحسبين ماودي احب اخوك؟؟..ع الاقل فرااس يستـاهل مني كل حب و ود .. بس والله مب بـ يدي.. انتي تدرين اني مااقد حبيت فراس .. انا اعتبره اخـو .. أخـو لا أكثر ولا أقـل
    نجـلا:........
    خجل:نجلا لاتسكتين تكلمي تكفييين!
    نجـلا تنهدت وعينها ع الشارع: الله يهديك غصب عنك .. هذا اللي اقدر اقوله
    قربت لـ يد نجلا ومسكتها: بليييييز قولي انك مو زعلانه
    طالعتها نجلا .. وابتسمت : لو بزعل منك زعلت من زماااان .."وبمرح"..يااحظك فيني بس
    خجل ضحكت:هههههه انا اشهد
    ?????
    قالت وهي منزله راسها وتسكر طقاطق عبايتها : والله ودي اجلس اكثر .. بس متعب عند الباب ..
    مدت بوزها : ياسفاابك والله
    ملاك: طب هيوني .. روحي الحين قولي لـ بنت عمك جووييج .. اني شرهتن عليها .. اجل تسفهني وانا عندكم .. قـلة ادب
    هيـا:ههههه .. عندها امتحان .. ماتعرفين الجوري الاخت علمي
    ملاك:يااشين الكسلانين لابغـوا يسوون نفسهم دواافير
    هيا: لا والله انها دفره .. ماشفتي نسبتها العـأم
    ملاك وهي تطلع من الفله .. وتتـجه لـ باب الشارع: الله يعيني من متعبووه ..
    هيـا:ههههههههه لين الحين راعي نعفقه اخوك؟
    ملاك تلبس نقابها:ولييييين بكره .."تفتح الباب"..يالله تشـآو!
    ركبت مع اخوها فالسياره .. كان جالس يحورف فالمسجل .. وكان مشغل راشد
    ملاك: السلااااااااام !.."يوم سمعت الاغنيه"..وش عنده سطاااام
    متعب طالعها: بس سطام يعني اللي مزااجه راشد
    ملاك: لا بس سطام معروف .. هوو رااشد اخوااااان .. "وكملت تستظرف"..تصدق من كثر ماأحس انه يحب رااشد ويسمع له .. احسـه صار يشبه له
    متعب:هههههههههههههههه لا وانتي الصاادقه يشبـه إيـأد اللي فالمسلسل التركي
    كشرت ملاك: لا هذا انت رااعي مسلسلات تركيه .. محد مربح mbc غيرك
    متعب يحرك السياره : وووووجعه تابعت واحد صرت مربح mbc
    ملاك: إييييييه لعد تتابع شي الله يعافيك.. اتذكر مره تابعت مسلسل في رمضـان .. اعوذ بالله .. يعني من جد حمدت ربي ان المسلسلات حراااااااااااااااااااااام
    متعب:ههههههههههههههه .. اقول وراك لاطعلتني برا؟
    ملاك: يالييييييل..على بالي نااسي..الا بعد انت جايني 10 مدري 9 ونص .. مابعد شبعت من البنااات
    متعب : مب لازم تشبعين..أهم شي سيرتي ووصلة الرحم
    ملاك بـ نص عين:أرحمني يالوااااصل .. كم لك ماشفت عمي بـ الله!
    متعب:اقول اسمعي ذا الاغنيه والله حلووه !
    ?????

    جلست على وحده من كرااسي الموجوده في المقهـى .. شغل التمريض مُـتعب وربي .. تحس ان ودها بس ترجع البيت وتناااام .. تتأأففت وهي تحط راسها ع الطاوله بعد ماتذكرت ان وراها كويز بكره ..
    - مااااالو الحيلو زعلان
    رفعت هيله راسها وابتسمت: هلا هيفـا .. مو عندك جراحه؟
    هيفا تجلس وتسحب المنيو اللي ع الطاوله: لا وييين خلصت
    هيله: يـ الله عقباال ماتيصيرين الممرضه حقتي هههه
    هيفـا : هههههههههه لآ يختي التمرييض انواع البيااخه!...تخيلي في شاايب احاول اعطيه دوااه بس معيي!.."رصت اسنانها"..يقهـــــر!!
    هيله:هههههه .. تحملي .. انا كل المريضين اللي يجون الدكتوره اسماء اغلبيتهم عجايز ..
    هيفـا:هههه إيييييه شياااب الله يصلحهم
    هيله اكتفت بأبتساامه هي تحب الشيااب ماتدري ليه ..
    هيفا: إيووه .. من جااكم مرضـى اليوم
    هيله :مدري غير الشيااب .. بس جايتنا بنت ام 18 سنه .. عندها هشاشه
    هيفا:اووب!..18 عاااد
    هيله:ياحليلك وين عاايشه .. الحين الكباار صااحين والصغار فيهم امراض .. تحمدي بس
    هيفـا متعاطفه مع البنت: طب لييييه؟
    هيله: من الببسي
    هيفـا: يااا هـ الببسي .. ياخي دمـر أُمـه .. ولاحد لمك
    هيله:هههه عاد انا اشربه
    هيفا :بيني وبينك لا يطلع برا..حتى انا خخخخخ

    ?????
    دخلت البيت .. ودخلت مفتـاحي في جيبي .. شفت عيال اختي ..أختي هذي تصير توأمتي ..بس ماافينا ذرة شبـه!.. كانوا يلعبون بلايستيشن فالملحق..سمعت اصواتهم
    " يااااااااكلب كم مره قلت لك لاتفوز علي؟؟..احترمني!..انا اكبر منك "
    " انتي الزلااابه ماتعرفين تلعبيين!..اجل احد يعااف ارسنال ويختاار هالفريق مدري وش اسمه حتى"
    "انت وش عرفك اصـلا شف لون بلايزهم حلوو "
    ضحك عليهم أميره و عبدالعزيز .. دخلت الفله .. وشفت ملاك جالسه وتذااكر..ذا الموسوسه شفـوا شلون تذااكر .. لا وأدب..هي وين والادب ويييين
    ملاك : الخيـل والليـل والبيداااااااء تعرفني.."وميلت شفتها نست وش بااقي"..بس انا ماأعرفـــــهم!
    رمت الكتااب..بس حست بـ تأنيب الضمير الظااهر..رجعت اخذته ..:اقوول هالمتنبي يشعر وانا ابتلـش..مالت علييه وش اسوي له معجب في نفسـه مشكلته.. إفففف!.."فتحت على سؤال وقرته"..لماذا أُعجب الاندنوسيين ..أحم لا وش اندنوسيين..أندلوسيوون بـ شعر الصنووبري.."وسكرت الكتاب قبل لاتشوف الاجاابه"...امممممممم..وش دراااني عنهم انا..
    ورمت الكتااب.. :إفففففف!..اكره الادب ..أكره النحـو..أكره الدراااااااااسه!
    - السلام عليكم
    من غير لاتناظره وعينها ع التلفزيون وبيدها الريموت بتعلي عليه:وعليكم السـلام
    سطام: الا وين امي؟
    ملاك:مدري
    تركتها ورحت فوق لـ غرفتي..وانا في طريقي قلت : ذاكري ذاكري.. التلفزيون مهوب نافعك

    نزلت من السياره .. ووراها الشغاله الحبشيه وشايلة لها كم كيس..أبتسمت :تفضلي
    نجلا: لا والله .. ابروح البيت .. معد الا خير
    خجل:يوو صايره دجاجه احد ينوم .."ناظرت الساعه"..10 ونص
    نجـلآ:لآ ماراح انام ..بس ماجلست بالبيت اليوم ابد .. يـ الله ابيك الحين تقوسين ملابسك
    خجل:إن شاء الله .. وبعطيك الو لاتنامين
    نجلا:اوك

    يوم دخلت خجل .. راحت نجـلآ البيت .. لين متى يتضل خجل كذا .. قلبها ماايل لـ غير فراس .. هذا قدرها .. فراس لخجل وخجل لفراس من عمر الدنيا..تنهدت!.. صدق تخلف .. ماتوا اللي يسوون كذا .. تذكرت انها هي بعد بتواجه نفس المصير الا اذا صارت معجزه .. ولا راح تكون زوجـة ناصر .. اللي ماتكن له أي مشاعر ..

    وصلت البيت .. فتح الحارس البوابه الكبيره .. ودخلت سيارتها نزلت عند الباب القصر..وراح السواق يلبق السياره فالباركنق..

    دخلت وهي تدندن .. وتغنـي .. :يادنيا ياغراااابه..يادنيا ياغرابـه!..اللي لقى احبابه نسـ.....

    - اقول اسكتي تكفييين ماصدقت خبر راشد منزل البوم تجين تخلينه يهوون
    طارت عيونها:ليه؟
    مشاري يقلد طريقة نجلا بالكلام: سووتك نشـاااز
    انقهـرت نجلا منه .. لانه تدري ان مخارج الحروف عندها غير ..يعني مثـلا لما تنطق كلمه اخرها حرف الـ(هـ).. مثلا طاوله..تقول (طاولا) .. صوتها نااااااعم وشوي على دلع وغير متنصع بلعكس هي تبي تغير هالشي فيها بس مب رااضي يضبط معها
    شكلها وصوتها يعطي وحده نعومه بس هي عكس..فيها نسبه لا بـأس بها من الـ"عربجه" ههه
    وشوفـوا

    قامت له ونطت فوقه..:وربي بيجيك كـف مشاااااااري
    مشاري يضحك:ههههههههههههه طيب انا وش اسوي انتي تتكلمين كذا
    نجـلا ووجها حمّر من العصبيه:انت غبي ..مـخ جزمه

    - وش هالسبـه اللي طاايحه فيها..مخ جزمه!
    نجلا تقوم عنه وتكلم اخوها يزيد..اللي توه داخل:يعني مخه في جزمته..او مخه جزمه..كل شي يضبط
    مشاري يقوم:هههههههههه مشكله والله البنات اللي كذا.."ويقلد صوتها وطريقتها" ..سباااااتكم يااااااي
    نجلا:مشاااااااااااااااااااااااااري!..وربي يجيك كف يحووس ملامح وجهك..
    يزيد يجلس ع الكنبه ..:هههههه اعصاابك .. داايم يتهزا فيك وتعصبين اسفهييه
    نجلا: لا ماراح (اسفهآآ) خل يتـأدب..
    مشاري:ههههههه
    يزيد:اقول مشاري اعقل احسن لك .. ولا والله ان ماتروح بكره المدرسه

    مشاري:شكلي والله .. والله خلااص اخت نجلا .. حقك علي
    اخذت نجـلا شنطتها الكبيره ومربعة الشكل .. ولفت عنه وهي لين الحين مقهوره منه .. يوم وصلت لـ السيب اللي بين الصالتين ..لفت :اقول يـزيد!
    يزيد:هلا
    نجـلآ: سوير هنا
    ابتسم : لا .. ماشفتها يوم اجي
    ارتاااحت .. اهم شي ان مرة ابوها مو هنـا ..
    مشـاري:الخووووف مليييييح
    لفت عنه ولا كلمته .. ورقت الدرج الوسيييع


    يزيد:ماتعرف تسوي نفسها زعلااانه
    مشاري:داايم كذا ..ولين جا بكره تحاكيني

    - ترااااااااني اسمعكم !!!!

    يزيد:هههههههههههههههههههههههههههههه


    الاسـم / يزيد صالح آل "............."
    العمر/ 21 سنـه
    الشهـأده/ طالب جامعي ؛ هندسـه معماريه

    الاسـم/ مشاري صالح آل "........"
    العمر/ 18 سنه
    الشهاده/ ثالث ثنوي علمي



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:24 am




    دخلت البيت وانا مره تعبـــانه .. رميت شنطتـي على الكنبه .. شفت اخوي عبودي جـأيعندي

    - هيلــه ..ديتي؟..(جيتي)
    أبتسمت هيله:ايه ديت وش تبي؟
    رفع يدهيعطيها سياره انكسرت..اخذتها:من كسرها؟
    هز كتوفه الصغـار:انا ديت ولقيتهاتدا..(كذا)
    هيله:بس انا قلت ياعبود..ماأقدر اشتري لك زيها
    عبدالله يحاولمايصيح:عادي..انتظر لين تديك فلوس
    رحمته..مدري ليه احس نفسي سبب فـ فقرهم.. رجعت آخذ شنطتي.. طليت على امي اللي تطبخ ..

    وبعدها طليت على أبـوي ..ابتسمتوتقدمت له ..
    هيله :كيفك يبـه؟
    ابو هيله :هلا هيله ..الحمدالله
    مسكت يدهوبسـتها:انا بخير دامنـي شفتك
    ابتسم:وكيف الشغـل معك؟
    هيله :الحمدالله .."بـمرح"..ولو انه متعب .. بس معليش
    ابو هيله :جعـلي ماأذوق يومك يابنتي
    هيله:لايبـه ..جعل يومي قبل يومك.."تركت يده وضايق صدري بس من هالطاري"..انا بتركك ترتــاح

    طلعت عنه.. مســألة اني اتخيل ابوي يموت هذي بعيده..لو يطلب روحي ..اعطيه ..بس اهم شي يعيشمعنـا لأننا بدونه ولا شي..لاتقولون مقعد ولا حول ولا قوة له..حـس رجـال بـ البيتعندنـا يسوى كثــير..
    آآه الله يطوول بـ عمرك يبـه ..ويخليك لنا


    ?????

    في احد مجمعات الريـاض!!
    حط الببســي..وبلع اللي بـ فمه:ماأجمل ان يشبع الواحد
    طارق:اكرمك الله
    ناصررجع اخذ الببسي:الله يحييك
    طارق:تـرا المره الثانيه عزيمتك علي..مهيب حاله كليوم انت اللي تعزمني؟
    ناصر يتهــزا بـ حكيه:مايــباشر الاالدااشر
    طارق:ههههههههههههههههههههههههه.. حـرام عليك .. انا كنت امزح معك يومأقولها
    ناصر:ايه اشوى تراها في قلبي لين الحين
    طارق:بسم الله عليك .. يالبعير..ودي ابوسك أعتذر بس كلي زفر
    ناصر يأشر ع الحمام بـ يده اللي فيهاببسي:شف الحمام هناك..رح غسل وتعال حبـني
    طارق ضحك:ههههههههه ودك ابوسكيعني
    هز راسه بـ"أيه"..:يلله قم
    قـام طارق:انا بقوم..بس عشان اغسل مبعشانك
    مارد ناصر لانه يشرب ببسي..:بس بس..ماغير تقحين في هالببسي..شف وش كبره .. ناوي تخلصه؟
    ناصر:عادي
    طارق اخذ الببسي وحطه..:امش بس خل نغسسل..

    يوم طلعـوا من الحمامات..مــروا بنات مراهقات ..فاتحين العبايه والشعر مستشور..واساور فسفوريه..

    طارق بـ شفقه استهبال:لاحول!!..ياحياتي يتعبون نفسيــاً قبل لا يجوون
    ضحك نــاصر بـ صوت عالي..طالعته وحده من البنات وابتسمت..تحسبه يبي يلفت نظرها
    طارق:عشان خاطر هالتزين عطها وجه
    ناصر:هههههههه مااعرف ارقم..
    طالعته بـ نص عين:نعم اخوي؟؟..انت مفروض يخلونك تفتح مدرسه تعلم كيفية الترقيم..وهالبنات اللي مخرفنهم وين راحوا؟
    ناصر:ذكــرتني بـ ولد عمينواف..يااحبي له
    طارق:ما شفته نواف ذا الا..نسيت متى اخر مره..المهم هالبنات تعبـوا مساكين من التميلح .. عطهم زي حريمك اللي مخرفنهم
    ناصر:مالي خلقهم ذا اليومين قفلت جوالي..بس فاتح حق الاهل
    طارق:طيب معليش ورينـــا شطارتك!!
    ناصربلع ريقه يستعد وهو يطالع البنت ..ثم دخل اصبعين فـ فمـه وصفـــر بـ صووت عـألي..طالعته البنت ووجهها احمـر.. مسك قلبه:أغـــــــدي كشنـه بـ اللبنه عند هالفسفوووري!!!
    ضحكت البنت بـ غنج.. ومسكت يد صديقتها..
    طارقق:نعنبـو بليــسك شكل الكوره اللي فوق طاحت ..
    قصده حقت الفيصليه
    ناصر يكلم طارق:هاهكذا؟
    طارق:لا البنت خقت .. عطها رقمك
    ناصر يحرك يده بـتطنيش:مرآهقه..ماأبيها
    طارق:الا أحسن عمر....انا احب الطعشات
    ناصر ضحك: تحبهم؟؟..لا والله عشان هم اللي بيعطونك وجه .. اوما اللي فوق الـ 20 ولا وحدهتعطيك وجه

    طارق وهو يمشي ويمشي جنبه ناصر:لا والله الحين حتى الـ 30 ..انهبلت ..هي ع التربيه
    ناصر:اقول سكر الموضوع..وين نروح
    طارق:امش دامنا فـالدور الثالث..أبي ميغـا ستار..
    ناصر:مشينــا
    يوم الجمعه ..
    بعد الصـلاة ..
    طلعت من الحمام وهي تنشف شعرها البني .. وقفت عند المرايه وهي تتأمل شكلها .. تنهدت من قلبها وهي تتذكر ان بعد اسبوع الا يوم .."إعدامها".. أيه نعم إعداامها لانها خلاااص بتظطر تتخلى عن اقل شي يمنع قلبها من يحترق .. تدرون وش هالاقل شي؟؟..التكفـير..تفكر بالرجـال اللي من شافته وهي ماغير تفكر .. حااس لها كيانها حووس .. قلبها صار يدق وكأنه مايدق الا اذا تذكرته .. راحت لغرفة الملابس وطلعت لها لبس عادي .. عباره عن بنطلون سكنـي .. وبلوزه بينك .. اما شعرها عطته هـوآ بالاستشوار ..
    نزلت تحت وهي تسمـع صوت امها تتكلم .. يوم وصلت تحت وضحت لها الصوره
    قالت بصوت عالي شوي عشان ينسمع:ديمـآآآآآآ
    ابتسمت ديمه :هلا والله خجييل..وينك من قبل الصلاة وانا هنا
    يوم سلمت عليها .. قامت ام سعود ..:أبروح انوم لي شوي لين يذن العصر
    يوم راحت .. قالت خجل:الا وينه سعود؟؟..ماأشوفه
    ديمه : فالمسجد .."ناظرت ساعتها المرصعه بالألماس"..تلقينه 5 دقايق وهو عندك
    خجل تناظر بطن مرة اخوها: الا اخت ديمـه .. متى ناويه تولديين؟
    ضحكت بعذوبه وهي تتحسس بطها اللي كبر وبدا يبرز من كم شهـر : إن شااء الله بعد شهريييين
    خجل: احلى شي اني بصيييييير عمـه .. الا ماقالوا لك بنت ولا ولد
    سكرت ديمـه عيونها وهزت كتوفها .. يعني كأنها تقول "أدري بس ماراح اعلمك"
    نطت خجل:يووووووووووووه بلا سخااااااافه عاد ديمووه
    ديمـه:ههههههههههههه بتدرين مع النااس ..
    خجل: اجل شووفي ان صااارت بنت ابي اسمها خجل زي اسمي
    ديمـه:نعآآآآم اختي؟؟..وشو خجل؟..اصـلا انا اسمك هذا لين الحين ماتعوديت عليه مع اني مااخذه اخوك من 3 سنيين ..تبين اسمي بنتي علييييك
    خجل:ولييه عيووني وش فيه اسمي..يكفي ان ابو سعوود اللي هو عمك وابو زوجك مسمييني
    ديمه :والنعم .. بس لاااااء..أبسميها على امي...حصـه !
    خجل طاارت عيونها: تبييييييييين بنت سعود آل "...."..اسمها حصه .. لالا
    ديمـه:وش فيها امي..وه ياااحبي لها بس .. الله يرحمها ويسكنها فسييح جناته
    خجل:آآآآآآآآآمين .. بس لا ..
    سمعـوا الجرس يرن .. ثوااني ودخل سعود : الســـــلام
    خجل:هلا وعليكم السـلام .. وراك ترن الجرس ماعندك مفتاح؟
    سعود يجلس جنب زوجته : الا عندي بس نااسيه بالبيت .. دورت حارسكم مالقيته اخر شي رنيت الجرس
    ديمـه: ومن فتح لك
    سعود:الحاارس .. سمع صوت الجرس جاا يركض ..
    خجل:طوووووول عمرك نسـآي عسى بس مايجي يوم وتنسى نفسك .. تسويها والله!
    سعود: تستخفين دمك انتي وذا الوجه انا ذااكرتي اقوى منك
    ديمه تناظره:صدق؟
    ابتسم سعود لانه يدري انه اكبر نساي عرفه التااريخ .. وكلام خجل صـح!..وحتى انه يعتمد على زوجته في كل شي تقريبـاً
    ?????

    من بكـره .. الصبـاح ..
    طلع من البيت .. وركب سيارته الجيب .. أتجـه لـ مكان شغله بس كـ العاده ..زحمـه!
    شوي الا يرن جواله .. ابتسم وهو يشوف المتصل
    المتصل> مشعل
    سطام:هلا مشعل ..
    مشعل:هلاااااا والله اجل قايم
    سطام: ليه ماعندك دوام؟
    مشعل:الا والله وهذاااني بالطريق بس قلت اقومك خبري بك زول ويالله تقوم!
    سطام:منهو الزول مره ثانيه؟
    مشعل:هههههههههههههههههههههه ..امزح ياخي لا تدف.."ويحط الجوال بالاذن الثانيه"..الا وشسمه ذا .. ماتبي امرك ..
    سطام:والله معي سيارتي وش يرجعها..
    كمـلوا سوالفهم الصبـأحيه المعتاده

    ?????

    - سعووود!..سعوود يـ الله قم وربي مافيني حيـل ..
    سعود انقلب مع الجهه الثانيه:هاااا وش تبيييين؟
    ديمـه:قم يالله شغلك!..
    فتح عيونه .. وقام وهو مييييت يبي ينوم .. ديمه وهي تحط يدها على ظهرها والحمل متعبها:ماعليه ياقلبي ... شف ملابسك مكويه وخالصـه ..
    قام سعود وأتجه لـ الحمام .. وطلع وكـ العاده ملابسه جاهزه.. من ثوب وشماغ لـ جزمه وانتوا بكرامه .. لما لبس وخلص اخذ له رشتين عطر من عطره إجنر .. طلع من الغرفه لقـى ديمه جالسه ع الطاوله حقت الاكل .. وكانت مجهـزه الفطور ..
    ابتسم وهو يقول بينه وبين نفسـه " الله لايرحمني منك !!"
    هذا هو سعود مع زوجته .. نقدر نقول مـدلع!..أكله يكون جااااهز .. وملابسه .. حتى بعض اغراضه مايدري عنها لان ديمه هي المسـؤوله عن كل شي يخص زوجها اللي مايقبل الشغالات ابد ..

    الاسـم/ سعود حمد آل ".........."
    العمـر/ 31 سنـه
    الشهـاده/ بكلريوس حاسب

    الاسـم/ ديمـه إبراهيم آل "........" >~ بنت عم سعود بس من مب على طول
    العمـر/26 سنـه
    الشهـاده / بكلريوس عربي
    أول ماخلص .. قـام واخذ بوكه وطلـع ..
    قامت ديمـه متجهه لـ الغرفه بتكمل نومتها انتبهت لـ مفتااح سعود حق السياره ههههههههه .. اخذته انحنت بـ صعووبه ..عشان بس تاخذه ورااحت عند الباب ..
    فتحت باب الشقه لقت سعود يرقـى الدرج هروله يوم وصل عندها
    سعود:معليـــش!..نسيت مفاتيحي .. هههههه
    ديمـه تهز راسها..نساااي ووربي:نظـارتك معك؟
    سعود هز راسه بـ:أيه.. بالسياره
    ديمـه:اوك..الله معك
    ابتسم لها ..وراح لـ الشغـل
    سكرت باب الشقه اللي عاااشت فيها 3 سنين من عمـرها.. أبتسمت وهي تناظر الكنبه اللي قدام التلفزيون ..داايم يجلسون عليها .. رجعت بالذاكره يوم اول شهور جمعتهم
    ديمه:سعوودي حبيبي
    سعود ينااظر التلفزيون:همممممممممم
    ديمه:ودي اطلب منك طلب..بس لاتقول لا بلــيز!
    سعود: لآ
    ديمه ضربته مع صدره بخفيف ودلع:يووووووه سعووووودي
    سعود:هههههه طيب .. على حسب الطلب ..
    ديمـه:شف .. انا أبي اجلس لي كذا كم ....مثـلا يعني .."ناظرت اصابعها"..اممم سنتين ..او على حسب يعني . .المهم لين اتخرج.."وطالعته"...ماأحمل
    سعود:ليه؟
    ديمه:ودي اكمل درااستي يكفي اني متـأخره خلقه بليييييييييييييييييز!
    سعود ناظر التلفزيون ولا بان على وجهه أي إجاابه .. ضووق عيونه وهو يطالع ولا رد :..............
    ديمـه طالعت التفلزيون يمكن في شي حمسـه بس مافي كان يطالع دعاايه .. رجعت طالعته :هاه .. وش قلت
    سعود:امممممممممممممم موافق بس بشرط
    ديمـه:أيش؟
    سعود:اذا حسيت اني زهقت .. وودي بـ بزر تجيبين .. مب تقولين بكمل ومدري وش
    ديمـه:ههههههههههههههه لاوالله احلف؟؟
    سعود:عاااااد علمتك

    الله لا يرحمني منه .. صحيح اني تزوجـته عشان اهرب من العيشه عند أخواني .. بس ربي عطاني زوج ..عوضني فيه عن كل سنوات الحرمان اللي شفتها عند اخواني..
    الحمــــــد الله !
    ?????
    لامه كتبها .. وماسكه شنطتها الـ ALVIERO MARTINI..تمشي بالجامعه بدون هدف .. أستوقفها صوت
    - خجآآآآآآآآآآآآآآل!
    التفت ..وابتسمت :هلا والله ندووي!..على بالي غايبه اليوم
    ندى وقفت جنب خجل : لا ..الا وين بنت عمك الشينـآآ.."طبعا تقلد نجلا فالنطق"..ولا ناويه تغيب؟
    خجل : مدري عنها امس ماكلمتها
    ندى:يؤ غريبـه!..متطاااقين؟
    خجل:هههههههههههه .. لا بس مرة اخوي كانت عندنا ولهيت معاها ورحنا السوق نجهز لـ البيبي الجديد
    ندى خقت:آآآآآآآآآلله!!..مشتهيه حس يـزر!!!!
    خجل:هههههههه اسلفك بزر اخوي 3 ايام
    ندى:يوم المنـى وفوزيه وبدريه وحصــــه!
    خجل:منهم ذولي؟؟
    ندى:هههههه اقول دقي على بنت عمك شوفي وينها!!!

    ?????

    رفع راسه عن المخده .. كل شوي يحط "غفـوه"..بس مايشبع نوم .. اخرتها قاام وحط "إقـاف".. .. دخل الحمام غسـل وجـهه..طلع ولبس لبس الشغل لا يجي الحين ابوه يلعـن خاامسه .. دق ع الحارس يطلع له سيارته من الباركنـق ..
    اخذ نظارته وبوكه ومفااتيحه .. وطلع .. وهو ناازل شاف طاولة الاكل .. بس مب مشتهي .. يوم طلع شاف سيارته الـ مرسيدس ركبها وأتجه للـ الشركه
    رن جواله
    المتصـل>طارق
    ناصر:هلا طاارق ...
    طارق:هلااااا قمت اخيرا
    ناصر وصوته محلو لان توه قاايم: وش تبي
    طارق:عليك أخـلاق .. صرااااحه
    ناصر:يااااااليل البثريييين
    طارق:هههههههه لا بس ابوك سـأل عنك..
    ناصر ياخذ نظارته من درج بالسياره:ووش قلت له
    طارق:قلت له انك بالطريق
    ناصر:اهاا حلوو اجل

    اول ماسكر منه .. أتجـه لـ أقرب محل كوفي اخذ له كروسون .. وقهـوه .. واتجه للشركه ..
    الجزء الثــالث..!
    ???

    رفعت راسي من على السرير .. وسندته .. رجعت يدي ورا راسي ..
    قال بـ صوت مسموع:آآآآآآآآه مالي خلق!..
    طالع الشباك كانت الشمس شوي وتغيب .. لا! .. كره نفسه يكره يقوم متأخر .. مايحب ينوم نهاراً..ويقوم يلقـىآ الدنيا ليل..قام ودخل الحمام اخذ له دش سريع .. طلع وهو لابس روبه وفوطته فوق راسه .. فتح الدولاب مايدري وش يلبس..ابتسم وهو يشوف ملابس لين الحين بنمراتها..شاريها له مشعل .. وكلهم من احسـن المحلات .. مانقول ماركات...لآ!..بس محلات حلوه ..زي زارا ودبنهامز .. وغيره ..ملاك تتـنرفز اذا شافت هالملابس عنده .. وتنقهر زياده انه مايهتم ويلبسها
    سحب له بنطلون جيـنز ازرق غاامق وقميص ابيض.. وقف قدام المرايه ..عقد حواجبه وهو يشوف القميص خفيف شوي .. رجع للدولاب بيلس تحتها فنيله ..بس تعجيز .. اخذ له جاكيت جينز .. قال وهو يطالع جاكيته: وش فيك ياسطـام .. نسيت انك برّااد؟..(براد بـ شد الراء .. يعني على طول يبرد)
    اخذه وسحب اغراضه .. شاف كاب محطوط ع الكومدينا .. اخذه ولبسه طلع من الغرفه ..
    شاف غرفـة ملاك مفتوحه ..
    " العوامل المؤثره فالمدري وشو.. التضااريس .. المنااخ .. القرب والبعد من المسطحات المائيه .. "
    دخلت الغرفه وانا كااتـم ضحكتي .. : مـلآك
    رفعت عينها .. :هـ..
    فتحت فمها .. تستهبل طبعـا .. وطلعت من شفايفها ..وكأنها غير مقصوده : وآآآو!
    ابتسم : كيف؟..أخقق؟
    مـلاك:تخـقق وبس .. الا تهبـــل .. وكنك وشسمه ذا .. أمير!..لالا مب امير .. كنك مدري المهم انك تقول لـ القمر .. قم يـاكلب!..ابجلس مكانك!
    سـوا نفسه مستحي ونزل كابه : ترا اهاايط!
    ملاك:هههههه ..
    - اييه سطاام ينمدح وانا لي الله!
    ملاك:آسفه اخوي!..الزين زين لو يقوم من نووومه!
    متعب : وش قصدك يعني .. منيب زين مثـلا
    ملاك:اعوذ بالله !.. انا قلت كذا؟
    متعب:ايييييييييييييه!
    سطام:المهم .. غرفتي الله يعافيك رتبيها
    ملاك:والشغـاله وين راحت؟
    سطام:انتي تدرين اني ماأحب الشغاله تحط يدها على اغراضي
    ملاك:يااحول عاد مدحنااك مب تجلس تسوي كذا
    سطام: ملاكووه .. رتـبي الغرفه
    متعب:لوك مادحتني كان ساعدتك بس جنت على نفسها برااقش
    ملاك:ودي اصدق انك بتسـأعدني ..
    ضحك متعب وطلع ..اما سطام دخل مفاتيحه في جيبـه : لاتنسين هاه
    ملاك:اوكــــــي
    طلع ..
    ?????

    كانت تكد شعرها عند المرايه .. حطت الفرشه وهي تلم شعرها الكستنائي على جنب..اخذت روج احمر وحطت منه ..
    - ووووووه فديتني اهبـل! ..
    طالعت ساعتها بملل :وينك يــا أحمد..
    توجهت لـ الشباك .. شافت بحيره صغيره موجوده بـ حديقه .. تمنت لو امها وملاك سطام ومتعب وأحلام معها الحين ..
    نوره:هههههههه والله فله لو ناخذ تراامسنا والحافظات ونبسط هناك ..هههه وربي ونااسه >تفكـير عجـز! ههه
    جلست ع الكرسي .. وهي تسـترجع ذاكرتها لـ أيام قبل زواجها بـ أحمد وكيف عاشوا قصة حب .. صحيح كانت عن طريق النت .. بس احمد اثبت انه يحبها صدق!..وجـآ وخطبها ..فديته!..
    تذكرت يوم زواجها كيف سـوآ زواج تتمنـآه كل بنت في عمرها..كبير وحلوو ويوواجه!..
    احبك يــا أحمد هذا اللي اقدر اقوله!
    ?????
    فتحت لاب توبها .. وفي راسها تكتب خاطره !.. بس مافي فكـره .. ليه لا وهي تموت شـوق لـ ملهمها ..
    فتحت صفحة وورد .. ظبطت الخط واللون .. وهي مب لآقيه كلمات تبـدا فيها ..
    "يزعجني الحرف حين لا أهتم فيه وأشرد بـفكري لـ..؟؟..//فتصبح الكلمة في عيني طلاسم..لا معنـى لها"
    مسحت هاللي كتبته .. ماتدري ليه تبي تكتب عنه مع انها وعدت نـدى انها معد تفكر فيه حتـى ..
    بس ماتقدر تنسـى شكله .. طوله وملامحه الغاضبه ..حتى يوم كان مبتسم بـ إحراج!.. افهمووني يا ناس انا مقدر انسـاه ..
    اشتغل الالهـأم عندها وكتبت
    "يشدني شوقي اليه..
    وأسرح في برواز حبس في منتصفه صورة له
    لأدقق النظر في ملآمحه التي بت أحفظ أدق تفاصيلها ..
    أبتداء بلون بشرته الخمري...
    مرورا بنطراته الثاقبه المذيبة,ويزيد من حدة ملامحه أنفه الجآرح
    وشعيرات تضيف لذقنه رونقا ورجولة,,
    لآ أذكر كم من المرات جرحت خدي شعيراته لكن كنت أحب ذلك الوخز اللذيذ,,
    يـآ,,أنت! "
    تنهدت وهي تسوي سيـف لـ الملف!.. وش هالمشاعر اللي احس بها لما اتذكره .. وليه هالمشـاعره والخواطر ماتطلع مع فـراس..وربي هو أحـق منه فيها!
    سكرت الاب توب .. ونزلت من سريرها الملكـي ..طلعت من الغرفه بـ كبرها .. المكان هادي .. وهالشي مب غريب على هالبيت .. لانه متعود عالهدوء .. ونفس نظام اهل البيت كذا ..
    اتجهت لـ أقرب صاله من غرفتها .. وفتحت التلفزيون البـلآزما غيرت القنوات ..آخر شي رست لها على فـــلم!
    ?????
    لمت شعرها..وربطته..لابسـه ترنغ..نزلت تحت وهي تغنـي .. وتدندن
    - أصصص!..محد يقدر يـأخذ راحته في هالبيت
    طنشتها وكملت نزولها الدرج .. تكـره تحتك في مرة ابوها .. تكررها موت!..
    طلعت برا للحديقه .. اخذت الـ أي تتش وشغلت على اقرب اغنيه تحبها وجلست تسمـع ..
    ماحست بالسياره اخوها الـ bmw الحـوت..عطاها الحارس يلبقها ..وهو أتجه لـ اخته
    - السـلام
    شالت نجـلا السماعات :إيش؟
    فراس يجلس:اقول السلام عليكم
    نجلا:وعليكم السـلام!.اخبارك
    فراس يحط جواله قدامه : عال العـال وانتي؟
    نجلا:الحمدالله بخير
    فراس:واخبـأر خجلجل
    نجـلآ ابتسمت :ههههههههههه لاتسمعك بس .. والله ان تفرشك فرشـاً مبرحاً
    فراس:أحلـى فرش داامه منها
    نجـلآ:ياااااارب يصير في احد يحبني كذا زي ماأنت تحب خجل
    فراس:عشان اسطره!..يحب اختي وهي مخطووبه
    نجـلآ:ياكرهك انت بعد .. لا مب مخطوبه..
    فراس:ابوي وش قاااايل
    نجـلآ:قال ان خطبك ناصر .. بتواافقين!..وولد عمك ذا مدري وش يقرب لك .. مابعد تحرك..واحسسسسن.."رفعت يدها تدعي"..جعله مايتحرك ..
    فراس:حرام عليك عااد .. والله لزيز .. وينبـلع بسرعه ماتغصين فيه
    نجـلآ تغير الموضوغ:وين كنت؟
    فراس:أبد طلعت من الشغل جلست اهجول مع الربع
    نجـلآ: عليكم حكي يالعيـأل.....أهجـول!
    فراس ضحك:هههههههههههههههه اجل زيك ..
    توه بـ يتهزا بس جته نظره صـاروخيه ناريه خلته يسكت 3 سنين قداام هههه
    فراس:امزح انتي كلامك حلـــو مره
    نجلا:إييييه أشـوى!
    رن جوالها ..
    المتصل>خجل
    أبتسمت ..وسمعته يقول:مين؟
    نجلا:خطيبتك
    فراس خـق..مسك قلبه:فدييييييت خطيبتي أنــــــا ! ..
    ضحكت نجـلا: ههههههه الله يهني سعيد بـ سعيده
    فراس:وفراس بـ خجل.."مد يده ".. هاتي هاااتي الجوال!..وربي اخر مره كلتها يوم العيد
    نجـلآ: خذ!
    اخذ فراس الجوال وقـام ..رص ع السماعه الخضرا بس ماتكلم !..
    خجل بـ صوتها الاثنوي: نجولتـي قلبي..
    فراس:..............
    خجل:يووو نجـلآ بلا مصـأله وربي طشششششفانه وضااايقـة بي الدنيا وكل شي
    سكر السماعه .. وراح لـ نجلا .. :نجول..ابي جوالك شوي!
    نجلا:وليه؟
    فراس: يالله عااد .. "واشر على جواله اللي ع الطاوله "..خذي جوالي!
    لفت نجلا على جواله ..وهو أتجـه لـ الباركنق ياخذ سيارته
    سحبت نجـلآ الجوال..بس اول مافتحته لازم رقم سـري
    مسكت الجوال بـ قهـر:فِـــــــراااااااااااااااااس يا مـخ جززززمه!
    ?????

    - ارووووووووووح لبن بالاندوومي عليه شوية كااتشب
    فهد: حوومَ الله كبـدك يـأغلام!...وش هالطبخه
    مشعل مسوي خااق:ااااااااااه ياسطام ارحمني ياشيييييييخ!
    سطـام يجلس جنبهـم بالجلسات حقت د.كيف ..:بركاتك
    مشعل:يااخي مابغيت تتزين اعوذ بالله لوني مرتك كان طلقتك
    فهد:هههههههه اشوى انك مب مرته!..
    سطام بـ نص عين :يحصل لك بس!..تصير مرتي!
    فهد:مشييعل قمت اشك بـ ميلوك
    مشعل ارتاع:وراه؟
    فهد: انت تهمك الموضه والمظااهر والـ.....
    قاطعه:على بالي عندك ساالفه !..لا يكثر اقول!..في شي يحلي المرء بـ عين نفسه اكثر من كذا!..مب مظاهر لو سمحت انا مب سطحي كذا !.. بس أحب اهتم في شكلي
    سطام : بـ زياااده!
    مشعل : الا مشعل من اقنعك تلبس تسـذا !.. ملاك؟
    سطام : لا! .. انا قمت من النوم ..وجا في راسي أتـزين ..
    فهد : ههههههه عليك مـزاج .. اهنيييك عليه !

    ?????
    كنت اقطع اظافري .. وش فيها نجـلا ماترد.. لا يكون بس تعبت وانبـح صوتها ثمن ماقدرت تكلمني؟؟!! >صح تفسير مقنع ..هههه
    ..اقول وش احـس به .. توني شايفتها اليوم بالجامعه ..مافيها الا العافيه .. اممم..والله مدري عنها!.. رن جوالي
    المتصـل>نـدى
    خجل:أهليـن!
    نـدى: هلا خجل..أخبـأرك؟
    خجل:الحمدالله نـزقـح!
    ندى:امممممم طفشششش يختي .. احس بالوحدة القاتله هع
    خجل:هههههههه وش رايك نطلع ..
    ندى:اوكي خلينـا نعزم نجول..تو دقيت ماترد
    خجل:مثليي..توني مسكره منها من 10 دقايق ردة علي ثمن قطعتـه ..
    ندى:لا انا قبل لاأدق عليك .. تلقينها تتروش..اعرفها تجلس سنـه!
    خجل:يمكن ..

    جاها حط ثـأني
    المتصل>نجـلآ
    خجل ترجع السماعه : جبينا سيرة الأووط!
    ندى:دقت عليك
    خجل:إيه برد عليها تامرين على شي
    ندى:لا .. وشـوفي وش صار ع الطلعه!
    خجل:اوكي...
    يوم سكرت من ندى..سكرت نجـلآ..توها بتدق جاها مسـج
    "خجل انزلي لي ..انا تحت"
    مشت نص خطوه لـ الدرج بس تذكرت
    " انتي لو تغطييين .. كان احتروومك !"
    صح كلامه هي لازم تتغطـى .. وبرا كلهم سووايق وفيه الحارس وغيرهم .. دخلت غرفتها اخذت شال لويس فيتون .. وطلعت عشان تشوف نجلا وش تبي
    طلعت الجوش الوسيـع
    شافت bmw واقفه .. ضاقت عيونها ..هذي سيارة مين
    - انتي بـرا ؟؟
    التفت شافت واحد واقف.. رجال اطول منها بـ كم سـانتي .. لابس جينز وتي شيرت عليه كاروهات بربري ..مقعوله جاي عشـان بندر!.
    بس بنـدر مســـافر!!
    شهقت وحطت يدها على فمها .. وش يبي ذا ..
    خجل: فراس
    فراس بـ كل حب: بـ شحمه ولحمه!
    ركضت خجل ودخلت جوا القصر .. ارحت ورا الباب :من تبـي؟؟
    فراس: خجل حياتي وش فيك..عادي انا خطيبك!
    خجل:خطيبي!..مو زوجي!
    أستغرب من ردة فعلها..عادي هو يسلم عليها واحيانا يتصل عليها ..صحيح وقفت اتصالتهم لانها قالت له انها تبي تستعد ومكالماتهم تصير مره فالشهر .. بس من حقه ( من وجهة نظره طبعـاً بـ حكم مجتمعهم).. من حقه انه يشوفها
    فراس عقد حواجبه: خجل .. وش فيك؟
    خجل شوي وتصيح من هالموقف السخيف :فراس وربي انت الحين مو محرم لي .. يعني على أي اساي افتش لك .. تكفـآ أبعد عني الحين بعد كم يوم بنملك وتقدر تشوفني
    ابتسم ..وهو متفشـل..ماتوقع ان هذي ردة فعلها .. :اوكي .. اللي تشوفينه..مع السـلامه!
    اخذت نفس..تحس بـ راااااحه ورضـىآ..صحيح تحس بـتأنيب الضمير لأنها فشلته .. بس وش تسوي .. هذا هو الشي اللي لازم تسويه
    لفت لـ الصاله الكبير اللي انقسمت لـ 4 اقـسام ومفتحه على بعض .. راحت لـ اقرب كنب ورمت نفسها .. تنهدت وهي تقول

    "تتذكر يوم تقولي تغطـي؟!..هذا انا سويت اللي قلت لي عليييه ..حتى خطيبي تغطيت عنه! .."
    اخذت المخده وضمتها وهي تلف ع الجهه الثانيه
    "ادري مب من حقـي..بس والله احبـــك! "
    لو قلت.. / أحبكـ .
    .
    أظلمـ الحبأنـآ فيكـ .. !!
    الحب أصلآ مايقـآس بوجــودكـ ..
    مهمـآ أحـأول أرفعه . . " مايوازيكـ " . .
    ويطيح حظه . . وينكسر . .
    !! في حدودكـ !!
    *[ليــہ ?ل مرٍرٍه أجي? !
    تطعنّ إحسٍ'َـَـآسي وٍترٍحلْ؟
    *[ وٍأنتْ تدرٍي إني أبيـ?؟
    وٍهمٍ يسٍ'َـَـموٍن? وٍطـَـَـَن
    همٍ يحسّوٍوٍن?{ دفــآ
    رٍقـہ[إحسٍ'َـَـآس]وٍوٍس?نْ!

    كان ماسك الدركسـون بقووه..وطنه يحط هالحره اللي فيه بالدركسـون .. لييه كذا طيب..ليش يحس انها ماتبيه ولا تحبـه وتحس به ..
    وقفت عند إشـاره رجع راسه وسكر عيونه وهو يتخيل شكلها بـ عيونها الحلوه ..ورموشها اللي تذوبه .. خصوصاً إذا استحت .. وقامت ترمش ..
    ضحك بينه وبين نفسـه
    خشمها المزموم ومرفوع على فوق معطيها براءه .. فمها الوردي الصغير !
    يحبها بـ كل مافيها حتى عيوبها ..تعجبه!..
    فتح عيونه وحط ذقنه على الدكسـون .. يناظر الطريق ويفكر وش يسوي لها فالملكه .. وش الشي اللي ممكن يرضيها .. ويخليها تحبـه وتموت فيه زي ماهو يموت في ترااب رجولها ..
    وشو الشي اللي يكمل الرجـال يـ عين الانثـىآ ..
    يحس بـ ضيقه من ردة فعلها .. بس أبتسم!
    تصرفها حلوو .. هو كان يغار احيانا لما يشوفها بس تتحجب عن ناصر و يزيد ومشاري وغيرهم ..

    جتْ س' َـَـليمہ !
    ......جتْ س'َـَـليمہ!
    .......... جتْ س'َـَـليمہ!



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:27 am



    - وش فيك اسم الله عليييييك!
    ناظر في زوجته ..أبتسم :يااختي مشكله اذا صار الواحد عنده عماره
    جلست ديمـه جنبه : ليييه؟!
    سعود:في واحد فالدور الثاني..أطرره طراره يعطيني فلوس الايجـار..يختي يقهر
    ديمه تسمك كتفه وتسأله وهي عارفه الايجابه مسبقـاً :محتاج فلوسها الحين ؟
    سعود: لا الحمدالله الخير واجد ..بس ماأبي اعوده ع الدلع كل مره والثانيه .. اطره هالفلوس
    ديمه:اجل عطه مهلمه يمكن ماعنده
    سعود: ياكل تبن..ماعلي منه هو وجهه .. يدفع يعني يدفـع
    ديمه تذكرت فجـأه :طب الحارس..عطيتاه الراتب حقه؟
    سعود سكت شوي....وضرب جبهتـه ..:نسييييييت!..ياربييييه
    ابتسم ديمه:ههههه ياحبي له هالحـارس!..يستحي يطلب
    طالعها بـ نص عين : وش قلتي؟
    ديمه ضحكت:هههههههههههههههههههههههههههههههه ترا كبر ابوي الله يرحمه!
    سعود: بس ولو .. اقول انا جوعاااااااااااااااااان .. وودي كذا بشي يوكل .. "وابتسم كنه بزر"..
    ديمه:ههههههه .. مافيه رح المطعم
    سعود:وشو ؟؟..ماطبختي؟
    ديمـه: لاوش دعوه..امزح معك ماتفهم المزح انت

    سعود: لا والله اذا كنت جوعان..ماأفهم شي ابد
    ديمـه:ثواااني انتسبـه لك ..
    ?????
    كنت جالس اتقهـوى مع امي .. ومعنا متعب وملاك .. حطيت فنجالي وانا اقول: يمـه
    امه وعينها ع التلفزيون: سـم
    سطام: سم الله عدوك .. انا عازمك اليوم ع العشـآ
    متعب : بـ مناسبة
    ملاك تقطع من التويكس اللي في بدها : أكيييييد يمهد لـ المووضوع يبي يعرس .."أكلت من الويكس وهي تناظره"..غاار من نوير ولا
    سطام: لا ماأبي اتزوج .. بعدين انتوا وش دخلكم احاكي امي انا
    ام سطام: ايه اقبل عزيمتـك ليه ما أقبل..بس وشو له؟
    سطام: لحظه..عازمك انتي وابوي ..ومشعل واحلام .."ناظر متعب وملاك اللي فتحوا عيونهم ع الاخر"....وبـآقي الشله!
    ام سطام: طيب وش المناسبه وانا امك
    سطام وتـوه بـ يتكلم الا ..
    - السسسسسسسـلام عليكم ياقاايز!
    الكل:وعليكم السـلام ..
    ملاك:تعااااااااال جابك الله !..شف عزيمـة سطام
    مشعل جـآ .. حب راس اخته اللي بـ مثابة امه .. وسلم عليهم وجلس:وشو؟
    سطام:الله!..تحمسـتوا لـ المناسبه؟
    متعب يهز راسه:اخلص علينا تكلم
    سطام ناظر امه وابتسم: انا ترقيت!
    ابتسمت امه .. بس سطام ما حس الا بـ صقعه جته فـ كتفه ..
    مشعل:يااااكشششششششششخه!..ماتلعب والله انت ووجهك
    سطام يفرك كتفه ..:وجع ماتعرف تمزح يا هووووو
    مشعل:من الفرحه لاتلومني
    ملاك:صدق سطووووووومي ترقيت؟؟..قل قآآآآآآ
    متعب بـ زعل:ايييييه ناس تترقى وناس حتى الوظيفه ماشـموا ريحتها !
    مشعل يناظره: لايكثر بس.. تتشرط انت وذا الوجه اللي يشوفك يقول معك دكتوراه
    ام سطام:اقول اها بس..وش فيك على وليدي
    سطـام بـ ضحكه وهو يمـزح:يمه لاتدلعيييينه!..ترا يخرب..
    ام سطام بـ ردة فعـل غير متوقعه: وانت وش عليك منه!..ولا مستخسر هالدااارهم اللي تدفعها عشـان عيالي!.."حطت فنجالها ع الارض..وقامت" ..الله لا يحوجـ"ـنا" لك..
    وراحت فـوق .. وسطام ساااااكت..هو مب منصدم من كلامها .. لانه تعود
    بس نقدر نقول ..أرتــــاع!
    ثواني مرت ..كل اللي بالصاله ساكتين .. ملاك قامت والعبره خانقتها لانها تعز سطام!
    مشعل مسك كتف سطام:ماعليه سطام .. هي بس معصبه شوي..
    متعب قام وبعد طوفرية التمر.. وجلس قبال سطام : سطام وربي أني آآسف لاتشيل بخاطرك بـراها .....
    قاطعهم وهو يبتسم : تذكرت اني مواعد فهد..أبقوم له ..يالله مع السـلامه
    وطلــــع!
    مشعل يتنهـد وهو يهز راسه:الله يهديها بس
    متعب بـعصبيه وقهر: بعد امي دااااايم كذا بس تبي تقهر سطام..كنه ذاابح لها احد
    ناظر مشعل متعب .. ثمن قـام يروح لـ اخته ويكلمها
    قام لها .. راح فوق عند غرفتها ..شاف الباب مسكـر..طق الباب شوي ووصله صوت اخته
    - ادخل
    دخل ..لقاها ترتب الغرفه .. وتسفط ملابس وتدخل الدولاب..سكر الباب ورآه ..
    ام سطام:وش تبي؟؟
    مشعل:عاجبك اللي سويتيه تحت يا حصـه
    ام سطام:إيه عاجبني..هالبخيل ذا مستكثر علينا هالربع اللي ناخذه من راتبـه؟؟..ليه اسكت له..ويبي يكرف وليدي متعب عشان هو يرتااح
    مشعل :اهو من حقه يحتفظ براتبـه ..لا تنسين ان هالشي من حقه..هو حتى الزواج مافكر فيه عشانكم .. ترا راس ماله هالكم آلف اللي تجييه كل اخر شهر .. وثلاث اربااعها رايحة لك انتي وعيالك.."بـ عصبيه"..يختي فكري بـ عقلك..مهيب شغله تلغين الرجال قدام اخوانه..
    ام سطام :...............
    مشعل قام ومسك اكرة الباب وقال قبل لايطلع:تراه ولدك يا حصـه .. لاتقسيين عليه كذا..وان قسيتي بينك وبينه مهوب قدام اخوانه
    ?????

    شخـط بـ سيارته اللمبر غيني الجديده توه شاريها .. راح لـ بيت يدله وعلى ثغـره إبتسامه ..
    رفع جواله ودق رقـم مخزن عنده .. ورد عليه صوت انثوي ..
    البنت بـ زعل:آلو؟
    نـاصر:اهلييييييييييين !..مابغيتي تردين ياشيخه .. كذا تخليني اقلق عليك واشيل همك..
    البنت:............."راها الحين زعلانه ههه"
    ناصر: طيب حياتي ..انتي وينك الحين
    البنت مافهمت عليه:في غرفتي!
    ناصر: عندك احد؟
    البنت:لا اهلي طالعين.."وكانها فهمت"..بليـز ناصر ماراح ادخلك مره ثانيه الشغاله هنا
    ناصر:ههههههههههههههه لا مب هذا قصدي..طلي مع الشبـاك..
    شغل ناصر الاستريو ..وعلى اعلـى صوت
    "هذا المسـاء لـ الحب..لـ الشوق لـ المواعيد..هذا المساء في القلب
    شمـع واغـاني وعييييييييد "
    البنت:نصوري يامجنون قصصصصر
    ناصر بـ صوت عالي:ههههههههههههههههههه مجنونك انـا
    البنت شوي وتصيح: بليييييز قصر الصوت ..الله يخليييييييييك
    ناصر:طيب بـ شرط!!
    البنت:إييييش
    ناصر:أنزلي لي .. يالله!
    البنت :اوكي..بس قصـر ..
    نزلت له هروله .. وفتحت له الباب .. دخل وهو لابس بنطلون جينز وتي شيرت ابيض .. وعليه جاكيت جينز نفس لون البنطلون .. وشمـأغ لافه على رقبته .. لونه رمـآدي .. لابس كـاب اسود من Yon Dutch
    ناصر يغنـي وهو ماد لها جوري: عشان الحب .. واللي بييني وبينك ..عشان الحب عشان ايامي وسنينك ..أبيك تراجع احساسك ..تنسـى جروحي والآمك ..
    ضحكت بـ حيـآ .. واخذت الورده شمتها .. تنهد نااصر وهو يقول :آآآآه بس ليتني ورده ..
    ردت بـ دلع وهي ترجع الورده :لا نسيت انت مزعلني
    ناصر ياخذ يدها اللي ماسكه الورد .. ويضـمها :افا الغرام!..تزعلين على ناصرك!
    صدت عنه ..وسحبت يدها :ميب اول مره .. انت داااااااااااايم تنسـاني..وش تعني لك شهد
    ناصر:انتي وش تعنين لي؟؟...انتي كل شي ياقلبي..يالله عااد اهون عليك ..جايك ومعاي هديه لك بعد ..
    شهد:هديـه؟؟
    لف ناصر وراح لـ سيارته .. فتح الباب وطلع كيس..ورجع لها مره ثانيه ..:هذي لك .. ميب من قدرك .. بس هذا اللي قدرني ربي عليه ..
    اخذت شهد الهديه وهي تناظره :انا غاليه عندك ياناصر؟
    ناصر:واغلى من الغلـآ نفسه بعد!
    شهد تجمعت دموعه:أحبـــــــك!
    ناصر ابتسم وكمل: واعبريها هديه لانك طلعتي من الكويز من غير إصابات .. عشانك حليتي كويس
    شهد:وش عرفك اني حليت كويس
    ناصر يأشر على قلبه:قلـبي دليلي!

    ?????

    دقيقـہ بسْ من وٍقتـ?!
    قبلْ لآتغيب أبي منـ?~
    ترٍرٍجع عٍ'َـَـمرٍي وٍسنينيّ!
    *{تهدّ اللي آنبني فيني

    ?????
    كانت جالسه فالصاله .. شوي الا سمعت صوت باب الفيـلآ ينفتح .. دخل اخوها يزيد وهو شايل شنطـة الاب توب على كتفـه ..
    يزيد:أهلين..وش تسوين هنا
    نجـلآ:ابد .زهقت قلت اجلس لي نا شوي
    يزيد:أهـأ..اخوك وينه؟
    نجلا: فراس مدري طلع واخذ جوالي..مدري وين راح بس اتوقع لـ خجل..ومشاري فوق يلعب بليـاردو ..
    يزيد :اهاااا

    راح يزيـد فوق .. حط شنطـة الابتوب في غرفته وأتجـه غرفة اللعب حقته هو ومشاري..فتح الباب الزجاجي اللي يوضـح اللي داخل ..
    يزيد:بتعمل إييييييه
    مشاري وهو مدنق ومعاه عصـآ البليـأردو : اطبـخ..وش رايك بالله!
    يزيد:مسوي تذب انت وذا الوجـه!..أبلعب معك
    مشاري طق الكوره بالعصـآ..ودخلت وحده ..وقف زين وناظر اخوه وهو ماسك العصـآ بيده اليمين:ثمن اسحب علي هاه؟..لآ أوصيك
    يزيد:ههههههههههههههههه
    مشاري يرتب الكور جوا المثلث:أعرفك انا .. لين جا نص اللعب تسحب علي

    ?????
    "حط الجوال بـ أذنه الثانيه"- هههههه قلت لها قلبي دليلي
    طارق:لا جد انت وش درااك انها حلت زين
    ناصر:وحده من البنات ..معها بالجامعه قلت لها تجيب لي اخبارها لانه خوية خوويي ههه
    طارق :وصدقت؟
    ناصر:اكييييييييييد
    طارق:يااااخي ذا البنات مخفـات!..يعني لو انا بنت بـ صدقك؟؟
    ناصر:لا .. قل ليه؟
    طارق:ليه
    ناصر:لاني ماراح ارقمك اساساً
    طارق:وووجع يحصل لك بس تشم ريحة عبايتي .. يامال العنقـز
    ناصر:ههههههههههههههههههههههههههههههههه ..
    ?????

    دخلت البيت والدنيـا ضايقة فيني..صوت امي وهي تقول .." وانت وش عليك منه!..ولا مستخسر هالدااارهم اللي تدفعها عشـان عيالي..الله لا يحوجـنا لك"
    تهقـون غلط ..ولا هي كانت معصبه من شي ..انا كنت جالس معها طول الوقت وش فيها قلبت علي فجـأه..
    دخلت البيت شفتها جالسـه .. ولحالها تكلم بالتلفون .. يوم شافتني سكتت!..
    تقدمت لها وحبيت راسها .. ويدها ورحت فـوق لـ غرفتي..
    يوم دخلت شفت جوالي ع الكمدينـآ ..اثرني ناسيه!.. سكرت الباب وفصخت ثوبي..انسدحت ع السرير
    اربـع رسايل .. و6 مكالمات لم يرد عليها..آآلله!!
    اخذته ..لقيت رسالتين من متعب .. ووحده من مشعل .. ووحده من الاتصالات
    المكالمات 3 من متعب .. و2 من مشعل..ووحده من فهد

    اكيد متعب ومشعل كانوا يبون يسـألوني وين كنت ..وعرفوا اني ماكنت مع فهد
    حطيت الجوال..وانسدحت!
    "وانت وش عليك منه!..ولا مستخسر هالدااارهم اللي تدفعها عشـان عيالي..الله لا يحوجـنالك.."

    الجزء الــرآبع..!
    ???

    نزل من سيارته .. ودخل البيت .. يوم دخل الفله شـم ريحة طبخ .. وصوت احد يغني ..
    أتـجه لـ المطبخ شاف خالتـه جالسه تطبخ!..تكتف وسنـّد نفسه ع الباب..:تؤ تؤ وش هالصووت الجميييييييييل
    لفت خالته وابتسمت :ههههههههههه نواف!..متى دخلت.."وقالت بمرح" ..عجبك صوتي؟
    نواف اخذ له كاس:شوية عجبني.."راح يصب له مويه "..الا امي نايمه؟
    خالته وهي ترجع تلف ع القدر وتحرك شي جوآه : لا قامت شفها بـرآ فالحديقه
    نواف يحط الكاس ع الطاوله:طيب مريوووم!..متى بيخلص الغدى ..جايع!
    مريم:ربع ساعه إن شاء الله
    هز راسه وطلـع يشوف امه .. راح ورا الفـيلا الصغيره واللي على قدهم .. 3 عايشين مع بعض .. مسـتوى مادي متوسط ولا ناقصهم أي شي..
    اخذ نظارته اللي كان ملعقها على جينه اللي على صدره .. ولبسها عن الشمـس.. شاف امه جالسه وقدام النخـله ..وتقطع التمر وتحطـه فالسـله
    نواف جا من ورا امه وحب راسها ..:كيف الحال؟
    التفت له :هلاوالله وغـلا بـ نوافـي..
    نواف يجلس ع الثيل عند امه ويناظر السـله .. وعافس ملامحه لان الشمس كانت عليه :ليه تتعبين نفسك .. رفع راسه يناظرها الانها كانت جالسه على بلكـه :..قايل لك خلي الشغـاله
    ام نواف تبتسم:متعتي فهالشغل يانواف..يكفـي ان ابوك هو اللي علمنـي
    فجـــــأه!
    أستوعبت هي وش قالت..وقفت يديها عن الشغل وكأن صابها فتور فجأه.. رجعت تشتغل وقالت تصرف:ورا ماتروح تغير
    نواف يطنش كلامها:كنت بزور ابوي اليوم .."وناظر يدها اللي فيها تمر وهو يكشر من هالشمس"...بس مدري راجع من الشغل تعباان وهلكان..وجاايع
    ام نواف:قل لـ مريم تحط الغـدا؟
    نواف:قلت لها .. وتقول ربـع ساعه..
    قام وهو ينفض التراب من ثوبه:أبروح اغير .. لين يجهـز الغدا

    الاسـم/ نواف عبدالعزيز آل ".............">نفس عايله ناصر وعيال عمه
    العمـر/ 26سنـه
    الشهاده/ بكلريوس هندسـه كهربائيه
    الاسـم/ مريم عبدالواحد
    العمـر/ 24
    الشهاده / ثالث ثنوي أدبي
    ?????
    اول مادخلت الشركـه .. جيت ابدق الكرت ..عشان مايحسبوني سحبت ع الشغـل .. كان في رجال واقف قدامي .. انتظرته ووقفت قدام المرايه وانا اصلح شماغي .. حطيت يدي على عند ذقني وانا اتحسسه ... والله بادي يطلع يبي لي حلاقه كذا !..اوكي!..ابتسمت بحيث تبين أسنآني وهـ فديتني انا واسناني وفمي بكبـره .. اهبل !
    ههههههه مشكله الواثقين ..
    انا عاجبني..انتوا عاد مدري عنكم
    لفيت شفت الرجال رايح من فتره .. ههه ناظرت يمين ويسار اشوف في احد شافني وشك في عقلي ولالا .. بس الحمدالله
    دقيت الكره ورحت المكتب .. اول ماجيت المكتب كان فهد جالس ويسولف مع سـأمي
    سطام:السسلام عليكم
    الكل :وعليكم السسلام
    فهد يناظر سطام اللي اتجه لـ كرسيه :وينك يارجـال!..امس ادق عليك بس ماترد!
    سطام:كنت طالع ونااسي جوالي بالبيت
    فهد يحس ان في سطام شي لانه مو من عوايده مايرجع يدق: طب مارجعت تدق علي؟
    سطام مسك القلم وهز كتوفه و ناظر الورقه اللي معه:مدري!..اصـلا نمت بدري اليوم
    مـــــرت ثوااااني هدوء .. شوي طلع سامي الولآعـه .. وحط الزقاير في فمـه
    توه بيولعها الا
    فهد: ساامي الله يخليك ترا خلقه المكتب مخنووووق...فالله يعاافيك دخن بـرآ
    رفع سامي حاجب وكن الحكي مب عاجبه .. قال سطام:صادق والله .. برا احسسسن لك
    قام سـأمي وطــــلع!
    فهد:والله حاله
    سطام:هههههههههه شكل ماوده يطلع ..
    فهد:مب على كيفه!
    ?????
    كان منسدح على بطنـه وغرقان في ساابع نومه .. رن جواله ..مد يده للكمدينـآ يجنبه ..واخذته
    ناصر:همممممممم
    صوت بنت :أهلييين وسهلييييين نصور ..ويك آب وش فيك ناااايم!
    ناصر:أهـلا سحر!..وش بغيتي حياتي
    سحر بـ ضحكه :نثنـق!..حبيت اسمع صوتك..
    ناصر:طيب ياقلبي انا ناايم الحين وش تبين فيني وانا كذا
    سحر تتنهد:يصير صوتك أحلـى لما تقوم من النوم ..فديتك ..
    ناصر ابتسم:سحورتي وربي تعباانه .. تبغين شي ابرجع انوم..
    سحر: نو!..بس ترا الساعه 9 ونص .. اذا بتروح لشغلك ماي ديـر
    ناصر فتح عيونه:صدق؟.."سكر عيونه بـ خيبة امل"..لااااا ابي انوووووم تعباااان
    سحر كنها تكلم بزر:يااااقلبي ع التعبانين ..تبي اجي اسوي لك مسـاج
    ناصر ضحك:مب شينه!
    سحـر:هههههههه إن يور دريم ...اوك قلبي .. يـللآ ويك آب !
    ناصر:طيب يالعنقليزي .. قمت

    لما سكرت من سحر .. طبعا ماتعرفون سحر هذي وحده متعرف عليها .. داخله كلية الاداب قسم انجليزي .. وآخر سنه هي الحين .. نص حكيها انجلش ..
    دخلت الحمام ..واول ماطلعت رحت لـ دولابي مدري وش البس .. أخر شي رسيت على ثوب رمادي وغتره ..
    لما خلصت مره نزلت الدرج الاقرب لـ غرفتي .. يوم وصلت تحت لقيت امي ماسكه علبة العلاج حقها وبترقـى .. حبيت راسها :كيف الحال يمه
    امي: الحمدالله بخير .. ماشاء الله توك تروح الشغل
    ناصر:وش نسوي يـا أم ناصر ..
    امه تقلب وجهها : كم مره قلت لك كانك تعزني قلـي قللي يمه ولا ام محمد
    ناصر:ياحوول ذا المحمد .. ماشفته واحس اني اغار منه
    خنقتـه العبره: وش تغـار منه فييييه ياعميري .. خلها على ربك بس .. المهم رح لا يصول عليك ابوك
    ناصر:إن شـاء الله يالله فمان الله
    ?????
    في وحده من ثانويـات الرياض ..
    - شوبك؟..مالك سرحاانه
    شالت يدها عن خدها .. لفت لـ صديقته اللي قالت :ماكلتي شي!..لا يكون ماحليتي كويس بالامتحان
    ملاك: لا مو على كذا يـأ فيّ.. بس احنا بأي شهر
    فـيّ: شهـر (.....) ليه؟
    ملاك ضاق صدرها: تخيلي ما جتني الدوره الشهـريه من 3 شهور
    فـيّ شهقت:أمـاااااانه!..مجنونه روحـي أكشفي يمكن فيك شي ..
    ملاك:تخيلي بس اقول لـ أمي ابروح لـ دكتوره ..يااااااامحلي!..مستحييييل اطب هالنوع من العيادات
    فـيّ تمزح:اعترفي حامل من مين

    ملاك شوي وتصيح: فيونه اتكلم جد!....3 شهور مب بسيطه وانا كملت الـ 18 من الصيفيه .. وش اسوي؟
    فـي : امممممم انا قلت لك روحي اكشـفي!..وراح تعرفين
    ملاك:مسسسسسستحيل!
    - بنات خل نطلع اليوم ..
    نجـلا: شلون نطلع نسيتي اليوم إجتماع امك ..
    خجل:إيييييه صح !..الله يذكرك الشهاده يختي نسيت
    نجـلا:ندووي تعالي عندنا ..
    ندى:بشوف امي اذا بتوافق جيت ..
    خجل بحمااس:ايييييييه تذكـرت ..امس كلمت اخوي بنـدر .. تحيلوا وش يقول!!
    نجـلآ:ايييش؟
    خجل:بـ يجي قريب بس ماقال متى
    ندى:آآلله يعني بيجي ملكتك
    خجل:مدري عنه ماقال .. بس اهم شي انه بيجي
    نجـلآ:يللاه .. اهم شي سلاماته ويجي يبارك لك فيس تو فيس ..
    خجل:اييه عيت عليه يبـارك لي قلت له لازم تبارك لـي وانت فالرياض
    ?????
    خبطت بالطاوله وهي معصبـه ..:ايش تقول انت .. انا ماصار لي شهر متخرجه من وين اجيب لك خبره ..من يون اجيب لك
    الموظف المصـري:انا آسف يامـس .. بس القوانين دي مش من عاااندي..دا المدير عاوز كيـدا ! .. اعمل ايييه بـأهـ
    جوان: وير از يور مانجـر .. أي ونت توك تو هيـم!
    المصـري:الاستـاز فيّـصل .. مش فااضي لـ حضرتك .. لو سمحتي .."ويأشر ع الباب"..من غير مطرود
    جوان طارت عيونها .. قامت :طييييييييب طييييييييب!..انا اوريك ..ستيووووبد!
    طلعـت وراحت متجـهه عند الاستقبـال .. بس استوقفتـها لوحه زي الخريطـه لـ الشركـه .. شافت مكتب المدير اللي فالدور الخـامس .. وكان كله في أي بيـز..
    أتجهت لـ الدور الخامس وهي معصبـه لي متى وهي تدور وظاايف ..وكل مره يقولون لازم خبره وكل واحد يتفـنن لها بـ حجم الخبره اللي يبيها .. ويوم لقـىة شركه عربيـه ولا خليجيه .. يقولها يبي خبره خمـس سنوات هي من وين تجيب هالخبـره منه!!..
    بس اللي قهـرها هنا اسلوب الرجال المصري معاها .. من اول مادخلت ..
    جوان تكلم نفسهـا :بهزء هالمدير .. وبطلـع!
    اول ماوصلت ..فآجأها الكم الهـأئل من الخليجيين .. وخصوصـاً اغلبهم وااصح عليهم انهم خليجيين وضوح النهـأر ..
    وقفت ماكانها ماتدري وين تروح ..شافت استقبال قدامها بس خافت يكون خليجي
    بلعت ريقهـا .. واتجهت لـه .. :اكسكيوزمي!
    رفع الرجال عينـه ..وتنفست جوان برااحه مو بخليجي ..:كان يو هليب مـي ..
    ?????
    دخل سامي عقب مادخن وخلـص .. جلس على كرسيـه .. وطالع سطام :اقول سطام
    رفع سطام عينه عن الاوراق اللي معـه : آمـر
    سامي:مايـامر عليك عـدو .. بس ابسألك معك سلف !
    سطام عقد حواجبـه :سلف كم يعني؟
    سامي:حول الـ 10
    سطام :عشـر الآلف؟؟؟
    سامي :ليه ماعندك
    سطام ماحب يكذب عليه :والله شـف .. هو عندي هالمبلغ بس اني موزيـه لليوم اللي بحتاجهم فيه ..أعذرني
    سامي:والحين ماتسميها حاجـه ..
    سطام بـ شك:وشوله
    سامي:محتـاجها يا أخي
    سطام:وبترجعها؟؟..تراك قد اخذت مني ولا رجعت كانك تذكر ..
    سامي:المسـامح كريم .. بعدين ابرجعها لك دبـل
    سطام ينهـي المسأله :والله شف ان عطيتك ماراح ترجعهـا وبنتزاعل .. وان ماعطيتك بعد بتزعل ..فـ ألاحسن ازعل وفلوسي معـي
    فهد:هههههههههههههههههههههه
    سامي بـ قهر ورفعة حاجب وكنه يتوعد: آخـر كلام عندك
    سطام ينزل عينه على ورقته :ولا عندي غيره ..
    فهد:سامي ياخي في بنوك تعطي قروض .. ليه ماتتسلف من هناك احسن لك
    سـامي : ........................"مارد "
    ?????
    وصلت في نـص السيب .. سيـب عريـــض مره .. على جنب في كم مكتب ..
    - قود مورنـق!
    التفت شفت واحد سعـودي .. واضح من شكله ومخارج الحروف عنده :هـلآ
    استوعبت اني قلت "هـلا" ياربييييييه وش سويت انا
    حسين :أكششـخ خليجيه .. من وين ؟
    جوان :ير از يور مانجـر؟
    حسين:ياشيخه اصير لك ماانجر.. بس من وين انتي
    جوان:لو سمحت!..احترم نفسـك ..
    حسين :إن شاء الله عمتي!..وش بغيتي
    جوان:مكتب المدير .. هناك ..
    وتـأشر على الباب اللي قدامها ..
    حسين : اممممممم عندك موعد؟؟
    جوان :وش عليك!..انت السكرتير ..
    حسين:لا مب السكرتير .. بس اقولك اياهامن الحين اذا ماعندك موعـد.. ترا السكرتير ماراح يدخلك لو تناطحين السمـآ ..
    جوان : شكـراً ع التشجييع ..
    حسين:ههههههههههههههههههههه اهم شي قلت لك ..

    جوان : لا إن شـاء الله .. ابدخــل !
    ملاحظه ثانيه : في قصتي هـ المره راح نزيد جرعة الالم حبـتين.. =)



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:29 am



    الجزء الخـــآمس..!


    أبَدْ عآديّ ...!
    وشْ بـ يَصِيرْ لآمنْضِآعتْسِنينّي !
    ...............................ضِآعتْ سِنينّي !
    ............. .................ضِآعتْسِنينّي!
    عُمر فآنيّ .. بـأعِزيْترّبتيّ (فيَنيْ)

    كانت تمشـي وهي لافـه الجاكيت الاصفـر عليها ..الشمـس بدت تغرب .. وبـدآ الجو يظلم .. ويبرد.. دموعها ماوقفت .. وصلت عند المطعـم القريب من الفنـدق وجلست على اقرب طاوله وابعـد طاوله عن الناس .. عدلت حجابها واخذت لها منـآديل .. مسحت دموعها
    وهمست لـ نفسها : خلك قويه نوره .. مو أنتـي اللي تنكسرين عشان رجال لا رآح ولا جـآ ..

    !.... حَزينة....!
    لحظة المغــــًـربْ..}
    تموتْ الشَمس مجبورةتكابر
    ودها ترجعٍ
    وتعطِي الناس من نورهـٍ
    ترىهذا"أنا" بدونكْ
    بنفسْ الشْكل
    "والصُورة"
    /
    مسك يدها ونزلت راسها وهي تسـأله : وش كثر تحبني احمد؟
    احمـد: كثـــر كل شي ..
    طالعته :يعنـي مستحييل يجي يوم وتتركنـي صح؟
    احمد بـ عيونه اللي كانت تطفـح "حب" : أكيييد .. مايفرقنـآ الا الموت إن شاء الله وهذا احنـآ مملكين وكلها كم يوم وتصيرين بس لــــي!
    /
    وقفت وهي بـ كوشتها تعدل فسـاتها الابيـض..ابتسمت بـ حب وهي تشوفه مقبل عليها ووراه ابوها واخوانها وخالها .. بس ماكانت تشوف الا هـو ..اول ماوصل عندها كان مبتســم وقال : يــآلبى هالخشه وهالوجـه
    ضحكت وقالت له : ولك تــؤبرني هالشواارب !!
    /
    ?????

    اخذت شنطتها وهي تسكر جوالها .. حطت جوالها بالشنطـه وقالت:اوك دكتوره انا طالعه ..أنتهـى دوامي تامرين على شي؟
    د.أسمـاء: سـلامة ألبك حيـاتي .. وانا كمان رايحه!
    طلعت من المستشفـى كله .. ورحت البيت .. اول مادخلت بيتنا سمعت صوت اختي جـود
    - عبييييييييد اسكت ولا قسسم بالله بهالمركه على وجهـك
    عبدالله:مب بيتك لحالك >اكره هالكلمه
    اخذت جود الاب توب وتـوها بـ ترقى فوق
    هيله :لحظه لحظه .. على وين عمتي؟
    جود : أبقـرآ قصه ووأخوكم الملييح مايخلي احد في حاله
    هيله :ودروسك ؟..ذاكرتي؟
    جود:يـاليل ذا الدروس .. ايه خلصت
    هيله:امداك؟
    جود ترفع يدها في وجه اختها وتوريها الساعه:السـاعه الحين 8 .. امداني خلصت مذاكره وتحضير بعد
    هيله:أمــــآ تحضرين كثري منها هذي
    جود:وش قالوا لك ..مابعد زيّـت شعري عشان احضر ..
    ابتسمت هيله:طيب خذي الاب ولا تطولين لاني ابيييه
    جود:طيب
    رقت جود فـوق .. وهيله راحت لـ أمها
    ?????
    كان جالس في صـالة البيت .. كانوا امه واخته أحـلام يتقهوون .. دخلت ملاك
    مــلاك:هاااااي افري ون
    ام سطام:وينك ماتنشـافين ..
    احلام:ساكنه فوق
    ملاك وهي تجلس وتاخذ الزمزميه وتصب لها قهـوه:مالتس دخل انتي بعد .. انا وامي نصلـح
    ام سطام:اختـس التسـبيره يامال الجدري .. اخترميها
    ملاك بـ دلع:لا والله .. تجلس تشببـتس علي .. ولا تبين ارد
    سطام :اقول يمـه متعب وينه فيه؟
    ام سطام:مدري عنه الظاهر ناايم
    كان سطام بـ يعلق ..بس سكت ..
    ملاك وهي تنزل فنجالها:آآآآآآآلله من هالقهـوه الزينه .. من مصلحها؟
    احلام:امي
    ملاك:كشششخه يمه تصلحين قهـوه..اثرك راعية بيت وسنعه
    ام سطام:شكلـتس تحسبيني صديقتـتس
    احـلام:هههههههههههههه
    ام سطام:معد به بـني!
    رن جوال سطام ..رفعه وكان المتصل رقم غريب .. حطه عـ الصامت وخـلآه جنبه
    احلام:ليه ماترد
    سطام:رقم غريب .. تلقيـنه واحد لعاب ولا شي
    احلام:اها .. الا سطـام وش صار على رقيتك ..
    أبتسم سطام:مدري والله الى الان ماقالـوا لي شي ..
    ام سطام :الله يكتب اللي فيه الخيـر
    ملاك:اهم شي الرااتب .. كم؟
    سطام:هههههههههههههههه هذا همك؟
    ملاك:افكووورس .. يالله بليـز
    سطام مارد ..وقالت ملاك:مسسسسوي ماتبي تقول
    احلام : يختـي الرجال مايحبون يقولون رواتبهم لـ احد
    سطام:لاتخافين بـ يزيد .. يـاحبك لـ الفلوس انتي بس
    ملاك:مب كثر نوير ..
    احلام:اقول سطاموووو..ماعندك قصايد خبري عاشقها
    أبتسم :مب قصايد قصــايد!..تقدرين تقولين طـرطيش
    احلام:اللي هو .. سمعــنا
    فتح سطام جواله ..:بوريك وحده .. توها جايتني وسـائط
    احلام:اوك
    سـطام : ـنـي لـقيـتـك بـ/ أغنيـة ..
    لـ .. { أمـ كُـلـثـومـ
    وَ كـنـي قـريـتـك في
    روآيـة .. { شكـسْـبيـر
    فـي كـل شـي أتـخَيـلـك
    لآنـي ـآلـوحـيـد ـآللـي ..
    عـلـى بـحـرك ؛؛ يـع ــومـ ]
    وَ ـآللـي عـرف مرسـآهـ
    فـي رحـلـةـآلـسـيـر
    || لـحـظـة حَ ـبـيـبـي ..
    قـبـل يسبـقـنـي ـآلـنُـوومـ ؛؛
    بَـ/ ضـمـكْ لــ صـدري
    ليـن .. {تـصـبـح عَـلـى خ ـيـر !!
    أحـلام:يــــــاكشخه والله منتب سهل
    سطام:هههههههه .. حلوه
    ملاك:مررررره ..سمعنا وحده ثانيه
    سطام:اوك ..ولقـآ وحده".. قآلوآ هلـَـَـَي وش فيكـ
    مآترقد الليل [ ؟! ]
    ترى السهر مالهـ عواقبحميده,‘
    كآنكـ مريض روحواعمل تحآليـٍـٍـٍل,‘
    يشرح لكـ الدكتور وصفهـ مفيدهـ,‘
    قلت انشدوا رآإعي آلرموشالمضآليل~

    اليوم صآر الحل وآلربط بيدهـ
    قآلوا:تحبهـ[ ؟! ]
    قلت:بالحيل بالحيلّّ
    مـلاك:يـــــــآهووووه .. ثانيه ثـانيه
    سطام:تراك ماتنعطين وجه انتي واختك
    احلام:وش دخلني؟؟؟؟
    ملاك:هههههه
    سطام:آخر وحده ..
    فتح الرسايل مره ثانيه ..وتوه بـ يدور دق جواله نفس الرقـم اللي تو
    سطام يقوم:بــــرب
    طلـع وهو يضغط عـ الزر الاخضر
    سطام:آلو
    صوت بنت :أهليــن سطام
    .. من هذي ..عقد حواجبه يحاول يتذكر صوتها .. بس ابد مايعرفها عشان يتذكرها ..:هلا مين معي؟
    البنت بـ غنج :كيفك اول شـي
    سطام أخـذ نفس لا يقوم يفقع وجهها : الحمدالله بـ خير بس من معـي
    البنت بـ حروف بعييده عن بعض وكأنها تدخل هالكلمـه بالغصب في اذن سطام : مجنـــونـتك!
    سطام:نعـم؟
    ضحكت بـ دلع وهي تكـرر:إيه مجنونتك ..وش فيك مو مصدق؟
    سطـام:أقول لايـكثر من انتي ومن وين تعرفيني؟
    تنهد:ليه تستغرب ان عندك وحده تحبك .. واحد مثلك جميـل ورزه وجسـم
    قاطعها هـ الوقحه قبل تكمل!..قال بـ برود :انتي الحين داقه علي تعلميـني اني زين..دآري!
    حـس انها تستـانس على عصبيته .. قام ومثل دور البـآرد:المهم اخلصي علي وش تبين؟
    بـ همس:أبيك انت ..يصلح؟
    سطام نفذ صبره:يـــــاليل البعـارين .. شوفي ياانك حرمه قولي لي من انتي ووش تبين ولا بسكـر منتيب اكبر همي يـالله!
    البنت :أممممممم ..قلت لك ..أبيك .. واحبــك ..يعني لما تجيك وحده وتقول لك احبك ..ترد عليها كذا؟
    طلع سطام برا البيت .. سكر باب الشارع وأتجه لـ سيارته
    سطام تنهد وقال بـ هدوء:أسمعيني يابنت النـاس .. ماأظن ان يهون عليك تخسرين ثقة اهلك عشان وناسة ساعه او اقـل .. تعوذي من أبليـس .. وسكري جوالك

    البنت:حبيـبي سطام .. انا مستعده أخسـر عشانك كل شي .. انت تدري اني تطلقت من زوجي عشانك؟؟
    انصــــدم ..:ايش؟؟؟؟؟
    البنت:انا احبك ياسطام الله يخليك افهمني!..وريحـني انا الليـل ماأنومه ..لانك مو جنبـي ..
    سطـــــام:................"مصدوم من الوقاحه وكل شي"
    البنت:عـ العموم فكـر .. وترا اسمي اريج!..اخت فهد
    وسكرت
    وقف قدام المــرايه وعدل جاكيته الاسود ..كان لابس بنطلون جيـنز وتي شيرت ابيض .. اخذ كاميرته اللي مايقـدر يستغـني عنها .. الشنطه وكل عدتها
    نزل الدرج ..وهو نازل تذكر ان اليوم إجتـماع أمـه..امه جامعه الحريم عندها .. كل من هب ودب صار يدخل بيتنا في هاليوم ..
    طلع مع باب ثـاني غير الباب الرئيـسي .. وراح عن البـاركنق عشان ياخذ سيارته .. وهـو مـاشي مايدري عن العيون اللي تراقبـه ..


    يَآزينْ جَويّ يَومْ أطِالَع?../بـسِ?آت~
    وَديْ بـ طِولْ العِمرّ .. !

    [ سِآ?تّ ]

    ................وَ أطِآلَع? !

    تِقطعْ عَيونيّ منَ عيَونِ? مسِآفاتْ

    وَ ألمِسْ عيوْنيْ فيْ يَدين? وَأضِيع?

    مَرآتْ تَبعدنيّ وَأقِرب? مِرآتْ

    .................. مِرآتْ

    .......مِرآتْ

    وَ دي مِرآتْ أحِسْ بـلَذتِ? وَ أتِجرعِ?



    كانت جالسه عـ المرجيحه .. وتهـزها بـ شويش .. وهي تناظره يمشـي ..
    أبتسمت من قلب وهي تشــوفه
    همست بينها وبين نفسهـآ : رجع بدر واخيـراً.. تكحلت عيني بـ شوفته ..الحمدالله!
    الاســم/ مرام يـاسر الـ"......"
    العمـر/20 سنه
    الشهاده/ طالبه جامعيه تخصص إدارة اعمال

    ?????
    طلعت من غرفتها ..ماسكه ظهرهـا الحمل متعبها حيـل بس وش تسـوي .. جلست عـ الكنبه حقت الصاله .. جتها رساله عـ الجوال فتحتها
    لبيــــہ / . .
    { لبيــــہ / . .
    {لبيــــہ / . .يـاشوقــ? لجل? دعـــاني
    أجــي? و أشواقــيي تقــول {لبيــــہ . . .
    .......................{لبيــــہ . . .
    ............ {لبيــــہ . . .
    { لبيــــہ . . .
    جنبـ? يصيــر العمــر لـہ طعــ0ـ
    ثـــانـي . .
    أحـسب قيمـــہ الــؤقــت و أحصيـہ }. .
    لا جـاد وقــتيب اللقــى لو ثــواانـي ..
    cـندي تســاوي
    ...................(?ل )
    ............................... cـمري ثـوانـيـہ
    المرسـل>>حبيـبي سعود
    أبتسمت بـ حب .. وش طاري عليه ..
    لحد يستـغرب هذا سعود عليه مسكــات .. صدق من شبـهه بـ الاطفال
    دورت في جوالها رساله تناسب .. وهي تدور جتها رسـاله
    فتحتهــا
    مشتـآ آ آ آ ق صدقني ..
    لـ عـطفك و راجيك !
    { أرجوك ,,
    لاتكسرعيوني بـ فرقاك
    رغبهـ طفل كلي
    يحبك و يغليك "
    كنك حنان الأم ,,
    والجنةأرضاك !

    ياشيـخ ماهو هين
    انسى واخليك ..
    بمـوت أنـا
    إذا
    [ القلبينسـاكـ ] !
    المرســل>>حبـيبي سعود
    أبتسمت ..وتطورت هالبسـمه لـ ضحكه .. رجعت تفتـح الرسـآيل تبي ترد له .. بس رن مره ثـأنيه ..
    رسـآله جديـده!
    فتحتـها
    اسكن وسـط عمـري
    ولك مني ( وعد ) بـ اني
    ~ أشيل ~ الهم من صدرك
    واضمّه فيحضن قلبي ..!
    | بـ داوي | لك انا جراحك
    وبهدي ~ فرحي ~ لـ أحزانك
    وبخليجرحك اللي فييك
    يقول | أبعـد أنا ما أبيك |
    مب صــآحي هالانسـان فييه شي .. مسكت الجوآل وضمته لـ صدرها.. تنتظر رساله جديده .. بس ماقدرت ودقت عليــه
    ردت وبـ صوته ضحكه:ههههههههههههه هلا!
    ديمـه:يـاشيخ احبك !
    سعود:شلون يعني تحبـيني .. ترا انا إنسـان ما أرضى الا بالحب الشريف العفيف الطاهر
    ديمـه:هههههه حـالتك صعبـه ..
    سعود:وش رآيــك؟؟..حسيت اني اشتقت لك وقلت ارســل لك
    ديمـه:كل ماجيت ارد رسلت بس بقولك أيـاها ..
    سعود عقد حواجبه:تقولين ايش؟
    ديمـه:برد ..حافـظه بيتين كذا ..أهدِيتِنِي–{وٍوٍردهـ..~~
    وأهدِيتِ لِك–{قَلب..!!
    بينِي وبينٍك..
    وٍوٍردٍتٍك كَآنت–{أحلَى..!!
    سعود:هههههههههههههههه .. يـأحبني لـتس مير
    ديمه: قـل آمين
    سعود:آميييين
    ديمـه:الله لا يحرمني منك !
    سعود: ولا منك يـــــارب .. "قال وهو يحك راسه"..يختي كلهم يعـايروني
    ديمـه:من يعايرك بس وانا امعط شعره
    ضحك:اخويــآي .. يقولون مب مرتك امك ولا البيـبي سيتر
    ديمـه ضحكت لانهم صادقين:ههههههه .. قل لهم انتوا غايريين !
    سعود:أقـول حيـاتي
    ديمـه:لبيـه
    سعود:مسـافة الطريق طيب؟
    ديمـه:اوكـي انتظرك
    أبتسمت .. وضمت جوالها .. وهـي تتذكر كل لحظـه عاشتها مع سعود .. رجعت تفتح جوالها .. وتقـرا الرسايل ..تذكرت إن هالنوع من الدلال والحب ماكانت تلقـآه عند اهلها .. وأخوانها الـ 2
    /
    - يـاأخي خذها انت انا عندي عيـال وحرمه
    اخوها الثاني:طيب انا ومرتي نبي ناخذ راحتنا .. خذها انت تكفـى!
    الاول:طيب تقدر تستفييد منها .. شف لك حل المهم خذها تفكـى
    الثـاني:طيب شف انا عندي لك حـل ..أسبوع عندي وأسبـوع عند .. اعتقتد كذا فييه عدل
    الاول:حلــــو!
    /
    - اسمعـي كل بيت له قوانينه !..اول ماترجعين من الجامعه تنامين لك شوي ثومن تستلمين شغل البيت مع الخداامه .. مب كل شي يصير عـ الشغاله
    طالعت في اخوها تستنجد فيه..لكنـه قال بـ عدم مبآلاه وهو يطالع الجريده:أسمعي كلامها يـاديمه!..هذا النظــــــآم
    /
    - اسمعي طول هالاسبـوع اللي تجلسيينه هنـا..ياويلك سامعتني ياويلك ان شفتك برا غرفتك!..والاكل يوصل ليييييين عندك!
    ديمـه بـ قل حيله:أن شاء الله
    /
    هالايـام كلها راحت من يوم راحت عند سعـود .. منقذهـآ من اخوانها والمسميـن بـ"عزوتها" ..
    رجعت بـ ذاكرتها لـ اول ايام الملكه
    /
    - ديمـه حياتي خوفتيـني عليك .. وش فيك ؟
    ديمه تسمح آثر دموعها لا يشوفها عقب ليـل طويل من البكـي:مافيني شي .. "ابتسمت بـ مرح"..تفضل جـوآ
    توها بـ تدخل بس هو مسك يدها ووقفها.. لفت له كان يطالعها بـ تفحص:تبكـين صح؟
    هالسـؤال خلها فكها السفلي يرتجف .. كانت شفايها ترتعش بلآ شي ..:لآ
    هـي قالت لا من هنا .. ودموعها تفجرت من هنـا .. مسك يديها الـ2 ..
    سعود:علميـني وش فيك
    لكنها كانت منزله راسها .. تحاول تسكت .. بس يمكن وجوده يحسسها بـ الامان .. او يمكن تبي تتدلع شوي .. قرب لها وضمـها لـ صدره ومسح على شعرها :ديمه الحين تقولين لي وش فيك .. ولا ترا والله معد اقبـل عليك
    وخرت عنه بـ حيّـآ .. ومرسومه على ثغرها ابتسامه:اتدلع .."طالعته"..عادي
    أبتسم:لا اللي فيك مو دلع ..يالله عاد ترا بديت استحي من كثر ماأقول وش فيك
    ديمـه:ههههههههههه .. سعود صدقني إن حسيت اني مسـتعده اقول .. صدقني بـ أقول لك !
    سعود :بعتـبره وعـد!
    ديمه:ههه وعـد!
    /
    صحاها من سراحانها صوت الباب وهو ينفـتح .. دخل سعود وسكر الباب وراه .. دخل الصاله وهو يحط المفتاح في جيبـه : السلام عليكم
    ديمه ماسكه كرشتها:وعليكم الســــلام!
    سعود:أخبــار ولدي الحبيب !
    ديمـه:هههههه تراك وااثق انه ولد
    سعود يجلـس جنبها .. وينزل راسه عند بطنها ويسمـع .. قام يهز راسه كأنه يسمع شي يقول البيـبي ..:إن شاء الله بقـولها..ابششر وانا ابوك بس انت لا تضرب امك الله يعافيك وتشوت .. ترا مايمدحون التشويت في بطون الحريم!
    ديمـه:هههههههههههههه
    رفع راسه وطالعها:شفـتي!..يقول قـل لـ مرتك تراني رجال!
    ضحكت ديمـه: آلله من الفقش!..طيب رجال رجال! ..
    عدل سعود جلسـته وارتخى ع الكنبه .. فصخ شماغه وهو يرخي راسه بعد ..لفت له ديمه:وش فيك تعبـان!
    سعود:لآ .. بس أتليّـن شويتين
    ديمـه مالت لـ تحت ..عشان تفصخ جزمة سعود .. لكن سعود وخر رجله بسرعه : وش تسوين؟؟
    ديمه رفعت راسها وهي شيل شعرها عن وجهها : افصخ جزمتك .. وش فيك؟
    سعود:لآ !..وش تفصخين جزمتي! .. انتي مابقـى لك الا ششهـر وتولدين .. شلون تهزعين كذا
    ديمـه:طيب انا اخدك .. انت تعبـان
    سعود:اذا تبين تخدميني .. لاتفصخينها ..
    ديمـه:إن شـاء الله !.الا جبت الاغراض من الصيدليه ..
    سعود نسـى:أي اغراض؟
    ديمه :يوه سعود .. الاغـراص اللي وصتك
    سعود يتميلح:لا يـاقلب سعود .. نسيت!
    ديمـه:داريه..هو انت ماشاء الله ذاكرتك اصليه
    سعود مسوي زعلان:تحمــدي تراك حامل
    ضحكت ديمـه:ههههههههههههههههههههههههه

    ?????
    ?????

    نزلت يدها عن شعرها وهي تأفف .. من ساعه وهي تحاول تصلـح فيه .. لفت راسها تشوف شعـرها كانت الشعره حقتها قويه وثقيله .. ويجي كيرلي طبيعي .. كان طويل يوصل لين نص ظهرها..بس مع الكيرلي يوصل للتحت كتفها .. آخر شي قررت تجيب السيرآميك تستشـوره .. تعبت من شعرها الصعب ..
    نجـلا تكلم نفسها: كن ماوراي الا انت!..
    اول ماظبط شعرها .. اخذت شنطتها مربعـة الشكل وكبير شوي .. لبست عبايتها .. وطلعت ..
    وهي ماشيـه صادفت مرة ابوها .. طالعتها من فـوق لـ تحت : على وين إن شاء الله ..
    نجـلا:بروح لـ خجل
    ساره:الا قولي تهيتـين انتي وهي كن ماوراك رجـال!.."رفعت اصبعها فـ وجه نجـلا"..اصبري علي ان ماكشفتك يانجلا..على بالك ابوك مايدري عن سوايـاك
    نجـلا:أي سوايـآ انتي ..تستهبلييين؟
    سـاره: لاتنسين ان علاقتك مع ابوك ممكن تنعـدم بـ إشاره من اصبعي الصغير .. فـ عشان كذا اعقلـي يانجـلا
    نجـلا ترفع طرحتها لـ شعرها:أقول مع السسسسلامه!
    وطلعت

    ?????
    فــــــي بيت فهد
    - وش فيـك سرحان!
    سطـام التفت لـ فهد: ابد .."يصرف"..اهوجس بالشغـل
    سـامي :إييييه وش عليك ترقيت !
    سطام:لا والله هالترقيه لين الحين حبر على ورق
    فهد:الا على طاري الشغل دريتـو ان في زيادة رواتب!
    التفت سطام:وش دراك؟
    فهد:العالم كلها تحكي ..
    سطام:طبعـــوا الخبر؟
    فهد:لا .. بس كلاً يدري .. ليه ماتدري
    هـز سطام كتوفـه ..غريبـه! ..
    سـامي:اقول فهيداان.. ماعندك فلم ولا أي شي
    فهد قـام:الا ذكـرتني ماخذ من اختي فـلم إنمـــــآ إييييه
    قام عشان يجيبـه .. فهد اول ماقال اختي ..دق قلب سطام .. حس كن احد مروعه
    سامي:وش في لونك انقلب؟
    سطام:هاه!..لا ولا شي ..
    رن جوال سـامي ..وهو قام:دقاايق ..
    وطلـع برا الملحـق .. جلس سطام مع نفسـه وش يسوي بهالمصيبه اللي حلت عليه .. وتـوه يفكر بـ مصيبه الا تدخلت عليه مصيبـه ثانيه
    - أهليييين سطام!
    سطـام طارت عيونه من اللي شافه دخلت عليه بنت لابسه فستان حرير ومبيـن معالم جسمها..بلـع ريقه وده يصـرخ عليها ..ويخاف يدخل فهد ويشوفهم كذا ..
    أريج:سطـام حبيبي وش فيك...فكرت باللي قلت لك عليه
    سطام منزل راسه :الله يلعــنك ..اطلعـي براااا
    أريج:سطام بليــــز انا قلت لك افهمني والله احبك!
    رفع سطــام راسه ..لان طرف ثالث دخـل!

    كان سـامي!.. ويطالعهم بـ ذهول .. يناظر اريج اللي اول مادخل التفت له ..وطلعت هروله .. شوي وارتسم على ثغـر سامي إبتسامة سخريه!
    سامي وهو يجلس:اخت خويك يـاسطام..قويه ترا!
    سطام يحـس مايدري وينه فيـه ..وجهه صار احمر من اللي قاعد يصيـر .. وقلبه يدق ويحس انه في لحظه ممكن يوقف ..لف على سـامي:وش قلت؟
    سـامي:اقول انها قويه تخوون ثقة خويك اللي مدخلك بيـته
    سطام بـ إنفعال :أسسسسسسكت!..انت ماتدري وش اللي صاير عشان تجي تتهمني
    سكت سـامي .. ولا رد وكأن كلام سطام ماخش مخـه .. وهذا اللي قهـر سطام
    سكــوت سامي!
    - آسف شباب تأخرت عليكم
    سـامي بـ دقه: لا في نااس مبسووطين يوم رحت .."وطالع سطام"..على قولتهم يلعب السبلـه!
    طالعه سامي وهو ماسك السي دي:ها؟؟
    سامي:اقول شغـل الفلم بس ..
    ?????

    كانت تنزل من الدرج .. وهي تعدل البالطو حقها .. شـافت ام حسن الخدامه والمربيـه .. الام لهـآ .. كانت ترتب السفـره
    جوان:ام حسن ..مادق عمي؟
    ام حسـن:لاءه.."وهي تحط صحن الفاكهه كـ آخر شي ع السفره"..مش حتآكلي
    جوان طنشت سؤالها:وش رايك ادق؟
    ام حسـن:على عمك؟
    جوان:نو!..ع الشغـل
    ام حسـن:اممممممممم هو أل لك الاتنيـن .. اصبري شوي
    جوان:اوكـ..ارودي اليوم الاحد مابقـى غير يوم واروح لهم!
    ام حسـن:حـ ننزل السوبر ماركت..نشتري شوية حاجات
    جوان:وش عندك؟..حاجات ايش؟
    ام حسـن:اغـراض البيت
    جوان:أهـآآ
    ام حسـن:يالله ..كـوولي!
    جوان اخذت لها فطيره:لا بطلع ..أغير جو شوي
    ?????

    جلست على الكنبـه وتسند عليها ..راسي بـ ينفجر من التفكير مدري وش أســوي .. وشكل احمد وهو سكران في راسـي ماراح .. ولو اغفـى اشوفه
    ماكنت متوقعه ان اللي اشوفه بالمسلسلات راح اشوفه عـ الواقع .. ولا وفي مين في زوجي
    سمعت صوت الباب .. وقفت ..مدري من الروعه .. او ايش .. قلبي بـدا يدق
    دخل وهو يـترنح .. كان يغني بـ لسان ثقيييييل .. هذا هو من يسكر يجلس غني وهذا هو الشـي اللي يقهـر ..
    كان لابس جينز وقميص أبيض مفتوح وطالع صدره ..طالعها من فوق لـ تحت .. كانت لابسه بدي وردي وبنطلون بيجاما حرير .. ورافعه شعرها
    احمد:أنتـ..انتي نوره ولا؟
    نوره شوي وتصيـح:أستـــح على وجهك يـــا أحمد!
    تقدم لها .. ومسك شعرها وجـرها له :أسمعـي حبيـبتي !..راح تنزلين معآي الحين ..تجربيييين الحيـآة الصححح!
    نوره مسكت يده:آآآآآي اتركني ولا قسم بالله ياأحمد بـ تندم
    أحمـد:ههههههههههههههههههه مابقى الا هي بعد .. تهدديني؟ .. بس شوفي حياتي انا بعلمك الحياه شلون .. راح اعوضك عن كل سنوات الحرمان اللي عشتيـها!
    أخذها مع شعرها وجرها ورآه كأنها "كلب" وانتوا بـ كرامه .. ولا هو حاس أصـلاً بـ شي .. وش تنتظر من واحد سكــرآن ..
    نوره وهي تمسك الباب وتصررخ:احمد احمد خلنـي..احمد حسسسسسبي الله عليك !
    وقف احمد ونزل لـ مستواها ..حط اصبعه عند فمه:اوووووص!..ولا كلمه يابنت الذين ..
    جرها وراه ودخل الاصنصير .. تركها وقاامت حاولت تفتحه بس بعدها عنـه .. نوره وهي تصيـح بـ شكل يقطع القلب:وش تبي مني ..فوق انك خربااااان تبي تخربني؟؟
    أحمـد:أنــا ماأخربك ياقلبي انا أفتحك عـ الدنيـا .. تخلف يااخي انتوا يالسعوديين حارمين نفسكم
    نوره بـ حقد وهي بين دموعها:هذا الديــن يامتخلف.. مو سعودي ولا بنقـالي
    على انه كان يترنح وهو يمشـي وكل شي فييه ثقيـل ويحس بـ ثقل في أنه يشيل نفسه بس كانت عنده القوه الكافيه انه يجرها ورآه ..
    اخذها مع يدها ..بس هي تركته بـ قوه:ماراح أجـي يالوااااااطي!..مو انا اللي تجرني على اشياء زي كذا
    احمد بـ سخريه:اقول ياشريفـة مكة .. امشي بس .. ولا بمشيك انا
    نـوره:سوو اللي تبي ماراح اجي معك .. رح أخــرب لحالك ياحمــــار
    مسكها مع شعرها :انــا حمآر يالـ...
    وقـام يسب .. صدق من قال ما تعرف معدن الشخـص الا إن سافرت معه .. وهذا هو احمـد يظهر على حقيقته ..
    جرها معه فاللوبي والناس تناظر .. نوره حالها يليّـن الصخر ماتدري تفك نفسها ولا تغطي نفسها لانها لابسه بيجامه ولا كانت ساتره بـ ما يكفي ..
    نوره:أحمد..احمد الله يخلييييييييك اتكرني خلااااص سوو اللي تبي بس خلنـي!!!
    احمد رماها ..وقـال وهو رافع يدها اللي بـ يالله تثبت ..لانه الحين فااقد التركيـز ..:شوفي يابنت الفقـر .. أنا رجال اهم ماعلي ونااستي ووناسـة ربعي ..واللي احبهم .."نزل لها وقرب لها"..وانتي من اللي أحبهـم ..فـ أبي ونااستك صدقيني ماراح تندميـن!..وبتشكريني يوم من الايـام!

    - وش تســوي يـا أحمد!
    طالعت نوره فالرجال اللي ماكان احسن حال من احمد .. كان فـ يده شرآبيـن ..
    احمد لف لـ خويه:هـلا والله ريـاض .. هات اللي معك ..
    مد رياض صديق احمد ..الشراب ونوره تناظر وترتجـف ..جلس احمد .. وتعمد يجلس على رجولها عشان ماتقدر تقوم .. عطاها احمد كاس زجاجي جواه شراب لونه مثـل عصير التفـاج ..أبتسم :ترااه من الانواع الفـآخره .. الحلو لك يـا حلو
    نوره ترتجف وتناظره وتنــاظر الكأس ..قالت بـ خوف:تخليني اشرب هذا يا أحمد؟
    احمـد:ههههههههه .. عاادي ليش انتي معقده يختي؟..الناس وصلوا القمـر وانتي توك
    ضربت نوره يد احمد وطااح الكأس ..وانكب اللي جواه .. طالعه احمد بـ غضب .. ضربها مع راسها:يـــاحقيره!!!! .." ونادا ريـاض " ريياااض هات الثااني ..أبييييه مركـز خلها تسكر!!..معد تشوف شي ..
    مد رياض لـ احمد الكأس وهو مبتسم .. والوضع معجبه ..
    صرخت نوره:وخــــــــروا عني .. احمد وخـر .. خلـ.....
    - يـا أخي انت ماتستحي على وجهك؟؟..خااااااف ربك يـــا أخي
    أحمد رفع راسه شـاف رجال:خير إن شاء الله !!!
    الرجال كان واقف ومعصصب .. ووراه بنت واضح عليها الخوف ..وماسكه يده متحجبه شكلها فالـ 18 او 19 ..اما هو يعطي عمره عـ الـ 30
    وقف احمد :رياض امسك نوره خلني اتفااهم معه
    رياض: Come to your father
    قرب رياض ومسك يد نوره ..أقشعـر جسمها وكل خليه داخلها هااجت :أبعــد عني .."التفت لـ رجال"..الله يخلييييييك لا تتركني
    احمد:خيييييير اخوي؟
    الرجال:يـاأخي خااف ربك .. ماتستحي على وجهك تجرجر وحده من محارمك كذا ..
    طبعا الرجال مايدري انها زوجته ..
    احمد :امنعـني
    كان الرجال اقـوى جسم و اطول و اعرض.. واحمد حتى كان سكرآن .. دفه وطااح عـ الارض .. وبعد ريـأض اللي كان مقرب من نوره .. ونوره تحاول تبعد عنه .. بعده عنها بـ قوه ..
    قربت لها البنت ..كانت لابسه شـآل وغطت نوره فيه ..
    البنت :سوو لك شي؟
    نـوره وهي تتقطع من البكـي:لآ ..
    الرجال:وين غرفتك .. لاتنزلين من السويت لحالك
    نوره بـ حزن ينهـشها:هذاك ..اللي كان يجبرني اشرب .. زوجي
    شهقت البنت :زوجـــك؟؟؟؟؟؟..
    الرجال مب اقل صدمه:طيب وين اهلك؟
    بكت نوره اكثر:ماقلت لهم ..بيخافون علي
    الرجال:مب عذر .. لازم تقولين لهم
    نوره:اقولهم عشان تتقطع قلوبهم؟؟...ماعندهم فلوس يرجعووني .."مسك يد البنت"..تكفييين رجعوني الرياض..والله ادفـع اللي تبييينه بس انا ماأعرف اول مره اركب طياره هالمره بس .. والله لكم اللي تبووونه

    التفت البنت لـ الرجال: وش رايك إبراهيم ..
    إبراهيم قام:مانقدر نرجعك اختي ..
    نوره لمت نفسها وغطت نفسها بـ الشـال ..ولا قدرت تنطق بـ حرف اول مره تتعرض لهـ المذله ..
    البنت:ليييه طيب
    إبراهيم:انتي تدرين يـا روان اننا جايين هنا عشان ريـان .. ولا نقدر نتـركه عشان نرجعها ..
    روان:بس .."تنهدت وطالعت فالبنت"..تعالي معآي .. والله امي بتحبك ..
    هزت نوره راسها وقامت :مشكوره يــــا.....
    روان تقوم وراها:روان .. وانتي؟
    نوره: ..نوره..مشكوره ياروان ..بس انا برجع للسويت ..
    روان:طيب اذا رجعنا وخلصنا من علاج اخوي رجعناك معانا والله!..
    نوره أبتسمت:لا ماراح ارجع الا مع زوجي.."بـ سخريه"..خبرك شهر عسـل وش بيقولون عني الناس ..
    فـ اليوم الثـاني..!
    وانا طالع من مكتبـي ..كنت رايح لـ مكتب المدير لأن توه يداوم..دخلت عليه
    - السـلام عليكم
    المدير بـ ملامح جامده:هلا سطام تفضل اجلس
    جلست وانا متوتر..وجهه مايبشر بـ خير..:سم طال عمرك
    المدير:طبـعاً ياسطام ياولدي..انت تدري بـ موضوع زيادة الرواتب
    أبتسمت :أيه ادري..
    المدير: الموضوع ماكان اكيـد..وبعدين انا علمتك وقلت لك ان الموضوع سـر
    سطام:ايه وانا سويت مثل ماقلت لي..ماقلت لـ احد
    بـ عصبيه:وانا اشووف العكس..الخبر منتشـر بـ الشركه كلهاا..والكل يدري
    سطام: بس طال عمــ....
    المدير:سطـام..انت من احسـن الموظفين اللي توفظـوا عندي بـ الشركه..وأسمح لي انا..
    قاطعته :اسمعني ياعمي..انا ماقلت لـ احد مستعد احلف لك..صدقني
    المدير:يعني محد يدري الا 2 فـ هالشركه..معقوله نادر ذراعي اليمين هو اللي قايل لـ الموظفين؟؟..مافي احد غيرك..انا لازم أ...
    قلت وانا ادعس على كرامتي خايف انه يطردني من هالشركه..:انا اللي اصرف على اهلي ترا انا على الله ثم على هالراتب
    المدير:انا ماراح اخصم من راتبك..بس انـسى الترقيه ياسطام
    سطام :بس صدقني..انا ماقلت لـ احد
    المدير:آسف انا مقدر ارقيك..بس انت خيبت ظني ياسطام
    سطام:انا قلت لك قبل..صدقني انا ماقلت لـ احد حتى اهلي
    المدير:انا ماعلي الا من اللي اشوفه قدام عيوني..تقدر تتفضل الحين
    قمت وانا مب مستعد انزل كرآمتـي لـ الارض واجلس اترجـا فيه..رب العالمين معي وانا مظلووم.. يمكن بعضكم مايشوف فيها تنزيل من الكرامه .. بس انا إنسـان كرامتي حسـاسه جداً..
    ويمكن ربي صارفني عن شي..وهالترقيـه مو من صـالحي..
    دخلت المكتب .. وشفت وجـه سـامي
    ماسلمت ولا شي .. مااالي خلقه من بعد أمـس هالحثاله !.. يشك فيني ويحسبني من نوعيته ..ولا اكلم مين ..اخت فهد ...أعــــز أصدقاااي
    ?????
    كنت ماسكه شنطتها الغـوتشي وتصلح معطفها بعد مانزلت من السياره .. صلح حجابها ..ودخلت الشركه ..
    مشت لين وصلت الاصنصـير .. وهي تحاول تنظم عملية التنـفس عندها ..ذكرها الشعور بـ أول مره دخلت فيها جامعة أمريكـا .. واول يوم لها فالمدرسه .. كل شي جديد عليها .. الحين هي جديده على هـ الشركه ويمكن ماتتوظف .. هالشي فـ علم الغيب بس هي دعت ووصت ام حسن تدعي لها ..
    Where are you goingطالعها السكرتير ..وقال بـ اسلوب ينرفز:
    جوان:
    I have an appointment with the
    Director
    السكرتير:انتي جوان عبداللطيف؟
    جوان:يسس ..
    رفع السكرتير .. ودق كم رقم ..:آلو...عمي اللي أسمها جوان عبداللطيف يـت!..أدخلها؟...إن شاء الله .."صك السماعه"..تقدرين تتفضلين
    دخلت جوان وهي تجمع نَـفَسها .لمت اوراقها...فتحت الباب .. شافت مكتب وسيـع وفخم .. وريحة عطر رجالي تفوح فالمكان ..دخلت سكرت الباب وراها ..لقت واحد متسند وقدامه شاشة الاب بوت وأصبعه السبابه والإبهام ماسك ذقنه ويقـرآ شي بـ إنسجام .. وقفت جوان وهي تطالعه ماتوقعت بـ تشوف واحد توه شباب
    جوان:قود مرونـق
    طالعها "فيصل"..عقد حواجبه ..:هـلآ
    دق قلبها أكثر من اول..نظرته ترووع هالإنسآن ..شلون عرف انها عربيه ..حتى شكلها مايعطي أساساً ..
    سند نفسه عـ الطاوله ..وأشر ع الكرسي بـ يده:تفضلي اخت جوان!..ولا انا غلطان؟
    تقدمت جوان وجلست:لا ..جوان عبداللطيف الـ"......"..
    فيصل:طيب؟..وش اقدر اساعدك فيه؟
    جوان طالعت اوراقها وحطتها عند عالطاوله:انا جيت هنا وقدمت على وظيفـه .. ورفضوني بدون سبب مقنـع
    اخذ منها الاوراق القـى نظره سريعه .. ورفع عيينه لها:شلون بدون سبب مقنع؟
    جوان:يقولون ماعندك خبره
    فيصل:طيب؟..إحنـآ طالبين خبره اقل شي 5 سنين .. وانتي اصـلاً توك متخرجه
    جوان:طيب لـ كل قاعده شواذ .. انا اعرف انجليـزي .. وكمبيوتر .. وتخصصي يناسب الشغل هنا
    فيصل ماقدر يمسك نفسه:هههههههههههه
    جوان استغربت منه:وش اللي يضحك؟
    فيصل: لاتنسـين ان إحنا بـ أمريكا يعني الكل يعرف انجليزي
    انحرجت منه .. صدق والله رااحت عليها هالنقـطه:طيب وش قلت
    فيصل:والله يــامدام انا مقدر أسـوي لك شي .. انتي ادرى بالقوانين
    جوان:اولاً انا ماني مدام .. ثـانياً وش قوانينه هذي انا ابي اكسب رزقي
    فيصل :طيب .. خلي أوراقك هنـا .. وإن شاء الله راح نشوف لك .."أخذ كرت من صفة الكروت الموجوده "..هذي أرقام الشركه كلها .. اتصلي بكره
    اخذت جوان الكرت :وراح تقبلوني
    فيصل حط ملفها على جنب ورج لـ الاب:مدري ماأوعدك
    جوان:أوكي .. ثـانكس!
    طلعت
    ?????

    انسدحت وانا آطـآلع السقف.. وكتابي على صدري..آآه ياقلبي..ليش يامرام تحلمين بـ شي بعيد بعيييييييد .. ولايمكن تملكيــنه .. شي يمكن نجوم السمـآ اقرب لك .. نزلت دمعتـها.. حب من طرف واحد..وأصعب شي ان الطرف الثــآني مايدري عنك..هو ياليته يدري اصـلا ان في وحده فـ الوجود اسمها مرآم ..
    وتحبـــه تحبــه تحبــــــــــــــــــه!!!!...
    تذكرت شكله يوم كان يكلم احد من اصدقـآه .. لين ابتسم ياربي ..احس بـ يغمـى علي.. ولا ضحكتــه ..يمكن انتوا اذا سمعتوها تقولون شينه ضحكته ووش معجبك فيهـآ..بس يقولون القرد فـ عين امه غـزال..هههههه بسم الله عليه مو قرد بس..
    - مـرآم .. تذاكرين ولا نايمه
    قمت وانا امسح دمعتــي..حالتي صعبه .. :لا يمه اذآكر..بس الظاهر نمت شوي
    ام عبدالله : ماتبين تاكلين
    طالعت ملزمتي..:لا باقي لي كثير
    ام عبدالله :لعد تنومين الله يعافيك .. خلصي عشان تنومين معد الا خير
    طالعت الساعه بدري والله :ان شاء الله


    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:32 am





    مسكت وحده من القــدور وجلست تطـق..:اشب جمــري على جمــره ..واذوووب كلي على كلــــــــي..الحب ماصآر من نظره ..
    - بس بس بس!!!!!!!!...أرحمـيني وراحمي نفســتس!
    ضحكت وانا انـآظر وجه امي المعصـبه:طربـــــآنه!
    ام مشـآري:يـ الله انستــبي الغـدآ ابوتس هالحين بـ يجي
    مـلآك:يمـه احيانا احس نفسي شغاااااله
    ام مشـآري:اقول لايكثر هرجتــس..
    وطلعت
    مسكت المـلآس وهي تحلطم:لاحوووووول..وش ذا القرف..لوهم يعطووني راتب ..والله لـ أشتغل بس..إفففف.."ولفت تحرك اللي فـ القدر"..ياربييييييييه !!!..متى اخلص الجامعه وأتوظف واشتغل زي النــآس..
    - قامت تحلطم الشــغاله
    لفيت ..:ع الاقل انا احسسن منك يـ العااااااطل
    متعب مايدري وش يقول:على تبــن!!!!...
    مـلآك تكمل اغنيتها اللي خربتها امهـآ:يـ اللي عشقتك ابي العشــره..والله ابي عشرتك يـ اللي..
    متعب:اشتغلت الطقــآقه !!..صوتك بـآآآيخ !
    طلع متعب عن اخـــته وآتجـه لـ الصـآله..وهو داخل كان ابو سطام جـآي
    ابو سطام:لآ إلـــه الا الله .."شاف متعب اللي تقدم وحب راسه"..يـاهلا والله وغلا بـ ولدي متعب
    متعب:وينك يبـه ماتنشااف..هالمره زودتها فالمزرعه ترا اشتقنا لك
    ابتسم ابو سطام ..وهو متجه لـ الصاله بـ يجلس:أبد ياابوك .. بس ضايقن صديري شوي..اختك نوره لها فقده والله ..
    - لا والله ..وانا يعني مالي فقـده؟؟؟
    ابو سطام:عاد انتي يـارفلا شي ثاني
    ملاك تحط يدها على فمها ..يقالها مصدومه:رفـلآ؟
    متعب:روحي جهزي الغـدى بس؟
    ملاك تجلس ع الكنب:قلت لـ الشغاله ...مالي خلق
    - السسلآم عليكم!
    الكل :وعليكم السلام
    ابتسم سطام يوم شاف ابوه راح وسلم عليه:هلا والله يبه تو مانور البيت
    ابو سطام :منور بكم ياولدي..الا انت وش اخبارك.."وبـ همس له"..مع امك؟
    ضحك سطام بـ عذوبه:هههه ..نزقح ..
    أبتسم:ههههههه تحمل وش نسوي .. الجنه تحت أقدام الامهات
    سطام:وهذا اللي نسـويه
    متعب:يبـه أبشرك سطامووه ترقـى
    ابو سطام بـ فرحه وعلى دخلة ام سطام:لا عاااااد ..ألف ألف ألف مبرووووك ياسطام
    سطام:بس
    ام سطام وهي تفرش السفره:بعد حـييّ هو .."وناظرت متعب وملاك"..في ناس لاشـدوا حليهم يلقوون كل خير .. بس في نااس عجازين
    ملاك تناظر متعب:ننسب إنّـا صح؟
    متعب:شكله والله
    سطام يتغصب الابتسامه:بس ..بقولكم شي ..
    ابو سطام تقدم عـ السفـره:رح غسل يدك .. وتعال كل ثومن قل كل اللي تبي
    ?????
    - هـلا والله بـ جوان
    ارتـاعت ..ولفت لقت حسين:بسسسم الله شلون عرفت اسمي؟
    حسـين:ههههههه .. لاتنسين انك تركتي اسمك عند السكرتير
    جوان:وش بغيت؟
    حسين يحك راسه:لا بس بـ سلم!..اشتقت اتكلم نجدي مع احد
    جوان:لا يـأشيخ!
    حسين:هههههههههههههه
    جوان وهي تكذب:اوكي انا مستعجله .. لازم اروح
    وأتجهت لـ الاصنصير!
    ?????
    حطت الملعقه عـ الصحن:وش قلت؟؟
    سطام وهو يناظر صحنه:بس صدقيني يمـه والله اني مظلوم
    متعب عصب:ماعليك منه هالنـــــادر!..انا اوريك فيه بـ دعسه بسيارتي
    ابو سطام :وش تدعسه انت ووجهك .."ناظر سطام اللي كان ضايق صدره..وحط يده على فخذه"..لا يضيق صدرك يـابوك!..انت مظلوم والله مايضيع حـق عبد!
    ملاك:والله انه يقهــر..
    ام سطام:الا زااد انت وراك تعلم!!!..يعني ماتقدر تصبر لين ينشرون الخبر
    سطام:يمـه انا ماقلت لـ احد ..حتى فهد خويي..أصـلا نااسي الخبر
    ابو سطام بـ نبره صارمه:خـلاص ياحصه انتهى الموضوع .. لعد تفتحونه من جديد

    ام سطام وهي تقوم ..وواضح انها زعلت :الحمـــــدالله!
    وطلعت
    كل الانظـار اتجهت لـ سطام ..اللي جـآ بيقوم بس وقفه ابو سطام:ترا ان قمت بـ حرج عليك ياسطام!..أتركها لين تسفهل!
    سطام:بس
    ابو سطام:خلـــها قلت لك كانك تبي رضـآي

    مُوٍ حُزٍنْ . . }-
    لَكِنْ حَزٍيْنِ . . !
    لَكِنْ حَزٍيْنِ . . !
    لَكِنْ حَزٍيْنِ . . !
    لَكِنْ حَزٍيْنِ . . !

    ?????
    نزل من الدرج بـ يجامته..خطواته توضح انه واحد ..مــال .. مال من كل شي ..من الدنيا ومن الشغـل
    - وش فيك يـابوي؟
    ناصر وهو يروح لـ أمه اللي جالسه فالصاله عـ الجهه اليسـار:مدري ..الحين الظهر وبـ يجي ابوي .. وراحت علي نومه ولا رحت الشغل..
    ام محمد ..رحمت ولدها الـ"شبه" وحيد ..عرفت ان يقصد تهزئ ابوه:طيب؟
    ناصر يتثـآوب .. ويرخي راسه:رجلك بـ يهزئني كـ العاده
    ام محمد:طب وش رايك توديني الموعد فالمسـتشفى هالحين ..واقوله انك كنت عندي
    ناصر:صـدق؟
    ام محمد:أيه صدق..بس توعدني وعد
    ناصر:أيش؟
    ام محمد:هم وعدين من واحد
    ناصر:ايوه؟
    ام محمد:اول مره تتخلف عن شغلك فاهم؟
    ناصر:ابشري ..أو احاول هع..الثاني؟
    ام محمد تهز راسها منه:والثـأني .. ابيك توديني بـ غير سيارتك ذا اللي كنها صندقه!..
    ناصر فقـع ضحك:ههههههههههههههههه ..أبششششري.."قام"..صبر يـام نـ..احم قصدي ام محمد..بروح اغير ملابسي واجـي معاك
    الجزء الســادس ..!
    ???


    وقف عند باب المستشـفى .. ونزل من السياره ولف لـ الجهه الثانيه ..كانت امه تنزل .. مسك الباب لين توقف على رجولها ..
    اول مااستقرت عـ الارض .. سكر الباب ..
    ناصر:انتي كل كم يصير عندك موعد؟
    ام محمد:العاده كل شهر .. بس أحياناً توجعني ريجـلاتي واظطر اروح
    ناصر:سـلامة قلبك يـمه!..في عودينك
    ام محمد:مالي عدوين الحمدالله ..
    ?????

    كانت جالسه عـ السرير .. وعليها عبايتها وجنبها شنطتها وتناظر نـدى بـ ملل
    نجـلا وهي تحط يدها على خدها : ندوووي بليـز!.. بسسسرعه تأخرنا
    نـدى وهي ماسكه الاستشوار:دقاايق ..بس هوآ عشان شعري!
    نجـلآ قامت وراحت لـ التلفزيون .. وفتحتـه ..اخذت الريموت وجلست تقلب في المحطات .. مالقت شي شدها وسكرته ..فتحت الدسك توب حق نـدى ..بس فتحت الشاشه لان ندى من النوع اللي مايسكر جهازه الا وقت النوم ولا وقت ماتكون طالعه ..
    كانت فاتحه ايميـلها وحاطه بالخارج ..
    نجـلا:ماتسكرين ايميلك انتي؟
    نـدى وهي تستشور:اييييييييش؟
    نجلا:ولا شي ..
    فتحت المستندات..ثومن الموسيقـى..شافت اللي عندها لكن ماتقدر تشغل لان ندى تستشور .. وصوت الاستشوار عااالي مره ..
    سكرت الشاشه بـ ملل وهي تتـأفف ..لفت بـ الكرسي وهي ترجع شعرها على ورآ .. كانت مبسوطه علييه لانه مليّـس وطاايل شوي وااصل لـ نص ظهرها ومن تحت شوي ..
    جت عيـنها على باب غرفة نـدى اللي انفـتح ..ودخل ........
    - نــدى ياهووو .. كم مره قاايل لك لا تدخليين حمامي!!!..ماتسمعين؟
    رفعـت عينها العسليه له..شافته واقف عند الباب ومعاه فوطـه .. وعلى ذقنه رغوة الحلاقه..وكان معصب شوي
    نـدى سكرت الاستشوار :خير مادخلته!
    خالد: لاتنــافخين وجع!..الا داخله اجل من حاايس الحمام ..حتى مكينة الحلاقه مدري وينها
    رفـع عينه وشاف نجـلا اللي كانت تطالعه ..يوم طالعه من ماتدري وش تسـوي .. رفعت الطرحه ..بعدهـا هو طلع
    التفت نـدى:آآآسفه والله نجـلآتي .. وقسسسسم نااسية انك هنا من شفته يناافخ ضاعت علومي
    نجـلا الى الان واضح عليها الارتباك:لا عادي
    ?????


    سكرت التلفـون من "ملاك".. ورقت فـوق .. وراحت لـ غرفة بنت عمها الثانيه "الجوري" اللي كانت جالسه عـ السرير .. ومنحنيـه عالاب توب وشعرها مغطي وجهها
    هيـا:أهلييييين يالدفـره
    رفعت الجوري راسها:هههههههه أهليـن! ..تتهزين انتي وذا الوجه
    هيا:من جدك انتي ترااك نسبـه .. والله ابوي ماسـوى خير يوم شرآ لك الاب
    الجوري:حراام عليك والله اكلم جوان اختـي الحبيـبه!
    هيا جت جنب الجوري .. وطالعت الشـاشه
    جوان توبكها
    Baby it's you
    الجوري
    {تنآسى..حآجتيّ لق'َـَـَربہ"



    Baby it's you
    Eeh men jd..bs en shallah ee8blony=(
    هيـا التفتت على الجوري:يقبلونها وين؟
    الجوري وهي تكتب عـ الكيبورد :قدمت على وظيفه في امريكا
    Baby it's you
    Al mshkela eno klhom gulf

    {تنآسى..حآجتيّ لق'َـَـَربہ"
    ههههههههه .. عادي عشان تحسين بـ الانتماء
    Baby it's you
    Ooh plzzz baby
    {تنآسى..حآجتيّ لق'َـَـَربہ"
    هههه .. صادقه والله بيضايقونك الخليجيين .. بس عاد وش تسوين ..
    {تنآسى..حآجتيّ لق'َـَـَربہ"
    بعد ماتدرين يمكن مايوظفونك عندهم
    Baby it's you
    Thanx sweety(فيس يتغصب الضحكه)
    {تنآسى..حآجتيّ لق'َـَـَربہ"
    هههههههههه سوري عـ التشجيع ^^"
    هيـا قامت:إذا خلصتي مسولفه مع اختك .. تعالي غرفتي خل نسولف انا وانتي شوي
    الجوري وعينها عالشاشه:طيب

    ?????

    دخـل أمه عند الانتظار .. وراح عند الرسبشـن ..
    ناصر:ألسلااام عليكم .. اخوي موعد لـ مضاوي الـ.........
    حق الرسبشن قام يطقطق فالكيبورد .. وبعدين:والله اخوي الدكتور طالع الحين
    ناصر:شلون؟..طيب انتوا معطينا الموعد اليوم ..
    حق الرسبشن:السمووحه اخوي..بس الدكتور عنده ظرف طارئ .. تعالي اليوم الساعه 9 يكون هو فـاضي
    ظرب ناصر الطاوله ضربه خفيفه وهو يقول:شكــراً ..
    رجع لـ امه ..
    ام محمد :هاه وش صار؟
    ناصر وهو يمسك ييد امه ويتجـه لـ الاصنصير:يقولون اليوم الساعه 9 تعالي الدكتور عنده ظرف طارئ على قولته
    ?????

    وصلـوا ندى ونجلا لـ بيت خجل .. طول الطريق ساكتين .. اول مادخلوا القصر ..نجلا سبقت ندى .. بس ندى مسك يدها ..
    ندى:لحظه نجول
    التفت نجـلا:هلا
    ندى:زعلتي من اخوي؟
    نجلا وجهها صار احمر: لا .. عادي يانـدى
    نـدى:والله آســفه وقسم انه مايدري انك بتجين
    نجلا:نديوووو لا يكثر امشي بس
    ?????
    دخلت الجوري عند هيـا اللي كانت واقفه عند المرايه ..
    الجوري: خلصت هذره .. وش عندك سواليف
    التفت هيـا وهي فاكه الكشره من الحلق لـ الحلق :خلصصصصت الروايه
    الجوري:جــــد .. واخيراً .. صار لك شهر تقرين فيها
    رمت هيـا نفسها ع السرير وقالت بـ حالميه:ودي اتزوج واحد وأتلاااااعن انا وهو ..والعن خاامسه وهو يجلدني..وبعدين نحب بعض وكأن شيئاً لم يكن ..آآآآآآآآلله وناااسه
    الجوري:ههههههه حالتك صعبه .. عاد لازم تاخذين ولد عمك حركات روايات ..
    هيـا:من فييه ماعندي عيال عم الا متعب وسطام .. وش رايك أي واحد؟
    الجوري:خذي سطام .. لان متعب ماتوظف
    هيـا:ههههههه مصدقه انتي آخذ عيال عماني .. تخيليني بس.. لا جد يختي في اشياء تقهـر فالقصص
    الجوري تجلس عالكرسي:زي؟
    هيـا قامت وجلست :كلــــهم حلوين ماشاء الله عليهم..مدري من أي كوكب جايين
    الجوري:امممممم لاحظت هالشي بالقصص .. بس تدرين مره قريت قصه ان وحده عاديه خذت شيين .. ههههه ماقدرت اكملها صرااحه ..بس ماأحب اللي من تبدا القصه لين تخلص وهي تقول ان البطله تهبـــل والبطل وخري عنه وسيم ورومنسي .. وششششهم وأبن قبيله
    هيـا:اثرك سطحيه انتي وذا الوجه؟
    الجوري:مو مسـألة سطحيه .. بس انا إنسانه قاريه قصه ابي اتخيل .. وش حادني اتخيل شي شيييين .. واحد شين وزوجته قبييييحه!
    هيـا:طيب كلهم أغنيـاء .. وكلهم مثالييين
    الجوري:ههه مسألة ان كلهم اغنياء هذي عشان تبي تبين لك الكمال ..او يمكن جانب إيجابي فالقصه .. هي تبي تكتب مشكله غير المشاكل الماديه اللي طفشنا منها فالمسلسلات.. او مثلاً تبي تعذب الابطال عذاب معنوي مو مادي ..مسألة مثاليين مب كل القصصه هذا اولاً ثانيـاً .. انا قريت قصص عالميه .. كل ابوهم اغنياء..عادي
    - شـو عم تعملـوا هوون
    التفت هيـا لـ عليا وتقلد نبرة صوتها:ياشين السرج عالبقر
    عليا تركت الباب ودخلت :مالتس دخل انتي .. ورا ماتنزلون .. ترا مايمدحون الجلسه هنا
    هيـا:ليه وش فيها غرفتي
    عليـا مسويه تذب:بسم الله الرحمن الرحيم ماأبي اقول اسماميهم
    هيـا قامت:لا والله ..ارحميني ..غرفتك كلها حشرااات وصوارير وظواطير وكل ابو شي
    عليا:احسـن من .. "وسوت نفسها خايفه"..لا بسم الله ماأبي اقول اسماءهم .. عاد في غرفة هيـا عـ الريحه على طول يطلعون
    هيا ارتاعت وشك في نفسها قامت تتلفت فالزوايا .. راحت لها :حمااااااره غرفتي مافيها شي
    انحااشت عليا :ههههههههههه انا ماقلت الا الصدق
    وحطت رجلها ونزلت تحت وهيـا لحقتها
    ضحكت الجوري على خبالهم .. :ههههههههههههههههههههه
    نزل وراهم ..
    ?????

    ششَآفوآ إنيْمَآأبيـ?ّ.. !
    وحسسسبوٌآ هَآلجـرحْهـَيــ?ّ,,

    حط راسه عالدركسون .. الى الان ماشاف امه من بعد الغـدا .. ضايق صدره حيل .. حطوا نفسكم مكانه .. وانكم جالسين عالغدا وامكم قامت بـ سبة فعل فعلتوه او كلمه قلتوها ..تنهـد ورفع راسه ..سند نفسه وسكـر عيوونه ..

    آإ?ـس آإنَيْ وآإنٌـآـآشهٌقْ.. آإجـيبٌ ~[همٌومْ هالدنّيـْآإ ]~ لـصٌدريْ ..

    كله كووم ..وسالفة اريـج اللي مضيقه صدري كوم ثـاني ..مدري وش أسـوي
    خصوصاً ان سامي عنده علم بالسالفه ولا ..ياليته فاهم صح .. حتى لو كان فاهم صح .. سامي حمـار!.. ومن اول يوم فالشركه وهو يكـرهني فالله .. ويتمنـى لي الشر .. وهذا هو مسك علي شي .. وشي كبيــر ..
    سطام وهو يحرك السياره: لا إلــــه الا الله
    راح لـ مكان شغل مشعل .. نزل من سيارته ودخل لين وصل مكتب مشعل .. اللي كان منغمـس فالشغل وراسه غاايص تحت الاوراق

    سطام:الســــلام عليكم
    رفه راسه :هلا والله وعليكم السـلام ..
    تقدم سطام وجلس عالكرسي عند مكتبه ..وقال بإبتسامه:اشتـقت لك
    مشعل بـ طرف عين:الله من النصـب!
    سطام بـ عين حاده:كبرك انا امزح معك
    مشعل حط يديه تحت ذقنه:وانت الصاادق .. انا اكبر
    سطام :الا اقول يالكبير .. متى بتخلص .. "ناظر ساعته"..صار لكم ربع ساعه مخلصين دواماتكم
    مشعل وهو ينزل راسه لـ الاوراق:مابعد صفرت طلِـعه
    سطام عالهموم اللي كان شايلها بـ صدره .. وصعوبة التمثيل بالنسبه له بس انه انفجر :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه
    مشعل رفع راسه .. وابتسم:هههههه ترا طلعة كذا والله
    سطام:حلوه العفـويه يـاخالي
    مشعل..خالي؟..السالفه فيها إنّ:يـاخي شف انت من الصبح تتميلح علي .. تبي سلف ماعندي.. قروض ماأعطي .. اكفلك وهالحركات .. أسمــــــح لي!
    سطام:مشعلوه لا يكثر .. خن نطلع ضايقة بي الدنيا..صاكتني غلقه
    مشعل:أكيد قايم متأخر
    سطام:خلص شغلك يالله بس
    مشعل:إن شاء الله عمـي
    طالع سطام في خاله .. وده يستشـيره في سالفة اريج بس ..صعبه ..هو كأنه يشووه صور اهل اعـز اعـز اصدقاه عند خاله ..خصوصاً ان مشعل يعرف فهد
    سطام:مشعل
    مشعل وهو يجمع اوراقه:هممممم
    سطام:لو مثلاً جتك اخت اعز اصدقاااك ..طيب؟..وقالت لك انها تحبك وتبي تكلمك .. وخرابيط البنات .. وش راح تكون ردة فعلك
    مشعل:بسفهـآ ..
    سطام:اممممممم طيب!..وإن درا احد من الناس اللي يكرهونك .. وانت ماتستبعد انه يروح يقول لـ خويك
    مشعل:بروح اقول لخووي ظف اختك عني الله يعافيك ..يعني اتغدى فيه قبل يتعشـى فيني
    سطام طالع الفـراغ ..هو فكر يقول لـ فهد .. بس والله صعبه مرررره صعبه وش اقوله ..أقول اختك ازعجتني .. ولا امسك اختك عني ..صعبـه والله !

    ?????

    كنت لامه رجولي وجالسه ارتجف عند السويت .. الى الان مادخلت .. واحس الدنيـا تدوور فيني .. رااسي احس انه ينبـض عوار وعيني تدمع من الصدااع .. من كثر دمووعي اللي تنزل اربـع اربـع .. يـــــارب وش اسوي وش اسوي ..
    - انتي لين الحين هنــا ؟؟
    رفعت راسي .. لقيته واقف .. وقفت قدامه :أفتح الباب
    احمد: مـــــاحزرتي ..أمشي معاي يالله
    نوره:احمد .. الله يخليك خلني في حالي .. رجعني الرياض وانت اجلس سوو هنا اللي تبي ..
    احمد:تحتمين فذاك الرجـال .. انا اوريك .."مسك يدها"..يالله امشي معااي
    اخذها معااه وهي ماشيه وراه وقلبها تقطع من البكـي .. نزل تحت عند اللوبي ..وهي شدت على شال روان ..تبي تغطي نفسها .. راح عند زاويه فاللوبي الكبيــر .. وفتح باب كبير ودخل .. وهي دخلت وراه .. طالعت المكان بـ دهشه وذهول .. ودموعها على خدها .. كان شبه ظلام .. وصوت الاغاني يصدح فالمكان .. ونااس يرقصون .. تلقـائي هي رجعت بس مسكها احمد
    احمد:على وييييييييين حياتي؟
    نوره تصيـح وهي منهاره :احمد ..أحمــــــد الله يخليييك اسوي لك اللي تبي ..تكفـى بس خلني اطلع
    احمد مارد .. لف يديه على كتفها ومشـى لين وصـل عند طاوله عليها 3 رجال وحرمتيـن
    جلسها عالكرسي غصب ..:اجلسـي هنا .. وانا بروح اجيب لك شي ينشرب .. ماراح اطول .."وكلم اللي بالطاوله"..شباب خلوها عندكم ..امانه ههه
    وراح
    لميت الشال علي .. وانا اطالعهم .. كانت نظراتهم لي تروع .. شوي لهوا عني بس واحد منهم عرفته هذا "رياض"..قرب لي .. بس انا قمت
    طالعت الباب ..وأتجـهت له بسرررعه بس الناس اللي يرقصون منتشرين في كل مكان ..يــــــالله وش هالفساد عندهم ..
    حسيت بأحد يمسك يدي .. التفت كـان رياض
    رياض وجفونه ثقيله من فرط الشرب:على وين ياقـمر؟ تو السهره فالبدايه
    بعد يدي عنه ومن غير شعور دفيـته .. وركضـت فإتجاه الباب .. طلعت برآ .. بس أستوعبت اني الحين ضـايعه؟..وين اروح ؟
    مدرٍي وِش صآرٍ ..
    ........................ وٍش حصلٍ ؟
    ?ل شي تغيـَـَـَرٍ وٍآنفصل !
    ?آنت الفرٍحه عندنآ تبقى دهرٍ ،،
    وٍ?آنت البسمه تملى النظرٍ /
    ألتفت يميـن ويسار .. لو ادري وين سويت روان عالاقل رحت عندها ..
    بس ماباليد حيلـه ..
    طرت في بالها فكـره بالنسبه لها "جنـونيه"
    سطـــام!..
    لو قلت له وشلون بيقدر يتصرف ؟..أكيد بيقدر يدبر نفسه ..أكيـد
    فجـأه طرت فكـره ثانيه .. أرتسمت على ثغرها إبتسامة خبث ممزوجه بـ نصر .. لفت ودخلت جوا مره ثانيه
    من متـى نوره ينـداس على كرامتها .. ومن متى هي تهين نفسها عشـان رجال
    لا رآج ولا جـآ

    وكان احمد شايل معاه كاسين صغار .. ومتـجه لها
    احمد:وين رحتي؟؟
    نوره بـ غنج:آآسفه ياقلـبي! .. بس كنت أبي الحمام ولا عرفت وينه
    ارتسمت إبتسامة ذهول على وجـه احمد :هااه؟..نوره؟
    مسكت يده وقربت لها وقالت بـ دلع :عيوون نورتك ..
    ابتسمت:امشي خلينـا نروح عند ربعي
    سحبهـآ ورآه .. وهي مكشره منه ..بس لازم تسايره لانها بحـآجته!
    ?????
    حطت رجل على رجل وهي عالكنبه .. وأبتسمت لـ "مرام" : طيب إذا طلعنا من المكتبه وين تبين نروح؟
    مرام وهي تحط بعض الاغراض في شنطتها : اممممم بكيفك .. لو تبين نرجع البيت ماعندي مانع
    إيمان قامت وحطت شنطتها على كتفها وهي تناظر ساعتها:أسـاساً مابقى شي عالصلاة .. يعني مايمدينا نطلع من المكتبه الا مذن المغرب خلينا نرجع بيتي .. ونروح بعدها لـ المطعم .. "ابتمست"..عازمتك
    مرام ضحكت:إيييه المكافأه طالعه ..صايره كريمه!
    طلعوا من غرفـة مرام .. أتجهت مرام لـ غرفة امها اللي كانت ملاصقه لغرفتها دخلت ودخل النور مع فتحها لباب .. اللي امتد لين وصل السرير وين ماكانت امها منسدحه .. والغرفه بآرده وهاديه جداً
    "رفعت راسها" - مين عبدالله؟
    مرام: لا يمه انا مرام
    ام عبدالله :هلا مرام ماجتك إيمان؟
    مرام وهي ماسكه أكرة الباب:ألا وهذاني طالعه تامريني على شي؟
    ام عبدالله :لا ياقلبي سلامتك .. وانتبهي على نفسك ولا تأخرين
    مرام:إن شاء الله .. "جت بتطلع بس تذكرت "..يمه ترا باقي ساعه الا ربع عالصلاة ..يعني لاتنومين
    ابتسمت :إن شاء الله
    طلعوا من وهم متجهين للباب .. اسوفهم صوت
    - على وييييين ؟؟..
    التفتت مرام :وين يعني!.. المكتبه ؟
    جواهر:عبدالله داري؟
    مرام وهي شاده على يدها لاتقوم الحين تسطرها:وانتي وششش عليك؟؟؟
    جواهر ترفع سبابتها :أسمعي يا مرام .. ترا أن دريت انتس طالعتن منّـا ولا منّـا .. بدون علم عبدالله .. والله ان ادفتـس بـ يدي
    مرام وهي تلف وتقول بـ برود :أن صرتي وليـة أمري ..ذيك الساعه حاسبيني.."وفتحت باب الشقه بتطلع"..يالله إيمـان!
    طلعـوا واول ماستقروا بالسياره سألت إيمان
    إيمان :وش فيها مرة اخوك؟ .. وش عندها خايفه على سمعتك وشرفك هههه
    مرام :تبي تحافظ على سمعتي نظيفه ودها أحد من آل "فلآن"..يجون يخطبوني
    إيمان:آلله هذولي مره وحده؟؟..تحلم ماقلنـا شي .. بس عاد مب كذا
    مرام بـ سخريه وآلم :مدري الظاهر تدري اني آبي بدر هههه
    ايمان مسكت يدها: ما على ربك شي بعييد ماتدرين !
    مرام تلتفت على ايمان : لا ماأقدر اتزوج بدر .. انتي تدرين ان اسمي واهلي مايساعدون .. وبعدين لو فرضـنا اني بنت ناس قد المقام؛ هم عندهم البنت لولد عمها
    إيمان: يوووه آخر واحد فكّـر كذا طاح عليه بيت طين فالدرعيـه
    مرام:هههههههههههههه

    ?????

    كان جالس فالصاله .. وفي حضنه الاب توب .. رفع عينه الناعسه على صوت أخته وهي تغنـي : الليـله ياأم العروسه .. الله يتـمم هناكي .. الليـله ليله سعييده ..
    سطام وعينه عالشاشه:لا إله الا الله
    ملاك:ارحمنــــــي ياللي ماتسمع
    سطام: أنا احاول اتوب .. مب زيك
    ملاك:إييييييييه ..بتوب قلت لي؟..الله يثبتك ان شاء الله وينفع بك ومنك قل آمين
    سطام:تتهزين؟
    ملاك ترفع يدها:أنـآ؟..حشى لـ الله !
    - ملاك .. جيبي القهـوه يمـي!
    قامت ملاك تجيب قهـوة المغرب لأبوها .. وابو سطام جلس عند التلفزيون ..
    رن جوال سطام .. اللي كانت عينه عالشاشه .. رد من غير لايناظر الرقم
    سطام: إيـوه!
    ...: أهليييين سطامي
    سطام كشر .. بعد السماعه عن اذنه ..ونزلها وخلااها
    وأريـج تتكلم و تتكلم بس محد يرد ..
    ?????

    كانت ساكته وعليا وهيا يتكلمون .. في مثل هالمواضيع ماتحب تتدخل ..
    هيـا:الله يهديه مالك .. وقسسسم محد جايب لأمي السكر الا هو ..
    عليـا : اسكتي ماتدرين امس ..امي تدق وتدق ..ولا له حسس
    هيـآ :يالله مابقـى الا شوي على رجعتـه .. وبترتاح امي
    عليـا:أشك انه اصلاً رايح دراسه .. اجل احد يعاف ديرته ويحب لندن
    هيا بنص عين :اقول ياوجدك بس تروحين عنده
    الجوري:هههههههههههههههههههههههههههههه
    عليا:اروح سياحه مب صياااعه
    هيا ترمي المخده عليها:لا يكـثر .. مب عشاانه اخوك تطيحين الميانه .. قال ايش قال صياعه
    عليـأ:إيييييه ..مالك من يومه اصلاً مب راعي درااسه

    ×مالك/ أخو هيا وعليا وولد عم الجوري .. إنسان دااج بعمنى الكلمه .. ماأنقبل بالجامعه وراح يدرس بـرآ ×
    ?????
    فتح باب سيارته بـ عصبيه .. ركبها وسكره وهو يسب ويعلن في حظـه .. حرك سيارته متـجهه للبيت و الموقف يرن في راسه
    /
    رمـى الملف في وجهه ..:تسمي هذا شغل؟
    سعود طالع في أبـوه :ليييه وش فيه شغلي؟
    ابو سعود وجـهه احمر وكأن الدم تجمع في وجهه كله من العصبيه:سعود متـى بـ تكبر؟؟.. لين متى الاهمـال؟؟..ولا عشان شركـة اهلك يعني خلااص معد تهتم؟؟
    سعود بدا يتوتر ويعصب:يبـه وش اني مسويه الله يهديـ....
    قاطعه وهو رافع السبابته بـ توعد:أسمعني ياسعوود .. يا أنك رجالن اشغل زي الناس ولا شركتي تتغذرك!!!!
    /
    نزل من السياره ودخل البيت .. كانت ديمـه فالاستقبال لان هذا موعد رجعته .. طنشها وراح الغرفه .. فصخ شماغه وثوبه واخذ له بيجامه كانت ديمه مطلعها له واخذ له فوطه .. ودخل الحمام ياخذ له شـآور ..
    ?????

    كان لا يده حول كتفها ومسنـد نفسه عليه .. من فرط الشرب .. وهي تمشي وتحاول توازنه .. وهو يغنـي
    احمد:قـله!..الي وصلني منه يكفيني عمـر!..كيف يبرى طعن سكين الغدر .. آآآه قله كان لي عنده قـدر!
    نوره وهي تحلطم :من جد والله .. اللي وصلني منك يكفيني .. مب بس عمر .. لو في اطول بعد!
    اخذت الكرت من طيبه وفتحت السويت .. دخلت هي وهـو ورمتـه على اقرب كرسي .. وهو بـدوره ..هجد!..وبعدها غط في ساابع نومه
    وقفت قدامه تطالعه ..بـ ملامح كلها قسسوه وكره وظلم! ..بس هالنظره مالبثت .. شوي بس..وطاحت من طولها وأجهشت بالبكـآء ..كانت تبكي خوف وقهـر ..طعنه من الهحبيب اللي علقت عليه آمالها وأحـلآمها ..
    /
    مد لها الكاس الزجاجي .. وداخله سايل لو يطب جوفها ..خسرت كل شي وأولهم دينها ..
    غصبت شفتها عالبسمه .. وقلبها يدق بسررعه كبير..وصوت ضميرها اللي تحاول تسكته وتصم آذانها عن سماعه ..أخذت الكاس بـ يد ترجف .. طقـوا كاساتهم في بعـض
    ريـاض:ابقترح عليهم نخب!.."طالع نوره"..إنضمام نوره لـ شلتنا
    الله والشـله ..بدورا يشربون الا انا .. قربته من شفايفي حسيت ان ريحته تلسـع خشمي بـ بقوه وكأن ولا أحد من حواسي متقبل هالشي .. احكمت صك شفايفي وسويت نفسي اشرب .. وانا أحس بالذل والهوان
    /
    مسعت دموعي .. ورحت للسرير ..رمست نفسي ..وانا ابكـي .. وأحس الدنيـا ضايقه فيني
    يـارب ساعدني
    ?????
    طلع من الحمام .. وفوق راسه الفوطه .. لقـى ديمه جالس عالسرير ومعاها جوالها .. رمى الفوطه وانسدح عالسرير .. قامت ديمه وحطه الجوال عالكومينه .. وراحت تشيل الفوطه وتعلقها مكانها ..
    ديمه :وش فيك؟
    سعود وهو حاط يده على عيونه :مافيني شي !
    ديمـه راحت عند وجلست على حافة السرير ..حطت يدها عند صدره .. شال يده وأبتسمت هي ..:طيب وش فيك داخل واخلاقك في راس خشمك؟
    سعود سكت شوي:... عادي!
    ديمه:ماتبي تاكل شي؟
    سعود قام وجلس على حيله:بس متهاوش مع ابوي
    ديمه ..مابان عليها أي دهشه ..لأنها مو اول مره وشي طبيعي لان ابو سعود شديد شوي مع عياله .. مسكت يده وشدت عليها:عـادي هذا ابوك ..وبعدين هو ماهاوشك الا يبي لك الاحسسسن
    سعود:بس قهرني .. تخيلي ديمه رامي الملف فوجهي؟..مانيب بزر انا
    أبتسمت:زي ماقلت ابووك .."وبمرح"..لو يذبحك حلال علييييه
    سعود طالعها وهو رافع حاجب:لا ياشيخه!..يذبحني مره وحده ماتسوى علي ياعمري يا أنا
    ديمه:هههههههههههههههههههه وانطق 4 شهور بالبيت يووووه
    سعود:لا يـــاشيخه هذا اللي شايله همه.."ظرب يديه فـ بعض"..ودي اشوف وجهك لين قالوا لك سعود مات
    ديمه كش جلدها .. ماتتخيل هاليوم ..بس قالت :هههههههه شلون انت بتصير ميت وقتها
    سعود:أبدبر نفسي المهم ترااني جاايع خصوصاً مع الشور اللي اخذته ..جعت زياده
    ديمه تقوم بصعوبه بسبب حملها:يالله مشينــا لطاولة الطعام
    صدقنيّ }- أإنكٍ كل مآٍ مريَتٍ ‘
    رٍوٍحٍ'ـَـَيّ نــأإدتكٍ . . . . !
    مآكنهأإ تعرٍف سوىّ :
    أإسٍ'ـَـَـَـمك ~
    أإسٍ'ـَـَـَـمك ~
    أإسٍ'ـَـَـَـمك ~
    الجزء الســابع ..!
    ???


    كان جالس بالانتظار حق الرجال .. ويهـز رجله ..يكـره الانتظار كره العمـى .. ناظر ساعته روليكس .. كانت تأشر لـ 9 وسبع دقايق .. وهم قايلين له 9 يكون الدكتـور فـاضي
    بـدا يتوتر .. واحد مثله يكره الانتظار مرررره .. وأخلاقه وصلت لرآس خشمه
    - مدآوي ال"........"
    قام بسرعه وماصدق خبر انه نادى أسمها .. راح انتظار النساء واخذ امه ..وأتجـه لـ مكان الدكتوره ..
    دخلـوا عند الدكتـوره أسماء طبيبة ام محمد
    د.أسمـاء:ولك أهلييييين وسهليييين أِم مْحمَد ..
    ام محمد تجلس عالكرسي وتفتش .. وقبالها ولدها ناصر:هلا بتـس اكثر
    دأسماء:إييه اخبارك .. شو عامله مع البَردْ
    ام محمد:والله الشكـوى لله ..رجيلاتي صايلتن علي بسبت هالبرد
    عقدت الدكتوره اسماء حواجبها .. بس ابتسمت :بتحسي بألم شي؟
    ام محمد:إييه والله .. من الليل امس وهي توجعني ..
    أنفتح الباب ودخلت ممرضه شكلها سعوديه ..ومنقبه وعليها تنوره جينز ..
    تكلمت ووضح من لهجتها انها عربيه ..او سعوديه خاصه:آسفه عتأخر دكتوره ..بس كنت بالستراحه
    ابتسمت الدكتور:ماتعلميها مره تانيه .. عنّـا ضيووف
    ابتسمت هيله لـ ام محمد:حيـّـآ الله ام محمد .. وانا اقول المستشفى منور
    ناصر اللي مانزلت عينه عن هيله .. وإبتسامه مرتسمه على وجهه ..
    ام محمد:هلا بك يآمي ..
    قامت ام محمد بمساعده من هيله .. والدكتوره اسماء اللي لحقتهم ..
    سكـروا الستاره .. كان نااصر معطي السرير ظهره .. نزل ظهره وارخى جلسته وقام يلعب بالجوال .. اخر شي طفـش ..فتح البلوثوث ..ودور اسماء يمكن يلقى احد ونفس الشي مالقى ..توقع تكون الممرضه السعوديه فاتحه بلوتوثها .. بس شكل مافي أي جهـآز ..مد يده في جيبه ..وطلع سماعات الجوال .. شبكها وقام يسمع اغاني ..
    دقـآيق! .. طلعت هيله .. طاحت عينها علي وهو مرخي جلسته وطقطق برجله عالارض .. ويدندن مع الاغنيه .. لفت وفتحت الستاره وكانت ام محمد جالسه عالسرير .. وتعدل عبايتها ..
    مشت الدكتوره اسما وجلست عالكرسي .. وناصر يوم شافهم خلصوا .. شال السماعات وسكر الاغاني ..
    جلست الدكتوره وجت ام محمد وجلست .. اما هيله فكانت عند السرير واقفه
    د.اسما:اممم .. لازم نعمل لك إشاعه..
    ناصر:وشو له ؟
    د.اسما بضحكه:ماتخاف استاز محمد .. "تغير لون ام محمد بس سكتت" .. بس شي عادي ورتيني ..كل فتره لازم نعمللآ .. منشان صحتها
    ناصر:أهآ .."طالع امه"..يالله ام محمد وراك مشوار
    ام محمد:الله يعين
    د. أسماء:هاد إبنك
    ام محمد:إييه .."وصححت لها"..ناصر!
    الدكتوره اسما:اهاا..لكان فينو لمحمد؟
    ام محمد أصفر وجهها .. وطالعت ناصر اللي عصب :وانتي وش دخلك .."وحط يده عالطاوله وهي ارتاعت"..يالله بس نبي نخلص الباقي ماورانا الا انتي
    ام محمد بعتاب:نـــاصـــر!!!
    هيله بلهجه حاده مثل نظرتها :لو سمحت عدل اسلوبك ترا مناب في شارع!!!
    طالع ناصر هيله بنظرات غضب:وانتي وش دخلك؟..احد كلمك!
    هيله: لامحد بس كذا مزاج برد ..وفيك خير افتح فمك
    قام ناصر من مكانه ..وقف قبالها .. وعينه بعينها:وش قلتي؟!
    قامت د. اسماء .. ووقف بينهم :خلاااص هيله .."والتفت لناصر"..سوري استاز .. بس هيا مابتعرف شو عم تحكي
    هيله :لا اعرف .. "طالعت ناصر بنظرات حاده"..واعيد لو فيك خير افتح فمك
    ناصر بـ هدوء بس داخله معصصصب لأبعد حد:أسمعي يابنت الناس..الظاهر ماتدرين انتي تتعاملين مع مين .. ياأنك تأسفي وقولي آآسفه ياعمي ناصر .. ولا راح تشوفين شي ..عمرك ماااشفتييييه
    ام محمد قامت بصعوبه :ناصر الله يرضى لي عليك .. وخر عنها
    هيله بإستهزاء قهـررر ناصر:هـهه!..انا أتأسف لك ؟..والله لو رزقي عندك ماأنطق بها ..وبعدين انا ماغلطت عشان أتأسف!
    بعد ناصر عنها بع
    ترجي امه له .. ولا تكلم بكلمه ..اخذ امه وطلـع!
    ?????
    فتحت عيونها العسليه .. اول شي حسبت نفسها في غرفتها .. يوم استوعبت لقت نفسها في غرفة "خجل" ..ونايمه عالكنب وعليها لحاف
    رفعت راسها وبعدت خصل من شعرها اللي صبغته مايله للأشقر ..راحت عليها نومه .. قامت رتبت شعرها شافت خجل اللي كانت نايمه .. الظاهر نامت يوم شافتها نايمه ..دخلت الحمام غسلت وجهها .. جت بتتوضى بس تذكرت ماعليها صلاة .. سكرت المغسله وطلعت من الحمام ..اخذت عبايتها وطلعت
    دقت عالسواق .. ووقفت سيارتها قبال بوابة القصر .. وهي طالعه شافت في وجهها بندر اللي كان نازل من سيارته .. اول ماشافها ابتسم
    بندر:يآهلآ ويامرحبـآ ..نجلا بنت عمي عندنا؟
    أبتسمت نجلا :هلا بك اكثر ..الحمدالله عالسلامه
    بنـدر:الله يسلمك .. اجل طالعه؟
    نجلا:إيه والله ..
    بندر يسكر الباب حق سيارته :بدري .."يناظر الساعه"..تونا تسـع!
    نجلا:من عمرك بس واري امتحان ولا درست كويس
    بندر:اوكي بالتوفيق ..
    نجلا:وياك ان شاء الله
    راحت للسيارتها التاهو .. وركبت واتجهت لـ البيت .. وهي داخله رقت فوق وسمعت صوت التلفزيون محطوط على فلم
    اتجهت للـ القسم الخاص بإخوانها ..انفتح الباب اتوماتيكياً .. كانت صاله مكونه من طاولات منها بلياردو وهوكي .. وفريره ..وفيه بولنج وتلفزيون شاشـة بلازما 50 بوصه .. كانت صاله شبابيه وفالاخير عند التلفزيون فيه جلسه ارضيه كانت يزيد منسدح ويطالع فلم أكشـن

    نجلا:السـلام
    التفت يزيد وشاف اخته:هلا نجول .. جيتي
    نجلا راحت عنده :ايه وش عندك وش تناظر
    يزيد :اناظر push مدري وش اسمه
    نجلا:وش هذا
    يزيد:جالس اناظره ان خلص قلت لك
    قامت نجلا:لا شكـراً مالي فالاكشن .. انا بذاكر وانام اخوك وين
    يزيد وعينه عالشاشه :ايهم؟
    نجلا كانت تسأل عن مشاري .. بس قالت :كلهم
    يزيد:مشاري هايت فالشارع .. وفراس يمكن عند مرته
    نجلا:لا مب عند خجل .. توني جايه من عندها
    يزيد وعينه عالشاشه:مدري عنه
    نـجلا:اوكي..
    وطلعت ..طلعت جوالها واتصلت على مشاري
    مشاري وعنده صجه :أهلييييييين
    نجلا:هلا ميـيش وينك ؟
    مشاري:طالع مع اخوياي ليه؟
    نجلا:طيب متى ترجع ؟
    مشاري:تبين شي؟
    نجلا:لا بس ماعندك مدرسه؟
    مشاري:ليه ولية امري مثـلاً
    نجـلا:ميش انا اختك الكبيره .. يالله بس عند الهياااته وتعال
    مشـاري يتهزا فيها وبدلعها:نجيـلآ لآ يكثـر لاتسوين فيها ابويـآ
    نجلا حمر وجهها من العصبيه:مشـآري تعاااال يعني تعاااااال
    ضحك مشاري:ههههههههههههههه طيب بس مب الحين بتعشى واجي
    نجلا:اوكي.. يالله باي
    وسكــرت قبل لا يقول بـأي !
    وهي ماشيه ومتجهه لغرفتها .. استوقفها صوت من زمان ماسمعته .. تيبست مكانها خوف ورهبه من هالصوت اللي خلا الرعب يدب في كل خليه ..
    التفت وشافت ابوها كان لابس ثوب بيت لانه يحبه ويرتاح فيه .. ومعاه جريده ومتجه لها ..يوم التفت وقف مكانه :تعالي لغرفتي أبيك!
    نجلا:إن شاء الله !
    مشت معه وهي ماتدري وش يبي .. وش ممكن ابوها يبي وهو مايطلها الا فالـ3 سنوات مره .. يمكن بيحددون ملكتها مع ناصر .. لالا إن شاء الله لا.. هم متفقين ان الملكه ماراح تكون فالوقت الحالي .. خصوصاً ان خجل وفراس زواجهم قريب ..
    دخلت غرفته اللي كانت بارده جداً .. وخصوصا انهم فالشتاء .. كانت ريحة الزقاير والدخان تعج فالمكان .. راح ابوه وجلس عالجلسه المقابله عالسرير .. كان قباله قهوه وزقارته بعد .. رفع عينه اللي كان فيها كثير من عين فراس ..
    ابو فراس:وش انك مسويه يانجلا؟
    نجلا ارتاعت:وش سويت
    ابوها بحده:انا أسألك لا تجاوبين بسؤال!
    نجلاء : طيب انا مـ..مدري ايش تتكلم عنه
    ابو فراس:ساره تقول انك تطلعين .. وتهيتين ماترجعين الا آخر الليل .. وجوالك داايم مشغول ..ودايم لين سألتك وين رآيحه تقولين انك عند خجل!
    نجـلا:اساسا متى دقت علي وصار جوالي مشغول .. هذا اولاً ثانيا انا لما اطلع ماأهيت انا عند خجل اجهز معها للزواج
    مسك ابو فراس ذقنه .. كان عذر مقبول بالنسبه له .. :طيب ليه ماترجعين الا آخر الليل!
    نجـلا:يبه انا ماتجي الا 11 الا انا فالبيت والله
    ابو فراس: نجـلا .. ترا انتي بنتي الوحيده وانا معطيك الثقه لا تخليني اندم
    نجـلاء:وانا قد ثقتك يبـه!..سـ..ساره فاهمه غلط يمكن
    ابو فراس:خـلاص روحي غرفتك
    طلعت من غرفته وهي خانقتها العبره .. وش حادها تتحمل شك ابوها فيها .. حتى في بداية حياتهم مع ساره .. اخوانها شكوا فيها .. تكرها وتكـرها .. بس المشكله ماتقدر تسوي أي شي لها ..
    وهي ماشيه صقع كتفها في كتف احد يوم شافت لقت ساره اللي كانت لابسه عبايتها وشكل توها جايه من زواج .. عطتها نظره وراحت للغرفه !
    ?????

    مـن بكره .. قام من سريره ولبس ثـوبه ..نزل تحت لقـى اخته ملاك جالسه فالصاله وفاتحه التلفزيون
    سطام:مشينـآ؟
    ملاك تقوم وتاخذ شنطتها:مشيـنا!
    أتجـه سطام ومعاه اخته للسياره ..فتح الدرج وطلع نظارته الشمسيه ولبسها ..
    رن جواله اللي كان موسيقـة لازاد
    المتصل >رقم غريب
    سطام:آلووو
    ..... : آآلله حلوو صوتك الصبـاح وانت توك قايم !
    التفت سطام على ملاك .. جا بيسكر بس ماقدر وجا بيهزاء ونفس الحكايه مايقدر تكلم كنه يكلم واحد معاه بالشغل : نعم وش بغيت؟
    اريج:جنبك احد؟ .. يااحظه ليته انا
    سطام :................
    اريج:سطام حياتي .. فكرت باللي قلت لك عليييه
    سطام :لآ والله مانيب فاضي لك .."سكت شوي تمويه للملاك "..يالله اجل فمان الله
    وسكــر
    ملاك :اما وانت تتكلم برسميه .. بصرااااحه !
    سطام يبتسم :هذا واحـد بثر الله يخسه ..قسسم لين دق ودي اكسر الجوال
    ملاك تضحك:هههههههههه اشوى اني مب هوو
    سطام :بسم الله عليك منه !
    ملاك:مين مين مييييين ؟...تكفى قل لي
    سطام:اقول لا يكثـر ملاكووه ترا اخلاقي في راس خششششمي!
    ملاك تمسك يده :سطـــــامي ..بليييييز!
    سطام يطالع في الطريق والجوال في يده شوي ويكسره :.............
    ملاك خذت الجوال.. وتحطه في حضنها وتمسكه بقوه لاياخذه:يووووووو أنا أكلمـ...
    عطاها سطام نظره خلتها تخاف ..قال وهو يرص اسنانه ..وبأسلوب جامد:ملاك هاتي الجوال دام النفس عليك طيبـه!
    ملاك تعاند:لآ ! .. اول شي لما أكلمك عطني وجه
    صرخ في وجهها :مـلاك وورب الكعـبه ان ماجبتي الجوال..إن يجيك شي عمرك ماشفتييييه!
    ملاك خافت ..وتيبست في مكانها ..
    اخذ هو الجوال من حضنها.. وقام يـطالع الطريق وشكله وااضح انه معصب
    "كله هذا بـ سبتك يـا أريج الزفت!..حتى اعصابي ماعاد املكها"

    ?????
    فتح باب سيارته ..وهو يطالع فوق وكأنه يتحسس الجو .. قال وهو يمط الجاكيت اللي عليه
    "إفففف وش هالحـر عندكم فالرياض .. وتسمون هذا شتـآء "
    شغل السياره وانتظرها تحتمـي .. شد قبضته عالدكسون وهو يحس بحراره دااخله ونااااار تشتعـل وتسعـر .. اجل ممرضه متنفه حتى اصلها ماينعرف وشهوو تجي تعلي صوتها علي؟؟..انا ناصـر ولد عبدالرحمن ؟
    حرك السياره ..ويحس ان مووده من امس منقلب .. وصل للشركه وقف السياره ورمى المفتاح للحارس وقال من غير لا يناظره :لبقهـآ !
    دخل الشركه ونفسه في رااس خشمه كله بـ سبة هيله ..
    وهو ماشي بالسيب .. شاف واحد من الموظفيين :السلام استاذ ناصر
    كمل ناصر طريقه ولا رد .. هذا طبع نااصر ان تنرفز من شخص واحد .. يكره الدنيـا كلها وكلهم لازم يتنرفوزن معـآه !
    فتح باب مكتبـه وسمع 2 يتكلمون
    - وش عنده ..شكله صايل
    رد الثـاني:ايه والله شكل الاخلاق واصله فوق ..
    التفت عليهم ..وصرخ:وانتوا وش دخلكم ؟..معصب ولا مروق يالله كل واحد يشوف شغله لا اخصصم كل رابتكم حق 3 شهوور قداام !
    مشـوا ولا تكلموا ..
    دخل المكتب .. وسمع صوت طارق وراه
    طارق:وش فيك بعد؟.. وش عندك معصب ..
    جلس ناصر على كرسيه ..اخذ نفس :مــــزااج
    طارق :طيب ترا اليوم ابوك سأل عنك .. وقلت له انك جيت
    ناصر: مـشكور
    طارق: لاجد وش عندك معصب .. ماسمعت صوتك توو وانت تصرخ عالموظفين
    ناصر:ولا شي بس اليوم حـر وحايمه كبدي من الدنيـا كلها
    طارق:ودي اصدق
    عصصب ناصر منه:عمـرك ماصدقت ..
    طارق:طيب طيب .. انا بروح اجيب قهوه وبجيب لك معاي و تفطر بلكن تروق

    ?????

    عالسـاعه 9 ونص .. قام من النوم .. طالع السـاعه وهو فاتح عين ومسكر عين .. "آلله 9 ولا قمت للشغل ؟ ..يالله اليوم إجازه"
    قام من السرير وشاف ديمه زوجته نايمه بجنبه شكل راحت عليها نومه ولا قومته .. قام غسـل وجهه خمس دقايق الا هو مصحصح ..راح عند المطبـخ وقف وهو يحك راسه ..مايعرف يسوي حتى بيـض ..
    فتح الثلاجه لقى ببسي و2 سفـن آب وراوخ
    اخذ له ببسي .. وشاف سله محوطه جنب الفرن سله وفيها كروسونات ..اخذ له 2 وولع الفرن وحماها شوي ..
    وأتجـه للكنبه وجلس عليها وولع التلفـزيون ..

    جلس عالكرسي .. وفهد جنبه .. يحس بـ توتر خصوصاً مكالمة اريج اليوم لخبطت ابوه ..مايدري شلون يتصرف اول مره يحس نفسه تايـه وضاايع ولا يدري شلون يفكـر المشكله انها اخت اعـز اخوياااه
    مسك القلم يبي يكتب بس مخه ابد مب معه .. ولو مخه يتكلم كان قال
    "مانيب رايق لك انت وشغلك" .. أخـذ نفس ولا طلعه لـ برا .. يمكن يوصل للمخ .. زفـر وهو مسكر عينه
    فهد :وش فيك سطاموه .. مب على بعضك؟
    ارتبك وناظر فهد:هاه؟
    فهـد:من قال هاه سمع !.. وش فييك؟
    طالع سطام مكان سامي اللي كان خالي تنفـس براحه .. لو كان فيه وش بيسوي ..اكيد بيذب وحده من كلماته اللي تسـم البدن وتنرفزه وتطلعه من طوره !
    طالع الورقه قدامه ولا يدري وش يسـوي .. يحس انه يخون خويه وصديق عمـره .. وخساااارته كبيـره وقويه!..بالنسبه له
    سطام ناظر فهد:فهــد انا !.."وسكت"
    فهد يحثـه يتكلم :انت.. وش فيك؟
    سطام:اوعدني انك ماتفهـم غلط
    فهد:إن شاء الله بس وش فيك
    سطام طول عمره ماعنده الجراءه انه يواجهه .. خصوصاً في مواضيع زي كذا
    - ســــلام شباب
    التفـتوا للسامي
    فهد يناظر ساعته:بدري 9 ونص كان ماجيت ؟
    سامي:ودي والله .."وتثااوب"..بس خفت ينخصم من راتبي ..
    فهد:هههههههه والله انك يايعها بـ نص ريال
    سامي يناظر سطام .. اللي كان يخـزه بنظره :زي بعض النااس بايعين عشرة عمر
    فهد ناظر سطام اللي شوي ويقوم يدفـنه :وش سالفتكم انتـوا؟
    سطام :..............
    سامي:أبـد .. سلامتك !
    ?????
    طالعت ساعتي وش عندها ديمه الى الان ماقامت ..رحت الغرفه ..فتحت دولابي وانا اقول :ديمـــــه !
    اخذت لي بنطلون جنز مع تي شيرت ..لبست وطالعتها الى الان نايمه
    سعود:ديمـــه !
    ديمـه :.........." لآ رد "
    رحت عندها ووقفت ..كانت لافه عالجهه الثانيه ومعطيتني ظهرها شكلها تعاند
    مديت يدي وحطيتها على خدها .. حسيت قشعريره سـرت في جسمي .. قلبي نبض نبضـه قووووويه ..ومن بعد هالنبضه صارت نبضااته كلها تتسـارع .. خدها بـآآآآآرد مررررره
    لفيتها لي كانت شفايفها بيضـآ .. جلست عالسرير :ديمـه ..ديمه عمري قومي الله يخليك لا تسوين فيني كذا ... ديمه قووووووووومي!
    اخذ لحاف وغطى جسمها يمكن تدفـى .. بس لـ لحظه حس انه يلعب على نفسه ..رفعها وضمها لصدره ..:ديمه .. ديمه ردي تكفييين!
    شالها .. وهو يقول:ديمه قلبي اصبري .. لاتموتيييين ديمـه !
    ركبها فالسياره .. وأتجـه لأقرب مستشفى .. اول ماوصل الطوارئ اخذوها منه .. ووسط الزحمه والربكـه جلس هو عالارض ويحس ان دقايقها معدوده ..او لا خلصت ..مسك راسه و شريط ذكرياته معها يمر ..من ملك عليها ليوم العرس .. لكل يوم حلو ومُـرّ مروا به .. تعوذ من الشيطان وقام يدعي ربه انه يسهل عليهم .. وتطلع الدكتور وتبشـره انها بخيييييير .. قام من مكانه وراح لغرفه اول مادخل ..شافهم يتكلمون في مابينهم .. اخذوا السرير وانقلووه وهو وراهم
    سعـود:what happened to my wife
    الممرضه بدون مقدمات:your wife is dead
    وقف مكانه يترجم ..مــــاتت!..يعني جد؟..حس ان بيفقد الوعي بأي لحظه .. اتنبـه لنفسه .. وركض للممرضه

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    مآتت الفرحٍ‘ـــــــہ

    سعود منهآر .. قال بترجي الدنيا كلها ودموعه تنزل:روحي اكشـفي عليها مره ثانيه ..تكفيييين تأكدي
    الممرضه مافهمت عليه بس قالت قبل لاتلحق سرير ديمه : should we generate
    (لازم نولدها)
    جلس عالارض .. لم نفسه وهو يتنفس بصعووبه .. :ياارب يااااارب ماأبي الطفل ابي زوجتي .. تكفى ياارب لاتاخذها مني خذني انــا بس هي لا !

    صــآبنْيمِثل"آلسُ??ِت . .!
    --{آلمُزِعج . . آلمُحرِج:?‘ َـلآم~
    آتنَفسأبـْي أحگي . .!
    ....... أنـگسْرِرِ
    ....... أنـگسْرِرِ
    ....... أنـگسْرِرِ

    مآقلت شَي . .!
    ?????

    طلعت من زحمة المقصف .. وهي ترتب شعرها ..
    - وأخيـراً
    ملاك تفتح عصيرها التفـاح :وهـ مابغيييت ..حشى مجاعة افريقيا
    فيّ:هههههه وجع استغفري يامال العنقز .. الحين معد تلقين شي تاكلينه
    ملاك:ههههههههه
    جلسـوا مع البنات .. وقاموا يسولفون .. جت في وسألت ملاك على جنب
    فيّ: الا وش صار عليك .. لين الحين ماجتك الدوره؟
    ملاك كانت بتاكل الكروسون .. بس ضاق صدرها ونزلته..حطت يدها على بطنها: لآ لين الحين .. بكمل الاربع شهور
    فـيّ:مجنووونه وربي مجنـونه!..روحي للطبيبه
    ملاك:مستحيييييييييل لو وش يصير والله ما أطب هالعياده
    فـيّ: خبله ترا هالاشيـاء ماتستهينين فيها .. اكشفي ملوكه عشاني طيب
    ملاك:مانيب كااشفه لو تناطحين السماء .. يعني ماراح اكشـف!
    ?????

    جـته الممرضه .. ووجهه يبشـر بخير .. قمت ووقف قبالها وكأني ابي اسمع زيين ..
    سعود:هاه .. بشريني!
    الممرضه : congratulatins..shes a girl
    سعود:ديمـه .. ديمـه وش صار عليها .. my wife?
    الممرضه بحزن مصطنع :I'm sorry ..ur wife is daed
    أرتخت غضلات جسمـه .. ودموعه اخذت مجرها على خده .. أسبل قامته عالارض بـ كل قسوه من غير رحمه لـ جسمه .. غطى وجهه وهو يبكـي على زوجته

    مـَـَـَـَـآت‘
    كلّ شي كنتً{آحسٍ‘َـَـَه



    حيّ‘ ..فيّ هآذيُ[الحيآه]
    " الأملُ" /في رٍجعةالأحبآب!

    ........ [صٍ‘َـَـَوٍت الأمنيآتً]

    وٍوٍ كلّ شي كنت آحبهُ‘

    مـرّ. . .وٍدعٍ‘ َـَـَني!

    .......................وٍ/ فــَـَـَـَـآت ‘



    في دآخله صرخه ودها تطلع .. بس شي يمنعه .. يبي يبكي .. يبي يحـرر الحزن اللي داخله بس مايقدر يحس بـ شي طااابق على صدره ..
    صارت اوصاله ترتجف .. والدنيـا تدور فيه .. راح من غير رآي لـ الغرفه اللي طلعت منها الممرضه .. دخل لقـاها ممده ..ركض لها مثل المجنون ودموعه حجبت الرؤيـه عنه .. فتح اللحاف وشافها ممده .. مد يده لها بحضنها كانت مثل الجليــد ..
    ضمها لصدره وكانت باارده مره ..كان يبي يدفيها بحرارة جسمه ..شـم ريحة عطرها .. قرب انفااسه لـ شعرها ويستنشقه
    سعـود:ديمـه ..ديمـه الله يخليك لي تكفييييين لا تموتين .."ومن قلب"..تكفيييييين
    بس كانت جثـه هامده بين يديه ..



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:35 am




    في جامعة الملك سعود !
    جلست عالثيّـل بـ ملل .. وهي تناظر البنات اللي رايحين وجايين :يختي مشكله إذا عندك اخوان و مرة ابو والله حاله
    خجل وعينها علبنات بعد :..مشكله اذا مابقى على زواجك الا كم شهر .. وانتي مالك نفس حتى تدخلييين السـوق!
    نـدى وهي تناظرهم:مشكله اذا كان عندك صديقتييين .. وكلن على همه سـرى !
    ضحكوا خجل و نجلا على انفسهم:ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    نـدى شوي وتصيح :بنات تخليوا داقه مشوار من بيتنا .. وهذي اخرتها تعتذر الحيوااانه!..والله خالد عصصب علي يوم قومته
    خجل:والله انتوا حاله .. تخيلي اقوم اخوي بندر يوديني الجامعه
    نجـلا تحط يدها على خدها:ونـاسآ!
    ندى تقلدها:سح وناسا بس مو داايم!
    نجلا بدت تعصب:ندييييييو ياحماااارآ اخلص من ميش تجين انتي!!!!
    خجل :والله نجوله دلعك مره حلوو
    نـدى بـ نغزه:ترا خالد مره ينبسط على صوتك ودلعك
    نجـلا حمرت خدودها..ولا تدري وش تقول . من جابوا طاري خالد :ماقد سمع صوتي .."ورفعت راسها بتكبر"..وبعدين وش علي منه معجبه ولالا
    ندى تتذكر:الا والله .. مره دقيتي على جوالي وكان مقفل قمتي دقيتي عالثابت ومن حظك كان خالد جنب التلفون ورد ..
    وخجل تدري ان نجلا تموت بس تبي تسـأل وش قال بس الثقل مانعها فسألت : ووش قال ؟ ..خق؟
    نـدى:اوووووووف .. وش خق! .."وتقلد صوت نجلا اللي كله دلع " .. آلوو السلآم عليكووم!..ممكن نآدآ
    نجـلا:وجعـآ انا ماأتكلم كيذا !
    ندى:جد جد !..حتى قام يعايرني يقولي صيري مثل صاحبتك .. خخخ يحسك من بنات الاينـو!
    نجلاء غطت وجهها بـ إحراج:لآ !...ورشييييييييم!..
    خجل:هههههههههههههه .. لايق عليك تصيرين من بنات الاينو .. "وتقلد نجلا"..إينو انا مرررررآ تفشاانه ..مرآ مرآ مرآ اليوم فـلآ!!
    ندى:ههههههههههه ابوك يالتناقض!..تفشانا وفـلآ! (طفشانه و فـله)
    نجلا تمسك شنطتها وترميها على ندى:وجع انا مو من الاينـو !!!!
    خجل:ههههههههههههههههه ..
    ندى:ههههههههههههههههههههههه ..
    ?????
    طلع من الشغل بدري .. ركب سيارته الجيب .. فتج الدرج وطلع نظارته .. حط دقنه عالدركسون .. وهو يفكـر وش يسوي مع هالمصيبه .. هذي هي اريج ناويه تقضي على صداقته مع فهـد .. وعبت جواله كلها رسايل حب وغرام وشـوق ..
    تنهـد من أعماقه ولا يدري وش يسوي .. اول مره يحس ان مخه مقفل ولا يقدر يفكر او يسـوي ولا شي .. وده يستنذل عليها ويعلم الهيئه ..المشكله انها اخت صديق عمره .. ووده انه يلعـن ابو جدها بس ..يبي يعطي فهد خبر عن حركات اخته لا يصير متهم بدال لايكون مظلوم
    يحـس بالجبن .. او خايف يفقد صديقه بيـر اسراره .. الشخص اللي يوقف معاه في كل شي .. وعلاقتهم حتى احسن من علاقته مع مشعل ..
    وش يســوي مع هالعله اريجووه!
    شغل سيارته ..وهو يدري ومتأكد ان سامي ماراح يخليه في حاله
    لا الخوف اسـاساً من سامي!
    .. وهو فالطريق دق جواله
    المتصل>مشعل
    سطام وهو ماسك الدكسون ويلف:هلا مشيعل
    مشعل:اقول سطام .. انت فالشغل ابجيك ..بما اني فاضي
    سطام : لا والله طلعت
    مشعل:على وين
    سطام:رآيح البيت ليه بغيت شي ؟
    مشعل بـ جديه :والله ودي اكلمك شوي ..
    سطام :اوكي .. تعالي البيت
    مشعل :وش رايك تجي عندي فالشقه .. مب احسن؟
    سطام:طيب عطني دقايق مسـافة الطريق

    ?????
    عقد مابين حواجبه ..:من جدك انت؟..حرررررمه تقلب مودك يامال المدري وش
    ناصر وهو يطالع طارق بـ قهر وعصبيه:هي ماقلبت .."وقال وده يشق ثوبه من القهر".. من هي اصلاً عشان اعصب نفسي عشانها .. بس انا افكـر شلون أأدبها
    طـارق :والله حالتك صعبه يانـاصر! .. تراها ممرضه على باب الله .. تلقاها تدور لقمة العيش ولا هيب لمك احمدربك بس
    طالع نـاصر في طارق بنظره عميـقه وهو يمرر راحة يده على ذقنه يتحسس شعر ذقنه :قلت لي تدور لقمة العيش؟
    طارق يفهم ناصر:اسمعني ناصر انت في غنـى عن المشاكل .. خلك اكبر عقل واحسن منها .. وأتركها في حالها .. تلقاها مراهقه ومهايطيه
    أبتسم نـاصر نص إبتسامه ..وكان يطالع فالفراغ :تدري!..عرفت شلون اخليها تحب رجولي .. وتقولي تكفـى عمي ناااصر..سامحني!
    طارق:نويييييصر تكفـى خل عنك حركات المبزره .. عشان خاطري تكفى!
    قام ناصر ..واخذ لابتوبه ..ودخله في شنطته ولا تكلم
    طارق:هاه وش قلت
    ناصر ياخذ الشنطه :يصير خير ..يصير خير!
    وهو طالع قاله طارق:على وين طيب؟
    ناصر يكره هالسؤال:بشششم هواء ..تراني خلقه كاااره نفسي !
    وطلـع وسمع طارق صوت ناصر يقول للسكرتير : إذا سأل احد عني .. قل عنده شغل ضروري بــرآ !!!
    ?????
    نزل من السياره متجهه للبيتهم .. اول ماوصل نزل وهو داخل البيت شاف خالته جالسه عند التلفزيون .. وتناظر مسلسل ..
    نواف:السـلام عليكم
    مريم التفت له .. وابتسمت :هلا والله وعليكم السلام
    جلس وفصخ شماغه وحطه جنبه ..وفتح اول زرارين :وين امي
    مريم:عند الجيران
    نواف:وش عندها !
    مريم :مدري .. تلقاها زياره عاديه ..
    سمعوا صوت الباب اللي احدث صرير على فتحته .. دخلت حرمه كبيره عليها عبايه عالرآس .. وشبه اللي تعرج .. فتشت :السلام عليكم
    مريم ونواف:وعليكم السلام
    قـام نواف كان بيتجهه لغرفته ..بس راح اول عند امه وحب راسها :أخبارك يالغلا!
    ام نواف:الحمدالله ..أقول نواف حبيب قلبي اذا ماعليك امر .. رح خذ الغدا من الجيران .. هذا ولد الجيران بيجيبه الحين ..
    نواف:طيب
    طلع برا وفتح باب الشارع .. وكان ولد الجيران متجه لهم ومعاه حافظتين ولافهم بسفره .. كان عمره عالـ14 سنه

    ?????

    رمي بـ جسمه عالكنبه :وش بغييت ؟
    مشعل :ابد بس حبيت اعرف وش فيك .. شكل ضايق صدرك
    سطام :مب كثر ما أنا شايل هـم!
    مشعل بملامح عبيطه ههه:وش الفرق؟
    سطام:في فرق بين الحزن وضيقة الصدر على شي صار.. وانك تشيل هم شي مابعد صار
    مشعل:طيب .. وش الهم اللي انت شايله ؟

    سطام طالع الارض يفكر .. أخـذ نفس :مدري .. أ .. امممم ..
    تنفـس بـ هدوء يحاول ينظم تفكيره .. يقول؟..ولالا ؟..لين متى بيتكم يعني؟..هذا هو هزآء ملاك عشان جوال ولا قدر يتحمل أي شي منها .. كله بسبة هالريج ..يمكن بو يفضفض يرتااح
    سطام: اخت فهد
    مشعل استغرب:وش فيها؟
    سطام :تدق علي كل يوم .. وتقول انها تحبني ومدري وش ..
    مشعل:من جدها ذي؟؟..مب هي متزوجه .."وقام يتذكر"..اتذكر فهد ماعنده الا هالاخت .. ومتزوجه واحنا رايحين زواجها
    سطام:تطقلت ..بس المصيبه ايش؟
    مشعل:أيـش؟
    سطام يتهزا : تقول انها متطقله عشـأني!
    مشعل:اوووومـآ .."سكت شوي"..والله مشكله .. ووش ناوي تسوي؟
    سطام:مدري
    مشعل:عشان كذا سألتني وس ابسوي لو صار لي كذا !
    سطاام يطنش حكيه:متردد .. ولا ودي اقـول لـ فهد
    مشعل:فكـر ياسطام .. ترا السالفه ميب هينه ..لآزم لازم تقول لفهد
    سطام:مايمديني افكـر .. انت تدري ان سـامي ...........
    وقـال سطام السالفه..
    ?????


    كآإن مآإآتقدر تخ‘ـٍفف هـمق‘ـلبي
    ..
    .......................................لآتزيدهـٍـ‘..|~
    نهــآية الجزء
    الجزء الثــامن ..!
    ???

    كل الصالات الاربع اللي كانت مفتوحه على بعض .. مليـانه بالحريم .. وماخلت من صوت الهمسات .. والبكي ..
    بس خلينا نتعدى هذول .. ونروح لـ أصحاب البيت ..
    كانت خجل جالسه وماسكه كاس المويه وتطالع فالفراغ .. ودموعها تنزل وماخذها مجراها بكل اريحيه !
    حست بيد تمسك يدها .. كانت نجلا .. قالت بصوتها النااعم : حبيبتي خجل .. تبين نرقى فوق؟
    هزت راسها .. وقامت قامت وراها نجـلا ..لما مشوا حطت خجل الكاس عالطاوله الزجاجيه اللي بنص الصاله .. وأتجهوا لـ الاصنصير .. ورقـوا فوق لغرفة خجل
    وهم فالطريق .. بدت خجل تبكي بـ صوت عاالي وهي تتذكر كل لحظه حلوه قضتها مع ديمـه ! .. وكيف كانت إنسانه طيبه وخلوقه .. قربت لها نجلا وحضنتها .. وهي تبكي معاها وتمسح على شعرها :بس خجل بس .. وربي تراك كسرتي قلبي ..
    نجلا كانت كائنه ضعيفه .. ولا كانت تملك القـوه في انها تواسي بنت عمها وصديقة عمرها .. ضمتها اكثر وصارت تصيح معاها ..
    ?????
    يآمِ?آنهْ !
    يآمِ?آنهْ !
    يآمِ?آنهْ !
    يآمِ?آنهْ !
    يسألونِيّ وَ [ التِعبْ ] يَفِضحْ عَيونيّ !
    وَينْ رآحْ ؟ !
    وأسِ?تْ . . .وأبَلعْ جرآحْ

    ?????

    رد مع اقتباس
    {[ الحمد لله عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ]}69
    قديم 29-05-2009, 06:58 PM
    عاد انا اللي احبكـ عاد انا اللي احبكـ غير متصل
    ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

    افتراضي رد : ثقيلة مزحة الدنيا

    كان هذا ثالث يوم لها تداوم فيه في هالشركه .. والى الان مابعد وضحت لا إيجابياتها ولا سلبياتها .. حطت الملف اللي خلصت منه على جنب وهي تتنهد بـ أرتيااح .. طالعت شاشة الكمبيوتر اللي كانت على شاشة التوقف .. واسـم الشركه يتراقص عليها .. حطت يدها على خدها وهي تتـأمل في الاسـم ..

    تخيلت لو ان راتبها يصير عالي .. وتصير ذات مركز .. هل ياتـرآ عمها بيقبل يرجعها للرياض .. أبتسمت بـ غرور وانتصـآر .. ساعتها بيصير عندها جـواز دبلوماسي .. وتقدر تســــــآفر من غير شور عمها ..
    اممم هي تلعب على نفسها ولا على نفسها ؟ .. اكيد ماتقدر تدس خيط فإبره الا بشور عمها .. بس لآ ! .. هي عندها جنسيه امريكيه .. وعمرها تعدى الـ 18 .. والـ 21 بعد !.. يعني تقدر تسـافر
    بس المشكله مب هنا .. المشكله في ان من راح يستقبلها فالرياض ..
    أمنيـتها ترجع الريااض .. ودها تشوفه من 6 سنين تقريبـاً ماشافتها .. اشتاقت لـ حرها وبردها .. اممممم الحين عندهم شـتاء ..
    اووف يـآشين برد الرياض يدخل فالعظاااااام !
    - اللي وااخد عـألك!
    رفعت عينها المايله لـ الزراق .. كان حسين واقف تقدم وجلس عند مكتبها .. وحط رجل على رجل : أخبـآرك ؟
    جوان حركت الماوس وراحت شاشة التوقف : فـآين
    حسين: فـآين ولا كلينكس .. هاهاهاههها
    طالعته ورفع حاجب .. عدل جلسته وقال: إحــــم ! .. الا اقول وش اخبارك الشغل معك؟
    جوان :امممممممممم .. توني في طور التعلم .. يبي لي وقت
    حسين :اخسس ياطور التعلم .. اوكي "وقام"..تبين مساعده شي .. تراني فالخدمه
    لا شعورياً ارتفعت عين جوان عالموظفه الاجنبيه اللي كانت معاها في نفس الغرفـه .. ورجعت تطالعه:إن شاء الله !
    أبتسم وطلع ..
    تنهـدت وهي تهز راسها .. شكل هالانسان ماراح يعتقها لوجه الله !!!

    ?????
    كان حاط يده على خده و عينه في التلفزيون .. بس تفكيره مب معه ابداً .. كانت اخته وامه يحطون الغـدآ .. واخوه الاصغر قدامه ومتحمس مع مسلسل ..
    "وهي تلوح بيدها قدامه"- هييييييه ..يـآأبوو
    متعت وهو لاف براسه جتهم:تحلفووون انها ابو شنب !!!
    ملاك تحط يدها على خصرها: أصـه بس
    متعب:ههههه أصـه .. طيب اتحداك وش إعرابها؟
    ملاك:متعبووه لا يكثر .."وتكلم سطام"..سطاموه!..منتب متغدي؟
    سطام يهز راسه وعينه عالتلفزيون بس التفت يوم سمع امه : ليش ماراح تتعشى؟
    سطام :شبعان
    جلسـوا كلهم .. وبعد دقايق قالت ام سطام: تعال يابوي تغد .. اقص يدي تسانك ماكلن شي
    سطام أبتسم :والله يمه ماودي ماكل..فطرت متأخر اليوم
    متعب:احسسن بعد توفر
    مسك سطام المخده ورماها على متعب .. اللي بغـآ يعض باللقمه
    سطام:مزديـه فيك يمكن تعقل ..
    ملاك :وتلقى وظيفه
    متعب:بيجيك كف انتي بس شوفي متى
    قام سطام ..وطلع جواله من جيبه واتصل على فهد ..
    فهد:هـلآ ابو فهد
    سطام وهو يطلع من البيت :على كيف اُمك
    فهد:هههههههههههه إيـه !
    سطام:المهم انا زهقااان وودي اغير جو
    فهد:والمطلوب؟..
    سطام :فاضي خل نطلع اناوياك؟

    ?????
    هَكِـِـِذْآ’ تحْمُلْنےّ رٍيَـَـًآحٍ آلـ | أقـِـِـِدَآرٍ . . . !
    هَكِـِـِذْآ’ تحْمُلْنےّ رٍيَـَـًآحٍ آلـ | أقـِـِـِدَآرٍ . . . !
    هَكِـِـِذْآ’ تحْمُلْنےّ رٍيَـَـًآحٍ آلـ | أقـِـِـِدَآرٍ . . . !
    ?????
    نزل من السياره مــاله خلق يسمع كلمة "عظم الله اجرك "..ولا " احسن الله عزاك"..خـــــلاص ..معد يقدر يستحمل ..
    بنته اللي كملت 3 أيـام ماشافها ابد .. ولا حتى سمع صوتها !
    مشى بخطـى متثاقله لـ الشقه .. طلّع مفتاحه من جيبه .. مالقـآه .. اكيد !..
    لان ديمه مب فيه عشان تذكره
    تسنّد عالباب .. عينه حمرا .. ووجه اسود .. ثوبه مهمل حتى ازاريره ماسكرها ..
    - إيييه يابيه !..مش عاوز تخش؟
    فتح عين وحده وشاف الحارس : جب لي مفاتيح مامعي!
    الحارس:سـواني بس !
    ومشى الحارس العجوز بـ خطى بطيئه وهو شبه اللي يعرج بسبب كبر السن .. واتجه للأصنصير ..
    تنهد سعود من أعمـــــاقه :يكفي بكي سعود .. منتب حرمه ولا بزر!!
    يا ضيق السّما .. هـ [ اليوم ] .. !
    ......................................... يا ضيق السّما .. !
    ......................................... يا ضيق السّما .. !
    ......................................... يا ضيق السّما .. !

    يوم جاب له الحارس المتفاح .. دخل الشـقه اللي كانت موحشششه من غير ديمه .. كانت طـلآم مافي الا نور المطبخ التحضيري .. مسح عينه عالشقه كلها
    جلس عالكنبه بتعب اللي داااايم يجلسون عليها .. مرر اصابعه على الكنبه وعيونه تحمل الكثير والكثيــر .. من الحزن . تنهد بصوت مسمووع ..
    يكفــــي!!
    لين متى ياسعود حالك بيتم كذا .. حتى بنتك ماتدري وين اراضيها !!
    فتح عينه عالغرفه حقتهم .. المكان اللي ماتت فيه زوجته ! .. ومرره عيونه عالمطبخ لما تجي تسأله وش يبي ياكل قبل يطلع للشغل

    آلأمآ?ن }- آآآه يآس‘ـَـَخف | آلأمآ?ن . . !
    لآنظرٍت * وٍمآلقيت? " وٍلآ تنهدت وٍش‘ـَـَ?يت? . . }
    وٍلآ آنتهى ‘‘ ليل ‘‘ آلموٍلع دوٍن / وٍص‘ـَـَل? وٍص‘ـَـَوٍت? . . !آلأمآ?ن }- ?لهآ . . [ نفس آلأمآأإ?ن ] . . *
    هم وٍآش‘ـَـَبآح وٍمسآ?ن . . . !
    هم وٍآش‘ـَـَبآح وٍمسآ?ن . . . !
    هم وٍآش‘ـَـَبآح وٍمسآ?ن . . . !
    ?????
    وقفت عند السرير يوم شافت بنت عمها نايمه .. طلعت من الغرفه بهدوء .. وقامت تمشي في الاسياب لين وصلت عند غرفه طقت الباب ولا احد رد مثل ماتوقعت.. فتحت الباب .. كانت غرفه واسعه وفيها سرير نفرين .. الوان الغرفه متراوحه بين الذهبي والاصفـر .. وانواع الروقان .. دخلت وهي تعدل طرحتها على كتفها .. وشافت الشغاله متمدده ونايمه جنب طفله صغيره ..
    تقدمت بهدوء .. فتحت الشغاله عينها ورفعت راسها وقالت بهمس عشان ماتقوم البنت :what r u doing here
    نجلا تجمعت دموعها يوم شافت بنت سعود الصغيره ونايمه بكل براءه .. كان حجمها صغير جداً .. حتى المخده حقت السرير اكبر منها .. :اممممممم .."بلعت ريقها وتحاول ماتصيح"..i come to see the girl
    الشغاله: (إنها نائمه)
    نجلا : (هل يمكنني ان احملها؟)
    الشغاله :يس افكورس
    مدت نجلا يدها .. وشالت البنت تأملت في وجهها وأبتسمت بحنيّـه ورحمه .. اعتصر قلبها على هالبنت اللي عاشت من غير أُم من انولدت على هالدنيـا .. محد بيقدر يفهم شعورها مثل نجـلا .. لانها مجربه .. ومايحس بالنار الا رجل واطيها ..
    زمت شفتها ببإبتسامه ومودعها متجمعه في محجر عينها ..
    الشغاله تناظرها بلقافه
    نجلا:she is cute
    ضمتها لصدرها .. وجلست عالكرسي .. وبنت سعود الى الان في حضنها ماتدري كم مر من الوقت بس تحس بـ شعور حلوو وهالطفله البريئه بين يديها ..
    عفست ملامحها .. ورفعت يديها الصغار .. وقامت تصيح وكأن الصياح بصعوبه يطلع ..صار وجهها احمر
    استعت ابتسامتها .. رجعت خصله ورا اذنها ونزلت راسها وباسته ..
    نجلا:يــانااس تـزنن .. وهـ بس !
    ?????

    احكمت ربط بالطوها .. وعدلت حجابها وهي تتأفف لانها مب متعوده على شي اسمه حجاب الا بالسعوديه بس ..
    طلعت من المكتب وهي تدعي ي نفسها انها ماتصادف البثـر حسين .. وهي طالعه بطولها الحلوو الافت .. وعيونها اللي تجذب ومشيتها اللي كلها غـرور .. ببساطه كانت جذابه
    وهي تمشي فتحت شنطتها تدور نظارتها .. ومنزله راسها .. ماحست الا هي صاقعه في جسم رفعت راسها وشافت قدامها رجال .. بعد عنها شوي ..وعرفته على طول
    كان لابس قميص كحلي مخطط بـ أبيض .. وجاكيت رسمي .. ومع بنطلون جنز .. بس شكله ماكان رسمي لان القميص مفتوح وشعره مهمل .. ومسوي ديرتي .. يوم كانت قريبه منه انتبهت لـ عيونه الحاده مثل السكين .. ضيقه و مكسـوه بالرموش .. رفع عينه لها .. وهي تمتمت بـ:sorry
    فيصل: لا عادي انتبهي مره ثانيه !
    مشـى وهو شايل شنطة الابتوب .. طلعت هي بعد وكان هو قدامه بطوله الفارع ..
    جوان بصوت هامس:كنه باب! .. "تكتفت وهي تدلك نفسها"..اوف عليه جسم وربي صقعه اليييييمه!
    يوم طلعت لقته واقف .. شفهته وراحت عند سيارتها المرسيدس البيضا .. وهي بتركب التفت له بتشوف وش عنده واقف .. لين الحارس يقدم سيارته .. مآيبآخ وسبور شكلها .. ركب ورمى الاب في المرتبه اللي جنبه .. وانطلق
    وهي وراه بس عالبيت !
    ?????
    دخل سطام للمجلس حق فهد .. شاف فهد قدامه .. تمتم في نفسه "ياحول وش جايه ذا " ..
    سطام:السـلام !
    فهد + سامي: وعليكم السلام
    فهد:تفضل سطام
    داخل سطام وجلس .. كانت الجلسه عاديه جداً خاليه من تنغيزات سامي لسطام ..
    ?????
    عذّبتنيَـے الذّكرىَـے [في?]
    قلتَ فيَـے نفسَيَـے آجيَ?!
    وانتَ تَعرفَ ا? ?قلبَيـے ?
    يعشَقَ? ويمَوتَ فيَـ[?]
    ومـ? سؤالَ?َ ليشَ جيتَ
    ماقَدرتَ اقولَ ابيَ?
    وقلَتَ لكَ : -َمريتَ اسَلمَ-
    ياللهَ ماطَولَ علي?~
    ?َنتَ احسبَك { بالوَفاَ }
    طيبَ وقلبَ?َ حنَو?~
    وآنَ?َ اصدَق منَ يحبَ
    وآنَ?َ اخر مَن -يخَو?

    كانت تدور في محـلات الملابس .. ماسكه شنطة غوتشي .. ونظارتها برادا .. وكل شي عليها كان ماركه او يكون بـ شي وشويات ..
    كل تبضعها كان لأهلها .. مابقى شي ماشرته يالملاك او لـ أمها او سطام ومتعب ومشعل .. كـلاً شرت له ..
    وهي اكتفت بكم قطعه .. لكنها مبسوطه لانها بتخلييييه يصرف ..
    ابتسمت يوم تذكرت ان خالها مشعل يدور على زوجه الحين .. حاسبت عالاغراض اللي معاها .. وراحت لـ محل فساتين سهرات
    وهي داخله ..سمعت صوت ناس عربْ .. التفت وشالت نظارتها
    كانت بنت متحجبه عمرها عالـ 17 سنه ماسكه فستان وتوريه امها :يمه الله يخليك ابي اشتريه ..
    أبتسمت لانه عرفت البنت هذي روان ..
    الام :قلت ماأقدر .. مامعي دراهم يختي
    تقدمت لهم .. أبتسمت :أهليين
    التفتوا علي .. وابتسمت لي روان:اهلين يا ..أأ
    نوره:نوره .. مالحقنا نتعرف هذاك اليوم
    روان:هلا نوره ! .. اخبارك
    نوره :الحمدالله انتي كيفك ؟
    ام إبراهيم:تعرفون بعض انتوا؟
    روان:أيه يمه هذي نوره معنا في نفس الفندق .. تعرفت عليها قبل فتره ..
    مدت يدها سلمت علي .. وانا حبيت راسها إحترماً لها ..
    دقايق كانوا يسولفون عن باريس والطبيعه فيها وغيره قالت ام ابراهيم
    : يالله احنا نستأذن .. تامرين على شي
    نوره:سلامتك
    روان:زورينا والله انا وأمي نزهق بالفندق
    نوره:ماتطلعون
    روان بضيق:لا احنا جايين هنا علاج
    طالعت ام ابراهيم:ليييه سلامات
    ام ابراهيم :الله يسلمك .. بس ولدي تعبان
    نوره طلعت منها الكلمه لا شعورياً :ابراهيم؟
    روان ضحكت:هههههههه لا .. ريان اسمه ابراهيم الكبير بس ريان بيني وبين ابراهيم ..
    نوره ابتسمت:أن شاء الله ان لقيت وقت جيتكم !
    علموها رقم السويت والدور .. وراحوا .. انتبهت نوره ان روان حطت فستان قبل لاتروح ..اكيد كانت تبغآه !
    اخذته وشافته كان فستا اسود نعووم وحلوو .. يوم سألت عن السعر كان معقول ..دورت لها فستان لها ولأمها ولملاك .. واخذت الفستان لروان !
    طلعت من المحل .. ومعها نون مايعلمون من الاكياس .. رجعت للفندق طبعاً مشي .. اول ماوصلت عرض عليها واحد من العاملين انه يساعدها بس هي رفضت .. رقت فوق للغرفه وحطت الاغراض .. وانسدحت عالسرير ..
    قامت تفكر في روان واهلها .. أبتسمت روان بـ عمر الجوري بنت عمها .. تذكرت جماعتهم اول .. وكيف كان هبالهم
    /
    كانوا جالسين عالثيّـل في بيت عمها .. ماحسوا الا بموويه تجيهم من ورا .. كاموا من غير شعور .. وويوم التفتوا لقوا انها الجوري ترشش عليهم !

    عليـا:وووووجعه مليتينا
    الجوري:ههههههههههههههههه احسسسن
    ملاك وهيا اللي كانو مع بعض فالشر والخير:عليها يالله
    قاموا كلهم ومسكوا اللـّي (خرطوم الماء) ورشـوا عليها ..
    اخر شي تسدحوا فالحوش لين جتهم تهزيئه محترمه من عمهم
    /
    أبتسمت على هالكريات الحلوه .. وش كثر حنّت عليها .. انقلب عالجهه الثانيه وهي تفكر وين احمد الحين ؟..لين الحين سكــرآن ولا وصاحي وجالس مع اخويآه .. قامت ووقفت تطالع نفسها بالمرايه .. وتطرد هالتفكير من راسها ..بـ قريح ان شاء الله عمره ماصحى !
    خلااص هي ماتبي تتذكره ..طلعت جوالها من جيبها .. فتحت الرمز وشافت الخلفيه صورته .. لفت على ورا ورمت الجوال عالسرير بـ قهر ..
    طالعت شكله فالمرايه ..هي مب هـي!..تغيره كثييييييير نحفت وهزل جسمها .. والهم كبرها سنوات قدام .. قررت انها تعيش حياتها .. وتاخذ منه كل شي مادي انحرمت منه يوم كانت عند اهلها .. واول ماتاطى رجلها الرياض .. تخلعــــه!
    وبـ فلووسه!
    مالي..{ مزاج
    ارجع اقلب دفاتر
    اوراقها تجريح..
    وسطورها عتاب..
    مالي ..{مزاج
    انظر لصورة قديمه
    فيها الملامح تضحك..
    بوجه كذاب!..



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:38 am





    عالمغرب دق جوال يـ نغمة لا زآد .. ارتاع لانه يحسبه أريج .. بس الحمدالله
    المتصل>مشعل
    - آلووو
    مشعل:هلا سطام .. وين بتصلي المغرب اليوم في مسجدكم؟
    سطام : لآ .. انا عند فهد الحين
    مشعل:أهـا قلت له طيب؟
    سطام ناظر سامي اللي كانت عينه عليه: لا ماقدرت
    مشعل: ومتـى ناوي تقوله ..
    سطام قال بطريقه بحيث يفهم مشعل ولا احد يشك: لا مافي احد بس سامي
    مشعل فهم عليه:اها يعني فيه سامي .. اجل انا ابيك وش رايك نطلع
    سطام:ورا ماتجي هنا طيب؟
    مشعل كشر: انت تدري اني انا وسامي مانتخاوى .. بعدين مجلس خويك يجيب التكه .. تعال
    سطام:هههههه طيب .. بروح اصلي واجيك وينك فيه
    وحددوا المكان ..
    اول ماخلصت الصلاة طلعـوا من المسجد .. كان سطان منحني يلبس جزمته .. وجاه سامي ..
    سامي:أقـول سطام
    سطام من غير لا يناظره :نعم؟
    سامي:وش صار عالسلف .. يتعطيني؟
    سطام عدل وقفته ..وناظر سامي:تبيني اسلفك؟
    سامي:إيه ..
    سطام:في بنوك .. ترا تسلف اذا ماتدري
    سامي:ياخي البنوك تتعامل بالربـاء .. وانا رجال مالي خلق لا تأخرت زادوا علي الفلوس
    سطام:قلت لك .. انا فلوسي من توظفت وانا اجمع فيها .. وبيجي اليوم اللي بحتاجها
    سامي رفع حاجب وكأنه يتحدى: وهذي ماسمى حاجه انا خويك!
    سطام:لا ماتسمـى حاجه
    سامي:اقولك انا خويك
    سطام يسايره:اسمعني .. الحاجه اقصد فيها .. اذا كان علي دين .. او احتجتها بشي ظروري مايتحمل التأجيل .. فهمت!
    مشى سطام وهو متجه للسيارته .. ركبها ورآح لمشعل
    طلع فهد وكان يستغفر .. وقام يتمتم بـ:اللهم انت السلام ومنك السلام تباركت وتعاليت ياذا الجلال والاكرآم ..
    التفت لسامي اللي كانت يطالع المكان اللي مشى من عنده سطام بـ حقد وقهر
    فهد:وش فيك !
    التفت سامي .. سكت شوي .. ثم قال:فهـد!..انت صديقي وانا احبك مثل اخو لي
    فهد مفهـي:طيب؟
    سامي :ماينفع نتكلم كذا .. خل نروح لبيك اول ..
    .. وأتجهـوا .. وسامي ماقدر يصبر .. يبي يشفي غليله هو خلقه يكره سطام .. و لا يطيقه ويتمنى له كل شـر! .. ولا يتحمل منه اي حركه
    فهد:ماودك تتكلم
    سـأمي:أسمعني يافهد ! ..
    ?????

    يآنقطة آلضع‘ـفْ فينيْ
    ع‘ـندْ ع‘ـدوآنيٍ
    يآمشكلة مآع‘ـرفتْ آح‘ـلهآ بدريٍ
    آلظآهرْ آنيْ ع‘ـلى مآقآلوآ آخ‘ـوآنيٍ
    آضلْ موهومٍ لينْ آص‘ـيرْ
    فيْ { ق‘ـبــــــــــــريٍ }..~~

    ?????
    جلس عالكرسي فالكوفي شوف .. وهو يحس بـ ضيق كبر الدنيا .. وكبر الهم اللي هو شايله
    مشعل:وش فيك
    سطام:قلقـآن !.."بلع ريقه"..قبل شوي سامي طلب مني سلف!.. وعييت اخاف يعبي راس فهد علي
    مشعل:يابن الحلال!..عشان سلف بس!
    سطاام:سامي إنسـأن خسيس..توقع منه أي شي!..
    مشعل:لا ماأظن يتوصل به السخاافه يزعل عشان شي زي كذا
    سطام:إن شاء الله !..ماقلت لي وشوله جايبني!
    مشعل:سطام .. تراك مذنب الين ماتبت براءتك
    سطام عصب:وش مذنب يـا أخي !..أنا كلمتها وقمت أخمبق ..وقلت تراني احبك وطلقت عشانك؟!
    مشعل:انا اقصد رح كلم فهـد .. مالك الا كذا ..
    سطام:مشعل ..فهـد عشرة عمر!..اعرفه اكثر من نفسي .. تدري بمجرد اني اقوله وش بيصير ..بعض النظر انه بيذبح اخته لانها ماهمتني .. اولها صداقتنا راح يصير فيها شرخ كبييير .. علاقتنا بتخرب كثيـر ..وبعـدين فهد حساس درجه اولى لو بس مجرد قلت اختك ..بيكرهني لين يوم الديـن !
    مشعل:طيب وش احسن لك انه يكرهك .. ولا تصير مظلوم
    أبتسم رغم عصبيته .. وقال: اعرف اتصرف ترا..ولا مامليت عينك
    مشعل:ههههه ألا .. رجال وخمسين رجال .."فكر وقال"..وش رايك تغير رقمك
    سطام:فكرت فيها.. هي هي ..ماتغير شي.. بتاخذ رقمي من جوال فهد !
    مشعل:يعني انت ماتبي تكلم فهد
    سطام:حاولت ..صعبه والله صعبـه ..
    مشعل:نعنبوو عداونك رجال طول بعرض!..ماتعرف تواجهه
    سطام:المسأله مب مرجله .. ولا قـوه !..انا طبعي كذا ..شخصيتي كذا يآخي ..مب لانك تعرف تواجهه وتنطل فالوجه يعني كلاً مثلك !..انا رجال ماأبي اتكلم مع خووي عن اخته ..ولا أملك الجـراءه اساساً! ..حاولت كم مره وربي ماقدرت الحكي معيي يطلع ..ادري غبـاء .. وقلة حيله بس هذا اللي ربي عطاني .."أبتسم"..المهم وش عندك مناديني ..
    مشعل أبتسم :ابد بس حبيت اسولف معك .. مشتاق لخشتك يالمزيون
    سطام بـ شك:إيييه مزيون قلت لي؟؟..
    مشعل:هههه لا يرتفع جوك بس..هذي من آثار الفرحه ..بس ببشرك بشاره!
    سطام:ههه وشي؟
    مشعل:امك لقت لي العروس اللي يحبها قلبي على قولتها
    سطام اتسعت إبتسامته :صدق عاد؟..مبروك الف طعش مليون مبروك
    مشعل:الله يبارك فيك..الفال لك ان شاء الله ..
    سطام:ان شاء الله ..
    وسكتوا وسطام حب يتلكم قام سأل : من هي بنته وش اسمها
    مشعل يمزح:وش عليك من اسمها؟
    سطام:ههه اقول رح مسوي غيره انت وذا الوجه
    مشعل:هههههه اسمها مدري ماسألت حصه .. بس بنت ال"فلآن" ..وهي مُدرسه عمرها 26 ..امممممم مدري وش بعد
    سطام:حلـو نفس اللي انت تبيه
    مشعل:إيـه ! .. ياحليلها
    سطام: هههههههه من الحين !

    ?????

    فهد وقف عند باب بيتهم .. بعد ماوصلوا وأنهـى سامي كلامه ..او قنابله اللي كان قاسيه على مسامع فهد ..
    فهد تجمعت شايطين الجن عند رآسه .. وافكاره تروح وتجي وتفتر:انت وش تقول؟..سطام صديقي من الابتـادئي؟؟..مستحيل يخون ثقتي وصداقتنا
    سامي بكل ثقه:انت ماهنت على لا انت و سمعتك وسمعت اختك!..فعشان كذا قلت لك
    تذكر ذبآت سامي لسطام ..اللي كان ساكت .... عشان كذا سطام كان متغير فالاوقات الاخيره .. بس لا ..سطام مايسوي زي كذا !
    فهد بدا يصدق ..شي يقول لاتصدق شي يقول تأكد .. شي يقول
    "وش اللي يخليه يكذب؟" .. لآ..سامي من يومه حقير .. لالا ..ماتوصل انه يكذب في زي ذا الامور..هو ماقال الا انه متأكد .. ولا مافي رجال عاقل يقول كذا من فراغ ..مسك ياقة ثوب سامي ..وعروقه طلعت من القهر والعصبيه :سـأمي ابقتلك ان اكتشفت انك نصصصاب!
    سامي دخل داخله شوية خوف .. بس كمل كذبته وبكل هدوء:في مثل يقول احذر عودك مره .. وصديقك الف مره .. هاللي مدخله بيتكم لعب بذيله من وراكم .. ومنت مصدق .."بتردد" .. أسأله او أسأل اختك
    تركه فهد وطلع مفتاحه وفتح الباب ودخل .. ركض مثل المجنون وهو يطوي الارض تحته .. فتح الباب على اخته في غرفتها اللي كانت منسدحه عالسرير وتلعب في وحده من خصل شعرها .. وتضحك .. قامت مرتااعه وسكرت الجوال
    أريج:فـ.."بلعت ريقها"..فهد!
    فهد:أريج..من وين تعرفيين سطام
    انصدمت اريج.. وتلون وجهها باللون الاحمر .. حست بدوخه وان الدنيا تدور فيها .. لو احد يسألها وينك فيه ماراح تقدر تجاوب
    اريج:هاه؟
    فهد يرص أسنانه:قلت لك من وين تعرفين سطام
    اتخذت اريج موقف الدفـاع .. قامت ووقفت وكان بينهم السرير .. وقالت بخوف:هـو!..هو كان يدق علي .."وقامت تصييح"..فهد والله انا ماأكلمه هو اللي داايم يدق ويتحرش فيني !..أنـ..أنا من زمان ابي اقولك بس خفت ..خفت تذدقه وتكذبني لانه صديقك
    فهد تقدم لها..ومسك رقبتها .. وهي قامت تصرخ :فهــد .. فــهد الله يخليك خلني..انا مالي ذنب اذبحه هو!!..هو اللي جاني انا قلت له انا اخت صديقك !
    فهد يتنفس بصعوبه وقهـر .. تركه بـ قرف واشمئزاز .. طلع جواله وطلع من الغرفه ..
    وهو ينزل الدرج .. وحاط السماعه في أذنه .. اخذ نفس عشان يبين صوته طبيعي
    فهد:آلو سطام وينك فيه؟
    سطام مبتسم عقب خبر مشعل:انا في الكوفي(......)
    فهد:أوكي! .. انا جاي باي
    سكر وراح لسيارته وشخخخخخخط بها على هناك !
    ?????
    دنيآ كفى الله شرهآ ..!
    دنيآ كفى الله شرهآ ..!
    دنيآ كفى الله شرهآ ..!
    ?????
    وصل عند المكان اللي هو يبيه .. لبق سيارته ونزل بسرعه .. حتى انه بغى مايصك بابه .. اول ماوصل للجلسات .. كانت شبه مليانه .. دار ينظره عليها .. وشاف 2 جالسن .. سطام ومشعل ..
    أتجه لهم ..وهو يهرول .. والوساوس كلها تترامى عليه من كل جهه .. والشيطان فوقه ..اول ماوصل عند الطاوله كان سطام معطيه ظهره .. وقف جنبه ..اول مارفع سطام عينه .. كان مبتسم بس اخفت البسمه يوم شاف وجهه .. وصوت داخل سطام يقول ان سامي لعب براس فهد .. وحشااه له بكذب أكيد .. مسكه فهد مع ياقة ثوبه وقومه .. لين وقف .. التفتوا لي كل اللي فالكوفي .. وقف مشعل .. مسك فهد يهديه :فهد .. فهد هد نفسك وش فيك ..
    فهد سكر عيونه ورص على اسنانه:مشعـل .. خلني و لا الله لا أحط هاللي فيني فيك! .. "فتح عيونه وناظر سطام اللي كان هادي"..يالخاين يالخسيس..انت منيب كفـو احد يوثق فيك!..انت وآآآطي!
    قاطعته يد مشعل اللي امتدت بينهم .. لين صار كل جسمه بينهم .. لكن فهد بعده بكل قووه لين صقع مشعل بالطاوله ..
    سطام عدل وقفته .. وقال لمشعل:مشعل لا تدخل .. انا اعرف اتصرف.."يكلم فهد"..قلي وش قال لك النذل سامي..
    فهد يصارخ بهستيويا:مالك دخل وش قاللي .. ماااعليك من سامي عليك مني الحين .. ليش؟..ليشششششش تسوي كذا ياسطام ..تراني فهد ياسطام مب واحد ثاني!
    سطام بهدوء غريب ..وكأنه مخدر بسبب هالسب والشتم اللي يجيه .. بس قال: وانت صدقته؟
    جـن جنون فهد .. ورفع ياقة سطام اللي كان اطول من فهد بس هاللشي ماأعاقه ابد .صقعه فالجدار .. وسطام سكر عينه من الالم بس كان ساكت .. يبي يدافع عن نفسه وسط هالتيار من السب والاهانات .. يبي يتكلم ويدافع بس هجوم فهد اللي الجمه وخـلاه يسكت وكأنه شخص حُكم عليه بالاعدام وينتظر القصاص .. كان يطالع فهد اللي يسب ويلعن .. واللي يحس انه بينهبل لو ماذبح سطام .. لكن الوضع زاد عن حده .. لانه كان ساكت هالشي قهر فهد وجمع شياطين الجن والانس فوق راسه ..حس ان حقد الدنيـا كله جاله ..حس بـ كره واشمئزاز وندم لانه فكر يصادق سطام .. يحس ان قلبه وعقله يتضاربون .... وده يذبحه الحين ويخلص عليه!..بس هذا سطـام!..ياناس تدرون منهو سطام!..مسكه بقوه اكبر وسطام واقف .. لاهو اللي هاجم ولا هو اللي دافع .. حتى مابـرر .. مجرد اكتفى بكلمة "وانت صدقته؟" ..
    انقهـر فهد من سكووته .. وحس انه يبي يزيد عليه .. لو يقدر ذبحه ورجع خلاه يحيـآ وذبحه مره ثانيه
    سطام ماوعـى الا على كلمة .."ياولد الحرآم"..عصصب .. وبعده بقوه .. وقال بقهر شخص مظلوم :أسمعني يافهد انا ساكت وتاركك تتهمني وتظلمني ..قلت صديقي وبينا عشره .. اما انك تجلس تسب في عرضي انا ماأسمح لك ولا لأي واحد غيرك ..فـاهم؟
    فهد بسخريه:وش دعـوه عاد اللي صنت العشره ..
    سطام رفع حاجب بـ تحدي..ورمى قنبله قبل يطلع:انت من الاول..مفروض تمسك اختك!..ليه جآي تتهمني والسالفه تخص عرضك انت!..وبعدين انا رجال..والرجال مايعيبه شي!.."والتفت لمشعل"..يالله يامشعل!
    غ'ـَـَريبــہ كيفٌ ـآلزمـَـَنْ , يرحـَـََـَلٍ
    ......................................... وأورٍآقٌ آلعٍ ـمرٍ تذبلّ }—

    ومشـوا .. وهم ماشين صرخ فهد :لوك صـدق مظلوووم!..كان عالاقل جيت هنا عندي وبررت!..اثبت لي صدق انك مظلووم! مب تلقيني ظهرك وتمشي!..يا .. يارجاااال!
    وقف سطام والتفت له .. عطاه نظره تسم البـدن!..وكمل مشيه

    ?????
    ... عجزٍت آعبرٍ !
    ...... عجزٍت آب?ي !
    .............. عجزٍت آبوٍح !
    بآللي فـ دآخـَـَـل الرٍوٍوٍح
    مدرٍي وٍش آسوٍي ؟
    مدرٍي وٍش آقوٍوٍل . . !
    كل شي بدآخلي ينوٍوٍح "

    ?????

    في ليله صافيه .. وكانت قطرات المطره لا تهداء .. والسكون اللي يعم الحيّ .. تربعت فيلا ضخمه ذات مساحه خضراء شاسعه .. تسكن فيها احد افراد العائلات او الطبقات المخمليه
    نزل الدرج بكسل وتثاقل .. وهو نازل شاف امه وابوه جالس في الصاله .. أتجه لهم وجلس معاهم : السـلام
    امه:هلا وعليكم السلام
    ابوه:صح النوم .. متاك نايم؟
    ناصر تأفف .. الحين بتبدا المحاظرات : مدري .. بس مب من زمان مره مره
    ابو محمد:إيييه ..
    ارخى راسه وهو يسمع سواليف ابوه اللي ماتستهويه .. كان يتكلم عن الشركه وعن الارباح والخساير .. ومعرض السيارات حقه .. وأمه تسمع بإنتباه وبعد كل جملتين تقول "أيه"..او "ايوه"..بمعني كمل!.. ماقد عنى له الشركه او معرض السيارت شي له .. على ان الكل يحسده عالعز اللي هو عايش فيه .. بس انه يكره الشغل .. سكر عيونه والمكان هادي الا من صوت ابوه والفناجيل مع الدله ..
    - هوو نويصر وش بلآك
    فتح عينه .. بس الى الان مرخي راسه ..:زهــق!
    ابو محمد:في جمعه فالمزرعه .. ورا ماتجي ماقد شافوك ياكافي
    رفع ناصر راسه .. :لا ماأبي .. مب لازم يشوفوني
    ام محمد مسكت يد ولدها : طيب ورا ماتطلع تشم هوآ شوي
    ناصر وهو الى الان فيه النوم ولا بعد صحصح .. مغتلق بسبة نومه الملخبط:مدري ..
    قام وطلع برا .. يشـم شوية هوآ ..

    ?????
    دخلت المستشفى .. ومريت من الباب اللي انفتح اتوماتيكياً .. شفت انواع حالات الطوارئ .. طبعاً شي تعودت عليه .. أحس من إجابيات شغلتي كـ ممرضه اني تعودت على مثل هالحالات .. يوم حطيت اغراضي .. رحت عند الدكتوره .. عشان ابا شغلي ..
    بس معورني قلبي لاني قبل لا أطلع تطاقيت مع جود اختي
    /
    - أنتـي حجـر ماتفهمين اصـلاً .. ولا وش عرفك!
    هيله بهدوء وصرامه : عالاقل الحجر يقدر يعيش ويستمر .. اما لو بصير مثلك راعية مشاعر بزياده .. ماراح اتحمل هالدنيا ولا دقيقه وحده ..وبعدين وش دخل المشاعر في سخافاتك!
    جود : لأني ابي اصير زي صديقاتي .. ولا أبي احس اني اقل منهم صرت سخيفه؟ .. مب شرط لانك ماعشتي حياتك بسبـة الفقر لازم اصير مثلك! .. في فـرق بيني وبينك
    هيله عصبت: وش الفـرق .. انتي امعه وانا ابي مصلحكم ؟؟..هذا الفرق
    جود:لا مب هذا الفرق .. الفرق إننا بشر ونحس اما انتي فحجر!..او اقسى بعد .. ماتحسين ودي يوم احس ان عندي اخت كبيره .. فيك تبلد وربي حتى اليهود مب مثلك!
    هيله بـ برود ورفعة حاجب:..خلصتي؟..لان عندي شغل
    جود:أكـرهك..أكـرهك .. اصلاً انتي مدري وشوله عايشه..موتي احسن لك
    ورقـت فوق تركض
    /
    كـلاً لعن حظه
    ليـآ خاب ... – { مـره
    وش حيلتـِـِـہٌِ اللي عآش عمره ,‘
    بلآ حظ !!
    بلآ حظ !!
    بلآ حظ !!








    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:40 am



    الجزءالتـــاسع..!


    طلع من القصر .. وركب سيارته مرسيدس بانوراما حط بشته جنبه .. عدل مرايته ويطالع نفسه .. التجاعيد اللي بانت في وجهه والشيب اللي خـط على شعره وشنبه ولحيته الخفيفه ..
    أتجـه للمكان متعود يروح له كل فتره .. لبق سيارته ومشى وهو يردد بـ:لا إله الا الله .. اللهم صلي على محمد
    شايب كان باين عليه الوقآر .. هدوء غريب يسكنه ماكأنه يحس بحرب داخله .. ظلم وقهر وخوف .. اتجه لغرفه حافظها مثل اسمه .. دخلها .. كانت هاديه .. ويحلف ان ماحد يدخل على هالمريض أبـداً .. كان يطالع بالمريض بـ حقد .. كان مدد ولا يدري وش يصير حوله .. 28 سنه!..28 سنه وهو يتردد على هالمكان ولا حتى تحرك هاللي اسمه عُمر .. حتى طرف واحد ماحركه !..
    رفع عينه للسما .. ودعا ربه انه يقومه .. اخذ نفس وجلس على الكرسي اللي جنبه .. أبتسم بسخريه ممزوجه بقهر وحقد :يعني مصـر تعاند ياعمر!..ماتخاف ربك فينا .. ولا في مرتي هالمسكينه اللي كل ليل تناجي ربها تبي ولدها .. بسك نوم وقم علمني وين ظنـآي !.."ارخى حواجبه".. انا مستعد اتنازل عن كل حقوقي في خطف ولدي .. بس قـم الله يرضى عليك
    هذا هو!..كان يسكنه تنااقض غريب .. مرات يحس انه محتاج لـ هاللي اسمه عمر..ومرات يحقد عليه ..ولو بيده انهـا حياته اليوم قبل بكره .. بس هو لازم يتحمل لان محد بيعرف مكان محمد الا هـو ..
    أبيع العمر ?لہ
    بس أعرف " شي واحد "
    وش راح تجاوب رب? لما ياخذ حقي من?. .؟

    سكر عيونه يمنع دموعه اللي دايـم تنهدر بسبة هالحاله اللي هم فيها ..
    كل يوم يعشم نفسه وزوجته ويقول يمكن بكـره يصحى عمر.. ثقته بربه واسعه وكبيره .. بس يبي شي يطمنه ..شي يجدد الامـل داخله ..
    كم مره حلم انه يشيل ولده ويضمه .. بس معد به محمد الصغير .. الحين هو صار رجال .. كبيـر ومايندرى يمكن تزوج وعنده عيال ..
    معقول يصير عنده أحفـاد وهو مايدري ..
    طيب محمد وش شعوره الحين .. يحس نفسه لقيط؟ .. ولا عنده اهل
    في دار الايتام ولا القطـآ .. مانسى كلمة عبدالله يوم قال ..
    "بس لاتخاف انا عم رحوم خليته بين يدين امينه يتربـى"
    تسللت دمعه من غير شعوره ..ونزلت على خده .. وكأنه تبي تطفي لو شوي من الناار اللي تسعر داخله .. بس هيهـآت .. مستحييل تطفى النار ..الا بشوفة محمد!
    سـألم معافى ..يجيه لين عنده فالبيت!
    ?????

    النآس في[بسمتـٍـٍـٍي]بآلحيل منخدعهـ‘
    يآإكم ورآهـَـَـَـَا طفيت[النآر] بانفاسي,
    بعض"الموآإأجع"لهآ مآتنفع الفزعهـ‘
    كلمآ جرعت,,الحزن,,رد امتلى كآسي,


    ?????
    كانت منسدحه عالسرير على بطنها .. ومعها قلم وتحل واجب البلآغه .. حطت القلم وحطت راسها فوق الدفتر .. :اووووف من هالدرااسه اللي تجيب المرض ..
    قامت وجلست .. شالت شعرها الفحمي اللي جاي على وجهها ورجعته ورا اذنها .. قامت للتسريحه .. واخذت ربطه وربطت شعرها .. شافت نفسها بالمرآيـه .. شافت بطنها من تحت اللي بادي يكبر .. حطت يدها على بطنها بخوف وتوتر ..بدت جبهتها تتصبصب عرق .. اخذت نفس:أهـدي ياملاك .. ماله دااعي دكتوره يعني وش فيك كلها بس الدوره تأخرت عليك !..
    جلست عالسرير وهي تحس بتوتر وقلق نفسي .. وش الحل الحين مع هالدوره اللي ماجت الى الان ؟
    ?????

    - بصراحه سطام انا ماأبي ازييد عليك ..بس كلمتك مالها داعي
    سطام اللي كان جالس في سيارة مشعل .. لانه عيّآ عليه يسوق ..كان جالس ورافع رجله عالمرتبه ومسند راسه على يده وماسك جبهته بأصبعه السبابه والابهام .. والرجل الثانيه يهزها بتوتر .. زام شفته لا يتفلت بكلمه من العصبيه والقهـر اللي فيه .. ويطالع فالشباك.. اللي امتلى مويه بسبة المطر
    مشعل :سطـام هد نفسك .. انت ماسويت شي .. والله بينصرك
    سطام يطالع قطرات المطر اللي تتساقط عالرصيف والشـآرع .. وده يقوم ويكتشف ان اللي صار كابوس ..
    مشعل مسك كتف سطام :ســطام!
    سطام اكـتفى بـ:ودني البيت !
    أتجهوا للبيت والكل ساكت .. شغل مشعل المسجل على إذاعة القرءآن .. كان الجوو ساكن وهادي .. وريحة المطر اللي تسللت للسياره ..
    جرحْ !
    صعب يشفى .. !
    صعب يشفى .. !
    صعب يشفى .. !

    وصلـوا للبيت ونزل سطام ودخل .. حتى ماعطى كلمه للمشعل .. لبق مشعل سيارته ودخل ..
    كانت ام سطام فالصاله .. دخل سطام حتى ماألتفت شاف اذا احد فالصاله ولالا .. اتجه للدرج بس استوقفه صوت
    - على وين؟.. ماودك تسـلم!
    وقف .. يوم لف شاف امه .. تغصب البسمه :هلا يمه ماعليه ماشفتك
    ام سطام بعصبيه:وينك من الصبح مالك حس .. ماكن عندي ولد
    سطام .. اخذ نفس .. استغفر في نفسه ..قال بـ حلم:كنتي تبيني؟
    ام سطام:إيييه! ..
    سطام:دقيتي علي !
    ام سطام:لا
    سطام نسآ نفسه ولا له خلقها ابد : اجل خـلااص!
    توه بيقفـي .. نادته بعصبيه :سطااااام ..قل آمين الله لا يوفقك لا دنيـا ولا آخره .. كانك سبب شقآي .. إن جاني شي فهوو منك
    لف سطام وقال بقهر:وش تبين اسوي لك يعني؟..اعلم الغيب انا .. يوم انك تبيني كان دقيتي علي!!!
    ام سطام:وترفع صوتك علي!..
    شد قبضته عالدربزين ..بلع ريقه ويحس انه شوي ويقوم يذبـح نفسه ..ماله خلق.. مـــاله خلق ابد !.. بس لو يخلوونه شوي بس مع نفسه !
    ام سطـام :ياخسـآرة تعبي فيك بس..يالعـآق!
    دخل مشعل .. وهو كان سامع اخر الكلام ..قال يهدي اخته:شوي شوي ياحصه .. هو الحين مهوب رآيـق..خليه شوي بس
    ام سطام تناظر سطام :ولييه مب رايق..صديقه انا ولا واحد من الشـآرع .. لازم يرووق لي ..أنـا امه
    سطام سفهم ورقـآ فوق لغرفته .. دخل غرفته وسكر على نفسه الباب .. رمى نفسه بالسرير ..
    آنـآششد هموٍميْ ع ـنِ|سببْ|ح ـزنيْ،/
    تـ ج ـآوبنيْبـ وٍنينً وٍ ح ـرقهـ،ٍ للآع ـصآب،/!ليه يـآ هم،/
    ليه ليْ نآسسسن بيْ تـ غـتآبْ،!
    وشْ آلششين آلليْ بدرٍ منيْ؟!
    وشْ آلليْ فينيْ آنًـآٍ ينٍـ ع ـًآبْ،/!؟
    مـآ ظنتيْ آنيْ آخ ـطيتً لـنيْ
    بديتً آدوٍرٍ لحـقدهمٍ آسبـآإب،/
    ج ـآإوبنيْ يـآ | همٍ| تكفىآ ع ـلمنيْ
    آخ ـطيت يوًم آني ع ـديتهمً آصح ـآإبْ!
    مـآلقيت جوآب ع ـن سبب ونيْ،/
    غ ـير آلآٍلمً بـ|زمنٍ لـ عـآبْ|~
    كبروٍنيْ يـآهمٍ علىآ صـ غ ـر سسنيْ.!وقدروٍآ يكوًنوًنٍ لـ | فرحٍ ـتيْ | سسلآإبْ !
    تششوفنيْ قدٍآمكٍ آششكيْ آلحآل كنيْ
    ع ـجوٍزتدوٍر لهآ ونٍيسْ وٍ آحـبآإبْ،/!

    قام ورجع جلس مره ثانيه .. عض شفايفه وسكر عيوونه وهو يتذكر ملامح وجهه فهد الغاضب .. كره فهد .. لييش يصدق؟..لهدرجه اللي كان بينهم ولا شي ..
    مقعول من البدايه وهم كذا .. صدااقة لعب ..صـداقه بزران !
    اقـل نسمة هواء تخرب كل هـذا !

    " ليشش تسوي كذا ياسطام ..تراني فهد مب واحد ثاني!"
    " ليشش تسوي كذا ياسطام ..تراني فهد مب واحد ثاني!"
    " ليشش تسوي كذا ياسطام ..تراني فهد مب واحد ثاني!"
    مسك رآسـه ورص على اسنانه ..قال بقهـر :وانت يافهد ليش تصدق ..لييييه !
    فتح جواله .. وفتح على رقم فهد
    زم شفته وهو يرص على اسنانه اقوى من اول ..رمى الجوال .. وأنسدح وجواه شي يشتعل يبي يطفييييه مايدري كيف!
    بدا تنفسه يسرررع .. يحس قلبه مقبوص .. وكن شي طابق على صدره ..كآرهه فهد ..كـره قوي ماقد حسه إتجاه فهد ..
    ليش كذا ..ليه يحس انه غلطان مع انه صـح!
    بس لآ هو مفروض يتكلم ..يبـرر !
    لآ فهد من الاول صدق سـامي .. كذبني ..مابعد هذي شي؛ مفروض ان هو الغلطان ..ومثل ماسمع لـ الواطي سامي..يسمع لي انا بعد !
    يحس ان ان رجولـته اهتزت قدام نفسـه .. كره نفسه اكثر من كرهه لـ فهد اللي نزل بـ كرامته لـ الارض .. كـره صمته الغبي .. اللي يحطه في مواقف اغبى ..
    يكره نفسـه يكرها يكــرها!..
    كذا يافهد ..كذا قدام النـاس !.. بس ماأقول الا "الله لآ يحللك ولا يبيحك لا انت ولا أختك "

    ?????
    ع’ــجزِ ينطقْ بكلمـہ آه .. رغ’ــم أإن الألمْ وـالآــہ
    دوٍآهمٍ ص’ــرخـہ أحزأإنــــًـہ

    ?????
    وصلت للغرفة الملابس ..حطت الاكيآس على جنب .. حطت الجوال بإذنها الثانيه ..
    خجل :اوكي فراس .. انا بدخل اخذ لي شور توني راجعه من السوق .. تامرني على شي؟
    فـراس:إييه
    خجل: .....
    فراس:أبي بـوسه !
    شب وجهه خجل .. :هاه
    فراس:هههههههه من قال هاه سمع !..ابغا بوسه تراني معطيك وجه في ايام خطبتنا .. الحين عاد يحق لي اطالب بحقوقي .. يالله
    خجل بترجي:فـرآس!..بليز لا
    فراس يقلد نبرتها:بليـز انتي .. يالله حياتي ..وحده بس وبسكر
    خجل:فـراس!
    فراس:امم طيب ..بس المره الثانيه ماافي .. ولا ابيها عالهواء مباشره!
    خجل:هههههه ايه يصير خير ..
    فراس:شـف تسكتني!..اجيك؟
    خجل:لالا ..امزح والله
    فراس:إييييه اشوى.."بغرور"..مشكلتي شديد يختي!
    خجل:أرحمـني هههه
    سكرت منه ..طلعت للغرفتها حطت الجوال عالتسريحه .. وراحت للسريرها وفتحت الاب توب .. كانت تجس بـ شي غريب لما تكلم فراس
    بس اللي تعرفـه انها ماتحبـه لاو تميل له.. مثل ماحبت سطام ومالت له !
    جاها الالهام لخاطـره
    فتحت منتـدى مشاركه فيه وفتحت على قسم الخواطر
    كتبت
    " ممتع..
    وقمة اللذة ان تستشعر نكهة المتعة في قمة المك..
    والأمتع إذ ذرفت دموع المك وانت تبتسم بعذوبة..
    حينها..
    حين تُسأل عن مصطلح الألم
    تبحث عينيك عن الإجابه المفقودة لوضعها في مكانها..
    لكن يضل المكان خآلي..
    لأنك بلا تعقيد
    سيت الالم..وأحساسه..
    وأطلقت العنان لـ تلذذك ومتعتك"
    فتحت إيميلها اوف لاين تبي تشوف نجلا اذا داخله ولالا ..
    كانت نجلا ..أوف لاين .. سكرت الاب من غير لاتسوي تسجيل خروج ..واخذت الروب ودخلت الحمام

    ?????
    طلع من غرفـة النوم ولبس بدله أي كلام وراح للبيت ابوه .. اول مادخل القصـر ..
    كان عند المدخل مرايه ..شاف شكله كنه واحد توه طالع من السجن ..
    وهو مار من الصاله كانت امه جالسه تتقهـوى وتناظر التلفزيون ..
    سعودالسسلام عليكم
    امه :هلا وعليكم السلام
    راح وجلس عندها :كيف الحال
    ام سعود:بخير انت شلونك عشاك احسن
    سعود :بخير
    ام سعود سكتت شوي .. حطت الفنجال وداخلها كلام كثيـر .. قالت بتردد :وش بتسمي بنتك
    سعود تضايق من هالطاري :مدري ..مــدري عنكم سموها اللي تبون
    ام سعود مسكت يده البارده :تراهي بنتك ..ارحمها ياسعود انولدت على هالدنيا ماله ام !
    سعود :ياليتني مالحقت عليها ..ليتها ماتت!
    ام سعود :اسسسغفر الله ياسعود!..هذا كلام رجال عاقل!
    سعود:سموها ديمـه !
    ام سعود :طيب انت شفتها؟
    سعو قأم :ولا أبي اشوفها ابد .."ج بيطلع من الصاله"..انا بروح لغرفتي بنوم
    ام سعود ببتسامه خفيفه:بتنوم عندنا اليوم
    سعود:إييه .. ماقدرت اتحمل الشقه اكثر بدوونها ..موت بطـيء!
    ام سعود:بسم الله عليك .."يوم عطاها ظهرها وراح"..سم بالرحمن واقرا قران
    سعود:إن شـآء الله !
    أتجهه لغرفته القديمه .. راح مع الاصنصير لان الدرج بيكون طويل عليه .. هذا هو ماله خلق من ماتت ديمـه !
    دخل الغرفه حقته يوم كان عزوبي .. اخذ له دش..اخذ المصحف من المكتبه حقته المغبـره ..من زمان عن الغرفه !..انسدح وفتح القـرآن .. وبدآ يقرا
    واحلى ذكرياته مع زوجته تروح وتجي في راسه .. شلون كذا تموت فجأه ..ماكان فيها شي أبـد
    أدري انه موتتها في وقتنا هذا طبيعيه ..لأنها سكته وفي آخر الزمان يكثر الموت كذا .. بس فجأه وهو الى الان مب مستوعب كان معها ويسولف ويضحك وكل شي .. وآخر شي ..يوم قام ..الا هي ميــــــته!

    ?????

    ترىآ لـ الآن عطر?ْ..
    مـاا بـرَح صدري
    اذا ضمّـيييت نفسي حيييييل
    شمّـيته
    شمّـيته
    شمّـيته
    شمّـيه

    ?????

    وهي داخله الشركه وواصله معها .. طاح منها ملف من الملفات اللي بيدها .. تأأفت ونزلت تجيبهم .. وهي تسب وتشتم بالانجليزي ..
    - ودي يوم اشوفك مرووقه اعوذ بالله !
    رفعت راسها .. وعدلت وقفتها ..وعدل شنطة الاب توب على كتفها:هلا حسين
    حسـين:اخباارك بنت بلآدي
    جوان:انت الحين وش فيك طااير ببلادك!..اللي يسمعك الحين يقول مشاق لهم ..
    مشت وهو مشى جنبها بس هي اسرع منه وهو كان شبه اللي يلحقها
    رد عليها بثقه كنه يبي ينرفزها عالصبح:الا والله اني مشتااق لبلآدي الجميله
    جوان وعينها عالاصنصير:اييه مره جميله تراها صحاري ..اذا ماتدري يعني
    حسيـن:لا فيه خضره تسر الناظريين
    جوان:اششوى ان مافيه الا ابها وطايرين بها !
    حسين ماقدر الا يضحك :هههههههههههههههههه ..اكششخ تعرفين والله !
    أبتسمت ..دخلت الاصنصير وهو دخل معها .. كانوا ساكتين ..قالت :وين مكتبك؟
    حسين :ليش ناويه تزوريني..
    جوان عينها على قدام ولا تبي تناظره..:no ..it's just a question
    حسين يناظر السقف:اجل مب لازم تعرفين
    جوان غيرت رايها ..بس تبي تعرف وين المكتب:يمكن ازورك يوم من الايام
    حسين :ليه تبين تخطبيني؟
    جوان التفتت له وقالت بستخفاف:r u kidding?
    حسين هز كتوفه :ميـبي!
    جوان: طيب أي دور ؟
    أنفتح الاصنصير .. وطلعت .. تفاجات انه طلع معها .. وقفت والتفتت له ..
    جوان:وين ؟
    حسين شك في نفسه :وشو
    جوان :ليه تلحقني؟
    حسين:وش فيها
    جوان: u r bothering me
    حسيـن:أفـاا .. انا ازعجك؟ .. انا بس حريص انك توصلين لمكتبك بسلآم ..."سكت شوي وقال"..يابنت بـلآدي!
    جوان:انت وبلادك تراك ذلييت امي عليها !
    حسين :هههههههههه .. طيب امزح ..
    سفهته ومشت للمكتبها .. يوم وصلت التفتت لينه رآيح .. جلست وسلمت عالموظفه اللي معاها بنفس المكتب .. كان مكتبها صحيح صغير بس يطلع على منظر حلوو ..وحلوو شكله ورآقي .. الشركه كلها حلووه .. كان يحجبهم من المكاتب الثانيه ..جدار صغير ومايغطي شي ..يعني لو توقف بتقدر تشوف اللي بالمكتب الثاني ..بس من فوق الجدار الصغير ..يفصل بينهم قزاز .. وعازل عن الصوت .. موقعها كان حلوو تقدر تشوف الناس اللي تمر .. لان الجزء العلووي من الجدار كان عباره عن زجاج ..فتحت لابتوبها ..وفتحت ايميلها ..
    كانت الجوري اون لاين ..
    Baby it's you
    Heey sweety
    { الجـوري ~
    أهلا أختيي الحبيبه
    ?????

    وقفت قدام الباب .. وبتردد ظربت 3 ضربات .. كانت متردده ..بس تردد داخلها هم اللي عزمووني .. مب انا اللي جيت من نفسي ..
    سمعت صوت رجول ..انفتح الباب ..فتح لها رجال على طول عرفته ..
    إبـرآهيم !
    نوره :السـ..السلام عليكم
    ابراهيم:هلا
    نوره:ووين روان
    ابراهيم :لحظه ..
    دخل وسمعته ينادي روان بصوته الخشن كان عالي .. دقايق وجتها روان .. أبتسمت واتسعت ابتسامها :أهلييين وسهليييييين
    نوره :هلا والله
    روان تدخل جوا:دقيقه بس ..
    ودخلت حتى نوره معد شافتها .. بس سمعت صوتها وهي تقول:إبراااهيم ادخل غرفتك ولاتطلع .."رجعت"..تفضلي
    نوره مستحيه:احس اني جيت بوقت غلط
    روان ناظرتها مفهيه:ليه؟
    نوره:مدري .. اخوك فيه
    روان:لو تحترينه والله ان تموتين ولا شفنااك .. هو كذا لزقه اعوذ بالله منه
    دخلت .. وجلست معاهم
    ?????

    طلع من المستشفى وهو مبسوط .. وإبتسامه مرسومه على ثغره .. يحس بنشوة نصر .. ماقدر يكتم ضحكته وضحك بصوت عالي مطنش اللي حوله ..
    حس انه مجنون ..بس كل شي يهون عند كرامته .. ماهمه اهم شي انه رد إعتباره ..
    ركب سيارته .. ورآح يمر خويه طارق ..
    اول ماوصل جا طارق وركب ..
    طارق:سلام
    ناصر:هلا وعليكم السلآم ..
    طارق يتفحصه :وش عندي .. مبسوط اليوم
    ناصر ضحك :ههههه دوم !
    طارق:ايه دوم ..بس وش عندك ..خلني انبسط معك
    ناصر بفـرح وكأنه يستمتع بس بقول السالفه : تخيل ....
    /
    دخل مكتب مدير المستشفى
    - هلا أخوي ؟
    ناصر يصآفح الرجال .. ويجلس عالكرسي ويحط رجل على رجل :معك ناصر بن عبدالرحمن آل "........"
    المدير تغير وجهه بإحترام زاايد:هلا والله وغلا ..آمرني وش بغيت !
    /
    طارق طارت عيونه:من جدك رآيح المستشفى ؟
    ناصر :إيه .. انا قلت لك اني ابخلي هاللي اسمها هيله تندم
    طارق: ووش سويت
    ناصر قال ببطئ وكأنه يتلذ بكل حرف يقوله : تشتغل لمدة شهـر من غير رآتب
    طارق انصدم أكثر من قسآوة ناصر : اصدمني وقل انه وافق!
    /
    المدير يحط القلم اللي في يده ..:أبشر استاذ ناصر .. رآح احرمها من راتب هذا الشهر .. واحنا الزم ماعلينا رآحة مرضانا
    قام ناصر وفي وجهه علامات الفرح والنصـر ..
    /
    طارق:ناصر..قطع أعنـاق ولا قطع ارزآق !
    ناصر:اللي يسمعك الحين يقول قاطع رزقها ..شهر ترا ماتضر
    طارق:دامها ماتضر .. وشو له تسوي كذا !
    ناصر:عشان تعرف انها مب قدي ..وتعرف ان لي نفوذ بكل مكان ..حتى مكان شغلها
    طارق:نــاصر اعقل وحط راسك بعقلك
    ناصر:وش تبي انت الحين ..أعقـل؟!..ترا مانيب اصغر عيالك انا تقولي اعقل!
    وصلوا عند إستراحه .. دخلوا ناصر وطارق .. وكان فيه ناس من ربعهم ..
    ناصر:سـلآم شباب!
    الكل:هـلا والله وغلا !!

    ?????
    كانت تمشي في سيب الفندق .. وهي مبسوطه يوم تذكرت ردة فعل روان يوم عطتها الفستان .. أبتسمت بألم وهي تشوف روان مع امها .. تذكر الايام اللي كانت تقضيها مع امها .. نزلت منها دمعه .. رفعت يدها جت بتسمح دموعها شافت ساعه من إختيار احمد ايام ملكتهم .. طالعتها ..وبدت سيل من الدموع الحاره يجري على خدها .. تذكرت يوم كان سطام يقولها .. استخيري .. خلينا نسأل عنه ..صحيح سطام ماسمع لها وسأل عنه ..بس قـدر الله وماشاء فعـل !
    هذي هي تدفع ثمن غلطه سوتها .. انها تزوجت عن طريق الــنت!
    بس كل شي صار في ايام الملكه يثبت لها عكس اللي هي تشوفه ..
    رجعت لها كم ذكرى يوم ايام ملكتهم
    تذكرت فرحة امها واختها .. والكل بيوم زواجها .. وصلت عند السويت وطلعت الكرت عشان تدخل
    ترىآ آلذكـَـَـَـَـرىآ ولُو حٍ ــلوٍه طوٍآريهآ تهـَِـَِـِد{ آلحيـَـَـَـل

    دخلت شافت احمد ..وقفت تطالعه بإستغراب .. وش جابه هذا مب المفروض انها هايت بالشوارع ويسربت ..أسغفر الله بس ..
    طنشته ورآحت عند الشماعه تعلق جاكيتها ..
    احمد قام وجا لعندها:وين كنتي؟
    نوره . تلف وتروح عند شي زي قطعة خشب تنحط عندها الجزم وانتوا بكرامه .. ولا ردت عليه
    احمد:نوره وين كنتي ؟
    نوره تهز كتوفها ..:مب لازم تعرف .. احنا اصلا من جينا وانا في وادي وانت في وادي
    أحمـد لانت ملامحه :نـ..نوره انتي شربتي شي
    التفتت عليه عاقده حواجبها :شي
    احمد:اقصد انا كنت اغصبك تشربين ؟..شربتي شي ولا
    نوره عطته ظهرها .. ومشت للسرير ..وقالت من ورا قلبها:وليه تسأل .. انت تشرب يعني اعتقد عادي لو شربت انا
    احمد مطنش كلامها:تبين نرجع ؟
    نوره فتحت عينها ..داخلها شي فرح وتهلل ..وكأن الشمس اشرقت عليها من بعد ليل وظلام طوويل .. :نرجع السعوديه؟..الريـآض؟؟؟
    احمد هز راسها بـ:إيه
    نوره:ايه ابي ارجع .. "تذكرت يوم تكلم امها "..خالي خطب وزواجه قريب وابي احضر
    كانت تتكلم بشكل عادي جداً .. وكأنها ماشاف زوجها سكران قبل هالوقت ..بس كانت تبي تنسـآ ..شي جواها يقول سايريه وشي ثاني يقول..ذليـه عشان كرامتك!
    وكيف يتجراء يفكر ياخذك وهو سكرااااااان
    أحمد : طيب .. انا مامشيتك الى الان
    نوره :مب لازم ماأبي منك شي .. كل اللي أبيه اني ارجع للريـاض !
    أحمـد طلع جواله ..وطلع بـرآ السويت :بحجز من الحين !
    وطلـع
    جلست عالسرير وهي مبسووطه ..رفعت الجوال وأتصلت على سطام لانها من زمان مادقت عليه
    لكنـه مايرد ..رجعت تدق من جديد ..بس مـا في احد يرد

    ?????
    كان جالس في سيارته .. في أرض فاضيه ..فاتح الشباك .. ووالهواء يداعب خصلات شعره القصير ..الاسـود ..كان الجوو بآرد خصوصا انهم في عز الشتاء ..كان الجو ساكن ..الصمت هو سيد المكان ..الا من صوت قطرات المطر اللي ترتطم بالارض .. المطر اللي كثر هالايآم .. رفع عينه البنيه للسمآء ودعا ربه انه ينصره .. ويحنن قلب امه عليه ..لان ضربتين فالراس توجع ..امه زعلانه عليه ..وصديق عمـره وتوأم روحه ظالمه .. ولا هو أي ظلم !
    كان ثاني رجوله ومسند يده عليها .. وحد ظهر يده تحت ذقنه ويطالع فالـ"لآشيء" ..نظراته كانت عميقه وكلها حزن ..
    تنهد وسكر عينه وسند راسه عالمرتبه .. راسه انشل من كثر التفكير ..
    حس بإهتزاز جنبه ..التفت كان جواله .. اللي محطوط عالصامت
    سطام يكلم نفسه:ياحول اكيد نوره !
    ناظر المتصل >مشعل
    رجع سكر عيونه ..ماله خلق يكلم احد ابد ..نوره اتصلت عليه مرتين ولا يبي يرد عليها ..أطلق آه تحمل الكثير من الالم والقهر .. والظييم ..

    هناك في ركـنٍ بعيــد
    في أقاصي روح مهمله

    أنـزوى قلبي والى جوآره عقلي المصدوم بـ‘هم احاول ان اصغي لصوت عقلي لأجد له ارتطاما عنيفـاً
    أيعقل ان مثلي يُقراء بـ/ هذا الشكل البآرد ؟!
    أي صقيع تحفته روحي هذا المسـاء ؟ >
    هل كان عليهم ان يقطعـوا حكمهم الشنيع عليّ ؟ بـ هذا الشكل الاكثر قسوه
    ثم لِم لَمْ اخبره بـ كل شيء
    وهل اذا اخبرته سوف أنجو من عينيه !؛ من سيآط كلماته ؛ من ريبـته ؟!
    وألآن .. تبقـى "هل" الاكثر إلاماً ؛ هل سوف يصدقني لو قلت له الحقيقه ؟!
    هذه الـ"هل" تجعل مسافات الالم شــآسعه !
    تمزق روحي المتشعثه ثم تذروها للرييح
    لأبقـى انا وفي نفس الركن عآريـاً من كل شيء
    عارياً الا من وجعي بـ هم ,‘
    إلا من ألف ألف ألف ..خيبه تطوقني وتحكم قبظتها على عنقي المنهـك !



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:41 am



    الجزء العـآشــــر..!

    كانت ماسكه الملزمه .. وتذاكر لان عندها إمتحان بكره .. لمت شعرها كله وحطته على جنب .. رفعت ورقه ونفخت على نفسها تحس بحـر وهي في الشتاء ..
    رن جوالها
    المتصـل>>خجل
    نجلا:آلوو
    خجل:انا إنسانه طفشااانه
    نجلا ماسكه قلمها حبر ناشف وترسم عالملزمه :اتصلي على فراس في هالوقت هو يقدر يتحملك
    خجل طالعت الشباك .. كانت غرفتها تطل على مساحه خضرا صغيره شوي ..ومرجيحه ..تنهد وهي تحط يدها عالزجاج البآرد :توني مسكره منه
    نجلا ترجع شعرها ورا اذنها:اوووو .. في تقدم والله
    خجل :ههههههه .. هو اللي داق مب انا
    نجلا:طيب؟..عادي اهم شي في اتصال ..
    خجل:شكلك بزي .. وش عندك؟
    نجلا:امتحان .. عاد تدرين صار لي محاظرتين ماجيبتهم لو ماأحظر بكره بحمل الماده
    خجل:وامتحان عاد ياسـلام !..يالله اجل اخليك تذاكرين
    نجلا:اوكي يالله !
    سكرت من خجل وحطت جوالها جنبها .. ورجعت تذاكر ..
    سمعت صوت دق الباب ..
    نجلا: أدخــل
    دخل اخوها الصغير .. مشاري .. كان لابس تي شيرت واسع شوي مخطط بالابيض والاصفر .. وبرمودا جنز ... :اووخس تذاكرين !
    نجلا: إيه ..بغيت شي
    تقدم لها .. وجلس عالسرير معاها .. :كنت ابي اسولف معك بس .. ونطلع انا وانتي
    نجـلا تطالع اخوها بتفحص : فيك شي ميشوو
    مشاري أبتسم : لآ .. بس زهقـان
    نجلا:طب دق على عامر .. اخبره خويك من المتوسط
    مشاري :لا ابيك انتي
    نجـلا نزلت عينها عالملزمه وشافت كم باقي لها من صفحه .. كان باقي لها قليل .. ويمديها تخلصه فاليل ..ناظرت مشاري:طيب بس ساعه ..ساعتين بالكثير ونرجع
    قام:طيب ..
    نجلا : بغير ملابـسي

    ?????

    كانت منسدحه عالسرير .. وتطالع السقف وفي يدها حلآو مصاص .. وتفكر بالشغل اللي كسر ظهرها وهي حتى الشهر ماكملت ربعه ..
    رن التلفون ..بس مالها حلق ترد .. رجع يرن من جديد .. ونفس الشي ..
    طلع صوتها في التسجيل الآلي ..
    (iam not in the hous please leave a message)
    جآ صوت عمها : السلام عليكم ..هلا جوان شلونك يا بنتي .. بس حبيت اشوف وش اخبارك .. وكانك لقيتي شغل ..
    رمت الحلآو فالزباله الي جنب السرير ..لفت عالجهه الثانيه .. وهي كارهه تسمع صوته .. محد حرمها من اختها الا هو .. طنشت الباقي من الرساله ولا سمعت هو وش يقول ..
    قامت ولمت شعرها ..وجلست على مكتب في غرفتها .. وفتحت الاب توب فتحت ايميلها بس الجوري اوف لاين ..
    طـق طــق !
    جوان:ادخلي ام حسن
    دخلت ام حسن وفي يدها قهوه فرنسيه ..وبسكوت .. :صحيتي؟
    جوان ويدها على خدها .. وتحرك الماوس وبـ ملل :يس
    ام حسن حطت القهوه :عشان تصحيحي ..ماعندكيش دوام دي الوقتي
    جوان :لآ .. انا بس أداوم الصباح
    ام حسن راحت للسرير جوان وشالت الحاف وقامت ترتب ..
    قامت جوان من الكرسي .. واخذت جوالها ودقت على وحده من صديقاتها الخليجيات اللي متعرفه عليهم من الجامعه .. بس مافي رد
    رمت الجوال ووراحت لـ دولاب وطلعت لها لبس .. عشان تطلع

    ?????
    وصلوا للفيصليه .. دخلوا واجهوا للدور الثالث وين ماالمطاعم ..
    مشاري حط يده في جيبه واليد الثانيه يصلح شعره اللي كان مثل مايسوون الشباب اللي بعمره ..كـدش!..ويطالع في المطاعم ولا يدري وش يختار
    مشاري:وين تبين نروح ؟
    نجـلا :وش رآيك نروح لـ أليفن آي ..11a
    مشـاري :يالله
    اتجهوا للبرج .. وطلعهم على للوبي كبير .. وصلوا عند منطقه مثل التفتيش حق المطار ..حطت نجلا شنطتها .. وعدوا من الباب ..اخذت شنطتها ..وراحوا للأصنصير ..
    اول ماوصلوا للفوق ..قال مشاري:خل نجلس برآ .. الجو بيصير حلو ولا ؟
    نجلا :اوكي
    راحوا للجلسات اللي برآ .. كانت تطلع عالشوارع ..جلسوا واول ماأستقروا جاهم المنيو ..
    نجلا حطت المنيو .. وقالت :ميشو انت فيك شي؟
    مشآري طالعها بعيونه .. ونزلها عالمنيو : زي؟
    نجلا:متطاق مع عامر مو ؟
    مشاري ضحك :ههههههههههههههههههه
    نجـلا :ليش تضحك ؟..متطاق صح ؟
    مشاري وفي وجهه باقايا من ضجكته المزيفه اللي تو : هو اللي بــادي
    ابتسمت نجـلا: خل نطلب ..ثم نتفاهم
    ?????
    فتحت دولابها .. محتاره ماتدري وش تلبس .. اخر شي رست على بنطلون وبلوزه ..
    اول ماخلصت لبس لمت شعرها ونزلت تحت .. سمعت صوت خالد وهيا وعليا تحت
    الجوري:السسلآم عليكم
    الكل : وعليكم السلآم
    هيا:تدرين عندي لك بشارتين ! ..الاولى ملاك بنت عموو راح تجي تو دااي .. والبشاره الثانيه .. ان اخوي مالك بيجي بعد بااااااتسر
    الجوري:جــد ؟..خلص دراسه
    عليـا :لا ماخلص بس انه مب وجه دراسه قال له ابوي يرجع ويشتغل وبس
    خالد ماسك الريموت ويقلب في القنوات :انا قايل لكم انه مب وجه دارسه بس محد حولك
    الجوري: عاد احس ماله دآعي .. يعني مابقى على تخرجه الا سنه ونص ..
    هيـا: صح والله اللي صبركم سنتين ونص ..يصبركم سنه ونص .. ولا
    عليـا:هذي قرارات تصدر من جهات عليا .. إنّـا مالنا دخل !
    خالد:هههه صح صح ! ..
    ?????
    متىا{تموت أوجاعي. .؟
    اعتقد إنْالحياهتقول]. . !بـ موتـ?
    ياموت وين?. .؟
    ياموت وين?. .؟
    ياموت وين? . .؟
    ?????
    طلعت من مكتب المدير وهي مصدووومه .. وش بتسوي في هالشهر .. ومن هاللي اشتكى عليها .. تسندت عالجدار .. وكثير من الاسأله في رآسها .. تحس بـ قهر قوي .. الحين وش بتسوي في هالشهر من غير راتب المستشفى ؟؟.. لو بس انخصم منه شوي .. كان ماقلنا شي ..بس الرااتب كله يروح ..صعبه صعبـه !
    يوم اخذت اشياءها .. راحت عند الشآرع ..وقف عالرضيف تنتظر السواق اللي تتعامل معاه .. الى الان تفكر وتفكـر .. هذا اكيد ولد امه اللي مشتكي محد غيره ! ..
    بس أنا أوريييه ..
    وصلت السياره وركبت ..كانت تتحسب عليه ..وتسب وتدعي علييه في سرها .. هو ماجرب حياة الحرمان .. كثير ناس انولدوا وفي فمهم ملعقة ذهب .. بس اللي مثلهم محد يحـس فيهم ..
    مسكت شنطتها بـ قووه تمنت لو انها تعرف مكااانه .. عشان تروح له وتدفنه وهو حيّ..او تذبحه وتششرب من دمه .. وهالشي شوي في حقه ..
    وصلت للبيت وعطت السواق اجره .. ودخلت .. وهي بالحوش ماتدري وش تقول للأهلها .. تقولهم لازم تنحرمون من كل شي هالشهر .. اكثر مما انتوا محرومين ؟ .. وش تقول ..
    دخلت البيت .. كان اخوها عبدالله يلعب بسيارته .. أبتسمت يوم شافته ..
    هيله:عبـــــدالله .. وش تسوي..مانمت؟
    عبدالله رفع راسه لها:ديتي؟..لآ مانمت ..بس دود (جود) نامت
    هيله جلست جنبه ..وهي بعبايتها : الله يهدي هالبنت .. وانت ليه ماتنام ؟
    عبدالله هز كتوفه وهو يركب كفر السياره :ماودي .. نمت كثييل اليوم .."طالعها"..هيله ابي الوح المدلسه ..تعبت من النوم
    ماقدر هيله الا انها تضحك :ههههههههههههههههه
    عبدالله :والله تعبت تعبببببت كل يوم انوم ..كل ابوم داايم انووم .. ابي الوح المدلسه !
    هيله وهي تقوم :اييه لاحق عالشقـى .. توك !
    راحت فصخت عبايتها .. واتجهت للمطبخ عند امها .. دخلت وسلمت وامها ردت السلام .. والسؤال الروتيني عن الحال ..
    جلست هيله عالكرسي .. حطت يدها على خدها وهي تطالع الثلآجه .. اللي كانت فيها صورتها يوم كانت ام 3 سنين .. وفي يوم كانت ام 16 .. هالصورتين التقطت لها وهي في اسعد مراحل حياتها .. يوم كان ابوها في صحته .. ويشغل وهي عايشه عيشة من هم في عمرها ..
    رفعت رجلها .. وطيحت الشبشب منه ..:يمـه !
    ام عبدالله :سمي
    هيله تدخل رجلها في الشبشب .. وترفعها مره ثانيه ويطيح عالارض : احسبوا حسابكم .. أن هالشهر رااح نكون مضغوطين مرره .. "وتمتمت بقهر"..حسبي الله عليه ولد امه ..الدلوووع!

    ام عبدالله التفت : وليه ؟
    هيله :صـ..صارت مشاكل فالشغل ..
    ام عبدالله : هوو !.. وش مشاكله .. "هزت راسها"..هيله لا يكون تمشكلتي مره ثانيه!
    هيله :يمه تراك ماخذه فكره عني اني راعية مشاكل .. بس ماسويت شي
    ام عبدالله لفت عالفرن :يعني ماأعرفك انا .."وكملت تغير اللسالفه"..غيري ملابسك وعطي ابوك دواه .. وتعالي مسوية لك آكل ..
    ?????
    قام مشاري .. بعد مادفعـوا الحساب .. :نجوله والله انبسطت لما تكلمت معاك
    نجـلا تحط شنطتها على كتفها : انت أي شي تبي تقوله ..تعالي وانا استقبلك بالأحضان
    مشاري:هههههههه متأكده ؟
    نجـلا حمّر وجهها :وجع لا تصدق ..
    مشـوا عشان يطلعون من القهـوه
    مشاري يحك راسه .. ويرفع بنطلونه اللي شوي ويطيح لانه لوست: مدري ليه تستحين مني ..خبري بك اول ماغير طايحة لي خمخمه انتي فراس
    نجـلا ولع وجهها لان علاقتها مع اخوانها مب مره .. يعني اكثر واحد فراس .. ومن توظف معد صارت مره معه .. ظغطت زر الاصنصير .. : عادي انتوا أخواني .. بس لا تتحمس الله يعافيك !
    مشاري مد يده ومسك يد نجـلا .. :يصلح كذا
    نجلا طالعته .. ضحكت :طيب .. الحين يحسبونك رجلي
    مشاري :والله ان يتوطى في بنطي نويصير .. بس ماعليه
    نجـلا :ههههههه
    وهم نازلين .. اتجهوا للمواقف .. ركبوا في سيارة مشاري ..
    نجـلا تطالع ساعتها :الله !..11 ونص والى الان ماخلصت مذاكره .. "طالعت مشاري"..بليـز ميييش بسرعه ودني عالبيت!
    مشاري: بــرق !..ابششري كم عندي من .."يقلدها".. نجلاآآآ
    نجلا ينص عين :بيجيك كف انت !
    ?????
    ’.ح ـنونهـ .. صـوتهآآ دآفي لهآآ نبـرهـ | تـدوخني
    ?????
    دخل البيت .. وتوه بالحووش .. شاف اخته ملاك ومع عزوز واميره .. عيال اخته أحلام .. حاول يبتسم بس ماقدر .. كن شي طابق على صدره ..
    عبدالعزيز:خالي سطااااااااام .. انت هنا
    اميره جته تركض .. وسلموا عليه .. :وش رآيك نطلع
    ملاك :الله !..توه داخل .. وبعدين وين بتروحين الساعه 11 ونص
    امير ناظرتها:انتي الحين من حاكاك ..
    ملاك طارت عيونها :انا خالتك جعلك الجدري
    امير تصحح لها النطق:جُدريّ الماء .."لفت للسطام"..خالي تكفى خل نطلع
    سطام ماله خلق : اطلبوا من المطعم .. وحسابكم علي ..
    رآح .. واول مادخل كانت اخته احلام وامه جالسين بالصاله ..
    سطام :السلام عليكم ..
    احلام :هلا سطام .. شلونك ؟
    سطام مظطر يجلس وهو ماله خلق : هلا احلام ..الحمدالله انتي وشلونك؟
    احلام :بخيير ..
    لاحظ سطام ان امه ساكته .. تنهد وقام جلس قبالها وحب رآسها .. ومسك يدها .. يوم جا يبوسها .. سحبتها ..:رح عني انت منتب ولدي!
    طالعها سطام :يمـه سامحيني ..ادري ان المفروض ماأغلط عليك ولا ارفع صوتي .. بس والله كنت متضاايق ..يمه سامحيني وش تبين بس اسوي لك !
    ام سطام وهي ماتناظره :ماأبي منك شي .. رح عني قلت لك
    الله يخليكخفف [ ظلمك شويـه ] .. !
    تراني " إنسان " عنديإحساسويتألم.. !

    سطام يبيها ترضى :وش رآيك نروح نعتمر ؟
    طالعته ام سطام وكأنها بدت ترضى .. قال سطام وهو يحس انه بدى يراضيها : ان بغيتي احجز لك من بكـره
    ام سطام :بس .. نوره بتجي قريب
    سطام عقد حواجبه مستغرب :بس هي ماكملت الشهر..ولا حتى نصه ؟
    احلام :تقول انها مشتاقة لنا ..
    تذكر سطام يوم كانت تكلمه وهي تعبانه نفسيـاً .. وش كثر هو أناني فكر في نفسه وترك اخته اللي تعاني فالغربه وحيده ..شلون نسى انها كانت حزينه وشكلها تعاني .. ويمكن من احمد بعد
    سطام :هي متى دقت؟
    ام سطام وكأنها نست الزعل :بعد ماطلعت بشوي
    طلع جواله ..وقام :بقوم ادق عليها
    طلع برآ وجلس عالزلفه ..والتلفون يرن
    نوره :هلااا والله باللي ناسيني .. وين الناااس؟
    أبتسم :هلا والله نوير ..اخبارك ؟
    نوره :الحمدالله ..بس بعض الناس معد يدقون ..
    طالع السما ..وحس براحه يوم سمع صوتها وواضح مافيها شي : نوره شلونك الحين ؟
    نوره سكتت شوي .. مرت لحظات وكأنها دهر بالنسبه للسطام ..آخر شي قالت:عايشه !
    سطام :احمد مسوي لك شي
    نوره توقعت انه يسألها لانه بينت له اول .. بس انها ماتوقعت كذا فجأه وعلطوول .. سكتت .. ثم قالت : وش يخليك تقولي كذا
    سطام :أسألي نفسك!
    نوره : مـ..مافي شي .. سطام تراك موسوس
    سطام :يعني ماودك تقولين
    نوره :سطام .. مب حلوه اقولك أسراري الزوجيه من اولها ..لازم اعتمد على نفسي
    سكت سطام .. لانه ماقدر يقول شي .. اخذ نفس وقال: طيب اسمعي .. ان بغيتي تتكلمين انا موجود طيب؟
    نوره :اوكي !.."تغير السالفه ".. اممم وش اخبار خالي مشعل
    سطام أبتسم :خطب مادريتي ..
    سطام وجعه قلبه لان الذكــرى رجعت له .. يوم كانوا بالكوفي
    " ليشش تسوي كذا ياسطام ..تراني فهد مب واحد ثاني!"
    " ليشش تسوي كذا ياسطام ..تراني فهد مب واحد ثاني!"
    نوره :ايه قالت لي امي .. ياحبي له .. ودي اشوف زوجته ..
    سطام : بتشبعين منها .. يالله عاد يتجلسون تدهروون من الحين
    نوره :ههههههههههههههه
    الجزء الحـآدي عشـــر..!
    ???

    قامت من النوم ..كانت الساعه 7 ونص .. والكويز بيبدا عالساعه 9 .. راحت للحمام وانتوا بكرامه عشان تتروش ..
    يوم خلصت وقفت قدام المرايه تشوف المويه اللي قطر من شعرها ..ملامحها الدقيقه والناعمه .. زمت شفايفها القـرمزيه ..
    تذكرت امس مرة ابوها يوم تتهمها بأخلاقها .. وانها راعية رجال ..حاولت تنسى لا تعكر يومها .. مع انها متندمه ليش انها صاحت .. وقدامها
    طلعت من الحمام ..رآحت غرفة الملابس .. فتحت الدولآب تدور لبس يصلح للجامعه .. آخر شي رست على لبس اخذته ..طلعت من الغرفه ورمته عالسرير ..نشفت شعرها وحطت المستحضرات الروتينيه اللي تحطها على جسمها كل ماطلعت من الحمام ..من كريم وغيره
    خلصت فتحت لابتوبها ومن ثم ايمليها لقت ندى اون لايـن
    كِلْ مَا وَلهَتْ ومَا لقيتِكْ بِينهمْ ودِيٌ [ أبكِيٌ ] ’ >>ندى
    وٍرآء كل مستبدة [? حكـــِـِـِـِـِـآية.!~ >>نجـلاء

    وٍرآء كل مستبدة [? حكـــِـِـِـِـِـآية.!~
    صبآح الخير
    كِلْ مَا وَلهَتْ ومَا لقيتِكْ بِينهمْ ودِيٌ [ أبكِيٌ ] ’
    أهلا صباح النور السرور ..
    كِلْ مَا وَلهَتْ ومَا لقيتِكْ بِينهمْ ودِيٌ [ أبكِيٌ ] ’
    قآيمه بدري وش عندك؟
    وٍرآء كل مستبدة [? حكـــِـِـِـِـِـآية.!~
    عندي كويز اليوم .. ولآزم اروح
    كِلْ مَا وَلهَتْ ومَا لقيتِكْ بِينهمْ ودِيٌ [ أبكِيٌ ] ’
    ياكشششخه ..يادفرهـ!
    وٍرآء كل مستبدة [? حكـــِـِـِـِـِـآية.!~
    ههههه جد!..لازم اروح لأنو لو مارحت يمكن يجيني حرمان =(
    كِلْ مَا وَلهَتْ ومَا لقيتِكْ بِينهمْ ودِيٌ [ أبكِيٌ ] ’
    أهـاا .. الله يوفقك ..طيب متى بتروحين؟
    وٍرآء كل مستبدة [? حكـــِـِـِـِـِـآية.!~
    والله ودي أطلع تسع الا ..تجين معي؟
    كِلْ مَا وَلهَتْ ومَا لقيتِكْ بِينهمْ ودِيٌ [ أبكِيٌ ] ’
    بشوف كان خويلد بيعطيني وجـه اجي بدري !

    ?????

    { يآرب } ?ف ?ـني ?ل الَم وحُزنَ و هَم !
    ?????

    كانت تمشي .. وتترنح بالمكان .. جآ في بالها أحمد ..ودها تسب وتلعن فييه بس لسآنها ثقيـل ولا يساعدها ابد .. وتحس اساسا ماتقدر تركز في فكره وحده ابـد
    قالت وهي تترنح للـ السويت :أحـ...أحمد ..الله ياخذك اكرهك وربي .. انا قلت ماأبي اشرب ..بس غصبـتني !..
    وصلت عند السويت ورجولها ماتشيلها .. دورت الفتاح في جيبها وماافيها حيل ابد بس تبي تحط جسمها ..
    مالقته ..جلست عالارض .. وهي تنااادي :احمد!...احمد افتح الباب ..افتححححه! ... احماااااااااااااااد !
    ?????
    يآقلبي ..}
    شفت هـ آلدنيـآ .. ترى فيهـآ .. ~ حزن وآفـرآح ..
    و?ـل وآحــد على ?يفـہ ..{ يحـس ..ْ
    ...................... بـ آحـزآنـہ وآفـرآحـہ ..!!
    هـذآ آللي منصـدم قلبـہ ..} وقـآل بـ حسـرتـہ .. ~ آفف رآآآح ..!!
    وذآ? آللي بعـد مآيروح عنـہ ..{ يقــول .. آفف رآحـہ ..!!
    آفف رآحـہ
    آفف رآحـہ
    آفف رآحـہ
    ?????
    سكرت الاب توب بعد ماكلمت ندى ..جت بتاخذ عبايتها وهي طالعه فتحت باب غرفتها .... وتذكرت انها ماراحت الحمام وانتوا بكرامه .. وهي ماتقبل حمامات الجامعه ..
    تركت الباب .. وراحت عند السرير .. حطت عبايتها وراحت الحمام ..
    دقايق الا وهي طالعه اخذت شنطتها واوراقها عشان تراجع .. راحت للباب لقته مسكـر .. تتذكر انها تركته مفتووح ..فتحته لقته مقفــل!
    حاولت تفتحه ثانيه ..بس نفس النتيجه ....مقــــــــفل!
    حطت عبايتها عالارض .. وفتحت شنطتها تدور الفتاح مالقته ..اصلا هي تتذكر انها معلقته عالباب .. وكان موجود قبل لاتدخل الحمام ..
    دورت جوالها .. ونفس الشي مب موجود .. حست بالدم تجمد في عروقها .. الحين كيف تطلع ؟..ومن بيدري عنها .. راحت عند الشباك اللي كان وااسع وممتد من اول السقف لييين الارض ..
    فتحت وحده من الشبابيك بتنادي الحارس او واحد من الخدم.. بس غرفتها تطل على القصـر من الجنب .. ولآ احد يروح منااك
    فكرت في فراس اكيد ناايم ومشاري فالمدرسه .. ويزيد يمكن بالجامعه او نايم .. بس كيف توصل لهم!
    صارت اطرافها ترتجف .. حست ان الدم معد يوصل للأطرافها .. راحت عالسرير .. وانسدحت ! ..
    رفعت يدها اللي اتسكرت ..حاولت تفتحها ..بس ماقدرت .. نزلت دمعتها
    ماتقدر تحرك يديها .. حاولت تفتح فمها .. بس لسانها ثقـل .. وشفتها انطبقت على بعض وصعب صعب تفتحه .. قالت بهمس :لا لا مب وقته بليز لا !
    التفتت شافت لابتوبها .. فكرت تروح بس ..عبثـاً !!!
    يدها متشنجه .. ولو فتحته .. محد اون لاين فالمسن لان خجل وندى فالجامعه اكيـد
    نزلت دموعهاا .. تحس انها الحين معزوله عن العالم ..
    دعت ربها في سرها ان تطلع من هنا ..
    هذي اكيييد سوير الله ياخذها يارب !!!!


    ?????
    - انت الحين تبيني اصدق انك إنسان مسكييين وميسوور الحال؟..
    حسين يرجع على ورا من هجوم جوان علييه .. :وشو طيب .. صدق انا انسان مسكين
    جوان شوي وتذبـحه :آآي وييل كل يوو حسين!..وش موديك الدور الرابع .. وبعدين المدير فيصل وش يبي بك داامك ضعيف ومسكييين!!!
    حسين يبلع ريقه :هاه .. انتي الحين وش فيييك شايشة اعووذ بالله منك .."يهديها"..انتي اجلسي اول !
    جوان جلست .. :اوكي .. يالله علمني .. من انت ووش تصير ووش وظيفتك بالظبط ؟
    حسين يتلفسف وجلس عالكرسي .. وحط رجل على وشبك اصابعه :والله اسمعي اختي .."سوا نفسه ناسي"..جوان؟..
    رفعت حاجب وكمل:شوفي انا بكون معك صريح .. وبحكم أني ما أحب الكذب واعتبر نفسي إنسان نزيه وشريف وشخص له ثقله في المجتمع ولبنة صالحة فيه ..
    جوان :yes yes ..what ever
    حسين ضحك .. وكمل:هههههههههه ..انا بصراحه اشتغل فالدور الرآبع .. ومكتبي عاليمين .."وتحمس فالوصوف بيقهرها"..هما وانتي ماشيه لفي وامسكي الخدمه بيجيك حرف تـtـي .. بتلي وامشي قداااام ..
    جوان :طيب ليش تكذب ؟
    حسين :ماجـ...
    طـق طــق !!
    دخل واحد شكله خليجي .. قال ويقصد حسين :استاذ حسين .. الملفات اللي طلبتها جاهزه طال عمرك!
    حسين التفت له :طيب ثواني .. "قام "..عندي شغل لازم اروح
    ورآح
    جوان كانت مصدوومه .. توقعت حسين موظف ملحط ..مع ان وااضح انه ولد نعمـه بس مب لدرجة انه يشتغل مع الـ vip فالدور الرابع !
    طالعت الحرمه .. :excuse me
    الحرمه :يس !
    جوان تأشر عالباب اللي طلع منه حسين: Do you know what is the work of this man
    الحرمه :i don't know..but He is the son of the owner of the company
    انصدمت جوان .. طول الوقت وهي تهايط على ولد صاحب الشركه ؟؟ ..ولا قال شي!..
    حست انها بتفقد شغلها .. بس لا !..هو من الاول يتلصق فيها .. وكنه يعرفها من زماان ..
    طيب فيصل وش شغلته؟ : ( حسناً .. وماهي وظيفة السيد فيصل؟ )
    الحرمه : (انه المدير.. ابن عم حسين! )
    جـوآن قدرت تستوعب:اها !
    اجل فيصل المدير .. وحسين ولد عمه .. شكل ابو حسين معطي فيصل الاداره لين يقوى عظم حسين .. ويقدر يدير كل شي .. لان باين على جسين انه صغير

    ?????

    "ردت بإنفعال"- خجييل من جدك ماتدرين عنها؟.."طالعت ساعتها"..الحين 9 ونص وهي لين الحين مابينت
    خجل وباين عليها الخوف والقلق .. وماسكه جوالها :ادق مقفـل جوالها
    ندى حطت يدينها على خدها :ياربييييييه عسآ ماصار لها شي بس .. البنت عندها اختبار مب معقوووله بتتأخر كذا من غير سبب قووي !
    خجل شوي وتصييييح : ندييييو لا تخوفيني بليــز!
    نـدى :دقي على فراس ..اكيد يدري وينها
    خجل حمر وجهها لانها الحين بتصيح :ادق عليه مايرد ..حاطه صامت يمكنه نايم الحين
    نـدى تقوم وتاخذ شنطتها مسكت جوالها : انا اعرف شلون اتصرف
    خجل تقوم وراها .. :وش بتسوين !
    ندى تطلع عبايتها من الشنطه :بدق على خالد يوديني للبيتهم .. مافي الا كذا
    خجل ترفع جوالها : انا بدق على سواقي
    ندى:يالله دقي
    دقت خجل .. ثواني ورد السواق :يس مـس
    خجل : سرآج .. انت وين ؟
    سراج:سديق مال انا .. انتي كلام 11 نص انا عند جامعه .. ليس كلم ساعه 9 نص
    خجل:وين صديق انتا؟
    سرآج :عند بيت مدام نوره
    خجل :الله !!!..اوكي اوكي تعال جامعه الحين
    وسكرت
    ندى بقلق:ها بيجي؟
    خجل :بعيييد هو عند بيت خوالي ومرره بعيد عن الجامعه ..بس الشكوى لـ الله !
    ندى تدق على خالد وتكلم خجل:قولي للسواقك يروح عند بيتهم .. اذا سيارتهم فييه ولالا .. وانا بروح مع خالد يمكن فيها شي ولا شي
    خجل شهقت وحطت يدها على فمها :تهقيين توترت من الامتحان ..وأترفع الظغط
    ندى ..سكتت شوي .. وقالت:احتمال ... مدري!
    مشت للبوابه

    ?????
    دخلت الشركه وانا حاط يدي على قلبي .. ماودي اشوف فهد ..
    دخلت المكتب .. بس كان مكان مكتب فهد .. جالس واحد ماأعرفه .. ناظرت مكتب سامي كان فآضي .. اكيد مابعد جآ.. دوام شيوخ الاخ .. متى ماصفى كيفه قام وجآ ..
    جلس .. توه يستقر دخل واحد من الموظفين .. سلم على سطام .. وقال :الا وين فهد ياسطام !.. من امس مدري وينه
    ماحب يقول مدري .. لان المعروف بين الناس انهم اصدقاء من زمااان .. بس اظطر يقول : مــدري والله ..
    الرجال : شكله ترك الشغل هنا ..
    سطام هز كتوفه : مدري
    الرجال بتفحص وشك :صاير شي بينكم ؟
    سطام فتح ملف قدامه .. وقال وهو يحاول يبين انه متضايق من سؤاله :لآ !
    ?????
    تعلمت ازيف ضحـٍـٍـٍگُتي
    والقـلوب أسـٍـٍـٍـرار .. ‘
    بـ /عين مـٍـٍـٍـن يجهل أحـٍـٍـٍـزآني .. / "

    ?????
    وقفت ندى عند الباب حق قصر ابو نجـلا .. توها بتنزل مسك خالد يدها ..
    التفتت له .. وقال بـ قلق : وعلمني وش صار عليك .. مب تلطعيني كني سواق!
    ندى : ان شاء الله ..
    نزلت وفتح لها الحارس الباب .. راحت علطوول متجهه للغرفة نجـلا .. فتحت الباب كان مقفول ..
    طقت ..محد يرد ... رجعت تطقه بس مافي احد يرد ..
    ندى:نجلا .. نجلا افتحي انا نــــدى!!!
    لكن مافييه رد .. طلعت جوالها .. ودقت عليها بس جوالها مقفـل !!! ..
    كانت خااايفه ماتدري وش تسـوي
    آه كم كنت أقسىا من [ الظروف ] .. !
    .......... يا قسوتك .. }
    .......... يا قسوتك .. }
    .......... يا قسوتك .. }

    كانت راقده .. تحس ان اطرافها هدت شوي .. وحست انها احسن من اول ..سمعت صوت دق فالباب .. بس ماقدر ترد لانها حست لسانها ثقييييل حيل .. حتى شفايفها ماتساعدها
    حاولت تفتحها .. وكثرة الطق توترها .. سمعت احد يتكلم .. ماقدرت تميّز وش يقول بس عرفت انها نـدى .. من صوتها ..
    كانت تبي تقول انا هنا .. طلعيني !..انقذيني من مرة ابوي الله ياخذها ..
    بس ماتقدر ولا شي من اعضائها قدر يساعدها ..

    /
    عند ندى نزلت تحت عند خالد .. اللي قام يفكر معاها
    خالد مال شوي لجهة شباك ندى عشان يقدر يشوف البيت .. :طيب يمكنها طالعه
    ندى شوي وتصيح : لا .. سألت السواق يقول انها دقت عليه قالت له يجهز السياره .. بس انها ماطلعت لين الحين !!!
    خالد : طيب .. وش بتسوين تكسرين الباب مثلاً !
    ندى طالعت اخوها :تعال خالد معي خل نكسر الباب الله يخليك
    خالد طارت عيونه :نعم نعم نعم؟..تبيني ادخل بيتهم؟..وان شافني اخوها ولا شي .. والله قصاص الله لايعوق بشر
    ندى :لآ بنقولهم اننا نبي نساعد بنتهم .. وش قصاصه
    خالد تسند وطالع قدام :لا مره بيصدقونك
    ندى :نجلا يتقولهم انك تبي تساعدهم
    خالد:لا؟..وان صارت ميته!!!!
    ندى أرتاعت :وجع!...فالك ماقبلناااه ! .. اخاف ارتفع عندها الظغط .. ياربيييه .."خنقتها العبره"..خالد اخاف انها مشنجه جوآ وش نسوي
    خالد بدا يخاف .. ويقرصه قلبه :طيب ماتدرين عن احد من اهلها!
    ندى فتحت باب السياره ..:مالي الا اطق على غرفة اخوها فراس
    مسكها خالد ..:اقول بلا مصالة بزراان!..وش تطقيين على رجال!
    ندى :طيب بقول للحارس
    نزلت وتفاجأت ان خالد نزل وراها .. قال وهو يعدل جاكيته بحكم انه برد .. راح عند غرفة الحارس وطق عليه الباب .. طلع له .. وسأله عن نجلا ..
    الحارس : واللهي ماطلعت لحد الحينآ
    خالد رفع راسه للقصر وانعكست صورته على نظارته الكلاسيكيه : طيب ممكن تشوف لي فراس ! .. "رجع ناظر الحارس"..ولا احد من عيال ابو فراس
    الحارس: كلهووم طالعين ..
    خالد:طيب ماعليه دق !
    الحارس هز راسه:مأدر (مقدر يعني هع)..انت مين؟
    خالد ..اخذ نفس .. :اسمي خالد ..يرحم لي والدينك دق البنت تعبانه فووق..
    الحارس :مش أي واحد يجي ندخله او نصدقه ..لو سمحت اخويآ .. روح!
    رجع خالد عند ندى اللي كانت توها مسكره الجوال من كانت تكلم ..والظاهر انها خجل .. سألته علطوول اول ماسكرت وبسرعه:هاه شصار؟
    خالد بضيق:معييّ يدق .. يقول مب أي احد يجي لازم نصدقه .."كمل "..دقي على وشسمها خويتك نسيييت!..حيا مدري مستحيه ..
    ندى ماقدرت الا انها :هههههههههههههههههههههههه ...طيب
    خالد أبتسم :دقي عليها .. هي بنت عمها اكيد بيسمع كلامها الحارس
    ندى طلعت جوالها .. توها يتدق انفتحت البوابه .. وطلعت منها لكسز سودا .. شافوا اللي يسوق يمكن يكون واحد من اخوان نجلا .. كان لابس غتره بيضا .. واسمـر .. شكله سواق ..
    ندى:هذي مرة ابو نجلا ..
    ركضت للشباك اللي ورا بسرعه قبل تشمي السياره .. لان السياره تمشي بطئ بحكم انها على زحليقه ..
    انفتح الشباك طلعت لها حرمه فالـ 40 متحبجبه ..باين عليها الغرور .. والترف ..:نعم ؟
    ندى :خالتي ماتدرين عن نجلا شي ..ادق عليها جوالها مقفل
    الحرمه تسكر الشباك : والله منيب امها انا ولا ابوها عشان اعرف عنها أي شي ..
    ندى : طيب نبي سبيييير لمفتاح غرفتها .. "بترجي"..تكفيييييين اخاف ان الظفط مرتفع عليها ويمكنها مشتنجه
    ساره كانت تسكر الشباك ..بس جابت ندى طاري الظغط .. فتحته قبل لاتسكره كله .. رمت عليها مفتاح .. ورجعت سكرت الشباك ..
    ورآحت !
    ندى اخذت المفتاح اللي طاح فالارض .. وجا خالد وقف جنبها :وجع عليها اخلاق!
    نـدى .. ماردت وركضت لجوآ .. اول ماوصلت لغرفة نجلا .. دخلت المفتاح ولفته .. وانفـتح الباب .. اخذت نفس براحه .. دخلت الغرفه .. كانت غرفة نجلا اول شي يجي فالوجه .. زي السيب الصغير وعالسيار حمام وانتوا بكرامه .. دخلت ولقت نجلا منسدحه .. ركضت لها جلست جنبها عالكرسي .. ومسكت يدها ..بس مب راضيه تتحرك .. كانت نجلا فاتحه عينها .. وتطالع السقف ودموعها تنزل

    ندى تحاول تفك يد نجلا اللي انفبضت ..وتكلمها :نجول .. نجلا حياتي كلميني
    طالعتها نجلا .. وهزت راسها .. وكأنه تقول ماأقـــدر !
    حاولت تقومها ..لكن عبثـاً .. لأن عضلات نجلا كانت متشنجه .. قامت ندى وتركت نجلا ..ونزلت درج القصر ركض .. حتى انها بغت تطيييح كم مره ..طلعت من الباب ..حق الحوش وركضت لين وصلت عند الباب اللي يودي عالشارع ..تغطت أي كلام ..
    خالد :وش فيك ندى؟..
    ندى تصييح:خالد ..خالد تكفى خل نشوف وش فيها ماتتحرك ابد ..اخاف انها من زمان كذا ..
    خالد ماكان يدري وش يسوي مايقدر يدخل صعبه .. :طيب ابدق عالاسعاف .. روحي خليها تلبس عبايتها
    ندى:شلووون
    خالد بعصبيه ..بس ماصرخ:مدري روحي شوفي شلون .. لبسيييها انتي..
    ألااا يَاا جَرحٍ بـِ صَدْري
    مَحد يَدري
    عَنْ أوجَاعك .. سوىَ ضلوُعي
    ترَفّق بي .. عشَانك إنت !!
    أنَاا لَوْ مِت بـَ اسبَابك
    مَحد يآويك مِنْ عقبي ..

    وصلت سيارة الاسعاف .. دخلوا رجالين ..دقايق طلعوا وشالين نجلا .. لحقهم ندى وخالد ..لين ركبوا نجلا بالسياره .. ورجع خالد لسيارته .. وندى وراه ولحقوا سيارة الاسعاف ..
    وهم فالطريق ..دق تلفون ندى
    المتصل>خجل
    ندى:هلا
    خجل بـ قلق:هاه وش صار .. فتحتوا الباب .. انا فالطريق للبيت عمي
    ندى بـ قهر:سوووير مرة عمك جعلها الموت ان شاء الله !..هي اللي قافلته عليها ..
    التفت لها خالد .. ثم رجع يطالع الطريق .. كملت ندى تكلم خجل : تخيلي خجيييل فتحت عليها الباب البنت مرتفع ظغطها ومتشنجه ..وهذا احنا الحين نقلناها للـ مستشفى
    خجل حطت يدها على فمها بـ شهقه:مسـشفى؟؟؟؟؟؟؟
    ندى : لاتخافين .. نجلا مو اول مره يرتفع عليها الظغط بس انا اخاف انها طولة وهي متشنجه..
    خجل تنهي المكالكه:الحين بجي ..وين بتوديونا
    ندى: التخصصي .. بتجين
    خجل:أكيييييييد .. يالله!!
    ?????

    فصخت نظارتها .. وصارت تنظفها بـ طرف بلوزتها .. ثمن رجعت تلبسها .. :اسعد الله من يشتري لي نظاره مآركه!
    ايمان :ههههههه .. اذا اخذتي بندر ان شاء الله
    مرام تحط يدها على خدها .. واليد الثانيه ماسكه في الببسي .. وعاضه على المصاص .. وتنفست بـ ملل : إن انذر لايف ان شاء الله
    ايمان :خليييك متفائله!..ليه التشائم
    مرام :مدري .. كيذا ..المهم بتجييني اليوم عشان اختباري
    ايمان بـ خبث:نسيتي اليوم ايش؟..في روحه لـ بيت ام سعود ..
    مرام :ايييه صح! .. من زمان ماجمعت ام سعود الحريم .. لان مرة ولدها ماتت
    ايمان :الا رحتي العزآ ؟
    مرام:ايه بس ماطولت !
    ايمان :اهاا



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:44 am




    فأ إ أ إ صــل ٍ .. !!
    لح'ـَظة بسّ شويّ . . }-
    بآخذُ ليّ ’’ شهيقُ ’’
    وٍديّ آفضفضُ مدآمّ إنّي | سهرتُ |
    آلبلىّ }-
    مآهُـِوّ لأنيّ مس'ـَتضيقُ . . !
    آلبلىّ }-
    فينيّ فرٍحّ بسُ مآ شع'ـَرتُ . . !
    كنتٍ نآوٍيّ ~
    [ مآ أضٍ'ـَيقُ ]
    وٍَ
    [ مآ أضٍ'ـَيقُ ]
    كنتٍ نـآوٍي
    كنتٍ نـآوٍي
    كنتٍ . . . . . ‘

    لكنُ . . -{ مآقٍ'ـَـَدرتُ . . !


    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:45 am




    لبس نظارته من d&g .. بـخ بختين عطر .. وطلع .. شاف اخوه كان لابس شماغ وثوب ومعطيه ظهره لانه يسكر الباب ..التفت وابتسم له
    سعود يعدل شماغه:هلا بندر
    بندر: هلا بك .. وينك ماتنشاف
    سعود ماجاوب:بتروح الشغل
    بندر:ايه .. وانت؟
    سعود :أيـه ..اجل خل نمشي .
    بندر .. وهو يمشي جنب اخوه وبيطلعون : ماودك نمر على بنتك .."لف له"..الا وش سميتها؟
    سعود بـ ضيق:ديمـه
    هنا سكت بندر .. لان حس ان سعود مايبي يتكلم
    ?????
    "ابتسم يطمنهم" – ماتخافيييش ياستي! .. دي عال العال
    ندى :وش عال العال .. شف البنت ماتقدر تتحرك
    الدكتور يطالع نجـلا اللي منسدحه .. وتطالعهم .. قال يسألها:اسمك إيييه؟
    نجلا تبي تفتح فمها ..ماقدرت .. قالت ندى :نجــلا آل "......."
    الدكتور سألها مره ثانيه .. :عندك كآم سنه؟
    حاولت هالمره تتكلم .. تحاول تفتح فمها وتحرك لسانها .. لكن خذولها .. سكرت عيونها العسليه بقووه وتحاول .. لكن ماقدرت ..
    رفعت يدها تبي تأشر له بـ رقم أثنين ..لو عالاقل تبين له ان عمرها 22 سنه !
    بس ماقدرت ..طالعت يدها وهي تحاول تفكها .. بس مافي فايده ..تقطع قلب ندى عليها .. وااضح انها مب قادره تتكلم ولا تتحرك يدها .. مسكت يدها اللي كانت مرتفعه :عمرها 22 ! ..
    الدكتور:إييه يامدام .. انا عاوزها هيآ اللي تجاوبني ..
    ندى عصبت:ماتقدر ياخي .. ليش ماتراعي حالتها شوي
    الدكتور :انا دكتوور واعرف اكتر منك ..عالعموم خلوها ترتاح نووص ساعه .. وبعدين تقدر تخرج!
    لله دره هـ [ الحزن ] .. !
    دايم / أنيق
    مايعرف إلا { .. القلوب الطيبه
    ............. { .. القلوب الطيبه
    ............. { .. القلوب الطيبه

    كان يدور من ورا الستاره.. ويحس بتوتر .. يحس انه يبي يكسر كل شي قدامه .. يفرك يديه بـ توتر .. رن جواله ..
    المتصـل >راكان
    خالد: هلا ركوون
    راكان : وينك ! .. مالك حس من الصبح
    خالد جلس على كرسي .. وحط رجل على رجل :أبد بس صديقة ندى اختي تعبت ولا عندها احد
    راكان :الله صديقة اختك .. وش عليك منها ماعندها اخوان
    خالد سند راسه: عندها ثلاثه
    راكان:طيب؟
    رفع خالد عينه كانت وحده متحجبه ..جايه وشبه تهرول .. عرفها هذي بنت عم نجـلا .. وصديقة ندى .. رجع ناظر الارض .. وكمل يكلم راكان
    خالد : اممممم .. ياخي المسلم لازم يساعد النفر ..هذا وشسمه .. المسلم اخوه
    راكان:الله من زين الحكي !..المهم بتجي؟
    خالد:مدري والله ..الحين انا في المستشفى .. ولا ادري متى ابطلع
    راكان:هي وش فيها؟
    طالع خالد الدكتور وهو يطلع .. وقام بيلحقه :اسمع ركيين ..اكلمك بعد شوي طيب؟
    وسكـــر ..
    لحق الدكتور ..:يادكتور!
    وقف الدكتور .. وناظره :ايوه
    خالد:المريضه اللي طلعت منها وش فيها
    الدكتور حط يده على كتف خالد بـ مياانه:لا ماتخفشش .. بس اتفااع فالظغط
    ومشـى ومشى ورااه خالد .. لين وقف جنبه :الظغط مايسوي كذا .. البنت تشنجت ..
    الدكتور :تعال معايا المكتب !

    ?????
    فتحت عينها ببطئ .. حست بصدااع شديييد .. جت بترفع راسها بس ماقدرت .. حست جنبها يعورها مرره لان نومتها غلط ..
    اول ماأستوعبت .. لقت نفسها نايمه بالسييب ..
    شهقت شهقه قوويه وهي تطالع حواليهااا .. كانت نايمه بالسيب جنب السويت .. تسارعت دقات قلبها بـ شده .. وحست بدووخه .. انهمرت الدمووع وجلست تصيييح .. اجهشت بالبكاء لدرجة الصداع اللي تحسسه زاااد بشكل قاسي ماتتحمله
    نوره :حسسسسسسبي الله عليك يااحمد ..حسبي الله عليك ..جلعك الموت قل آآمين .. ضيعتني .. خليتني اششششرب ياأحمد ..
    قامت مثل المجنوونه .. حاولت تفتح الباب بس ماقدر .. طقته يمكن تكسسره ..ماهمها! اهم شي تدخل .. لكن مافييه فايده! ..
    جلست وتسندت عالباب وهي تصيييح بصوت مسموع .. وبشكل يقطـع القلب ..
    ?????

    مالي ذنب ،!
    غير أني حبيته [ شوي ]
    لا وربي مو شوي ‘,
    كنت { أحبـِـه
    كثر نبضات القلوب ...
    كثر ما بـ الكون هذا من ذنوب ...
    كثر ما قلت " والله .. والله .. والله من حبـِـِه أتوب
    ولا أتـــوب"
    ?????

    "عقد مابين حواجبه"- مافهمت عليك يادكتور .. انا اعرف ظغط الدم ..بس ماأعرف الظغط النفسي ..
    الدكتور :بص ياأستاز .. هيآ حاله بدنيه ونفسيه .. بيحس بيها المريض ازا شعر بالخطر .. و عدم الامان .. وهو الأنهاك النفسي والبدني والشعوري المستمر
    خالد :طيب وش سبب الظغط اللي تعاني منه نجلا ؟ .. ليش هالشعور بالخطر
    الدكتور :غالبـاً .. تكون البيئه الاسريه .. او بيئة العمل .. او المحيط الاجتماعي عموماً .. واحيانا الحاله النفسيه لـ عقل الشخص نفسه
    خالد : طيب ليييه تتشنج ..
    الدكتور :دا شيء طبيعي .."وكمل".. عندك احيانا يكون عندو زياده في نبضات القلب .. وهبوط في الشرايين هبوط درجة حرار الجسم .. واحيانا يصاحبو ضعف في عام لنشاط الجهاز العصبي ..بس نجلا الحمدلله مافيهاش حاجه تستحق القلق .. لان دي الاعراض بتكون في مرحله متقدمه من المرض ..
    خالد : يعني ممكن يصير فيها كل هذا ؟
    الدكتور :أيـوه ! .. وممكن اشد ..
    خالد:طيب وشي الاعراض اللي ظهرت في نجـلا ..وهي خفيفه؟
    الدكتور : صدآع ..ارتخاء لعضلات او تشنج .. الم في الظهر والفك ..الارتعاش .. خفقان تعرق راحة اليد .. الدوار.. البكاء لسبب غير واضح
    خالد : يعني هي تحتاج طبيب نفسي؟
    الدكتور : اممم لاءه ..
    خالد:انا احس من كلامك انه مرض نفسي اكثر من انه عضوي
    الدكتور : بص ياسيدي .. "ويجيب مثال".. مريض الربوو .. هوا شخص طبيعي جداً ..بس هوا بيتأثر بالغبار .. نفس الحكايه مع مريض الظغط النفسي .. هوا شخص طبيعي جدا جدا .. بس قدرته على تحمل مشاكل الحياة اللي قد تكون متوسطه نوعاً ما للشخص الطبيعي ..بتكون ضعييفه ..
    خالد: طيب وش تنصحها فيه؟
    الدكتور: بس انصحها بالاهتمام بالنوم والغذاء والرياضه.. ولازم تقوم بـ تمارين استرخاء .. زي التأمل .. وتأمل الجوانب الإجابيه ..واحيانا الجوانب الايجابيه في المشاكل .. لازم تنمي ثقتها بنفسها .. وتتمتع بشيء من تقدير الذات .. وانها شخص مهم في المجمتع المحيط بيها .. وتتكلم مع شخص بتثق فييه عن مشاكلها ومخاوفها ..

    ?????

    ماتدري كم مره من الوقت وهي تصيح .. ولا تدري كم صار لها وهي جالسه هنا بالسيب .. ولا كم نامت هنا .. وبهالملابس ولا عليها شي يسترها ولا يغطي حتى شعرها ..
    كانت تحس بخوف كبيير يسيطر على كيانها كله .. شعور بعدم الامان زااد عندها لدرجه انها تبي تموت ولا تحس بهالعذاب .. تحس قلبها بيوقف او بيطلع من محله من كثر ماهو ينبض بشكل يخووف ومزعج ! .. داخلها رعب ..رعب مايوصف
    من كان يصدق ان مثل هالمشروبات الروحيه بتدخل جوفها
    محتاجه لـ أحد بجنبها .. محتاجه لـ سند .. رجال تسند ظهرها عليه .. وينك يا أحمد .. ويــــنك !

    سمعت صوت يناديها بلهفه : نـوره !
    رفعت راسها .. قامت وركضت له وضمته بقووه وهي تصيييح .. ضمها هو بدوره ماتدري كم مره من الوقت وهي بحضنه .. يمكن كثييير .. او يمكن شوي .. اللي تعرفه انها حست ان نص الخوف اللي تحس به رآح ..
    بس الى الان داخلها خوف .. لان سبب امانها الحين .. هو نفسه سبب خوفها الليآلي اللي راحت .. سبب رعبها .. والسبب الاول والاخير ..السبب الرئيسي اللي خلاها تسكر امس !
    مسح على شعرها وهو يعض على شفته ومسكر عينه لاتنزل دموعه .. بعدت عنه شوي وصارت تضربه على صدره .. وهي تقول بشكل هستيري : لييه ليييييه يااحمد ..ليش تسوي فيني كذا .."طالعته يعبون ماليانه دموع" .. ليش تخليني اشرب! .. اهوون عليك يا أحمد .. اهوون علييييك أحمـ
    احمد يطالعها وجهه باين فيه التعب .. :أششش نوره ..الله يخليك !..نوره انا اول ماصحيت جيتك ركض .. خفت صار فيك شي .. ولا سويتي في نفسك شي .. نوره انا اسف الحين نرجع الرياض اذا تبين! ..
    نوره بعدت عنه .. مسحت دموعها : منيب راجعه معك!..ابدق على واحد من اخواني يرجعني ..
    احمد يتقدم لها .. :نوره ! .. سامحيني!
    نوره صرخت وهي تحس بدوخه: وش اسامحك علييييه ! .. انا معد اقدر اتحمل العيشه معاك يااحمد ..طلقنـي خلااص !
    احمد تقدم لها .. ومسك يدها : الى الان مابعد راح منك تأثير الشرب !..لازم ترتحااين شوي
    نوره تفك يدها بقوه : ولك عييييين بعد تقولي كذا !!! .. من وسع الوجه تقولي مابعد راح التأثيير !
    ?????
    تدري وش هدنـي ؟!
    اني عجـزت أفطم قلبي عن حبـگ
    ................................. عن حبـگ
    ...................................... عن حبـگ
    ........................................ عن حبـگ

    ?????
    في شارع العليـآ ..
    كان جالس على كبوت سيارته .. انطلقت منه ضحكه رنانه .. وطب من الكبوت ووقف وهو حاط يده على كتف طارق ..:الطيبه هاليومين .. ماتنفع ابد
    طارق يوخر يد ناصر:اقول لا يكثـر .. اللي يسمع يقول مرره الدنيا معذبتك ..
    ناصر ..ميل شفته .. وهو يفكر .. ثم قال :شف بصراحه صح ان الدنيا حلوه ولا عذبتني .. بس ولو لازم تصير قاسي لو شوي
    طارق .. اها انت بـ ..
    مر من جنبهم جمـس فيه بنات .. كلهم فاتشات ومولعين المسجل على آخر شي .. وشكل توهم طالعين من الجامعه
    فتحت وحده من الشباك .. وأبتسمت للناصر وطارق ..
    طارق على طوول طالع ناصر وهو عارف ردة فعـله .. دخل اصبعينه في جيبه كالعاده لا خق صفّـر مدري وش الحكمه .. :يااويل حالي بس
    طارق: لاتقول بتلحقهم !
    ناصر ..:لآ وش القحهم .. عندي بنات لين قبل
    تو مكمل كلامه الا يرن جواله .. رفع جواله كانت سحر ..
    طارق :مين ؟ .. لاتقول وحده من بناتك لأني جايع وابدخل المطعم
    ناصر: طيب برد عليها .. والحقك رح اطلب .. وابجي !
    راح طارق ورد ناصر
    ناصر : هلا والله وغـلا ..
    سحر : هآي نصور ! .. اخبارك
    ناصر: تمااام بشوفتك .. او قصدي بسماع صوتك
    سحر : I miss u
    ناصر : مي توو .. بس مقدر اكلمك الحين .. لازم اسكر .. تامرين على شي حياتي ؟
    سحر تفكـر :امممممممم .. غن لي !
    ناصر : وش اغني لك بس
    سحر :اني ثينـق!
    ناصر .. قام يفكر .. آخر شي غنآ لها غربي من اللي تحب بدآ يغني وهو يحريها تخف عالاغنيه .. شقهت وكمل هو بضحكه حلوه : baby u know I miss u..i just wanna kiss u ..i can't right now so baby
    Kiss me thru the phone
    سحـر : وااو .. Kiss me thru the phone...i like it
    ناصر :داري انك تحبين ذا الاغنيه ! .. عشان كذا غنيتها
    سحر: ههههههه لا والله في وقتها بالظبط
    ناصر .. :يالله عاد خويي ينتظرني ..مع السلامه
    سحـر : بآي


    ?????
    رمت الجوال جنبها .. واطالعت فيها وفي يدها حلآو مصاص:انتي ماتطفشييين من اللاشعآر !
    مرام تبرد اظافرها .. قالت من غير اهتمام :عادي .. احد يطفش من مشاعر !
    ايمان ..تطلع الحلاوه من فمها . ولمت شفتها وهي تناظر السقف وتفكر .. آخر شي قال :اممممممممم .. ليش ماتقولين له !
    مرام رفعت عينها ذات الرسمه الخليجيه : من اقوله ؟
    ايمان :بندر بعد كم واحد تحبين انتي !
    مرام حمر وجهها وطارت عيونها :ش واقوله !
    ايمان : وش تقولين له بعد .. "وبحالميه "..انا احبـك !
    مرام .. وقفت برد اظافرها .. وجلست تفكر .. رجعت تبردهم مره ثانيه وقالت : لآ ..صعبـه مررره .. مقدر انا كذا
    إيمان :اوكي خلي حبك يندفن .. ولا جاك نصيبك واظطرتي تتزجين غير الانسآن اللي تجبييين بتقولين ياليت
    مرام ..: ......
    ايمان تكمل : و لآ ! .. إن تزوج هو واساسا مايدري ان فيه وحده تحبه .. بتمووتين قهر !
    مرام بـ قهر : لا ماأظن يتزوج الحين .. تووه
    ايمان :ايي توه الرجال ماعليه قاصر ! .. بيطق الـ 30 وانتي تقولين توه ؟
    مـرام :يعني ؟
    ايمان :يعني قولي له انك تحبيييينه !
    مرام :شلون ؟..اطلع له كذا فاتشه !
    ايمان : ولا عاد اللي يهتم ..شوفي اخته خجل .. تركب مع السواق من غير محرم وتفتش .. عاادي عندهم ..فكري يابقره عالاقل اذا حبك وتزوجك بينقذك انتي وامك من عبدالله اخوك البثـر !
    مرام : والله من اشوفه انسـآ وش اسمي .. تبين عاد اتذكر وش اقوله
    ايمان:شوفي لاتستبقين الاحداث !.. اليوم انتوا بتروحون لهم .. ان شفتييه استغلي الفرصه .."وجتها فكره"..ولا عندي لك فكـــــره ماتخرش الميه!
    مرام:أيش؟
    ايمان :عندك رقم جواله ؟
    مرام بحيّـآ :إيييه ..
    ايمان بـ خبث:اكششششخ وشوله ماخذته!
    مرام ماناظرت ايمان :كذا ..حب استطلاع
    ايمان:طيب دلي ارسلي له مسجات .. واشعار واغاني .. لين يبدا مخه يجيب ويودي !
    مرام :هاه ؟ ..
    ايمان ترمي عليها المخده :اتركي عنك الفهاااوه يابقـره !
    مرام :وجع لاتبسيين .. طيب بشوف !
    ايمان :أبدي الحين ارسلي له يالله ! ..كل ذا الاشعار على غير سنع
    مرام :أستحي!
    ايمان ترمي الجوال عند مرام :وووووجع رساله ماقلت كلميييه !
    مرام تلقط الجوال .. :طيب أف منك ..ذبانه! .."ظغطت في الجوال شوي "..هذاني ارسل!

    ?????
    كان طالع من الشغـل .. وماسك شنطته في يده .. عدل نظارته عن الشمسيه .. أتجهه للسيارته بس لفت نظره سيارة سامي .. كان راكب جنبه واحد مب غريب عليه
    هـــذا فهد !
    يآ قلـبي .. أبتعـد وأرح ــل ..| ~
    طنش وركب سيارته ..هذي آخرتها .. فهد ينتقل للفرع ثاني من شركتهم .. بسبب سامي
    واللي يقهـر .. ان سامي صادق فهد !
    يصطفل هو ويـآه !

    ?????

    فتحت عينها .. طالعت السقف اللي بدا يوضح شوي شوي .. هالمره نومتها مريحه شوي .. طالعت جنبها شافته يطالعها .. سكرت عيونها ماتبي تشووفه !
    احمد ببتسامه باهته :صحيتي وأخيراً !
    نوره قامت ولا عطته أي اهتمام .. وأتجهت للحمام ..
    لحقها ومسك يدها قبل لاتدخل .. قربها له ومسك وجهها بين يديه .. :نوره حبيبي ! .. لين الحين زعلانه
    نوره .. بسخريه جرحت احمد : لآ بسم الله عليك !.. مافي شي يزعل ابد .. "بـ قهر"..المسأله مو ازعل عليك وتراضيني..المسأله اكبر يا أحمد .. أكبر مما انت متصور! ..عمرك شفت زوج يجبر زوجته تشرب .. عمر شفت واحد في شهر العسسسل يخلي زوجته تروح حفلات نااس ..أستغفر الله بس! ..ناس مدري وش اقول عنهم .. احمد انت سكيـــر وانا بنت ناس ولا أتحمل اجلس معك ثانيه وحده ! ..واول ماأرجع تطلقني !
    احمد : اطلقك ؟..نوره وحبنـا ؟
    نوره :أي حب هذا اللي تقول عنه !..دام الحب في نظرك كذا ..انا مستغنيه عنه ..وبعدين علاقتنا من الاول غلط ..والحين اثبت لي هالشي
    احمد ..:ما أشوفك قلتي هالكلام يوم اخطبك
    نوره ببتسامة سخريه وآلم : لأني ماعرفتك زيين ! .. وكنت عمياانه والي اعماني حبي لك ..اما الحين .. لو في قلبي بس ذرة حب لك .. صدقني أبشيله من صدري
    احمـد :لهالدرجه يانوره .. كل هذا هذا حقد
    نوره بـ قهر منه : احمد !..انت ضيعت مستقلبي .. ضيعت فيني اشياء كثييير ..خليتني اسوي اشياء ماكنت يوم افكر اسويها .. يكفي انك اهنتني قدام الناس ياأحمد ..طلعتني فاللوبي تحت وانا مالبست شي يسترني ..مفروض انك تخاف علي اكثر من نفسي .. بس كنت مخدووعه فيك كثيييير !
    ماقـدر يرد ! .. بس انه ضمها لصدره واحكم تسكير يده عليها .. نزلت دموعه بـ غير شعور منه ! .. يحبها بس .. أطباعه ورغباته ماتتماشا معه ومعاها ..
    معادله صعبه !.. ولا راح يقدر يحلها !
    آما نوره ماأكتفت بـ دمووع وبس ..صآحب هالدمووع الكثير والكثير من الالم والشهقات تصاحبها أسمه.. كانت تبكي في حضنه .. كلمه او لمسه منه تنسيها كل اللي سوآه ..حتى انها تنسـى كرامتها .. الكلام اللي قالته له قبل شوي .. جرحها
    أكثـر مما جرحه هـو !

    آرٍم علي يمين آلفرٍآق !
    أزرٍع بيني ?بين? حرٍمه آلتلآقي
    فـ‘ آنآ تعرٍفني
    بغيرٍ آليمين لن آفآرٍق
    لن آفطم عن? قلمي
    لن آلملم من? آ?رٍآقي !!





    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:47 am



    الجزء الثــآني عشـــر..!


    "الهــدوء الذي يسبق العاصفه "

    كانت تصيـح وهي مرره مقهوره .. ومغطيه وجهها بيديها ..
    ندى :خلااص حبيبتي نجلا والله ماتسوى عليك ..تراني قلت لـ خالد يجيب لك عذر .. وراح تعيد لك الامتحان
    كفْ يآ دمْع . . . !
    كفْ يآ دمْع . . . !
    كفْ يآ دمْع . . . !
    ,
    وهي طالعه من المستشفـى .. وندى ماسكه يدها .. والى الان الافكار توديها وتجيبها مع هالاختبار ..
    سمعت صوت رجولي من وراها : كيفك الحين ؟
    التفت نجـلا .. وشافت خالد اللي كان لابس ثوب وشمآغ .. و ونظارته مغطيه نص ملامحه ..
    نجـلا خنقتها العبره ..احكمت طبق شفايفها القرمزيه .وطالعت فالارض .. حمدت ربها ان النظاره اخفت عيونها .. ولا كان درا انها بتصيييح ..
    ندى عرفت ان نجلا بتصيح ... فـ قالت :الحمدالله تو تقولي انها احسن !
    خالد .. يطلع مفاتيح سيارته .. : طيب تركب معانا ولا تروح مع السواق
    ندى تطالع وجهه نجلا بـ تفحص : نجلا وش رايك تجين معنا
    خالد عدى من عندهم .. وقال : خليها تجي معنا .. لا تشاورنيها !
    وراح يقرب السياره من الباب ..
    جت خجل تهرول .. :سوري تأخرت .. بس كنت اكلم وحده من البنات فالجامعه
    ندى: لاعادي .. الا مارد عليك فراس
    خجل : معد دقيت عليه
    ندى : اجل ترا نجلا بترجع معاي .. انتي عندك محاظره الحين
    خجل : لا عادي انا ارجع مع نجول
    ندى :انتي عند محاظره انا ماعندي شي يستاهل اليوم .."وكملت وهي ماسكه يد نجلا" .. خلها عندي وتحت عيني احسن وبصراحه انا ماأأمن مرة عمك عليها
    رفعت نجلا راسها .. بس ماتكلمت .. قالت خجل بعيون حايره :سوير هي الي قافله عليك الباب ؟
    نجـلا :..........
    ندى :أيييه .."كملت تكلم نجلا"..انا مدري ليه ساكته كل هالوقت !
    سمعـوا صوت البوري .. كان خالد واقف عند الباب .. راحوا وركبت نجلا ورا وندى جت بتركب معها بس خافت خالد يسطرها لانه مايحب يصير لحاله قدام كنه سواق !

    ?????
    في شــركه عبدالرحمن .. أبو محمد !!!

    "قال وعيونه طايره"- نووويصر وش هالمقاطع اللي عندك بالجوآل
    ضحك نآصر :هههه عادي ماآفي أي شاب ماعنده مثل اللي عندي
    طارق وفتح عالصور : طيب وهالصور ؟..ياصورك وانت تتميلح.. ياصور حريم .. ولا مفاصيخ الله يسترنا دنيا وآخره !!
    وناظر صورت وحده بنت شكلها سعوديه ..
    كانت ماسكه الجوال تصور نفسها قدام المرايه وشكلها بغرفتها .. مميله شعرها ولبسها .. حدث ولا حــرج !
    وهو يسمع تعليق ناصر :اجل تبيني احط صورة وحده لابسه عباية راس مثلاً ؟؟
    طارق طنش كلامه وقال: من هذي ؟
    ناصر خطف الجوال من طارق :ووووجعه! .. لا تناظر بناتي !!
    طارق رفع حواجبه:الله من البنات !.. كل وحده ادج من الثانيه
    ناصر:هههه تعبير كلامي فقط لا أكثـر .. ولا بسم الله على بناتي من هاللـ
    قاطعه:طيب فهمت الحين تجلس تسب في خلق الله .. المهم وش عندها امك داقه تو ؟
    ناصر ظرب جبهته :يوووووه !!..تصدق نسيت انها اساسا داقه علي .."وكمل".. تقول ان عندها موعد في المستشفى المغرب .. ههههههههههههههههههههه
    طارق:طيب؟..وش اللي يضحك؟
    ناصر:بشوف هذيك .. نسيت اسمها ..
    طارق:منهي؟
    ناصر:هذيييك اللي اسمها اسم عجايز .. الممرضه اللي حرمتها من راتب هالشهر
    طارق:هييييييله!!!
    ناصر يضرب الكتب :هيله ياسلآم عليك !!! .. "ويفرك يديه بحماس"..العن ابو الفله ياحسام !...وربي ودي اشوف وجهها اليوم ..
    طارق :الحمدالله والششكر !!
    ?????
    - ماشاء الله خطبتوها ؟
    ام سطام تبتسم :إييه .. وكل شي تم بحمدالله .. بس باقي تحللون ..
    مشعل يميل شفته بـ تذمر كنه بزر :بس والله قهر ..ليه اهلها كذا مايبوني اشوفها
    ام سطام :عاد هذا طبعهم ..ماتشوفها الا في يوم العرس
    مشعل: قهر والله
    ام سطام:اوصفها لك؟
    مشعل يجلس زين :ايييه ...اييه تكفييين !
    ام سطام :والله شف انا شفتها على مريتن .. البنت حلوه .. ومملوحه شعرها اسود طويل ..
    مشعل:طيب من تشبهه ..
    ام سطام :شلون من تشبه
    مشعل يحرك يده : يعني كذا ..ممثلين مغنيين
    ام سطام :والله مدري ماأعرف من تشبه ..بس البنت زيينه
    مشعل : حلو الشكل اوكي ..وكيف ستايلها وهيك اشياء
    ام سطام بـ نص عين:وش تحتسـي انت؟
    مشعل:يعني كيف تلبس .. وهل هي تعرف تهتم في نفسها؟
    ام سطام:اييه الله حق البنت لبسها حلوو وشعرها بعد .. لو ملاك مادحتن لبسها ..لا جت عندك تحس ان اللي قدامك بنت مهوب بنـي هاليومين تحلق شعرها مدري وش خلت للرجال!
    مشعل :طيب وين بتحطون عرسي
    ام سطام :اللي يسمعك الدراهم مضايقتنا .. حطه فالبيت
    مشعل :لا والله !..لا والله لـ أحطه في الرياض ولا نيـآره ..ماأبي عروس البيوت هذي
    ام سطام :وش فييه عرس البيت ..مهنا احسن منه .. هادي ورايق
    مشعل: لا انا ابي عرس يتكلمون عنه كل النـاس ..
    ام سطام :عشان تجييك عين ! ..
    مشعل: ابقـرا على نفسي
    ام سطام :والله محد ماسكك معك دراهم .. سوو اللي تبي !
    دخل سطام .. :السلام عليكم
    مشعل : شطام معك سلف متين الف؟
    سطام يجلس :لا والله معي خمسيه ماعندي فكـه
    مشعل: ههههههههههههههههه ياشينك
    سطام :وشوله الميه؟
    مشعل: ابي اسوي زواج
    سطام:عاد بـ 200؟
    ام سطام :وازيدك من الشعر بيت .. اهل العروس يقولون مب حاطين شي
    مشعل ارتاع:ليييه؟
    ام سطام:يقولون لو يجي ياخذها الظهر عادي..هم يشترون رجال على حسب كلامهم
    مشعل : لاحووووووول وش البخل
    ام سطام:لا والله مهوب بخل الا عين العقل

    ?????
    كانت حاطه يدها على خدها وتناظر الشارع .. وقفوا عند إشاره وهي تفكر بالاختبار اللي فاتها ..
    خالد يكلم ندى لكن نجلا سمعت لان المكان هادي : ندى ماعندك محاظره ؟
    ندى وعينها قدام .. ومنزله حق المرايه اللي فالسياره عن الشمس : لا .. مافي شي مهم
    خالد يكلمهم ثنتينهم:طيب افطرتوا ؟
    ندى التفتت على نجلا اللي سانده راسها عالمتربه :نجوله افطرتي؟
    هزت راسها :مشكوره مـاأبي شي !
    خالد يطالعها من المرايه : بس انتي تعبانه .. ولازم تاكلين لك شي .. أي مطعم تبين انا مستعد اوديك لوه فآخر الرياض
    ندى :طيب لو كان في آخر السعوديه ؟
    خالد :ماعندي مشكله عادي !
    ندى :اجل نبي البيك اللي في جده
    خالد :اقول لاتاخذين وجه عاد ..فاضي لك انا اطقها مشوره حول الـ 6 ساعات عشان مطعم ..
    أبتسمت نجلا إبتسامه باهته .. دايم سواليف ندى عنها هي واخوها تضحكها .. وهذا هي الحين تشوفهم عالوآقع ! ..صحيح مب اول مره .. بس دايم تضحك عليهم وكأنها اول مره
    ياليت خالد اخوها .. او عالاقل اخوانها يصيرون مثل خالد
    ندى مسويه زعلانه :لا والله ؟! .. يعني نجلا ايه وانا لا
    خالد يستهبل: نجلا ضيفه ولأننا عرب ونحب الكرم
    ندى :ارحمني ياحاتم الطائي .. "التفتت لـ نجلا "..نجييييل ياغبيه لا ترفضين ترا والله هالعزيمه ماتتكرر ..صدقيني !
    خالد :وجع انتي من تحبين اكثر الاكل .. ولا انا ؟
    ندى تفكر :والله شف انت اذا مت ابقدر اكمل حياتي بدونك ..أما الاكل مقدر اكمل حياتي من غير الاكل
    خالد ناظرها بـ نص عين :ماينشره عليك انتي تفكرييين بـ بطنك!
    ندى :ههههههههههههههههه
    ?????
    يوم رقـآ للغرفته .. راح عند الاب توب .. فتحه وفتح كم موقع ..بس مافي شي شد انتباهه ..
    فتح إيميله .. دخل اون لاين .. بس محد حاكاه ..من كثر هاللي في إيميله الحين عشان يحاكييه احد ..
    دخل احد منتديات الرياضه ..قرآ له كم موضوع وطفش ..
    سكر الاب توب .. وسند راسه عالسرير ..كان قدام السرير مرآية التسريحه ..قام يطالع نفسه .. رجع ناظر لاب توبه اللي عكس صورته ..
    مايدري كم مره من الوقت وهو جالس كذا
    سمع صوت دق الباب .. قال بصوت ثقيل من الملل : أدخــل !
    دخل ملاك .. :مرحبـاً ياأخوي الجميل جداً
    سطام :خير اللهم اجلعه خير
    ملاك تضحك :ابي اطلع تكفــى
    سطام :الحين انا بسألك .. من لاعب عليك وقايل لك ان مالي شغله في الدينا الا اني اطلعك ..
    ملاك :لانك اخوي
    سطام :و متعب
    ملاك:متعب مدري وش عنده من قام على طول طلع .. المهم ابي لبس لان امي تقول نوره بتجي بكره فاللـيل!
    سطام :البسي من الخلاقين اللي عندك
    ملاك:يووووووووو سطاااامي تكفـى
    سطام:مالي خلق منيب موديك لاتصجيني
    ملاك انقهرت:اففف يامصلكم من اخوااان
    ورآحت
    ?????
    دخل مكتبه .. وورآه اخوه وكانوا يسولفون عن الشغل .. جلس على مكتبه واخوه عالمكتب اللي قدامه ..
    سعود :حسيت اني واحد في ثالث ثنوي وغاب له فتره عن المدرسه وتراكمت عليه دروس
    بندر :ههههه ياشين احساسك
    سعود يحط رجل على رجل :الا معدبك مسافر ؟..ولا خلصت دراسه
    بندر : بـاقي رسالة الماجستير .. مدري وش اخليها عنه
    سعود : طيب دورتك؟
    بندر: الا خلصت .. بس يقولون في معارض بيتم افتتاحها في الامارات وفييه في فرنسآ وغيره .. كلها للتوصير والرسم واللي حولها
    سعود :وبتروح ؟
    بندر يهز كتوفه: مدري والله ..لأن زي ماقلت لك رسالة الماجستير الى الان مابعد خلصتها .. بس ودي .."سأله"..تخاوي ان رحت؟
    سعود الرفض وراضح على وجهه : لاوش يوديني مالي نفس
    بندر : رح معي غيّـر جوو .. مازهقت من الرياض ترا صار لك سنه او اكثر ماسافرت
    سعود ماطالع بندر :ما حصل لان ديمه كانت تدرس ومرت الايام ولا رحنا وبعدها عاد حملت
    بندر :الله يرحمها.. انت الحين تعال معي نغيّر جوو .. صدقني تريح نفسك وتريّـح امي معك !
    سعود سكت ولا تكلم .. وكن ماوده .. بس ماحب يرد ..عشان مايطولون بالنقاش .. احترم بندر سبب سكوته
    رن جواله كان واحد من اخويآه .. حط عالصامت وشاف رساله جايته .. ماأهتم لها وحط الجوال عالطاوله..
    بندر :الا انت في مكتبي ولا ضيفتك
    سعود أبتسم : لا والله .. توني شارب شاهي عند ابوي .."سأله" .. الا وش بتخلي رسالتك عنه
    بندر يهز كتوفه :والله يآخوي الى الان مدري .. بس في فكره مسيطره على مخي

    سعود :وشي؟
    بندر أبتسم : خياليه جداً .. ماعليك منها بس ..
    ?????
    نزلت من السياره .. كانت متجهه للبيت ندى توها مخلصه محاظرتها وبتروح تشوف شلونها ..رن جوالها
    المتصل>فراس
    أبتسمت ..بس مب لأن فراس داق ..لا ! .. لانها تذكرت سطام وانها معد تفكر فيه زي اول ..صدق اللي قال "البعيد عن العين بعيد عن القلب "
    ردت عليه :أهلييين حياتي
    فـرآس :هاه؟
    خجل استحت :اقول اهلين حـ..حياتي
    فراس ش في نفسه:تكلميني ؟
    خجل حمر وجهها :فرآس بلا إسهبال!..
    فراس:يالبآه .. وش تبين بس !
    خجل بـ ضحكه :انا وش ابي انت للي داق
    فراس عدل جلسته : صدق تو تكلميني؟
    خجل : إيه ماعندي احد غيرك
    فراس : اخق انا كذا ..مقدر
    خجل :.........."مستحيه"
    فراس: وش عندك داقه علي ياقلبي
    خجل تذكرت :إيييه .. "مسويه زعلانه ومعصبه"..كذا يعني فالوقت اللي احتاجك فييه ماتكون موجود
    فراس بـ حيره :محتاجتني انا؟
    خجل :ايييه ! .. كم عندي من زوج ؟
    فراس :واحد الله يخليييه لك
    خجل :ههه آمين ! .. بس خلااص رآح وقت الفزعه
    فراس:وش كنتي تبين
    خجل: لآ بس نجلا تعبت
    فراس عرف وش فيها :ارتفع الظغط؟
    خجل :إيييه
    فراس بـ قلق:والله اني اشيل هم هالبنت .. اللي يقهر انها تسكت ..طيب وش صار عليها؟..وليه ارتفع
    خجل بضيقة صدر :اخاف اقولك وتزعل علي نجول .. فـ سوو نفسك ماتعرف اوكي
    فراس:ليه تزعل ؟
    خجل:مدري عن اختك هي غريبه
    فراس: طيب وليه
    خجل :اممممم ساره مرة عمي .. قفلت عليها الباب وكان عندها كويز اليوم !
    فرآس:سـاره ؟..وش دراك
    خجل: ندى صديقتي تقوله .. تقول يوم جت بتوديها للدكتور ... ساره هي عطتها المفتاح
    فراس :لا ماأظن ان ساره سوتها ..وبعدين اذا بتقفل عليها ليش تفتح لها بعدين
    خجل:يمكن ماتوقعت يرتفع الظغط..وبعدين وش تفسر وجود المفتاح معها؟
    فراس : ساره معها سبير للمفاتيح البيت كله ! .. الا غرفنا انا و اخواني
    خجل : انا متأكده انها هي وبثبت لك ..شلون اختفى الجوال ؟..وبعدين كيف ضآع مفتاح نجـلا فجأه
    ?????
    في نفـس الوقت
    ندى جالسه عالكرسي وتناظر نجلا اللي جالسه عالسرير .. وحاظنه المخده .. :طيب ليه ماتعلمين ابوك ..ليه ماعلمتينا إنّـا
    نجـلا : يمكن تحسينه سبب سخيف .. ليش اصير سخيفه واقول
    ندى :حتى لو احنا صديقاتك .."بمرح"..هذا انا .. اقولك عن مشاكلي مع خويلد ! ..وتعتبر اشياء سخيفه
    نجـلا أبتسمت .. ثم قالت : مافي شي .. بس
    وقالت نجلا السالفه لـ ندى من يوم كانت ام 10 سنين
    /
    كانت في الشهور الاولى من الحمل .. ومافي احد مثلها ..وقدها بفرحتها .. على انها بتصير ام قريب بس ماراعت شعور هاليتيمه اللي عندها .. بنت زوجها اللي مابعد فهمت فالدنيـآ شي !
    كانت تجبرها على اعمال فوق سنها بحجة انها بنت ومكان البنت البيت ..اونها لازم تصير تنظف وتكنس وتكوي وتغسل .. عشان "يحبونها الناس" ..
    وهي كانت تمشي ..ونجلا الصغير في نص مدخل الصاله والبرد عالابواب .. كانت ماسكه الفوطه وتنظف بلاط القصر .. اللي مايندرى متى بتخلص منه !
    كانت ساره تمشي .. وداخلها شعور ولذه من هالمنظر ! .. منظر البنت اللي مابعد كملت العقد الاول من حياتها .. تنظف مدخل قصر بيديها الصغيره الناعمه ..
    مادرت الا وهي بالارض طايحه ! .. بسبب المويه المنتشره في المكان
    /
    ندى ماقدرت تمسك نفسها :هههههههههههههههههههههههههههههههههه
    نجلا ببتسامه:ليه تضحكين ؟..
    ندى :اهم شييي ..اتخليها بس طاايحه ..هههههههههه آآه يابطني ..كملي كملي!
    نجلا بآلم من هالذكريات .. : رحت لها بعد كم يوم من طيحتها .. وإجهاضها
    ندى ارتاعت :سقطت بسبب الطيحه؟
    نجلا شوي وتصيح لانها تحس نفسها السبب :إييه
    ندى حست على نفسها : عاقبها ربي لانها كرفتك .. كملي
    نجلا :المهم كنت شايله معي ورد .. وكنت متوقعه انها ترمييه في وجهي بس تفاجأت بالعكس .. يوم جا فالاخير وطلعت من المستشفى قالت انها رآح تكتم عالموضوع .. ولا راح تعلم ابوي عن اللي صار ..
    ندى فهمت:الحقيييييييييره! .. تبيك تحسين بالذنب .. وتبيك وشسمه .."ماقدرت الا انها تصررخ "...آآآآآآخ تقههههر!
    جاهم صوت ام خالد من تحت وهي تصرخ :ندى وجع قصري صوتتس!
    ندى بـإحراج:إن شاء الله ! .."تكلم ندى"..هع معليش !
    نجلا :ياحبي لها امك وربي! ..
    ندى : المهم كملي
    نجلا : وبس من هذاك اليوم وساره ماتجيب عيال وكله بسبب طيحته لانها سقطت مرآ ..وطيحتها كانت إليييمآ ..ولاعد تتحمل الحمل مره ثانيه ..وانا السبب في انها عايشه من غير عيال
    ندى :ماعليك منـ
    قآطعها الباب اللي انفتح .. دخلت ام خالد الي لابسه جلابيه عنابي .. ورافعه شعرها اللي يتخلله بعض الشيب .. ووراها خجل اللي كانت مستحيه من ام خالد
    ام خالد :هذي صديقتكم .."تناظر ندى"..مدري متى بتتعلمين السنع .. صار لها سنه عند الباب ..
    ندى تناظر خجل :مادقيتي علي !
    خجل :الا جوالك مقفـل !
    ندى اخذت شنطتها وفتحتها لقت جواله طافي لان مافي شحن .. :هع ..نسيت ماكان فيه بطاريه
    ام خالد :الله يتكفل بـتس ..
    راحت للنجلا اللي كانت عالسرير جالسه ..وقالت لها بحنان :شلوتس هالحين يمي.. احسن ؟
    نجلا ببتسامه :الحمدالله والله ..بخير !
    ام خالد تسمح على شعرها .. وتبعده عن وجهها:تبين تاكلين شي ؟
    نجـلا تحط يدها على يد ام خالد الدافيه : لا خالتي مشكورآ .. ماأبي آكل شي
    ام خالد :اجل ترا الغدا محطوط تحت عالطاوله ..كانكم جعتوا حموا لكم اللي تبون
    الكل :ان شاء الله !
    ?????
    أض‘ـح? .. ?ٍ?ـِـِأنْيّ رآيـَِـَق البـآلْ خ‘ـآليُ ?ٍالنِـِآسّ تح‘ـسدنيّ ?ٍأنآ { آمِـِـََََِـَوت ..
    ................... بَس?آإت !
    ?????
    جلس فيصل على الكرسي في مكتب حسين الوسييع .. واللي كان يطلع على مساحه خضراء ..لا بأس بها ..كان فيها اشكال وانواع من الناس ..كان مكتبه فخم ووحلـو .. ويليق بـ ولد صاحب الشركه
    طالع فيصل حسين اللي غايص جوآ اوراقه وقال بصوته الهادل المخملي:وش تسوي انت؟
    حسين :اصبر الحين بخلص !
    ثـواني وخلص حسين .. :ايوه ابن عمي وش تشرب ؟ شـآهي ؟
    فيصل:امممم .. إييه !
    حسين رفع السماعه وطلب 2شاهي
    وسكر السماعه ..شبك أصابعه وناظر ولد عمه اللي يلعب بشي زي التحفه محطوطه على مكتب حسين للزينه : شف يا فيصل ومن الأخير وبدون لف ودوران وعشان ما نتعب بعض بالتلميح وخرابيط ما لها أول ولا تالي .. أدري إنك مستغرب ليه ناديتك لمكتبي .. لكن الموضوع مهم ولو ما أثق فيك كشخص يكتم السر ما ناديتك للمكتب .. وبعدين انا بصراحه معتبرك مثل اخوي الكبير ..طبعاً الكبير لانك شوي وتوصل سن اليأس ..وانا بسم الله علي تونـ...
    قاطعه فيصل وعينه عالتحفه لين الحين :تراك قلت من غير لف ودوران .."وطالعه" .. غير كذا وش ا للي ما نتعب وخرابيط وتلميح وش انت ناوي عليه؟
    حسين يتفلسف :شف يآخوك ..طبعاً انت إنسان رحيم وقلبك هاللي مصدي داخل ضلوعك لين الحين عايش .. واظن والله اعلم ان عندك دم
    ناظره فيصل :ترا بتجيك طاوله تفتح لك دمجتك!
    حسين :طيب امزح .."ويكمل"..المهم بـ حكم انك اكبر مني فالسن ..فـ أكيد انك لامست جمييع خلآيا المجتمع .. وتعرف الـ
    فيصل قاطعه مره ثانيه : من اللي كذب عليك وقال اني لامست خلايا المجتمع؟ أنا يالله أحك خلايا خشمي حتى ثلاثة أرباع جسمي ما لمسته وأنت تقول إني لامست خلايا المجتمع .. غير الموضوع بالله عليك عشان ما نخسر بعض ..
    حسين :فيصل عاد تراني جاد في كلامي
    فيصل يحك أذنه :طيب يالله وش عندك!
    حسين :طبعاً انت تعرف جوآن
    فيصل لين الحين متحمس مع هالتحفه اللي يلعب بها: لآ منهي؟
    حسين ياخذ منه التحفه لان ارتفع ظغطه .. وطالعه فيصل :كم عندنا من موظفه سعوديه في الشركه ياجنط انت وهالزفت اللي تلعب به

    فيصل :شف ياولد عمي الصغير .. او على قولتك يااخوي الصغير .. من كلامك اللي تو ان لك عندي حاجه فـ أحسن لك احترمني ولا والله ان تحلم بس البي حاجتك!
    حسين :اف ياخي تعرف شلون تلوي ذراعي ..المهم ماعرفت البنت ؟
    فيصل :إيه عرفتها المهايطيه ..وش فيها؟
    حسين :أبي ارقيها !
    فيصل رفع حاجب بتسآؤل :ليه ؟..وش هالعدل الي نزل لك فجأه
    حسين : وش دخل العدل؟
    فيصل: لا في غيرها كثير يستاهلون الترقيه اكثر .. ولا عشانها من الجنس الناعم يعني؟
    حسين تسند :البنت جايزة لي !
    فيصل : لآ ! ..إن جآ ابوك وشافها مب قايل لك شي ..بيقولي انا ..ولا في مكان فاضي الا مكان سكرتيري الله يذكره بالخير.. ولو احط هالحرمه بتطلع عني اشاعات
    حسين :ايووه خلها سكرتيره
    فيصل :من جدك انت !.. لآ منيب حاط حرمه !
    حسين :وليـه ؟
    فيصل رجع يلعب بالتحفه :بس ! .. وشوله احط حرمه سكرتيره ..ياأخي فتن ذا الحريّم !!
    حسين :ماتشوف في المسلسلا يحطون من ذا الزيوون .. وجوان ماعليها قاصر .. توقطر ملح
    فيصل ناظره : مفصفص امها انت!
    حسين ضحك بس من غير صوت : هاه وش قلت ؟
    فيصل :والله انت وأبوك تصلحون !..الا تعال ورا ماتخليها سكرتيرتك انت !
    حسين : انا عندي ذا الخليجي لين الحين مدري وش جنسيته ..صعبه اكرشه عشان احط جوان !.."يحاول يخليه يوافق"..يالله عااااااد
    فيصل :قلت لك انت وأبوك تصلحون !..مالي دخل ..إن وافق ابوك انا موافق! .. بس شف غلط واحد منها والله لـ أرمي ملفها في وجهها !!
    ?????
    ركب السياره .. وحط شنطة كاميرته جنبه .. كان يكلم خويه .. اول ماسكر منه ..شآف عنده رساله غير مقروءه
    لما فتحها ..
    "" آ?نآ? ... !
    ??صف آ?ي ?عزهـہ بـ " ?ْ?مـہ " غآ?ي
    ?آنآ ?? قآ??آ " ?ْ? آ?غــ?آ " مآ ??في آ?ع?ـہ ،،
    ?? جآ " آ?م?نبي " ?ْآن آح?آر فـ حآ?يـ ،، ؟
    مآ يدري ي?ْ?ب " فخر " أ? مدح أ? يجمعـہ ?ْ?ـہ . .!
    ............... ............. ......................... ?ْ?ـہ . .!
    ......... ............... ............................. ?ْ?ـہ . .!
    .................. ............. ...................... ?ْ?ـہ . .!

    صحيح ه? آمبرآط?ر آ??عر أ?? ? ?آ?ي ،،
    ب? ?آللهـہ[ غ?آ?ْ ] عندي مآ?جمعـہ " ?ْ?مـہ "
    عقد بندر حواجبه ..من هاللي مرسل .. رقم غريب !.. حذف الرساله ولا فكر فيها .. اكيد شخص غلطان
    وشغل سيارته ومشـى !
    ?????

    وهو طالع من الشغل .. مرت من عنده سيارة سآمي .. وكان راكب جنبه فهد !! ..
    ولـ المره الثانيه !
    ماكان سطام متوقع لـ ليوم واحد ان فهد بيفقد عقله كذا !.. ويماشي واحد مثل سامي !
    ركب سيارته وهو يقول في نفسه "بـ كيفه هو وسامي .. اثنينهم يصلحون لـ بعض"

    كان ماشي بسيارته و المشاهد اللي تمـر في بآله ..كلها عن يوم كان بالكوفي .. وتهزيئ فهد له .. وكيف انه سكت ..
    وشكثر يكره الصمت عليه !..ووش كثر يحبـه ! .. هذا هو سطام دايم ساكت حتى لو كان صح مايحب يبرر .. أعتبروه صعف شخصيه .. بس الصمت مب مقيآس للضعف ! .. لأن السكوت لـه لغته اللي مايفهمها الكل
    كل يوم قضآه بحياته مع فهد جالس يمر بمخيلته .. وقلبه المنكسر ينبض نبضات قويه وكأنها تقوله .."يكفي لعد تتذكره"
    هو ماقهره شي كثر انه نسى كل اللي كان بينهم ..وصدق سـآمي!

    منتْ آخرْ شخصْ ,
    . . . . والله } مآ إفرقتْ !
    و منتْ أوّل مِن جرحنيّ . . | !

    متسند ويطالع في الشوارع .. حتى هو مب احسن حال من سطام ..
    سامي ناظره .. ميل شفته وهو يقول في نفسه "ياحول من ذا الادمي بيرفع ظغطي "
    سامي :وش فيك فهيدان .. ولا حنيت يوم شفت سطام ؟
    فهد .. بنبره عميقه : تتوقع ياسامي اني استعجلت في حكمي على سطام ! .. سطام واعرفه عشرت عمر مايسويها !!!
    سامي : فهد انت شفت بـ عينك ردة فعله .. هو إنسان انقاد ورا رغباته الحيوانيه .. ولا رآعى عالاقل انها اختك !!! .."ويزيد عليه"..هذي اختك يافهد عرضك انت ..وبعدين كيف تصدق الغريب .. وتكذب اختك المسكينه اللي مالها للشيطان طاري!
    فهد :ضآيق صدري حييل ياسامي !..وضميري مأنبني
    سامي:هذا لانك طيب .. وسطام تغير معد هوب سطام الاولي يوم كنتوا مع بعض ..انت مشكلتك طيب وعطيته الثقه وهو خانها !
    فهد بـ حقد ..لان كلام سامي زاده : صآدق والله ! .. حسبي الله جلعه يشوفها بخواته

    ?????

    بعد ما أوفىا البشر راح وخذلني
    الفرح في دنيتي أصبح / أحزان
    ماهو صعب ألقىا من يصدقني
    الأصعب أصدّق بـ هالدنيا إنسان
    ?????

    كآن يهوجس بأخته اللي تتعب ولا تتكلم .. حط يده على خده و2 من اخويآه يسولفون مع بعض ..
    - هيييه !.. وين وصلت ؟
    فراس التفت للصديقه : ابد قريب !
    الاول :اكيد رآيح مخك لـ حبيبة القلب ..صوووح ؟
    فراس ابتسم من تذكرها :وهـ بس يآحبي لها !..جعل عمري يروم فدوه لها بس
    الثاني : هذا وإنا ماقلنا شي
    فراس تنهد :وقسم بالله اني احبها اكثر من نفسي حتى !
    م‘ـَوت اح‘ـَبك
    م‘ـَوت اح‘ـَبك
    م‘ـَوت اح‘ـَبك
    ماهي كِلمه أو . . { ش‘ـَعور
    م‘ـَوت اح‘ـَبك
    م‘ـَوت اح‘ـَبك
    م‘ـَوت اح‘ـَبك
    يعني ح‘ـَبك ليـ [ح‘ـَياه ] . . !
    الاول :اسمعني فراس لو كانت تقولك "ويقلد اصوات البنات"..فراس تعال .."وعدل صوته"..انا ماسكك كذا نذاااله لا تروح لها .. وش بتسوي ؟
    فراس: بفك يدي
    الاول خش جو مع التخيلات:لااا انا ماسكك بقوووه مره ..
    فراس علطول :بقطع يدي والحقها !
    الثاني :وووووجع!..حبْ ماقلنا لا بس مب كذا !
    فراس: والله مايحس باللي احس به الا اللي يحب صدق !..مثلي يعني طبعاً !
    الاول : هههههههههههههههه .. انا ماأستغرب .. من عرفت فراس وهو يهذري بـ بنت عمه زي المجنون ..قسسم بالله روميو مايجي نصك
    فراس يطالعه:ههه مجنون وبس .. "وبشوية الم لانه يدري ان حبه لها اكبر من حبها له"..والله قمت اخاف على عقلي من هالحب !
    الثاني :الله يخليكم لبعض يارب
    الاول : يالله هذي هي الحمدالله .. من نصيبك
    فراس تنهد وطالع السمآ اللي بدت تمطر :الحمدالله !!!
    مسك جواله وارسل لها
    "اشًتقت ل?..!!
    ع‘ـسًـآك بـ ~ أح‘ـسًن الأح‘ـوٍآل..~~
    ع‘ـسًـآني --{ ج‘ـيت ع‘ـلى بآل? ..
    مثل مآنت ~ شًغ‘ـلت البآل..!!"
    ?????

    آلجنوٍن " ع‘ ـَـَيوٍن وٍعيوٍن? { وٍطن . . !
    وٍآلوٍطن من | غ‘ـَـَيرٍ عين? * وٍش ي?وٍن . . . }
    [ . . لآ شوٍآرٍع . . ]
    [ . . لآ آمآني . . ]
    [ . . لآ س?ن . . ]
    آنتي بـَ / لحآل? زٍمن { دآخل زٍمن . . ~
    ?يف | عمرٍي ينحسب × لوٍ يحسبوٍن . . !
    ?????

    كان يمشي السيب الطويل لين صول للغرفته .. سمع صوت نفس الصوت اللي سمعه أول .. صو بكآء طفل .. حس ان مليون شعور تحرك داخله واشتعل يوم سمع صوت بنته تصييح ! ..
    من غير رآي منه اتجهه للمكان الصوت .. وقف عند غرفه لما فتحها حس بخيبة امل .. لانها كانت فاضيه .. سمع الصوت ثانيه كان عاليمين شوي اتجهه للمصدره كانت غرفه مسكره .. فتح الباب واتضح صوت البكآء مره .. وصار يسمه زين .. زين !
    شاف الشغاله شايله بنت لابسه وردي وصغيره .. حتى عمرها ماتجاوز الـ أشهر من صغر حجمها .. ليه لا .. هي حتى ماخذت وقتها اللي يكفي في رحم امها !
    راح واخذها من الشغاله وآمر الشغاله انها تطلع
    جلس عالسرير وهو يتأمل ملامح وجهها .. استغرب من شي انه اول ماشالها سكتت وكأنه حست انها بحضن ابوها .. وكأنه شمت عطره ممزوج بعطر امها اللي رآحت حتى من غير لاتودعها !
    أبتسم وهو يحس بخيبة امل لانها ماتشبه لأمها .. كانت ماخذه ملامح ابوها وشوي من خجل !! ..
    /
    قالت وهي ماسكه بطنها:تدري وش ودي ؟
    سعود وعينه عالجريده : وشو ؟
    ديمـه تتسند وتناظر السقف تفكر :ودي اللي في بطني ياخذ ملامح وجهك
    سعود طالعه :ليه؟
    ديمـه ابستمت :ودي يكون حلوو عليك
    سعود :لا انتي احلـى
    ديمـه :ههههه حلو المجامله .. بس جد !..ودي يصير يشبه لك انت !
    /
    أبتسم وهو يشوفها تطالعه .. كانت تشبه له هو وخجل ولا فيها من ديمه الا شوي ! ..
    الدموع شوشت عليييه الرؤيه ..صوت جوآه يانبه ليه يترك بنته كذا .. مب يكفي انها الحين من غير .. بعد يبي يحرمها من ابوها ؟؟
    سكر عينه ونزلت دمعته وطاحت على خد بنته ..
    أبتسم لها زي المجنون كأنه مايبيها تحس انه يبكي ..
    تثاوبت .. وسكرت عيوونها كأن جفنها ثقل عليها .. حواجبها الخفيفه نزلت شوي واعلـنت نوم هالصغيره
    ضحك بألم وضمها للصدره .. وتمتم: الله يرحمك ياديمـه !!..

    ?????

    عالمغرب .. كان نازل الدرج .. ومعاه بوكه ومفتاحه سمع صرآخ امه جآي من الحوس
    - سطاااااااااام !...يالله يآأبوي تأخرنا !!!
    طلع سطام عند امه .. اللي كانت لابسه عبايه عالرآس فيها شوية لمعه ..:وينك ياخي سنه !
    سطام يعدل غترته :والله وشسمه .. كنت فالحمام
    ام سطام تمشي قدامه : طيب طيب ماعليش .. امش يالله
    ركبوا السياره ورآحوا المستشفى .. دخلت ام سطام للدكتور لان كان عندها موعد كالعاده لازم ترجع كل ماخذت لها كم شهر ..
    شي روتيني بحكم انها كبيره فالسن
    اما سطام كان يمشي في ممرات المستشفـى .. والطفش لعب به لعب .. حتى انه قام يقرآ اللوح المعلقه عالجدران ..

    ومـَـًآزلتُ ?ِــِـِـٍمآ أنـَـَآ أشـِـِتآقٌ
    بص‘ـَـَمت وأتـِـِلهفُ بع‘ـَـَـًمقْ......
    .وآ?ـنٌ بسرعـہ الـَـَـًبرقٌ
    ومـِـِآزلـَـَتٌ ?مـِآ أنـِـِآ أنـَـَآم على
    !! الـ?ـِـِلم وأسسس‘ـَـَـَتيقـَظ علىْ الـَـَـًوآقع

    كانت تمشي في أسياب المستشفى .. وشافت ولدها واقف ويقـرآ لوحه عن السكر وعلاجه واسبابه وطرق الوقايه منه .. أبتسم وهي تشوفه معطيها ظهره !
    قربت له وحطت يدها على كتفه .. وقالت بصوتها الحنون : ناصر يا أبوي ورآ ماتجلس في الانتظار ياقي وقت !!
    التفت للحرمه كان واقف كانت وصل للنص صدره .. طالعها هذي مب امه ابد .. ولا تشبهه لها ..كانت مضآوي تطالعه ولا حتى رمشت .. وهو كأنه يبي يوريها وجهه عشان تعرف انه مب "نــاصر" !! .. بس شكلها مافهمت عليه
    قال وهو مبتسم : انا مب ناصر !
    ناظرت فيييه وشي جواها تحرك وتهيّـج .. حست بنفاضه تسري بكل اطرافها وكل شريان فيها احتفظ بالدم ولعد توزع بـ كل جسمها .. قالت بصوت واهن : مـ..محمد ؟
    سطام عقد حواجبه .. :نعم ؟؟
    ام محمد بلعت ريقها .. تجمعت دموعها وهي تناظر قدامها ..مزيج بين ناصر وعبدالرحمن .. وعمها الله يرحمه .. محـــمد ! ..
    كأن هالـ 3 واقفين قدامها .. معقول في إنسان ماخذ من كروموسومات العائله ..بدون لا يكون فيه صلة قرابه !
    أكيييد انه محمد !..أكيـــــد .. سطام استغرب من هالحرمه الواقفه .. مايدري ليه لان قلبه لها .. رحمها وهي تناظره وكأنها ترجي منه شي ..
    مدري كم بقـوآ كذا يطالعون بعض
    أُم .. ؟! ~
    لكن ‘ مآ قدرت تحضن ..| ولدها

    سمعت صوت ناصر من وراها .. :يمه تعالي انا هنا ..
    وقف ناصر وشافهم كذا يطالعون بعض .. طالع في امه اللي كانت تناظر في سطام ..وعيونها مليانه دموع .. رجع ناظر سطام اللي يطالع في عيون مضآوي
    ناصر يناظر سطام وفي راسه حرش:خيير يالاخو!...مشبه؟
    سطام ناظر ناصر .. :لا حصل خير .. بس هي تو تناديني تحسبني شخص ثاني
    ناصر: تستهبل انت؟.. ولا تستهبل
    سطام رفع حاجب:شآيفني كبرك انا ..عشان استهبل معك؟
    ناصر وقف قدامه شوي ويقوم يضربه بس وقفته امه ..قالت:..وش أسمك يآبوي ؟
    ناصر :يمه وش تبين بأسمه .. امشي بس الله يهديك عندك موعد
    سطـام يعاند :اسمي سطام
    ناظره ناصر .. وقال :ماتسمعني تو اقولها خل نمشي وشوله تحكي ؟ .. ولا الدعوه عناد يعني؟ ..
    سطام : انت كم مره لازم اقولك اني مب كبرك عشان استهبل معك ووتحاكيني كذا !.. ماعلمك ابوك شلون تحترم اللي اكبر منك ؟
    ناصر :شف وقسسم بالله ماحدني الحين من اني اقوم افرشك الا امي اللي جنبي .. والله لـ أقوم الـعن خامسك واعلمك شلون تحترم عمانك!
    تو سطام بيرد اللي شكله مستخف في ناصر .. بس قاطعته مضاوي :ناصر انا سألته وابيه يجاوب .. "وبفشيله"..ماعليه ياأبوي هو مايقصد .."وابتسمت بآلم".. بس اني سألت لانك تشبه لـ ولدي محمد !
    طالعها ناصر مصدوم .. شك ان امه انهبلت يوم انها تنادي واحد تحسبه ولدها اللي مات من حياتهم من اكثر من 20 سنـه ..أبتسم سطام وقال:الله يخليييه لك !
    مضآوي : ومن انت ولده ؟
    سطام :آلـ"......"
    ناصر بضحكه خفيفه .. طالعته امه بعتاب .. وقال :بالله وش اصلكم؟
    سطام يهدوء :عيآل آدم وحوآء
    ناصر:أضحك مثـلاً ؟.. اقص يدي من نص كانكم قبايل
    سطام ضحك بسرخيه :ههه .. والله ان عقلك افاقه محدود جداً ..أجل قبايل هاه؟
    نادته امه .. رفع عينه من فوق ام محمد .. لانه كانت اقصر منه .. ابتسم لها وقال:يالله مع السـلامه .."وطالع ناصر"..مع السلامه ياولد القبايل!
    ورآح
    ماتدري ليه مضآوي حست بألم وقهر لما رآح هالولد لـ أمه !.. وكأنه تحسد هالحرمه على ولدها .. اللي شعور الامومه داخلها تفجر لما شافته وكلمته !

    عَج ‘ـــــزْت أأعبــٍـٍـٍـٍــرر ...
    عَج‘ــــزْت أأبكــٍـٍـٍـٍــي ...
    عَج‘ـــــزْت أأبــٍـٍـٍـٍــووح ...
    أأبــٍـٍـٍـٍـــووح ...
    أأبــٍـٍـٍـٍـــووح ...
    بـاّللـ‘ـي فِــيّ دَاّاّخِــل اّاّلــرووح ...
    مَددري !! وِش‘ أأسسوي ..؟
    مَددري !! وِش‘ أأقـــــوول ..؟
    كِـِـل شَــي بــِـِـِـدَاّاّخِــلِــي يُنُــٍـٍـٍـٍــووحْ ~~‘


    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:50 am



    الجزء الثـآلث عشـــر..!

    وقفت قدام المرآيه تعدل لبسها اللي كان عباره عن بنطلون سكني شوي مخطط ابيض وكحلي ..من اشكال مانغو وزارا.. مع بدي وجاكيت رسمي ابيض .. أخذت كحل اسود يناسب مع رسمة عينها وخطت بكل احترافيه .. صلحت شعرها الشبيه بشعر فكتوريآ بيكام طويل من قدام وقصير مع ورآ ..
    - مراااااااااام يالله مشينا !!
    مرام تاخذ عبايتها: طيب طيب !!!
    راحت عند مرة اخوها .. جواهر ..:جيييت
    جواهر تطالعها وتتفحص لبسها :زين اشوى هالمره لبتسي لبس زين .. "ترفع اصبعها "..أسمعي مب تفشليني قدام العالم ..وتراني ملاحظه ام سعود تسأل عنك واجد هاليومين .. وكنك معجبتها يمكن تخطبك للسعود ..فمثل ماقلت لا تفشليني وتجلسين تطلعين فالحوش و حاولي تترززين عند خجل ونجلا .. يمكن تصادقينهم
    مرام بخيبة امل :سعود؟؟...طيب عندها بندر مب متزوج
    جواهر بضحكه ..اهتزت ثقة مرام بنفسها :انتي !.."وتأشر عليها من فوق للتحت"..تاخذين بنـدر!..بندر مره وحده ..عالاقل سعود نقول ياخذونك تربين بنته مب بنـدر اللي توه عزوبي ..عالعموم مانبي نستبق الاحداث ان خذاك ماقلنا لا !..الا ابركها من ساعه .. بس حتى لو خذاك سعود .. حلوو !!
    مشـوا ومرام تحس ان كرامتها صارت فالارض .. كل ماتنمت شي بحياتها مايصير لها .. صكتها روعه يوم تذكرت انها رسلت للـ بندر .. رفعت جوالها فكرت ترسل له مسـج ثاني ..!
    " قولْ .. " أحبّ?ْ " ..
    قولْ .. و .. طيّرنـے بـ هوا?ْ ..
    خلنـے أحسّ .. | الدّنيا | .. أجملْ و انا يمّ?ْ ..
    قولْ.. " أحبّ?ْ " ..
    خلنـے ألبسّ .. ( عُمُرْ ) ..ثاآنـے ..
    قولها و .. زلزل كيانـے ..
    عيدنـے لـ .. " دنيا" .. البياض ..
    .. : أتبعثر : ..
    و خلنـے ألمّ?ْ ..
    .. " حبنـے / حبنـے " ..
    و لا يهمّ?ْ ..
    قولْ .. " أحبّ?ْ " .. رقّص .. ( الدّنيا) ..بـ .. " عينـے " ..
    قولْ .. " أحبّ?ْ " ..
    و .. أوعد?ْ ..
    أزرع ل?ْ بـ .. " كفّـے " .. أماني ..
    و .. لا .. " أثور /و لاألوم " ..

    و .. لا أعانـے ..
    و أنولد في .. { حضن } .. حبّ?ْ ، من جديد .."

    ?????
    يا دِنيَا الهَمْ. . {ي?فيّني
    وِرِبيضَ‘ـَاقت سِنّيني~
    أح‘ـَا?ِي نَفْسِي,وِ أتآلمْ
    آآهـ .. [ متـى ظنـآآي يجيني ] ..!

    ?????
    كانت جالسه في احد الكراسي تنظر متى ينادون اسمها ..جنب ولدها وسآكته ..حاطه يدها على خدها وتفكر بهالرجال اللي اخذ كل تفكيرها .. و خلااها تفكر بولدها محمد .. شعور داخلها ماتقدر تتجاهله .. هالولد ذكرها بـ عنف وبـ محمد !
    - يمه!..وش قصدك يوم تقولين للرجال انه يشبه محمد
    ام محمد :......"سرحانه"
    ناصر:يمـآآآآآه!
    ام محمد:......
    نااصر طارت عيونه :لا شكل الولد آخذ عقلك!..تراني بديت اغار.."علآ صوته".. يمااااااه
    ام محمد التفت :هاه .. وش كنت تقول
    ناصر: أبـد .. سلامتك
    ام محمد :نويصير!..ترا ماكان لك داعي يوم تاردد الرجال
    ناصر :سطام؟
    ام محمد :إيييه !.. وش انه مسوي لك ؟
    ناصر:مدري ..بس يمه والله حطي نفسك في مكاني .."وقام يغني"..حط نفسك في مكاني كيييف اتحمل زمااني ..جرب احساسك عشاني ..قووول والباقي علينا قول والباقي علينا .."وقام يصفق"..يعني يعني ماودك تجيينا يعني متكبر
    ام محمد تناظره بـ نص عين:عسـآ ماشر؟
    ناصر :هع!..خذني الطرب شوي .. المهم والله صدق يمه حطي نفسك في مكاني يعني امك جالسه مع واحد وتبحلق فيييه
    ام محمد يتضربه بـ خفيف :وووجعه الله ياخذك من ولد .. انا ابحلق فالرجال ..وبعدين تراني حرمتن كبيره يعني مامني طمع!
    ناصر شهق يستهبل:انتــي؟؟..انتي الزين كله ..انا خايف يشوفك احد ويبلشونا الخطاطيب من كل حدب وصوب
    ام محمد :تتهزآ؟..
    ناصر:أنــــــا؟..والله اني ماقلت غير الحق!..يكفيك انك امي ..وانا الحريم يترامون علي من كل جهه .."وبثقه زايده"..بس مشكلتي ثقل ولا أعطي وجهه عرفتي؟>>إييييه وااضح مره!
    ام محمد :بس انت قهرتني! ..يعني وش هالاسلوب الاقشر اللي تتعامل به مع الناس؟
    ناصر :إن شاء الله معد اتعودها

    ?????
    وهي في السياره ..التفت للولدها وسألته :هالحين الحرمه اللي كانت تحاكيك وش انها تبي؟
    سطام :تحسبني ولدها ..
    ام سطام :بس ولدها كان جنبها ..
    سطام يهز كتوفه:والله مدري عنها .. قالت لي انها مشبهه علي .. وتحسبني ولدها اسمه محمد ..بس قبل نادتني بأسم ناصر
    ام سطام تناظر قدام :شكلهم عيآل نعمه !
    سطام :وإنّـأ مالنا ومالهم .. انتي لو تشوفين ولدها وقسم بالله عليه أخـلاق ..مدري وش يحس به .. الفلوس ماتشتري الاخلاق ابد
    ام سطام تناظر الشباك وسـاكته .. مادرت ان بسكوتها بس جرحت سطام !
    ?????

    دِنيَـآ بَلاإ مَعْنَـــىّ . . !

    .........دِنيَـآ بَلاإ مَعْنَـــىّ . . !

    .........دِنيَـآ بَلاإمَعْنَـــىّ . . !

    .........دِنيَـآ بَلاإ مَعْنَـــىّ . . !

    .........دِنيَـآ بَلاإ مَعْنَـــىّ . . !

    .........دِنيَـآ بَلاإ مَعْنَـــىّ . . !

    .........دِنيَـآ بَلاإ مَعْنَـــىّ . . !

    .........دِنيَـآ بَلاإ مَعْنَـــىّ . . !

    .........دِنيَـآ بَلاإ مَعْنَـــىّ . . !
    ?????

    كانت ماسكه شنطتها .. دخلت من باب المستشفى وانا وهي تعدل نقابها ..
    راح عند غرفه حقت ممرضات .. لبست البالطو وعدلت طرحتها .. وطلعت مش في الاسياب وهي متجهه للغرفة الـ د. أسماء .. وقفت مكانها ونظراتها الحاده كانت على شخص جالس .. كان يناظرها ولا لفت نظرها الا نظراته لها ..
    طنشته وراحت للمكتب الدكتور

    دِوَخْ النِاسْ بـ [ جِمالِہ] .. !

    حِيرْ الدِنياَ بـ [ دلِالِہ ] .. !


    وضحكت ..مآلي ومآله !

    كان جالس جنب امه وأول ماشافها مقبله ..فـرح مره !..كانت ماشيه بـ غرور اول ماشافته وقف .. ماينكر انه انبسط لانه وقفت وطالعته بـ قهر .. لا هذا اللي يبيـه ..يبي يقهرها
    ام محمد :وش عندك تضحك؟
    ناصر تواسا في جلسته يوم راحت ..:آآآآه مبسوط والله
    ام محمد :دوم إن شاء الله
    ضحك ناصر بصوت عالي:ههههههه .. آمين
    ?????
    نزلت من سيارتها .. ودخلت للقصر عمها الفخم وقفتها سيارته عند البوابه لان في سيارات كثيره .. مشت وصوت النوافير ماليه المكان ..والشغاله ورآها ..
    عدلت مكياجها اللي كان سنبل وعادي جداً .. فتحت عبايتها ذات الاكمام الواسعه ومبطنه بـ حرير اصفر مشجر ..بس مافصختها .. بان لبسها للي كان لونه سمآوي .. لمت شعرها اللي بلون القهوه وكان مجعد شوي على جنب .. وجطت روج فوشي يناسب مكياجها البروزني اللي حاطته !
    دخلت القصر عند الباب شافت الحريم .. حطت شنطتها الكوتش وكبيره على كتفها ..
    طلعت منها عطر وتعطرت وسلمت عالحريم اللي فالمدخل .. أبتسمت وهي تشوف خجل جايه
    خجل :واخيراً جيتي نجولآ ..
    نجـلا تفصخ عبايتها وتمدها للشغاله : معليش بس متى قمت !..
    خجل :أوكي ارقي فوق .. وانا بسلم عالحريم وبلحقك
    نجـلا تعدل لبسها اللي كان عباره عن فستان طويل سمآوي ..ماركة شانيل..تشبه القمصان حقت البيت ..لكنها فخمه .. وسيوره سخييفه مره ومع ورآ أكـ×ـس.:أبي اروح لـ ديمآ
    خجل خقت :ياناس هالانسانه تزنـن !..طيب روحي وبلحقك اول ماأخلص
    مشت نجـلا لين وصلت للدرج رفعت طرف فستانها والتفت للشغالتها وقالت :اوكي تيتآ .. روحي خـلاص
    هزت الشغاله راسها .. وراحت ..
    رقت نجـلا الدرج واتجهت للغرفه اللي فيها ديمه الصغيره .. طقت الباب ودخلت شافت مافي احد بالغرفه ..سمعت صوت الصغيره وهي تصيح ..اتجهت للحمام كان في مثل الغرفه الصغير قبل الحمام .. كان عليها مثل السرير الصغير مرتفع حق البيبيز .. الشغاله حاطه ديمه عليه وتفصخ لها ملابسها لانها بتتروش .. أبتسمت نجلا وهي مبسوطه اول مره تروش طفل من يوم اخوها مشاري وكان عمرها 4 سنوات يعني ماتتذكر..ولا في آمل
    نجلا :can I do that
    التفتت الشغاله .. :yes
    تقدمت نجلا للديمه اللي كانت تصيح .. اخذت روب ابيض لبسته عشان لا يتبلل لبسها .. شالت ديمه وصارت بوسها .. مشت فيها لين الحمام وقفت عند المغسله ..التفت للشغاله اللي كانت تراقب الوضع
    نجلا : I do not know how..can u help me?
    الشغاله :sure
    تقدمت الشغاله وعلمتها شلون .. صارت نجلا تروش ديمه اللي كانت تصيح شوي وتسكت شوي ..
    نجلا وهي تغنـي :ام أباربي قيرل ان ذا باربي وورلد ..لآيف بلاستيك اتس فنتاستك ..يو كان بريش ماي هير ان درس مي افري وييير .. ان ماجينيشن لآيف از يو كرييشن .."وتخشن صوتها مع ان مافي أمل خخخ" .. كوم اون باربي لتس قو بارتي ..
    الشغاله :u r so cute
    نجلا تبتسم :ثانكس!

    فيْ دآخْليْ شبْـآ?ْ يشْكيْ غْيآبْـ?ْ..

    أيْده عْلى خْده يْنآديْ?ْ

    وْوْوْوْووْيْن?ْ..!

    وْوْوْوْووْيْن?ْ..!

    وْوْوْوْووْيْن?ْ..!

    فتح باب الغرفه .. وكله شوق للبنته الوحيده .. واللي بقت من ريحة الغاليه .. سمع صوت ناعم .. ماعرف مين
    دخل وأتجهه للحمام وقف عند الغرفه الصغيره كانت نجلا واقفه وماسكه ديمه بين يديها وتلعبها .. رفعتها وصار وجه ديمه الصغير موازي وجه نجلا .. حركت نجلا خشمها الدقيق على خشم ديمه الصغير وتلعبها .. قالت :نعيمـاً ياحلوه !
    أبتسم لأن في احد معطي بنته اهتمام لو شوي .. كان شايل همها لأن حتى خجل كانت لاهيه بزواجها وفراس والجامعه وغيره .. هو عاذرها لانها تعطي شوي من وقت فراغها للديمه .. بس مافي اهتمام من الجنس الناعم اتجاه ديمه الا من امه ولا بعد الا ماندر ! .. لان امه مشغوله بإجتماعات الحريم !
    الصغير بطبعه وسبحان الله ..يميل لـ الانثى اكثر .. لـ أهتمام الانثى وحتى بالنوم .. يميل للحضن الانثـى .. قال وهو مبتسم :مشكوره نجـلا !
    التفتت نجـلا وانصدمت لان سعود هنا .. انحرجت لانه شافها كذا وهي ماخذه راحتها .. أبتسمت :على أيش؟..ديمه مثل اختي الصغيره
    اخذت الشغاله ديمه ولفتها بالفوطه مرسوم عليها لولو كآتي .. عدلت نجلا من الروب اللي كان عليها .. التفت سعود وراح عند بنته فالغرفه .. جلس عالسرير وقبالها بنت اللي كانت تلعب بيديها ورجولها ومبسووطه لان المهاد كان مفكوك عنها .. وتتبوسم ..نزل سعود راسه لها وطبع بوسه على خدها ..
    تسحبت نجلا .. فصخت الروب ونطلته على اقرب كرسي .. وراحت للغرفة خجل

    ?????
    نزلت من سيارة اخوها .. وصلوا للقصر ام سعود .. دخلت ووفصخت عبايتها ووراها الشغاله الحبشيه ..اخذت منها عبايتها .. مسكت شنطتها وحطتها على يدها ..
    جواهر :أقول مرام ..حاولي تحتكيين بـ خجل ونجـلا
    ميلت مرام شفتها ..زيها زي أي شخص طبيعي تكره تذب نفسها على احد .. دخلوا وكانت خجل واقفه عند الدرج .. والظاهر انها تكلم ..
    قالت جواهر وهي تدز مرام :روحي لها يالله
    مرام تلتفت :من جدك انتي؟..اروح اذب نفسي عالبنت !.. والله لوني وشو
    جواهر تطير عيونها في وجه مرام وتتكلم بحده وعصبيه:روحي لـ أقوم الحين اضربك قدام الحريم
    مرام تدري ان جواهر مستحيل تسوي كذا ..عالاقل قدام ام سعود والحريم اللي عندها لأنها عندهم مسويه انها مرة الاخو اللي تحب اخت زوجها .. والطيبه الحنونه والناس الراقيين في تعاملهم!
    اتجهت للخجل الي كانت واقفه عند الدرج وشكلها كانت بترقى ..بس اول ماتخلص تلفون ..بس فالبيت بتعرف شغلها زيييين عند اخوها
    - هههه فراس والله اختك تنتظرني فوق ولاطعتها رربع ساعه ..اكلمك فالليل طيب؟
    سكتت شوي .. ثم قالت :اوكي قلبي!.. بآي !
    سكرت والتفت للمرام اللي كانت واقفه .. أبتسمت مرام بإحراج ..
    خجل بذوق :بغيتي شي؟
    مرام عضت شفايفها .. وش تقول مرة اخوي تقول روحي مع خجل ونجلا ..تمتمت :أأ..بس أبي أسأل وين المطبخ عشان مرة اخوي تبي كاس مويه
    ابتسمت خجل :روحي اجلسي بقول للخدامه تجيب لك ..
    مرام : اوكي !

    ?????

    طالعت فيه بإستغراب .. وأشرت على نفسها بتعجب: أنا؟
    الرجال :إيه انتي! .. بسرعه لأن المدير فيصل مايحب ينظر
    رفعت حواجبي .. حلوه هذي مايحب ينتظر .. قمت من مكاني .. ورحت للأصنصير .. شفت انعكآس صورتي على باب الاصنصير .. عدلت شعري المايل للأشقر وصلحت من شكلي ..
    انفتح الاصنصير واتجهت لـ الدور الرااابع!
    ثواني الا ينفتح الباب .. اول ماطلعت منه .. كان قدامها مكتب مثل الرسبشن ..فكرت تروح تسأل .. بس تذكرت انها قد راحت للمكتب فيصل .. مش لين وصلت عند مكتب السكرتير ..
    - اكسكيوزمب !
    السكرتير اللي كان لمده مؤقته بس : هلا اختي !..جوان صح؟
    جوان :إيه ..
    اشر لها تجلس : ارتاحي ثواني بس ! ..
    /
    "قال بشك"- متأكد ان ابوك وافق؟ ..
    حسين :إييييه والله انه وافق .. ويقول خل فيصل يسوي اللي يبي
    فيصل: وش اللي يبي؟..انا ماقلت شي انت اصرييييت
    حسين :أنت اصـلاً ودك بـ بنت صح؟
    فيصل طالعه : والله لو لي كلمه عليك ولا على هالشركه ان ماأخلي فيها حريم أبد ..بس تنازلت عشان شي مدري وشو
    حسين بتسند :عشان غرزيتك يـا رُجل !
    فيصل وده يضحك .. ووده يوم يكفخه ..
    دخل السكرتير المؤقت .. وقال : استاذ فيصل !..ترا جوان تحتري برأ
    فيصل :خلها تدخل .."والتفت للحسن".. وانت اطلع يآبو غريزه !
    طلع حسين .. ودخلت جوآن اللي ماأسغربت وجود حسين عند "ولد عمه"
    ?????

    جلس ولا شآل عينه عن هيله .. قامت ام محمد وراحت مع الدكتور أسمـاء للسرير من ورآ الستاره ! ..
    طلعت هيله من ورا الستاره بتاخذ الملف وتوديه للدكتوره ..
    قال ناصر بيقهرها:هاه كيف عايشه هالشهر من غير راتب ؟
    هيله طالعته .. ولا ردت ..لفت وقالت تمتم:اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منّـا
    ثواني ورجعت ..قال لها بعصبيه يحاول يخفيها ..وبصوت واطي .. عشان مايسمع احد :شوفي !..أكيد انك عرفتي اني اكبر منك!.. واني بحركه من اصبعي الصغير اقدر اوديك ورآ الشمس !
    هيله تهز رآسها بإستهبال :اها ! .. طيب يالكبير .. في منهو اكبر ! ..
    ناصر:ههههه اهم شي انه مب انتي .. وبعدين تراك انتي الغلطانه
    هيله :إييه اكيد انا الغلطانه .. انا حرمتك من راتب شهـر كامل وانت بحاجته يااولد ماما !
    ناصر بضحكه :ههههه .. كلامك هذا اشبع شوي من غروري عزيزتي !
    هيله طالعته بإحتقار بعينها الحاده ! .. ولا ردت عليه لولا حاجتها للراتب كان قامت لعنت خامسه ..بس حكم القـوي !
    ناصر: أشوفك سكتي .. وين لسانك ولا حركتي علمتك حجمك
    هيله : انا في رقبتي أربعـه !.. ولا والله انا اللي اعلمك حجمك
    ناصر مسوي رآحمها : ياحرااااام أربعه .. اقول تلقيينك تشتغلين هنا بس شغل ترزز قدام الرجآل .. "وقأم قرب لها ..وقصر صوته " .. ألآ بـ كم الليله؟
    مـاحس الا بـ كف حآر جآه مع خده .. خلآ وجهه غصب يلف عالجهه الثانيه .. اما هيله كانت يدها ترتجف اول مره تتعرض لـ إهانه كذا .. اول مره احد يقولها شي زي كذا وفي عرضهـا
    هي قابلت ناس واطيين وقمه في الدناءه والخسه .. بس مثل هاللي اسمه ناصر ماقد شافت .. مايهمها لو تنفصل من شغلها .. بس اهم شي خذت حقها ..
    هيله بـ قهر الدنيا كله ..وأنفاسها تتسآرع : انت واحد وآطـي ..

    وقفت قدام الستاره بعيده شوي عنه ..طلعت ام محمد والدكتور اسمها
    د.أسما: شو صار؟..
    هيله :أنا طالعه ..
    طلعت ..بس اللي ماتوقعته ان ناصر لحقها .. مسك يدها والتفت وهي مصدومه مره ثانيه .. يمسك يدها بعد ؟..لهالدرجه هي رخيصه كذا بـ عيون الناس
    هيله بـ قهر الدنيا كلها تنفض يده بقوه:شكلك تبي كَـف ثاني
    ناصر :على بالك يعني بسسسكت على حركتك يالوصصخه!
    هيله توقف قدامه :مالوصخ الا انت

    رفع ناصر يده بيرده لها الكف ..وهيله انكمشت على نفسها .. بس حس بيد تمسك يده التفت كانت امه ماسكه يده ..:ناصر انهبلت انت وش ناوي تسوي بالبنت ..
    ناصر عينه حمرآ من العصبيه .. :خليني عليها ... خل اربيها بنت اللذينآ !
    ام محمد ويدها ترتجف:ناصر جلعك في حرج كانك مديت يدك عليها ..
    ناصر ماقدر يسكت كرامته انهدرت وتمرررغت فالتراب ..عشان وحده ماتسوى تراب جزمته !
    ام محمد :ناصر اذا تبي رضآي لا تمد يدك
    نزل ناصر يده ..وكان يغلي من القههر .. طلع من المستشفى وراح عند المواقف وهو حده معصصصب .. شآت كفر سيارته برجوله ولا يحس ان اللي داخله خمد لو شوي ! ..
    رص اسنانه وصرخ صرخه مكتوومه .. مرر يده على خده وهو يتحسس الكف المهيين اللي اخذه تو من هاللي أسمها هيله ! ..

    أصفقل?ْ. .

    قدرتْ تثيرْ بـ أعصآبيّ!

    ?????
    "عقد حواجبها"- بس انا ماصار لي حتى شهر من توظفت ..شلون؟
    فيصل يتسند : والله شوفي اخت أرجوآن انا ماجبرتك على شي ! .. الترقيه ووصلت لين متكبك !..تقدرين ترفضين وتقدرين توافقين!
    انقهرت من اسلوبه ..كأنه يقول بحركيه عمرك ماوافقتي .. :أسمي جوآن !..طيب .. أقدر اخذ مهله افكـر
    فيصل :عنك لين بكره .. لأني بحاجة سكرتير بأسرع وقت .."يأشر عالباب"..تقدرين تتفضلين
    قامت هي من عنده .. وأتجهت للباب .لفت تب تبي تسأله اذا حسين له يد بالموضوع .. بس سكتت ..
    فتحت الباب وطلعت ..وهي تمشي وتفكر هل توافق ولالا ..بس المشكله انه عرض غريب جداً .. يعني من بـد خليقة الله هذولي يجي لييييين عندي؟
    - تفكريييين؟..انا من رآيي وافقي وبس
    التفت للصوت حسين وقالت :انت لك دخل بالسالفه صح؟
    حسين يقلدها نبرتها لما تتكلم انجلش..ويأشر على نفسه ببرءه :مــــي؟؟
    جوان :حسيييين! ..
    حسين :عنونه !..أمري تدللي
    جوان :ابي اعرف انت لك دخل باللي قاله لي تو المدير ولالا
    حسين يحك راسه :بصراحه بصرااااحه يعني ..إيه ! .. انا اللي جبت له الفكره
    جوان تذكرت :الا تعااال .."وقربت له شوي وتصفقه" .. ليش ماعلمتني من الاول انك ولد صاحب الشركه
    حسين :هههههههههه من قالك؟
    جوان :دريت!..المهم ليه ماعلمتني؟
    حسين:مدري ..يعني تخيليني وانتي فجأه جايه اقولك انتي ياحرمه تراني ولد صاحب الشركه
    جوان :بس ولو !..لازم اعرف ..
    حسين :هذاك عرفتي ..المهم وش قلتي تيصرين السكرتيره ؟
    جوان تنهي الكلام :شـف ياحسين! .. انا صحيح عايشه ببلد اجنبي .. بس تراني فالاخير بنت ناس وحموله ! .. وانت ولد سالم آل "....." وكلنا لنا سمعتنا وعوايلنا فمب حلوه في ح قنا يطلع عننا حكي مبزين
    حسين:طيب؟
    جوان:يعني علاقتي معك ماتتعطى حدود الشغل وووبس!!!!
    ?????

    نزلت من الطياره وانا مبسووطه حيل .. حسيت به يمسك يدي .. بس اني شلت يدي عنه ..
    احمد :تبين نروح البيت نرتاح .. ولا اوديك بيت اهلك !
    نوره تطالعه :لآلآ .. اكيد بيت اهلي ..
    احمد يطالع :ماجا احد من اخوانك
    نوره تبتسم وهي تتذكر اخوانها : انا قلت لهم اني بجي فالليل .. لأن امي من النوع اللي يقلق
    احمد :اوكي ..مشينـآ !
    مآهيْ ح?آيةْ إنتْ رآبحْ و خسرآنْ!
    أو هيْ ح?آيةْ. . {يآ أبي?ْ وُ تبينيّ!
    المسألةْ|رُوحينْ|فيْ دآخِلْ إنْسآنْ. . !
    شفت?ْ رحلتْ،
    وُ. .شفتْ رُوح?ْ فيْ عينيّ!
    غمّضتْ أرِدْ الرُووحْ من خلفْ الأجفآنْ‘,
    عشآنْ أصدِّقْ| . .?ِذبةْ إنّ?ْ تجينيّ!

    وصلوا للبيت .. دخلت نوره يوم شافت بيتهم تجمعت دموعها .. دخلت جوآ ولا شافت احد .. وقفت تتأمل في الصاله .. شوي الا تسمع احد يغني ..
    نزل متعب اخوها الدرج كان لابس شورت أصفر مع تي شيرت ابيض كت ..
    نوره :متعب يالمعصصصصقل !..أنزل
    متعب يوم شاف نوره طارت عيونه .. :نوره؟
    نوره :لا جدها ..
    راحت له وهو نزل الدرج جآ بيسلم عليها بس هي ضمته وقامت تصيييح .. هي حست بـ دفآ الرياض .. ودخلت البيت اللي عااشت فيه كل حياتها .. والحين تشوف اخوها حست بـ الامان ..
    يوم بعد عنها شاف شكلها .. كانت عبايتها فخمه .. وشنطتها من احسن الماركات وحتى ساعتها
    متعب:اكششخ ماتلعبيين والله !
    نوره أبتسمت وهي تمسح دموعها: جبت لكم هدايا ..وقسسسم بالله شي
    متعب :يـآهوو شكلك موسعه صدرك
    - نوووووووووووووووره؟؟!!!!!
    رفعت نوره راسها شافت ملاك .. نزلت ملاك الدرج ركضض .. وحضنت نوره
    وقاموا يصيحوون
    متعب :يالليــل!.. المهم وش الهدايا
    ملاك تنطط من الفررحه :صدق جبتي لي هدايا من بـاريس؟؟؟؟
    نوره :ههههههههه ايه .. شفتي كييف اختك ؟
    ملاك :والله شكلك مبسووطه انتي وذا الوجه
    متعب :مالقاها الا انتي .. "تذكر".. الا وين رجلك؟
    نوره :يمنـه برآآ يحتري
    طلع له متعب وقاموا نوره وملاك يسولوفون
    نوره :وين امي وسطام وأحلام
    ملاك :أحلام بتجين فالليل على اساس انك بتجين يعني كذا متأخر .. وامي رايحه للموعد مع سطامي
    نوره :وناااسه اشتقت لهم..وحشني سطااامي .. ودي كذا .. "وتضم نفسها"..اضمه اضمه كذا وهـ بس ..الصدر الحنون!
    ملاك بنص عين :انا اخبر الواحد يشتااق لـ أمه .."وتحمست "..المهم ماقلتي لي مافي شي فالطريق
    نوره استحت:ووووجع ملآكووووه !!..
    ملاك :شكلك لهيتي مع التسوق ونسيتي تحملين
    نوره :أكرهك وجع
    ?????

    "همٍ يضنوٍوٍني سٍ' َـَـعيده
    وٍآنشققُ منُ هنـآيـآإ}*
    رٍح وٍوٍبلغٍ'َـَـهمٍ بهمي
    بـإني معتـآزٍه لفـَـَـَـَرٍٍحُ!
    وٍهـ السعٍ' ـَـَآده اللي لقوٍهـآإ
    "{ليّ شهـرٍ والله وٍأ?ثرٍ*
    آتسٍ'َـلفهآإ و ٍترٍدني !
    --{قـلْ لهـمٍ وٍآحـلفْ يميـَـًََـًَـَـَـَن~
    --{بإن حٍ'َـًزٍني مآترٍ?ني~
    --{وٍإنـہُ متمس? بأرٍضي~
    وٍلمـآ قـآلوٍا || إني آغني !
    "[مآدرٍوٍا والله عٍ'َـَـني!
    حتىٍ فرٍحـي يوٍوٍوٍم آضمـہُ~
    آجمعــہُ وٍآرجعُ آلمــہُ!
    حيلُ آلمّــہُ / ?نيّ آمــہُ
    وٍدوٍوٍوٍن مآ آقصـد}*
    " ............. تنثـرٍ !
    ".....................تنثرٍ!
    " .............................تنثرٍ!

    ?????
    دخل حمد للمكتب .. شاف ابوه "مبارك " .. جالس عند مكتب ولده عبدال عزيز وحاط رجل على رجـل .. ويلعب بسبحته ..
    قال بصوته اللي داخله فييه فخامة كبريـاء .. وغرور :عبدالعزيز .. كني سآمع ان ولد حرمتك نواف مكثر جياته عندنا
    عبدالعزيز يطالع حمد .. :هو يزور ابوه .. ويشوفه زي ماأنا اشوفك
    مبارك بصرامه : لاتقـارن نفسك ياولد آل "......." فييه .. هذا دمـه ملووث !..اما انت ولد عائلة آل "...."
    عبدالعزيز مقهور عشان ولده المظلوم :بس مهما كان هذا ولدي
    مبـارك :أسمعني ياعبدالعزيز .. ان شميت ريحة خبر انه معتب بيتي من غير مناسبه .. أنسسسى ان لك ولد !!!!
    حمد بصوته الرخيييم :اصـلاً مفروض ينسى من زمان ..بس انت يبـه معطييه وجه
    مبارك : مايهون علي بكري!..
    ?????

    لحٍّْظْة
    وٍشًِْ هٍَذٍَآ آلليَ فْيَكَ سٌِِّآكَنْ ..؟
    قٌٍلبٌَِ يَنْبٌَِضًٍ........
    آوٍ حٍّجًِْـرٌٍ ؟
    سٌِِّآمًحٍّ آحٍّسٌِِّآسٌِِّيَ / وٍلكَنْ .. .............
    { مًآ آحٍّسٌِِّ آنْكَ بٌَِشًِْرٌٍ[ !! ]

    ?????
    - هيييييه!..وين وصلت يآلاخو ؟
    خالد :هلا راكان معليش كنت سرحان شوي
    راكان : وش عندك انت بس سرحان
    خالد :أفكـر في نجـلا ..
    راكان : منهي؟..صديقة اختك ماغير؟
    خالد يهز راسه
    راكان :وش فيها ؟.. ماطابت
    خالد : مو على كذا .. مدري بس أحـس .."غير رايه"..إنسـى!
    راكان :خووويلد .. وشو عسى ميب معجبتك
    خالد أبتسم:مو على كذا .. بس
    راكان :اقص يدي كانك ماتفكر فيها كـ أنثـى !
    خالد ضحك من غير صوت .. : طيب؟
    راكان : طيب الواحد اذا حس هالاحساس وش يسوي؟
    خالد :ايش؟
    راكان :يروح يخطب !... رح اخطبها
    خالد :انتي تدري منهي بنته اول؟
    راكان:لا..مين؟
    خالد :آل "....... "
    راكان بضحكه استهبال: هههآآي .. اجل خلك على احلامك بس..من يطولهم هذولي .. وبعدين وانا أخوك الواحد يخاف من هالناس الاكباريه .. مد رجولك على قد لحافك بيلاخوو ..
    خالد :عشان عندهم فلوس يعني؟..طيب انا عندي فلوس..وماأعتبر فقيير.. ولا مب أد المأم
    راكان :ياباب هذول ماتمشي معاهم شغلة عندك ماني فقير.. لازم يكون عندك دراااهم ماليه البنووك .. وبعدين المسأله مب قد المقام ولالا ..و لا هي مسألة فلوس .. هذول عايله مب حيّ الله تجي تخطب والسـلام !..وبعدين هذي تلقى ولد عمها يحتريها هذا اولاً ..ثانيا مثل ماقلت لك هالمجتمعات الواحد يخاف منهم يـآخي !
    خالد يحط يده اللي فيها قلم على خده :بس جايزة لي يـاخي .. واصلاً البنت ماتحسها منهم احسها عاديه زيها زينا ..
    راكان:انت مادخلت مجتعاتهم عشان تحكم !.. هذولي مايناسبوون الا من حيهم وحيانهم .. ليش يلووثون دمهم ويطلعون الورث بـرآ
    خالد :يـاخي ليه تكسر مجاديفي ؟
    راكان :انا ما كسرت شي..انا اصحيك عالواقع المـرّ هع!
    خالد :ههههههه اهم شي مـرّ.."وبجديه"..بس انا بجرب حظـي ..وبفاتح اهلي بالموضوع
    راكان:بكيفك !

    ?????
    وهي جالسه عالمرجيحه .. وتناظر الحوش ..دخلت سياره فـارهه بكل شموخ للقصر .. قام قلبها يضرب طبوول .. وقفت المرجيحه .. وعينها تنتظر بكل شوق .. تبي تكحل عينها بشوفته ..
    نزل هو من سيارته .. وكان ماسك الجوال ويكلم ..
    جا واحد من السواويق اخذ السياره ولبقها فالباكنق ..كانت تطالعه لين اختفـى عن عينها ..
    رفعت راسها للسمـا .. :يـارب ..يارب ابي بندر من نصيييييبي يارب !!!

    ليلنا { الدافي الحزين ~

    صدقني :-

    لو أبعثر لك {شعوري!


    ما يطيح ألا [ حضوري ]

    وارتباك / العاشقين !

    آه يا طول المسافة بين .. / أحلامي وبيني ~ !

    آه من .. هز احتمالي : (

    غير إحساسي || وحنيني!

    صدقني .. :

    ما عرفت أحب غيرك !

    ما عرفت أحب غيرك


    نهـــــــآية الجزء ..|~

    ابو محمد
    عبدالرحمن= رجـل أعمال يملك وكالة سيارات ..
    زوجته مضآوي= ام محمد (وبنت عمـه) =46
    محمد= 28
    نـاصر=26

    مبـارك هذا يصير عـم ابو محمد
    وعيـاله ( اللي هم عيال عم ابو محمد وام محمد)
    عبـدالعزيز (ابو نواف) = 47
    حمـد = 35

    ابو فراس أخو ابو محمد من الابـو وعمه مبـارك
    عياله
    فراس 25 سنه
    نجلا 22 سنه
    يزيد 21
    مشـاري 18
    زوجتـه ميته ومتزوج "سـاره" من نفس العايله ..
    ماجـاب منها عيال

    أبـو سعـد
    سعــود متزوج ديمـه ولا عنده عيال (زوجته حامل)
    بنـدر = 29
    خجـل= 22

    العـائلة العاديين :d اللي بـ العنابي أخوان
    ابـو سطام
    عياله سطـام و أحلام = 28 سنه
    متعب= 25
    نوره= 23
    ملاك=23
    أحلام متزوجه وعندها "اميره و عبدالعزيز"

    أبـو خالد >اكبر واحد
    عنده خـالد 29 سنه
    مالك 23
    عليا 22
    هيـا 18
    عبداللطيف>>ميت
    جوان 23
    الجوري 17 عايشه مع عمها لانها يتيمه
    (الجوري وجوان خوات من الابـو )


    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:55 am




    الجزء الرآبــــع عشـــر..!

    - نوووووووووير جلعك الموت ..رجعتي من السسفر وأخيراً
    الجوري ماتت ضحك على ردة فعل هيـا .. خبطتها ملاك مع راسها :وجع لاتدعين على اختي !!.. جعلك تموتييين انتي !!!
    هيا تمسك راسها :عمـى يعميييك وجعه!
    ملاك :يقطع آذآنيييك ياهيـا بنت الـ"..."
    هيا :ويااك ان شاء الله
    عليا :هههههه مجانين
    نوره :من جــد
    عليأ: انتـي كيفك نوير اخبارك
    نوره تنهدت :آآآه ياعليا .. وربي كنت انتظر متى ارجع الرياض عشان اقولك وافضفض لك اللي في خاطري !!
    عليا ارتاعت : وليييييه ؟ ..
    نوره :أمشي ندخل جوآ اكلمك
    ركضت هيا عند نوره ..وضمتها وضربتها مع ظهرها :هييه ترا ماسلمت عليك ياحلوه
    نوره ضمتها بدورها:هههههه اوكي طيب لاتعصبين
    ووخرت عنها .. :اشتقت لك مرررره .. الا ماقلتي لي .. وش احلى الرياض ولا باريس؟
    عليـا:قسسسم بالله عليك سؤال مدري وش يبي
    نوره تناظر عليا: الريـاض .. وربي الرياض احلى
    ملاك :عاد كنتي مع حبيب القلب .. شلون الرياض احلى
    نوره بضحكه تحاول تخفي اللي داخلها :الرياض وربي في عيني احلى بلد ..
    ملاك :بلاك ماتعودتي عالزييين ياماما .. ولا احد يعاف فرنسا ويختار الرياض .. لا يكثر بس طول عمرك بنت فقـر
    عليا:تراني اكره هالكلمه بنت فقـر!!..وربي ماعلينا قااصر ..يعني نلبس زين نطلع نروح ونجي !.. خـلاص !
    ملاك:ايييه يكفي ان سيارة اخووي سطام جيب لاندكروزر يعني ماعلينا ..من الطبقه المتوسطه
    الكل:هههههههه


    ?????

    طلع من السوق .. وصديقه ورآه يلحقه .. وقف عند بقاله وشرآ باكيت دخآن وولعه .. جلس عالرصيف وقام يدخن ..
    طالعه صديقه بـ صدمه:نـاصر ..رجعت تدخن؟
    ناصر يطلع الدخان من فمـه ..:إييييه وفي امك خير قلي بس اوقف
    طارق يجلس جنب ناصر عالرصيف:وش فيك انت مب على بعضك.. من دخلنا السوق وانت ماااش!!
    ناصر قامت يده ترجف من القهـر والغييض : تخيل ياطارق بنت الـ .... مدت يدها علي .. ولا قدرت ارد .. "بقهـر قوي"..وربي مقهووور!!!
    طارق :وناوي تحرمها من الراتب بعد؟
    ناصر :لآ .. ودي بـ شي اكبر ..,"وصرخ بقوه"..آآآآآه يالقهـر
    وطلع زفيييرررر .. ورجع يدخن من جديد .. خبط رجوله بالأرض .. وهو يرصص اسنانه
    طارق طالع فالارض..مايدري شلون يهدي ناصر ..:طيب انت وش سويت لها..مب معقوله كذا من الباب للطاقه مدت يدها عليك
    ناصر: هـي الحمـار الواااطيه!..وربي لو هي بين يديني ان اذبحها واشرب من دمها وقليل في حقهـآ .."ورجع يصرخ حتى السواويق اللي في الشارع اللتفتوا" ..ألله يللللللعنها!!!
    طارق : طيب هـد اعصاابك
    ناصر:منيب مهدي وربي قاااااااهرتني .. مب مبررد حرتي فيها شي غير الذبـح !!
    طارق : من جدك انت ؟..اعقـل نويصير وهد نفسسسك
    ناصر : وش أسسـوي .. انت بس قللي وش اسوي بها ؟؟
    ?????
    وهم جالسين عند الحديقه في بيت ابو خـالد اخو ابو سطام
    حطت يدها على فمها : دخل عليك سكرااااااااان ؟؟؟
    نوره ترجع خصله ورا اذنها وتهز راسها :إييه !.. بس هالشي عادي يوم جا اليوم اللي سكرت فيه انا غصب عني
    عليا :مجنوونه!!!..شلون غصب عنك
    نوره نزلت دمعتها : هو غصبني يا عليـا .. وربي مالي حيله حاولت بس كانوا اكثر مني
    عليا شوي وتصيح :نوره لازم تتطلقييين ..لازم
    نوره :أدري
    عليا: وشو ادري .. قولي للسطام اكييد بيساعدك
    نوره : مـاأبي
    عليا: نوره مجنونه انتي وش ماتبين .. نوره مستقبلك بيروح فيها
    نوره : عليا فكري بعقلك شوي .. سطام اخوي وش يسوي وش يخلي..يطقع نفسع يعني؟.. يكفي ورآه اهلي اللي ماتخلص امروهم تبين اعله
    عليا: بس ولو هو اصـلاً بيزعل عليك لو سكتي
    نوره : هو اصـلاً حاس ان فيه شي .. بس انا ساكته
    عليا : نوره تكفييييين عشان خاطري
    نوره عصبت : عليووه وقسم بالله لوني داريه انك بتسوين كذا كان ماقلت لك !!
    جـوا هيا والجوري يركضوووون
    نوره :وش فيكم
    جت ملاك اللي كانت تمشي عادي ولا تركض زيهم .. :الحمد الله والشكر .. ليش تركضون ترا اخواني ماياكلون !!
    عليا: وش السالفه
    هيـا تسوي نفسها بتموت من الخقه :آآآآآآه ياعليا فااتك نص ..لا ثلاث ارباع .. لا عمرك كللللللللله
    نوره بضحكه :ليه ؟
    الجوري تلم جاكيتها : صقعت في وجه سطام اخوك .. وكان فيه متعب ومشعل خالكم
    نوره ضحكت:هههههههههههههههه ياحياتي اخوي
    ملاك :اييه والله مسكييين انكسر خشمه ..
    عليا:وش جابهم هالامه لبيتنا
    هيا تجلس: اكيد انهم قااصدين يجون هنا عشان يشوفوني .. "ومسويه مقهوره"..وسوو اللي في راسهم الله يهديهم بس
    ملاك وشعرها يطير من الهوآء :أرحمييييني يالجميلـه جداً.. انا اتوقع ان اخواني بيجوني في الليل معاهم مخادهم بيقولون ..ملوكه خفنا اليوم من شكل هيا نبي ننام عندك لاننا خايفين مره ولا قدرنا ننوم !!
    عليا:هههههههههههه .. من جد
    الجوري : لاجد وش جايب سطام ومشعل ومتعب
    ملاك : يمكن بيسلموون على مالك لان توه جاي من السسفر
    نوره :إيييييه صح .. اخوكم رجع الحمدالله على سلامته
    هيا وعليا:الله يسلمك !!
    ?????

    - الحمدالله بخيير الله يسلمك
    سطام وهو يقوم : اجل انا بطلع وباخذ خواتي
    مشعل يقوم ورآ سطام :فمان الله
    قـام ابو خالد :وين بتروح يابوي .. توك
    سطام :والله ورآي دوام ولا ودي اني جالس اكثر .. وملاك وراها دراسه بكره
    قام مالك :ومتعب بيجلس معي
    متعب : ايييه بس يابو الشباب انت اللي بترجعني للبيت لان مامعي سياره
    مالك :طيب .."يناظر سطام "..أرقد وآآمن اخوك .."ويطالع متعب بخبث"..في أيدي اميينه هع هع !!
    متعب يقوم ويعض طرف ثوبه ويوقف جنب اخوه الكبير : هههه "ضحكة خوف"..نسيت ان ورآي دوره ولازم اقوم من بدري ..
    مالك يسحبه:اقول امش بس قال دوره قال .. انت وجهك مب وجه دراسه

    يوم طلعـوا سطام ومشعل وبعد مادق سطام على نوره وملاك لان نوره بتنوم عندهم
    /
    هيـا:يلعن شكلك ياسطاااام !
    نوره تضرب هيا اللي لاصقه في قزاز الشباك وتقـز سطام وهو يسولف مع خالد اللي توه داخل .. :وجع لا تلعنين اخوي
    عليا: عليك فيها فشلتنا
    هيـا: مدري شلون صار اخوكم اعوذ بالله ..شوفي لين ناظرتي طول عرض رزه .. "تمسك مكان قلبها".. يـاتسبدييييييه بس!
    نوره :ليه وش فينا؟
    هيـا : معليششش!..انت بس ناااظري الفرق بين متعب وسطام ..فرق السما عن الارض ..عاد شلون انتوا يالجحلط!!.. يعني سطام جنتل وكأنه امير ولا شاعر .. اما متعب معصصقل وطوووووويل على غير سنع .. سطام ملامحه حلووه وحاده .. متعب احسه بيبي فيس .. مافيه وجه شبه بينكم ابد وبعدين انتوا سمر نوعا ما .. سطام حنطي على بيااض
    نوره : من زيييينك عاد انتي واخوانك !..اجل إنّـأ جحلط يالخااايسه
    عليا:هييييه عاد حدك تسبين هيا عادي انا واخواني لا
    ?????

    - انتي وش فيييك؟ من جيتي من المستشفى وانتي تهوجسين؟
    هيله حاطه يدها على خدها .. طالعت اختها :جود! الوحده لما تكون دكتوره شلون تكون نظرة الناس لها
    جود :وش هالسؤال؟
    هيله:جاوبي وانتي ساكته
    جود :...........
    هيله :هييييييه!!!..اسألك انا
    جود :جاوبت .."ببتسامه عريضه"..وانا ساكته هع
    هيله:جوووود .. تكلمي
    جود : والله شوفي انا عن نفسي ماأفكر اصير دكتوره .. عشان نظرة المجتمع ..لأن مافي رجال يرضى بـ زوجه دكتور فور تو ريزن!
    هيله :الاول عشان الطب لازم اشتغل مع رجال .. الثاني أيش ؟
    جود :الثـاني وااضح لان مافي أي رجال يتمنى يرتبط في بنت تكون احسن منه فـ أي شي ..الطب احسن تخصص ومهنه ممكن يدخله الشخص ..فالرجل الشرقي مايبي وحده تكون احسن منه في شي
    هيله : ......... " تفكر"
    جوود اللي ماتعرفونه عنها انها انسـانه فوق سنها على انها ام 16 سنه الا ان هيله تعتمد عليها في اشياء .. انسانه واقعيه لـ أبعد درجه ..وتؤمن ان الاحلام تبقى احلام ولا يمكن انها تتحــقق!
    ?????
    في طريق الرجعه للبيت
    - خالو مشعل
    مشعل اللي كان جالس قدام جنب سطام :هلا
    نوره :وين بتسوي زواجك؟
    مشعل :والله وانا خالك مدري ..بس الوكاد انه فالبيت
    ملاك :هههههه اهم شي الوكاد .. من تماشي انت ذا الايام
    نوره :امممممممم .. طيب انا نفسي اهديك شي
    مشعل :وشو
    نوره : أبي هديتي لك تكون .. الزواج والطقاقه علي انا
    مشعل : لآ
    نوره :مشعآآآآآآآآآآل!!.. مب على كيفك الرسول عليه الصلاة والسلام مايرد الهديه .. وانا خلاااص خططت وسويت مابقى الا ضيوف
    مشعل لف عليها :على كيف امك انتي!! .. متى خططتي
    نوره تكذب:يوم كنت مسافره دقيت على واحد من قصور الافراح واخذت حجز .. وحتى الطقاقه والعشـآء
    مشعل :ياششششيخه !..هيييه انا حتى ملكه ماملكت عليها
    نوره :معك 3 اساابيع!
    سطام : نوره انتي غلطانه يوم تدقين .. طيب لو كنّـأ حاجزين
    نوره : انا ادري انكم ماحجزتوا .. وانكم ناوين تسوونه مختصر بس إنّـآ ماعندنا الا خال واحد وبنفرررح به .. وقريب ان شاء الله بنفـررررح بسطام وهو ماخذ حكمت
    سطام :حكمت عاد ؟ .. قولي اسم صاحي
    ملاك : سطام بياخذ فيّ صقيقتي
    نوره : لا ياشيخه .. مابقى الا هي ياخذ بزر .. لا ان شاء الله بخطب له وحده من صديقاتي خلي فيّ للمتعب احسن
    ملاك تحط يدها على خصرها :لا ياعيوووني سطام لـ في وفي لـ سطام وهذا الكلام غير قابل للنقااش ابدا البتـه!
    سطام :واللي يقولكم انه بيجلس عزوبي
    مشعل :ههههههههههه ماأظن والله عقب الصقعه الاليييمه اللي اخذتها تو
    سطام يحط يده على خشمه :ايييه والله هيا ذي لي الحين مطفووقه وقسم بالله حسيت اني فقدت خشمي
    نوره : جايتنا تررركض مستحيه مسكييينه
    ملاك :أي مستحييه انتي بعد .. تكفيين ذي تستحي
    نوره تعطي ملاك كووع .. قال سطام :نوير انتي معنا ولا بتروحين للبيت رجلك ؟
    نوره : لا معاكم .. قلت لـ احمد اني بنوم عندكم كم يوم
    ملاك تصفق:وناااااااااااسه
    ?????

    كانت نجلا جالسه عالكنبه في الصاله اللي فوق وتقـرا مجله .. شافت اخوها يزيد يرقى الدرج ومعاه شنطة الاب توب : مازا تفعلين؟
    نجلا ترفع عينها :أدور لي موديل حلو عشان زواج فراس وخجل
    يزيد يجلس معها : ياحليلنا يالرجال ثوب وشماغ وبس
    نجـلا ماردت وقلبت الصفحه وهي تناظر في الموديلات .. تبي شي يصلح لـ أخت المعرس
    قام يزيد : ترااك قمـر وربي مب لازم تتدهرين بالكشخه
    أبتسمت نجـلا وراح يزيد .. هذا هو عشان يسكت ضميره بس .. يبدي اهتمام قليل لو بس يمدحها ..
    هي من يومها صغيره وهي محد يهتم فيها ..شي عادي وتعودت عليييه
    ?????
    وجـودي والعدم واحد..[صحيح]..أدري
    أدري بعد غ ـيابي..مايفـرق أبد
    حتـى انا تـرا مايهمنـي..آمري

    ?????
    - لا ياعيوووني .. انا تعباانه و بروح انوم يالله بس فمان الله
    ورقت للغرفتها وسفهت اخوها .. مالك طالع اخته عليا : قسم بالله اختك ذي مااتحترم احد .. اجل اطلب كاس مويه بس ولا تجيبه لي
    الجوري :ههههه من جدك انت تجيب لك كاس مويه وهي لعبت لعب مع ملاك ..انهد حيلها
    مالك بـ قهر منها :بس وشو تراها موويه
    عليا وهي ترقى ووتتثاوب : اقول مالك دامها بس كاس مويه انت رح جبه لنفسك لا تصير عجّـآز
    الجوري تقوم : من جد يـاأخي ! .. قم جب للنفسك .. ولا ارجع للمتعب تراه ينتظرك فالمجلس ..تشآآو !!!!
    راح مالك للمطبخ وهو مقهوور من اخته هيا اللي ماجابت له كاس مويه
    رقت الجوري ودخلت غرفتها فتحت الاب توب على مايفتح قامت تغير ملابسها .. اول ماخلصت جلست وقتحت ايميلها .. شافت اختها اون لاين
    هٍآِ?ّ~[ ?ٍّـٍلًيٍ°•أنإآلٍ?ّ™
    هااي جواااان
    ?? p?o?is?s
    heey
    هٍآِ?ّ~[ ?ٍّـٍلًيٍ°•أنإآلٍ?ّ™
    كيفك ؟
    ?? p?o?is?s
    mo tmaam ='(
    هٍآِ?ّ~[ ?ٍّـٍلًيٍ°•أنإآلٍ?ّ™
    يؤ لييييه ؟ =$
    ?? p?o?is?s
    coz jtnee upgrading 0o ana mara confused
    (لآن جتني ترقيه وانا مشوشه مره )
    هٍآِ?ّ~[ ?ٍّـٍلًيٍ°•أنإآلٍ?ّ™
    طيب هالترقيه جتك من السما ليه ماتترقيين
    ?? p?o?is?s
    ana ma 9ar le wla shhr 3ndhom,yr8ony?
    )انا ماصارلي شهر عندهم يرقوني؟)
    هٍآِ?ّ~[ ?ٍّـٍلًيٍ°•أنإآلٍ?ّ™
    خايفه منهم انتي؟ =$
    ?? p?o?is?s
    no, but.. I don't know whet ever
    ?? p?o?is?s
    don't matter

    ?????
    - مضاوي صاحيه انتي؟
    مضاوي جالسه على الكنبه : صدقني يوم شفته ياعبدالرحمن .. يشبه لك مره ..
    عبدالرحمن: شلون شفتيه
    مضاوي :يوم كنا رايحين الموعد انا وناصر ضيعت ناصر وشفته من ورا اثره مهوب هو .. صار الولد اللي قلت لك عنه
    عبدالرحمن سكت شوي .. ثم تكلم : مضاوي! انتي لازم تتناسين محمد لين ربي يفرجها .."وبألم" .. أعتــبري ولدنـا محمد مااات يامضاوي خلاااص لاتعشميين نفسك
    مضاوي خنقتها العبره لان كلماته مثل الطعنات في صدرها وقلبها الرهييف .. كلمة انجرحت ..شويه باللي تحس به : انا صار لي 28 سنه ياعبدالرحمن احتري ولدي ولا نيب متراجعه والى الان عندي امل .. انا ثقتي بـ ربي كبيره وادري انه بيجمعني بولدي
    عبدالرحمـن : وان متنا انا وانتي ولا جا هالمحمد اللي بدييت افقد الامل من رجعته ؟
    مضاوي قامت :انت تفقد الامل شي رااجع لك .. بس انا مانيب فاقدته ابد ليين اخر ثانيه في عمري !
    طلعت برا القصر .. كان الحوش الوسييع قدامها ماتدري وين تروح .. جلست بصعوبه عالزلفه لان ركبها توجعها .. لأن رجولها ماتسعفا تجلس اكثر .. ودها تجلس لحالها .. تذكرت اول الايـام من فقدانها لمحمد كيف مرضت لدرجة ان اللي جولها تيقنوا بـ موتها .. وكيف كانت فرحتها بولدها ناصر ناقصه .. بالحييل ناقصه !
    كيف كانت تحسب السنين وتحسب كم صار عمره .. ويوم كمّـل الـ 18 أكيد انه تخرج
    حتى لما يجي البرد من كثر ماهي تخاف عليييه كانت تفكر انها ممكن يكون مالبس زيين وبعدين يمـرض .. وتشيل هم من بيهتم فيييه
    أتفـه الاشياء تفكر فيها ..
    وكل ليل تناجي ربها انه يرد له ولدها وعندها آآمل كبر هالكون انه يرجع ليه يجي الحين زوجها اللي ممكن محد بيقدر يحس بها احد كثره ..وبكل سهوله يكسر مجاديفها ويخليها تعيش هالحاله من فقـدان الامل ..مايكفي حركه ولد عمها عبدالله اللي ودعها فيها .. يجي الحين عبدالرحمن يكمل عليها ؟
    رفعت راسها للسما وابتسمت وسط دموعها ونطقت بـ : محمد وينك الحين ؟..مبسووط ولالا .."تنهدت"..يارب يارب رده لي ياأرحم الرااحميين
    ?????
    اللي فيني صَارِ هَذا! . . . .مُوِ " ح‘ـَرِامْ "
    عِ‘ـَيشْتي صَارتْ ظَلامفِي . . 'ظلام
    صِرِتْ أعبّر عَنْ جُ‘ـَروحِي بـ(ال?َلامْ)
    وقُمتْ أحِ‘ـَسْ إن الح‘ـزنْ شَخصٍ عَشقْني
    مو ?ِفايه "ج‘ـَرحْ" غِير?ْ,مو ?ِفَايہ . . !
    ?ِل ما أبّدي ( بِداياتِي) . . { نِهَـايہ~
    ?????
    كانت منسدحه على بطنها وتحتها المخده وفارشين لهم فالارض : يعني كذبتي؟
    نوره : ههههه ايه .. يالله شدي حيلك نبي قصر زيين
    ملاك تفكر : وش رايك بالمقصوره
    نوره تكشر وفي يدها قلم حبر ودفتر ابو 40 ههه:لالا .. صغييييييييير مره .. وش رايك بـالانتركونتننتال ؟
    ملاك :الحين اللي يسمعك الانتر كبير .. ياشيييخه نبي شي يواجه وبعدين لاتنسين ان مشعل انسان يحب المظاهر
    نوره : وش رايك طيب بـ قصر الرياض
    ملاك : اممممممم لا.. غناتي حلوه ترا
    نوره :لا نبي قاعه.."وصررررررخت "..لقيتها !!!!!
    ملاك :اييش؟
    نوره :السليمانيه تجـنن !
    ملاك تميل شفتها بتفكير :بس مشكلة السليمانيه انها طويله على غير سنع .. وعاد يبلك كووشه كبييره عشان يكون للعروس طله وهي جالسه عليها
    نوره اخذت القلم وكتبت القاعات : شوفي بكتب نياره والسليمانيه والانتر
    ملاك :ياسـلام وغناتي؟
    نوره :طيب طيب .. "وتكتب"..غناتي ولو انها ماعجبتني .. وووو اممم وش رايك بالرياض والله حلوه
    ملاك :اكتبيها
    رفعت نوره الجوال ودقت على مشعل رنه وحده
    ملاك :يالقعيطيه
    نوره :كلي تبن اذا كان نايم مب دااق واذا قايم بيرد علي ..فهمتي
    ملاك:ايييييييه !!! .. طيب وش تبين به ؟
    نوره : ابي أسأله أي قاعه يبي
    ملاك :بس انتي فهمتيييه انك حاجزه وقاضيه
    نوره تضرب راسها و تدفنه بالمخده :نسييييييييت ..
    ملاك :حبل الكذب قصيـر
    رن جوالها طالعت ملاك : وش اقووووووول
    ملاك :قولي له انك حجزتي عشا وطقاقه بس القاعه مابعد .. وانتي اصلا كذابه كذابه
    نوره :صح صح .. "وردت " أهـلا وسهـلاً
    مشعل : هلا نوير وش عندك بالبخيييله رانه رنه ومسكره
    نوره :هههههههههههه لاوالله خفت انك نايم قلت بدق دقه وان رجع يدق قهو قايم
    مشعل:ايه وش بغيتي
    نوره :أسمع ابقولك اسم كم قصر وابيك تقول وش معجبك فيهم
    مشعل :بس انتي حجزتي
    نوره : لا

    مشعل:يالنصاابه ..اجل دام كذا لاتحجزين ..مب لازم
    نوره :بس انا طلبت العشـآ والطقاقه .. واحنا الحين مو موسم فعشان هيك بلقى حجز بسهوله المهم .. وش رايك .."وترفع الدفتر تقرا".. نياره السليمانيه الانتر غناتي ..الرياض
    مشعل يفكـر:ام .. وش احلى ؟
    نوره انا اقول السليمانيه وملاك تقول غناتي ..
    مشعل :الارخص؟
    نوره :وش علييييييييك بتدفع شي من جيبك انت .. المهم جاوب ؟..
    مشعل :هاتي مهله افكر
    نوره :ادري انك بتروح تسأل وش ارخص .. بس ترا مافي ارخص واغلى هي على عدد الكراسي .. وترا اقولك من الحين بحكم خبرتي بذوقك .. ترا السليمانيه احلى
    ملاك :لاااااااااااا ؟
    نوره :وانا صااادقه .. السليمانيه اكبر وافخم واحلى اووجهه
    مشعل:هههههههههه طيب السليمانيه .. ومنهي الطقاقه
    نوره : هههههههه مالك دخل .. في العرس بقولك ..
    مشعل :طيب عمتي..
    يوم سكرت ..وكانت مبسوطه :معنا ترا بس ثلاث اسابيع
    ملاك :بس ماعندي فستان
    نوره تضرب صدرها:افا عليك .. شريت لك يوم كنت مسافره
    ملاك :أمااااااااااااااانه !!!..وريني اياهم
    نوره : نسيت اطلعهم من الشنطته شوفي غرفتي في شنطة عوتشي روحي جيبيها
    راحت ملاك .. ثواني وهي جايه تجر معها الشنطه .. ضحكت عليها نوره كان شكلها يضحك
    ملاك :ايييه ضحكي
    نوره :ههههههههه امشي نتفرج بس ونقووس
    - وش تسوون ؟
    شافوا البنات ابوهم اللي كان لابس ثوبه بشكل مهمل وشماغه على كتفه .. أبتسمت له نوره :أبـد نجهز للعرس مشعل وش بنسوي مابنحط وهيك
    ابو سطام : عاد لاتسهرون واجد نوموا طيب

    ملاك ونوره : طيب !
    ?????

    مـن بكره
    طلعت من المحاظره وهي مبسووطه .. شافت صديقتها في وجهها كانت ندى معطيتها ظهرها جتها من ورا وغطت عيونها ..
    ندى راتااعت وحطت يدها على يد نجـلا : بسسسسسسسم بالله .. "وتحسس اليد"..هاليد الناااعمه للنجلا
    شالت نجلا يدها :ياعيني ياعيني .. نصاابه شلون عرفتيني
    ندى :هههههه من ريحة عطرك ياغبـاء..وش عندك مبسوطه
    نجـلا : الدكتوره واقفت تعيد لي الامتحااااان .. روحي اشكري لي خالد اخوك وربي مبسوووووطه مرررره
    ندى:ههههههه
    نجلا : مررررررررره شي سعييييييد
    ندى :وين خجل
    نجـلا: كنت امشي معها قبل شوي .. ورن جوالها وراحت تكلم
    ندى :فراس؟
    نجـلا:أي ثينك
    ?????
    لما كانت تمشي ومتجهه للباب بتروح الجامعه .. وقفها صوت اختها جود وهي تقـول :هيييييله ابي اروح المدرسه انتظري
    هيله تطالع ساعتها:وييين تروحين 9؟..دوام شيوخ
    جود تعفس وجهها عشان الشمس :وش اسوي راحت علي نومه
    هيله : غيبي اليوم ماله داعي .. ماعندي فلوس للتاكسي
    جود :والسواق
    هيله :مقدر ادفع له فلوسه لازم يصبر له شوي التاكسي ارخص منه يالله بس كبري المخده ونوومي
    جود :اوكي ..
    اول ماسكرت هيله الباب نطت جوود من الوناااسه ..راحت للتلفزيون وشغلت على mbc max وجلست تطالع فلم ..
    ?????
    رقى للسطح وشاف خالته تغشل الملابس وتحطهم في الطشد ..
    - مريووم ..
    التفتت مريم .. وشافت نواف :اهلا نوافي .. "ونزلت راسها تكمل غسل اخر قطعه"..راجع بدري
    نواف جلس :تدرين اني اليوم رحت لـ أبوي فالشركه .. وشافني السكيورتي وعيّآ يدخلني عنده؟
    مريم :اول شي قم البلاااط حار مره .. والشي الثاني وش الغريب من زمان وجدك مبارك واقف لكم بالمرصاااد .. انت اصبر وتحمل
    نواف :الله يصبرني يارب ..
    قامت مريم عشان تنشر الغسييل .. وقام هو معها .. وجلس يساعدها
    مريم تستهبل:هوو هوو يااعيباااه تراك رجال
    نواف يشيل بلوز حمـرا له :عادي ماعندي لا شغل ولا مشغله .. والحين مب وقت نومي
    مريم : احسك طفل .. لك وقت نووم خاص
    نواف يبتسم :ونااسه لوني طفل .. احلى شي
    مريم :تتذكر يوم انا وانت تنسدح قدام القناة الاولى نحتري بينك بانثر ؟
    نواف:هههههههههههه اييه ..
    مريم تعلق جلابيه للأم نواف : بس انت ماكنت تحب توم وجيري لييه؟
    نواف يكشر:مدري ماااصل ماأحبه
    ?????
    كانت مبسووطه كبرالدنيا من هالرسآله اللي تو جتها ..
    رجعت تدق على عمها ..
    رد : هلا جـوآن
    جوان : هلا عمي .. كيف الحال ؟
    ابو خالد ومالك : الحمدالله بخير .. انتي وشلونك
    جوان :الحمدالله ..
    ابو خالد : يمكنك سمعتي الرسأله .. وأبي رايك عشان يحجز لك خالد .. هاه بتجين؟
    هذا سؤال بالله .. من بيعاف يروح بلده واحب مكان له .. وبتشوف اختها بعد ..بس قالت تتصنع الثقل:هو زواج مين ؟
    ابو خالد : زواج مشعل .. خال نوره وملاك
    جوان : إيه بـ أجي .. بس باخذ إجازه اذا سمحوا لي الشغل
    ابو خالد : انتي متوظفه؟
    جوان ببتسامه : إيه
    ابو خالد : تخرجتي؟
    جوان :إيه صار لي كم شهـر .."تفكر"..تقريبا 5 شهور
    ابو خالد : المهم عطيني خبر من بدري .. عشان نحجز لك
    جوان : طيب

    شلّت إيدين [الصبر ] . . !

    وماتتْ بـ قسوت?.. طلفه !

    ما تمنّتْ في يوم غير [صدرٍ ] . . !

    لازعلتْ،جاب لـ ضيقها لِعبہ

    ما تمنّتْ في يومْ غير.. قـلب !

    لابِ?تْ،ضمّها لـ/صدرهـ



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 9:57 am



    الجزء الخــامس عشـــر..!


    ركبت قدام واخوها ورآ .. قال وهو يتفحص شكله بالمرايه حقت السياره :بـدري!! .. كان ماطلعتوا ؟
    نوره تشيل طرحتها وتحط راسها عند المكييف :وش اسسسوي زحمه ماتوقعت انه كذا
    ملاك : نووووير من جدك انتي ..موديتنا هالمشششغل غالي مره
    نوره :عاادي اهم شي نكششخ .. "تطالع سطام"..حلقت سطامي
    سطام يتلفت عليها :ايه كيف؟ .. حلو؟
    ملاك تجي قدام :ورني
    نوره :حلوو مررره
    ملاك :كم مرررره قلت لك سوو سكسووكه مب كذا نص سكسوكه ..
    نوره تستخف دمها : مامعه فلووس هاهاهها
    سطام يحرك السياره : يااامصلي .. المهم وين بتروحون
    نوره :ودني بيتي ملابسي هناك ..
    ملاك :وانا ؟؟
    نوره :انتي روحي القصر مع امي .. وبعدين من قدك المعرس بيكون معااكم
    سطام :مشعل لين الحين عند الحلاق
    نوره : ايه اكيد .. يموت بس يصير شكله حلو
    ?????
    كانت تطالع فستانها بإنبهـار .. والتفت لها :نجول وش رايك ؟..تتوقعين يعجب فراس؟
    نجـلا تتقدم وتطالع الفستان :يجـنن خجل .. بس جربييه اول وبعدين احكم
    خجل تاخذ الفستان وتروح غرفة الملابس وتقوس فستان زواجها ..
    اول ماطلعت .. كان الفستان طويل .. ولابسته من غير طرحته . كانت فتحت الصدر لين تحت الرقبه يعني الى عظمة الترقوه .. ولا شي طالع منها من قدام والاكمام طووويله .. ولما لفت كانت فتحت الظهر كبييره لين اخر الظهر وبعدين في شي السلسله عليها المـآس يلمع طويله توصل لييين ظهرها وفي الاخير حلقه مكتوب فيها حرفها وحرف فراس ..
    نجلا: شلون لقيتي حرف الـk و f
    خجل :طلبيـــه
    نجـلا : مرررررره حلوو خجل وفخــــم
    خجل وهي تناظر الفستان اللي ناعم وفخم : تتوقعين يعجب فراس
    نجلا:دامه عاجبك فـ هوو معجب فراس
    ?????

    كانت تنزل الدرج .. وهي تهوجس .. والف فكره داخلها .. لما وصلت للدرجات الاخيره .. ماحست بنفسها .. ووو
    طــــــر آآآآخ !!!
    طاحت .. حست بألم فظييييع برجولها .. وهي حرمه كبيره ولا تتحمل .. سكرت عيونها من الالم .. حمدت ربها ان جوالها معاها .. رفعته واتصلت على آخر رقـم
    - هلا والله وغـلا
    مضاوي وهي تتألم :نـاصر .. نـاصر الله يخليييك تعال الحين
    ناصر ارتااع :وش فييييك؟
    مضاوي : طحت!..تكفـى تعاال
    ناصر: طيب يمه طيراااان
    مضاوي ارتاعت:لالا .. لا تسررع تكفى ياناصر .. ماأبي افقدك انت بعد
    ناصر :ابشري يمه .. شوي وانا عندك
    عَبَثَ " الحَزنُ " بِقَلَبِيِ وَرَحَلَ .. !

    اول ماوصل .. جاها ركضض .. تجاهلت المها وسألته وهي تمسك يده : ناصر .. انت جيت مسرع بالسياره صح؟
    ناصر : يمه ماعليك انتي .. جيت باللي هو به .. امشي بس
    ساعدها توقف وصررخ على الخدم يجيبون عربيه
    ?????
    وقف قدام المرايه حقت التسريحه .. عدل شماغه اللي كان مكوي بـ عنايه ..اخذ علبه كان عطر جديد.. من Danhill..
    القـى على نفسه نظره كان لابس ثوب ابيض .. وفي يده البشت بيج لونه .. طالع وجهه كان شكله حلوو لان توه محلق .. أبتسم لنفسه وبانت صفة اسنانه اللي مثل اللؤلؤ ..
    طلع وهو يشم ريحة البخورطالع الساعه تونا 7 ونص .. شاف امه لابسه وقاضيه ..
    أبتسم وحب راسها : طالعه قمر ياأم سطام .. مبروك
    ام سطام تبخره :الله يبـارك فيييك وعقبالك ان شاء الله .."رفعت راسها تنادي ملاك"..مـــــــــلاك يالله ياأمي تأخرنا
    نزلت ملاك . وهي شايله كعبها .. : طيب طيب يمه وربي خلصت
    التفت سطام وهو يرفع شماغه :ياكششششخه .. وش ذا الزين
    ابتسمت ملاك :جد؟
    سطام : والله ..
    كانت ملاك لابسه فستان ناااعم ومناسب للعمرها .. ممسوك من الرقبه وظهر مكشوف .. وبعدين ضيييق لين الخصر وشوي من تحت .. وبعدين منفووش بنعومه .. لونه اسود, وكعبهاا اللي شايلته بيدها اسود .. وشعرها مسويته ويفي وبآف ..
    سطام :وين متعب
    ملاك :توه الاخو يتروووش
    نزل ابو سطام وهو يتنحنح ويقول بصوته الجهوري :لا إلـه الا الله ! .. يالله ياحريم خلصتوا ؟
    سطام : هلا يبـه
    ابو سطام : هلا سطام ! .. حصه ماقضيتي كل ذا تزين ؟
    حصه تتأكد من انه حطت كل شي في شنطتها : أيه ايه هذاني قضيت ..

    ?????
    وقفت قدام المرايه تتفحص شكلها قبل تلبس عبايتها .. كانت لابسه فستان يليق ببنت اخت المعرس .. او اخت المعرس لانها تعتبر مشعل مثل اخوها الكبير وغلاه من غلا سطام ومتعب ..
    كانت فستانها ضييق شوي .. وعاري الاكتاف ..وماسك لين الفخوذ .. مموج مابين ليلكي و موف محرووق .. لفت راسها شوي على جنب كانت تسريحتها ويفي ومرفووع على فوق .. ونازل منه خصل معطيتها شكل .. ومكياج سموكي ومناسب مع حواجبها التشاينيز ..
    - خلصتي نوره ؟
    نوره تلفت لـ احمد ومن غير اهتمام له :إييه .. "و عينه عالمرايه تعدل التسريحه"..بروح الحين
    احمد يطالعها: حلو شكلك
    نوره إبتسامة مجامله:مشكور..
    تعدته واخذ عبايتها .. واخذت شنطتها .. وطلعـــــت

    ?????
    كان جالس يحتري امه اللي عيّت تخلييه يدخل .. احيانا يحس ان امه غريبه ماتحبه يشوفها وهي في اضعف حالاتها ..
    طلعت له الدكتوره اسماء وهي مبتسمه : اسـتاز ناصر !
    قام :شلون امي
    د. اسماء : اممم هيّـآ عال العال .. بس لازم ترتاح عندنا كم يوم ..
    ضاق صدر ناصر لأن امه يتظطر تتنوم في المستشفـى .. فهم من الدكتوره ان طيحتها تعتبر عاديه بس لان ام محمد رجولها خلقه تعورها .. فهالطيحه اثرت عليها .. والحين لازم تتنوم لها كم يوم ..
    حمـد ربه انه مب كسر
    دخل على امه اللي كانت منسدحه وابتسمت له اول مادخل ..قال وهو رافع الجوال :خل نشوف ابوي وش بيقول لامنه درآ انك تامرين في الدرج
    ضحكت ام محمد :منتب صاحي .. هذا كبري اطامر
    ناصر ينزل الجوال :لا والله منتيب كبيره يمـه .."وقام يحسب"..عمرك 46 سنه في عز شبابك
    مضآوي : اذا انا في عـز شبابي اجل انت وش؟
    ناصر: ههههههههه في عز شبابي بعد .. وأبوي عمره .. امممم 50 ..والله انكم صغار يمه
    مضاوي : العمر كله لكم ..
    ناصر اتبسم :وجعل تقـر عينك يمه
    مضاوي :آآمين !
    ?????
    فينيّ گلآمْ . . !
    مآهُو مُجرّد [ فَضْفَضة ] !
    أوُ " . . آهْ ،
    أزفرْهآ وُ . . أنآمْ !!
    فينيّ گلآمْ ،
    أگبرْ من آللي إنقآلْ !
    و آللي مآتْ | . . بـ صدُورْ الأنآمْ . . !

    ?????
    - قومي جوان خلينا نرقص
    جوان :لا مأعرف ارقص خصوصا خليجي
    الجوري تضحك :هـزي وبس يالله عاد
    جوان تسحب اختها :إجلسي ماشبعت منك .. سولفي لي
    الجوري :وش اقول يعني .. كل سواليفي قلت لك ياها بالمسـن

    أبتسمت جوان الحين محد مثلها بالفرحه .. يكفي انها الحين جنب اختها وفي أرض الوطن اللي ياما حلمت انها تعيش فيها ..
    تذكرت اول ماوطت رجلها السعـوديه كيف انبسطت .. وكيف انها من طريق المطار للبيت ماملت وهي تناظر الشوارع والنـاس والسيارات .. حتى انها قامت تتمقل في وجيه الناس تبي تشوف اهل الرياض .. ملت من هالخواجه والشقـر تبي ناس من اهلها
    ولا يوم شآفت الجوري .. كيف حضنتها ولاقدروا يمسكون نفسهم .. صآحوا لين قالوا بس .. بس اللي معكر عليها فرحتها انها تدري ان مصيرها بترجع لأمريكا .. وبترجع للروتينها .. وللشغل ..
    - وين وصلتي؟
    جوان : معك ..

    ?????

    عـ الساعه 11 ونص ..
    كان مشعل حالس والمعازيم اللي كل خمس دقايق يدخل واحد ويقوم هو يسلم ..
    مشعل يكلم سطام : أقول نصيحه لك
    سطام : وشو
    مشعل :ان تزوجت لا تكبر عرسك .. جتني حكه في خدي وكرهت كلمة الله يبارك فيك
    سطام ضحك :ههههههههههههه
    حط سطام رجل على رجل وطالعه مشعل : اقول يالاخو .. وش جزمتك
    سطام يناظر جزمته :مدري ..بس اللي جابتها لي نوره
    مشعل :وش ماركتها
    سطام :والله مدري .. بس ذييك اللي عليها رسمة خريطه
    مشعل يطالعه يإستخفاف:وش .. وش خريطته!.. من جدك ماتعرف تقول الفيرو مرتيني؟؟
    سطام بـ نص عين : ليه شايفني مشعل لا سمح الله يعني؟
    مشعل : يحصل لك بس توصل نص ثقافتي
    سطام :ارحمني ثقافه في اشياء واشياء لا .. الا متى زفتك؟
    مشعل :مابعد نادوني .. تقول نوره ان الجازي بتصور ثمن بتنزف
    سطام :أسمها الجازي؟
    مشعل : ايييه ماتدري؟
    سطام : وش درااني .. بس مب كن اسمها قوي شوي
    مشعل:شلون قوي؟
    سطام : مدري المهم انه قـوي
    مشعل: والله بيني وبينك اسمها ماعليه بس انا توقعت اسم ناعم يعني .."يستهبل".. يآرا ..لارا
    سطام يكمل:خيـآرا
    مشعل:هههههههههه .. لاجد انا كنت متوقع اسم نااعم يعني بس عادي اسمها حلوو نوعاً ما
    سطام :لا والله زين اسمها مع الوقت بتتعود ان شاء الله

    رن جوال سطام
    المتصل>الغاليه نوره
    سطام :هلا والله
    نوره : سطام قـل لـ مشعل يدخل
    سطام : طيب ..
    يوم سكر سطام :مشييعل يالله ادخل .. اتمنى لك حظاً سعيداً
    مشعل يقوم :زين شكلي يآبو ؟
    سطام أبتسم :ايه يابن الحلال رج لحرمتك تلقاها تتنافض
    جا ابو سطام : مشعل وراك مادخلت ؟
    سطام يناظر ابوه :هذا هو بيدخل
    ابو سطام يربت على كتفه :يالله يـأبوك بتتأخر على حرمتك كذا
    مشعل : إن شاء الله !
    ?????
    كانت ملاك جالسه مع هيـا .. وحاطه شنطتها على بطنها ..
    هيا تطالع خوات العروس : مب حلوه ملابسهم
    ملاك : أشكالهم قراوآ
    هيا: لايكون مرة خالك كذا .. ترا ينصرع خالك هو عاد كل شي عنده الكشخه
    ملاك :لا ماأظن .. "تتلفت".. وين الجـوري
    هيـا : من جت جـوان وهي معطيتنا بـلوك!..
    ملاك :ههههههه يحق لها يختي اختها ..
    هيا : مدري يختي بس ولو حتى احنا خواتها مب بس جوان
    ملاك :غيره الله يكافينا الشـر
    هيـا: على تبـن
    بدت الطقاقه تطق ..
    قامت هيا: ملاكوه امشي نتنكس ..ترا من بدآ العرس وانتي جالسه كذا
    ملاك :معلييش هيوني روحي انتي ..
    قامت هيـا على بداية الاغنيه وقامت ترق مع الحريم ..
    - ملاك امشي .. خالي مشعل فوق قومي نصور لأن الزفـه بتبدآء
    قامت ملاك وهي تحاول تغطي بطنها .. ومشت ورآ نوره اللي من بدا الزواج وهي ماجلست بس تروح وتـجي ..
    لما وصلوا فوق كانت العروس تصور .. ومشعل مابعد جآ .. ماكان فيه الا ام العروس اللي شكلها عجـوز وام سطام وأحلام
    ملاك :وين خالي؟
    نوره تسكر الجوال: توني مسكره بس سطام يقول انه مستحي
    ملاك قامت تضحك :هههههههههههه ..اما مستحي ..
    طالعت فالعـروس اللي كانت مملوحه وحلوه .. كانت لابسه فستان أتعب وانا اقول فخم فــخم ! ..
    كان ضيق من فوق وتوب من غير سيور .. ضييق لين الورك ويبدا ينتفـش على شكل طبقآت .. اما تسريحتها كانت رافعته شنيون كبير وملفوف عليه مثل الشرايط الساتان وعليها زي الالماسات .. ومن ورآ الطرحه طووويله مره ومنثور عليها كرستال .. ومكياجها حلوو ومناسب وجهها ..
    ملاك يخبط خدها:يلعن شكلك يانوير وش هالفستان
    نوره تطالع ملاك بتسأل: حلوو ؟
    ملاك :خــــقق!.. ولا شوفي طرحتها
    نوره :الله يطمنك ياشيخه ! .. وربي خفت انه شييين
    - مادقيتي على مشعل ؟
    نوره تكلم أحلام :إلا هذا هو جآي إن شاء الله

    جتهم ام سطام :وين مشعل
    الا ومشعل يدخل .. كان لابس ثوب ابيض ومعه شماغ احمر والبشت اسود .. وملصح السكسوكه
    ملاك : ياهوو يامسحتي
    مشعل مبتسم ويتكلم وهو راص على اسنانه ويسوي نفسه مايتلكم : بيجيك كف ياحماره
    ناظر مشعل في الجازي زوجته اللي كانت متسوطة الطويل .. كانت منزله راسها و مستحيه .. اللي ماعجبه فيها انها بيضآ .. بس طنش لأنه انبهر بفستانها ولبسها .. كانت كشـخه بشكل ماتصوره ..
    قالت له المصوره يتقدم عشان يآخذون الصور ..
    والعائله معآهم ..

    /
    بدت الزفـه ودخلت الجازي عشان توقف على رآس الدرج .. والناس في ترقب لها .. وكأن هالليـله ليلتها لها لحالها هي ومشعــل ..
    لما خلص الشآعر كلماته ..صارت الجازي تنـزل على انغآم الموسيقـى الكلاسيكيه بـ كل نعومه ..
    كانت اطرافها ترتجف وحمدت ربها ان المسكـه تخفي يدها اللي ترجف من قوة الخوف والربكـه
    مشت لين وصلت للكوشـه اللي كانت عباره عن كرسي ابيض .. والانوار اللي كانت مطفيه ..كان في انوار موجهه على الكوشه تتراوح الوانها مابين الموف والذهبي والتركوآز .. وعلى اليمين واليسار درج ابيض محطوط لـ الزينه ومثل الاعمد حقت الاغريق والورد المجـفف ..ببساطه كانت رايقه وحلووه
    وعالكوشه فييه كور تولع لمبـه ذهبيه ..
    جلست وبـدوا الناس يسلمون عليها
    ?????

    كان ينزل الدرج .. شاف اخته معاها كم كيس وجالسه توربي امها الملابس ..
    وصل لهم في الصاله اللي عالسيار .. ورمى نفسه عالكنب : وش عندكم ؟
    خجل : اوري امي جهازي
    بندر : يآكشخه ! .. متدرين اني مابعد فصلت ثوب
    ام سعود : انتوا مايبي لكم شي .. كلها ثوب وشماغ وجزمه
    بنـدر : وعقآل
    خجل : بندر متى تتزوج
    بندر : خلني الحين اخلص رسآلتي .. ثمن الله يفرجها
    ام سعود : كم بآقي لك عشان ترجع
    بنـدر :امممممم الاجازه المقرره علينا شهر .. ومع الكرسمس تقريبـاً اسبوعين
    ام سعود : عقبال ماتتخرج ولعد تسآفر ابد
    خجل:آميييييين .. جد جد إن شاء الله تتزوج
    بندر :يابنت الحلال .. لو اهلي مب مقيديني آخذ بنت عمي كان تزوجت وكملت دراستي وهي معي
    ام سعود عجبتها الفكـره : طيب سو كذا
    بنـدر :منيب ماخذ من بنات عمي
    خجل ببتسامه:حاط عينك على وحده؟
    بنـدر : لا والله ..بس ماأحب ارتبط في أقاارب ..
    ام سعود :وش نسوي هذي تقاليد العائله .. ولا لنا يد في هالشي
    بندر :لا والله لنا يد .. بس انتوا اللي ماتبون تتركون هالتخلـف
    ?????
    ماسكه صحن المكرونه في يدها .. مشت بتروح للغرفتها .. تبي تتعشى وتنوم .. حتى انها لابسه ترنج بيتي .. سمعت صوت الباب ينفتح .. دخل ابوها بـ هيبته اللي تشبه هيـبة الملوك ..
    اتجهت له وسلمت عليه :الحمدالله عالسـلامه يبـآ
    ابو فراس :الله يسلمك .. "يطالع فوق " .. وين ساره
    نجـلا تهز كتوفها : ماأعرف ..يمكن طالعه
    ابو فراس : طيب نادي وحده من الشغالات خليها تطلع شنطي فوق ..انا بروح ارتـآح ..
    أبتسمت له :إن شاء الله
    ورقـى ..
    فيك " قلب " مايعرف [ أسم الأبـوه ]
    وفيني ( قلب )
    لاحكوا فيك ؟
    أنكسر !
    أنكسر !
    أنكسر !

    نادت شغالتين .. عشان يشيلون الشنط .. توها بترقى ثانيه الا تلتفت على صوت الباب مره ثانيه كان مشاري داخل ومعاه الأي تتـش .. ويمشي وهو يرقص
    مشاري: هلوو سـيس!
    نجلا تشيل السماعات : انت ماوراك مدرسه؟
    مشاري يلتفت ورآه .. :لا ورآي باب
    نجـلا : يستخـف دمـه ذا !! .. ميششش رح ارقى اقرآ لك كلمتين ونم احسن لك
    مشاري يستهبل : إن شاء الله يمه
    عورت هالكلمه قلب نجـلا .. راحت وصحنها في يدها ..

    ?????
    نزل للفنـدق .. وفتح لها الباب يساعدها تنزل .. أبتسم :تفضلي !
    نزلت وهي منزله رآسها .. اول ماخلص الاجراءات .. رآحوا للـغرفه
    دخلت الجازي .. ونزلت طرحتها .. اول ماسكر مشعل الباب : تو ماتبارك المكان
    نزلت الجازي راسها بحيآ .. جلسـوا عالكنب .. مشعل مايدري وش يقول .. أبتسم وقال : أثـرك قمر ..
    الجازي :..........."مستحيه"
    مد يـده يمسك يدها : تدرين كان نفسي اشوفك قبل الملكه او عالاقل بعد ..
    رفعت راسها وكأنها مستغربه .. بس ماتكلمت .. قال هو : وش تبين تتعشين؟
    تكلمت اخيراً : براحتك .. أي شي
    مشعل :امممممممم تحبين السي فود
    طالعته متنحه شوي .. ثمن .. :عادي ..
    مشعل حس انه احرجها :بجيب لك المنيوو .. وانتي اختاري طيب؟
    الجازي : طيب
    ?????
    اول مادخلت الجناح .. كانت رجولها تعورها من العكب والدبك في هالعرس .. فتحت الباب كان احمد راقد ومعطيها ظهره .. دخلت بشويش فصخت ذهبها ومجوهراتها .. اخذت لها بيجاما .. ودخلت الحمام عشان تغير .. لان المكيف المركزي مشغل .. ولا تبي تغير عند المكيف .. طالعت وجهها بالمرايه اللي مليان مكياج .. تحس بغثيآن ودوآر ..ليه لا وهي ماكلت شي ..بس مالها نفس ..مسحت مكياجها وجلست عالسرير وتحس بـ مغص لأنهاماكلت .. بس مالها نفس طالعت احمد اللي كان نايم وملامحه هاديه ..
    أبتسمت وهي تطالعه .. احيانا تفكر تسامحه بشكل جدي .. بس هو سكير ومجرد يطلعون بـرآ الرياض ..يسكـر !
    كيف أمن نفسها على واحد كذا ؟
    انسدحت وحطت يديها على بطنها وعينها عالسقف .. رمشت كم مره وهي تفكر بحياتها مع احمد ..
    هل بـ تستمر ؟ .. ولالا ؟
    ماتنكر انها مشتاقة له حيـل .. كانت طول الوقت تلهي نفسها بروحة بيت اهلها وهو ماقـال لها شي .. كانت تلهي نفسها التجهيز للعرس .. الحين ماعندها عذر بس والله مشتآقة له مـــره

    ?????
    وجعْ . . مدْري ألمْ ,
    . . . مدْري سخآفة همّ . . !
    . . بس الأكيدْ إن كلّهآ تحتوّينيّ ! ~
    أرقْ مدْري قلقْ ,
    مدْري إنتفآضّة همّ . . !
    جُمهُور ضيقْ من السّهر ذآآبْ فينيّ !!
    ?????
    من بكره .. وفي جامعة الملك سعود
    كانت جالسه والنظاره مغطيه نص ملامحها الحزينه .. الدموع الجافه ..
    - وش فيك ؟
    رفعت عينها للصديقتها إيمان .. ثمن نزلت راسها .. ولا ردت لان كلمة بس بتصيح
    أيمان تجلس عالطاوله وتحط شنطتها جنبها :وش فيك؟
    مـرام خانقتها العبره : انا مليت .. مليت من عيشتي من كل شي ! .. ابسط احلآمي ماتتحقق ..
    إيمان : مرام وش فيك وش يخليك تقولين كذا
    مرام تصيح : أكرهني واكـره عيشتي ..ياليت الواحد يقدر يختار اهله ..يالييييت !!
    ايمان : هذا اكيد عبدالله اخوك
    مرام :تخيلي يا ايمان امس ضربني من غير سبب مقنع .. يقول انتي تعديتي على مرتي بالحكي .. من زييينه هو مرته جلعم الموووووت يارب ..
    إيمان بغموض : انتي محد بيحل مشكلتك الا الزواج ! .."تتذكر"..الا حليتي زين بالاختبار
    مرام : من طقني عبدالله ماقدرت أذآكـــر
    إيمان سكتت شوي تناظر تحت ثم رحفت راسها : عندي لك حل .. انا مجربته
    مرام رفعت راسها وقالت ببلآهه : إيش ؟
    إيمان ترفع شنطتها : عندي لك حبه يامرام .. تخليك تنشين ابو الدنيا .. وتقدرين تركزين بالمذآكـره
    مرام :حبـة ايش ؟
    إيمان تطلع حبه بيضآ وتمدها للـ مرام : خذي .. راح تحسين انك احسن
    اخذت مرام الحبه .. كان قدامها قآرورة مويه : اوكي !
    اخذت القاروره .. ورمت الحبه في فمها بعدها شربت المويـــه
    ?????
    طلع من الحمام بعد ماأخذ له دش ينعشه .. ويجدد نشاطه اللي مب محتاج تجديد أساسا .. دخل غرفة النوم لـقى الجازي زوجته تمشط شعرها بس صـدمه لبسها !!
    كانت لابسه تنوره طويله بنيّـه جنز وبلوزه قطن بيج عليها زي الجاكيت قصير الجنز نازل منه زي الترتر مخيط من قدام يعني من ورا بلوزه عاديه جداً .. وشعرها فاكته وواصل لين تحت ظهرها .. وتحت شوي .. لونه اسسسسود وكله قطعه وحده ولابسه طوق لونه بنـي الكئيب
    مشعل : هذا لبسك ؟
    الجازي تتبتسم :إيه مو تقول بنروح لأهلك !
    مشعل : إيه !
    طلع من الغـرفه وصكته غلقه .. ماكان متوقع انها قــرويه كذا !!! ..
    والكشخه اللي أمس وين راحت
    طلعت وهي لابسه عبايتها وجاهزه .. كانت عباية رآس اللي يجي فيها لمعه وغطوه اللي تجي طبقتين .. بس هي كانت رافعته على راسها يعني بس تنزل الغطوه تصير متغطيه .. ولا لفت طرحه يعني رقبتها كانت مبينه .. شكلها مرررره قروي ..
    مشعل وبدآ يعصب : طيب يالله
    استغربت منه .. بس مشت ورآه ..
    وطلعـوا ..
    ?????
    - جوآآآآآآآآآآآآآن يالله قومي .. كل ذا نوم
    هيا : يا أن اختك ذي عاشقه النوم بقووه
    جوان تغطي راسها : وقسم بالله اني مانمت طول امس
    عليا تناظر الجوري : اختك هذي اكبر كذاابه اول من قام يشاخر هي !
    الجوري بضحكه :ههههههههههههههه .. خل نطب عليها
    هيـا تفرك يديها بحماس: ميب شششششششينه !
    /
    تحت عنـد ابو خالد وام خالد
    ام خالد مبسمه : والله كان العرس امس زيين حتى البنات وسعوا صدورهم
    ابو خالد : وجـوان أستاسع صدرها ؟
    ام خالد :إيه والله ..
    سكتت شوي وهي تطالع زوجها وعينه عالتلفزيون والشريط اللي تحت حق الاسهم .. قالت بتـردد : اقول ابو خالد .. ورآ ماتخلي جوان تعيش عندنا على طول
    ابو خالد وعينه عالشاشه : انا قلت لك رآيي بهالموضوع .. مستحيل اعيش وحده في بيتي مدري وش تربيتها .. ولا دينها وملتها .. وحده عايشه طول عمرها برآ انا وش يدرني حتى اذا هي بكـر ولالا !
    ام خالد : افحصها
    ابو خالد :منيب .. خلها كذا احسن .. وان طلعت بكر ..بس اخلاقها مهيب زينه .. وخربت بناتي وبنت اخوي ..ساعتها انا وش ابسوي
    ام خالد : اجل وراك جبتها الحين ؟
    ابو خالد :الجوري كسرت خاطري ! .. قلت خل تفرح بأختها اسبوع .. ولا لو بيدي خليتهم مايحاكون بعض ابد
    ابو خالد :انا رجال اللزم ماعلي سمعتي .. وانا عندي بنيّ بزوجهم .. ولا أبي هالبنت مدري وش تصير ولا وش اصلها .. تجي عندي .. وانتي تدرين اكثر شي حساس في هالمجتمع السمعه !
    ?????
    كانت منسدحه ولا تدري وين تروح عن نظرات اهلها ان شافوا كرشتها اللي بآديه تكبر ..
    مسكت بطنها اللي يعورها بس ماتدري هو شي نفـسي ولا جمسي !
    بس اللي تعرفه انها في ورطــــــه !
    سمعت صوت اختها نوره تحت .. قامت ولبست لها شي وسيع .. جت بتروح تحت عشان نوره والجازي اللي شكلها جايه من زمان وامها ! كلهم مجتمعين
    مـرت على غرفة ابوها لقته نايم من بعد الزوآج .. وشكله ماقام الا عشان يصلي ويرجع ينـام .. أكيد انه بيروح المزرعه كالعاده
    عمرها ماحست ان ابوها قريب
    انتوا ياللي تقرون ..تحسسون ابوي له وجود في حياتنا ؟ انا احس احيانا ان ابـوي هو سطام وبس!
    نزلت تحت عند نوره وامي والجـازي
    سلمت عليهم .. قالت ام سطام تتفحص ملاك : وش فيك ملاك
    ملاك تمسك بدنها :مافيني شي
    ام سطام : تعبـانه ؟
    ملاك : لا بس شكلي مانمت زين امس .."التفتت عالجازي تغير الموضوع" .. اخبارك مرة خالي
    ابتسمت الجازي بحيآ: الحمدالله بخير
    طالعت ملاك لبس الجازي .. واختفت ابتسامتها .. ناظرت نوره اللي كانت تطالع نظرات ملاك .. وابسمت ..ملاك نظرت لها بتسآؤل .. نوره أشرت على امها وهي تهز كتوفها .. يعني "أسألي امي أنا مدري "
    رن جوال نوره
    المتصل>خالي الغالي!
    حطت جوالها ..و طلعت له لأنه رن رنه وقطع .. يوم راحت له برآ كان واقف ومعطيها طهره ..
    نوره : وش هالبخل اللي انت فيه يآخي .. تدق وو
    التفت لها وسكتت يوم شافته معصب : مالي مزاج اكلم أحد .. نوره بدون لف ودوران من جاب الفكرة و خطب لي الجازي؟ .. وش هالسخافه اللي معلقيني فيها
    نوره : مشعل انت تدري اني كنت في شهر العسل يوم تخطبها ..فانا مالي دخل
    مشعل : ادري !... بس انتي تدرين ان مافيها المواصفات اللي ابيها .."وبغضب وقهر"..انتي شـــــأيفه لبسها
    نوره خافت:بصراحه هذي امي .. هي تقول إنها جازت لها وخطبتها لك
    مشعل يقهـر: ليش طيب ؟ وش اللي عاجبها ؟
    نوره : مدري والله ياخالي .. بس انت تعرف طبع أمي معانديه ! ..
    مشعل : ناديها
    نوره : مشعل ماله داعي تتسـرع وراك رحله ور ح وامي راضيه عليك
    مشعل :ومن قالك اني بسسافر .. احد له نفس يسافر وهو يشوف لبس هاللي جوآ ؟
    نوره : مشعل لا تصير سطحي كذا
    مشعل يعلي صوته : والله سطحي! .. بدروومي شي راجع لي انا رجال ابي زوجتي يكون لبسها حلوو ..يواجه مب جايبن لي وحده من قعـر منفوحه!
    نوره ماقدرت وابتسمت : طيب انت ماشفتها قبل كذا ؟
    مشعل بسخريه :شفتها بس فالعرس .. وكان فستانها حلو ..بس بصراحه اليوم انتي شوفي لبسها واحكمي!.. امك قالت انهم يعيوون الرجال يشوف بنتهم الا يوم العرس .. حتى الملكه كانت في المحكمه ! .. مفروض اعرف العاب امك .. قسم بالله العاب وصخه وحقت بزرااان !!!!
    طلعت ام سطام : مشعل صوتك واصل عندنا بالصاله وش فيك
    مشعل مقهور منها :تسأليني وش فيني؟؟ .. وانتي خاطبة لي هالقرويه وتسأليني انتي تدرين ان اهم شي عندي انها تكون كويسه من ناحية المظهر تخطبين لي هذي ليه؟؟
    ام سطام بثقـه : لا يامشعـل اهم شي الاخـلاق ! .. ماهمني المظهر انا
    مشعل :بس انا يهمني
    ام سطام :اجل تبي وحده اخلاقها خربانه بس شكلها زين ..ترا ياكثرهم
    مشعل : ليه يعني في نظرك الزين والاخلاق مايجتمعون؟؟ ..
    ام سطام : خلاص يامشعل .. طاح الفآس في الراس خذ زوجتك ورح المطار
    مشعل بصرآخ وهو معصب : زوجتـي خليها عندك بليها واششربي مويتها ! ..والطريقه اللي جبتيها عندي .. هذي نفسها رجعيها لهلها في منفوحه!.. وسفر والله ماتسآفر لا شهر عسل ولا تـبن! ..
    توه بيطلع بس مسكت يده نوره : مشعل .. مشعل تكفـى عشان خاطري لا تكنسل السفره
    ام سطام ضآق صدرها لانه اخوها الوحيد : مشعل .. لا تفشلني مع الحرمه !
    مشعل يكلم نوره : نوره وخــري!! .. أبطلع
    ام سطام راحت له :مشعل هذا جزآي معتبرتك ولدي تفشلني مع بنت الناس
    مشعل وهو يفتح الباب لف عليها يوم سمـع ولدي : عيالك سطام ومتعب ! .. انا منيب ولدك !..انا مب سطام تحسبيني بتحملك وبدور رضآك .. حتى لو كنتي غلطانه .. لآ ياحصه لين هنا وبس .. تدبسيني مع وحده قرويه وانتي تدرين ان دم ضروسي هالنوعيه من النـاس

    ضرب مشعل وتر حساس عند ام سطام ..يوم قال انه "مب سطام" بس قالت : مشعل لا تلطع وانت معصب اخاف يصير لك شي
    مشعل يطلع : كيفي إن شاء الله اموت.. محد له كلمـه علي .. ولعبك هالوصخ العبيه على عيالك مب معي !!! وخلي بنت منفوحه تنفعـك
    وطلـــــع
    ام سطام بـ روعه : يمه نوره دقي على متعب ولا سطام يلحقونه اعرفه مجنون اخاف يسوي شي في نفسه
    نوره تدخل بتاخذ جوالها
    ?????

    دخلت الممرضه وفي يدها الصينيه لـ غرفة ام محمد اللي ابتسمت وقالت
    - هلا ياهيله
    أبتسمت هيله وهي تحط الصينيه عالطاوله : هلا فيك شلونك الحين
    ام محمد :الحمدالله بخير ..
    هيله : دوم إن شاء الله
    اخذت الطاوله وجرتها لين عند ام محمد وجلست عندها عشان تاكل ..
    ام محمد : والله يا هيله انا ماأحب اكل المستشفى
    هيله :بس لازم تاكلين ! عشان دواك
    ام محمد :الشكوى لـ الله !
    انفتح الباب ودخل منه واحد فالبدايه هيله ماعرفته .. كان لابس كاب وبدله عباره عن بنطلون جنز مع قميص وجاكيت .. :السـ..
    سكت لما شافها .. رفع حاجب كم صار له ماشافها .. كم صار له يبي يبـرد يبرد حرررررته فيها ..
    ام محمد :هلا ناصر
    دخل ناصر وفي يده صينيه .. قال وهو يطالع هيله : جبت لك آكل يمه .. احسن لك من هاللي يعطونك ياه
    هيله ماحبت تتكلم .. يوم تصفقه كف هي طلعت منها زي الشعره من العجين .. مفروض الكف اللي عطته إياه يخليها عالاقل عالاقل تفقد شغلها .. ومب بعيده اذا مستقبلها لأنها ماتعلب مع أي واحد
    بعد ناصر الاكل اللي جابه هيله وعاطاها أياه : خذي اكلك .. واطلعي برآ
    ام محمد :ناصر انا كم مره لازم اقولك تحسن تصرفاتك مع الناس ..
    جت هيله بتطلع .. دخل رجال فالخمسين من عمره .. كان رزه وله هيبـه ملك وفي يده بشته وورآه رجال أسمر له عضلات .. افسحت له الطريق والرجال الاسمر مادخل .. طلعت هيله وهي عارفه ان هذا ابو ناصر ..
    دِفنّت | الحزن | بـ [ عروقي ] .. !
    ?ِتمت الغيض , شِ?يت? للذي سوا?
    وقِلت يارب , عطني من الصبِرْ أ?ثر .. !
    .............. , عطني من الصبِرْ أ?ثر .. !
    .............. , عطني من الصبِرْ أ?ثر .. !


    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 10:01 am



    الجزء الســآدس عشـــر..!

    كانت حاطه راسها عالسرير .. سمعت امها تقول : مراااااااااام ! . إيمان صديقتك جت
    مرام وراسها يعورها عوار مب طبيعي : طيب يمـه خليها تدخل
    كانت تفرك راسها بأصابعها والالم في تزايد .. وعيونها تدمع وتحس كل خليه في جسمها تألمها وكأنه تبي شي بس ماتدري إيش
    دخلت إيمان وشافت حال مرام كذا .. اتجهت لها وجلست عالكرسي قبالها :وش فيك ؟
    مرام شوي وتصيح : مدري يا إيمان مدري ! .. هذي حالتي من كم ساعه
    أبتسمت إيمان : شكل الحبه بدت مفعولها
    مرام جلست :ايمان تكفيييييييين عطيني وحده انقذيني من هالعذاااب ..إيمان تكفيييين!
    ايمان بضحكه :هههههه وعلى بالك هالحبه اجيبها من الشارع؟ ولا تنباع 10 حبات بريالين؟ لا ياماما هذي مب أي حبه
    اخذت مرام شنطتها اللي كان فيها الا 50 ريال وكم فكه .. اخذت الفلوس ورمتها على ايمان .. وقالت بترجي :تكفيييييييين .. هاتي وحده ..وحده بسسسس
    ايمان تناظر الفلوس بتكشيره :50؟ .. هذي تجيب لك نص حبـه الوحده ياماما بـ 100 ريــال
    مرام تصيح : هااااااتي لو ربع ..
    عطت ايمان للمرام حبه .. واخذتها بسرعه وحطتها في فمها بشراهه ..
    إيمان :واخيراً
    مرام بشك :إيمان وش هالحبه
    ابتسمت حطت رجل على رجل .. :يعني وش رايك .. إدمانك وحاجتك المب طبيعيه لها .. وش تفسرينها؟
    مرام سكتت شوي .. ثم جحظت عيونها :مخدرات يا إيمان؟
    إيمان ضحكت :هههههههههههههههههههههههههههههههههههه ايه .. واخيرا مرام ادمنتي معي .. من سنه وانا انتظر اللحظه المناسبه
    مرام :ليييييييييش ياإيمان ..ليش تسوين فيني كذا ؟ ..
    ايمان :مدري بس شي في نفسي لازم دمنين معي مو انا لحالي
    مرام بقهر وغيظ وهي تصيح .. ولا في أي كلمه تقدر تعبر عن اللي داخلها : حقيييييييييييره ..وربي انتي اكبر سسسسسافله عرفتها في حياتي
    ايمان :لا يا مرام لاتنسين اني انا الممول الوحيد لهذي الحبه عندك ..
    مرام : اطلــــــــعي برا .. بـرا ياحقييييييييره !
    طلعت ايمان وهي تقول : بتندمييين يامرام .. وبتجيني تزحفين تترجيني اجيك
    وطلعـــــــت
    قامت مرام تصيح وتحس ان القهر ينهشها .. وش تسوي الحين ؟ وش تقول لأهلها انها ادمنت المخدرات ؟
    وش الحــل والحين شبابها مهدد وحياتها مستقبلها .. وكل شي !
    حست انها مب قادره تستوعب اللي جالس يصير .. وان اللي يصير الحين حلم بس ترجع تستوعب وتبكي اكثر من اول .. وكأنه تدخل في دوامه وتطلع منها عشان تدخل في وحده ثانيه

    ?????
    ح ـالتي
    هـم ودمعه وضيقه .. !
    مگ ـسور قلبي و ( مات ) بأول شبابه ..
    ?????

    - مشعل وش فيك يآخي لاتصير بـزر .. يعني عشان البنت قرويه ؟
    مشعل مقهـور : سطام حط نفسك في مكاني .. ليه هالحركه يعني ؟! وش الحكمه منها
    سطام : طيب الحركه من سواها ؟
    مشعل :حصه
    سطام : طيب زوجتك المسكينه وش ذنبها ؟
    مشعل :وش دخلني فيها انا ! .. انا اللي قهرني ورفع لي ظغطي حركة امك .. ليه العناد يعني ..بس تدري انا الحمار اللي قلت لها تدور لي!
    سطام :مشعل اذا لي خاطر عندك رح لها !
    مشعـل :والله ماأروح !.. لو وش
    سطام : الله يهديك للنفسك ..مشعل لا تصير كذا عاد
    مشعل : سطام لاتكثر علي حكي .. منيب رآيح خــــلاص

    ?????
    - ايششش ؟ .. وبعد فاتحت امي بالموضوع
    خالد يسند جسمه على طاولة الاكمبيوتر ويناظر اخته اللي جالسه عالسرير ومعاها روايه :إيه .. البنت وعاجبتني وانا ماعلي قاصر
    ندى :خالد .. انت من جدك بتروح تخطب نجلا ؟ طيب ليه ماسألتني عالاقل
    خالد رافع جاحب: وبصفتك ؟
    ندى:بصفتي اختك وصديقة نجـلا! ..ياخالد انت ماتعرف آل "......." كثري وربي ماتطولهم .
    خالد : شوفي يـا ندى انا الحمدالله رجال وعندي وظيفه حلوه وبعيش البنت معززه مكرمه
    نـدى :هذا تطمح به بنات الطبقات الكادحه .. البنات اللي على الله ثم راتب ابوهم .. بس زي نجـلا واهلها وعائلتهم بكبرها
    خالد :ليش مب قد المقام ؟
    نـدى : تبي الصراحه لا .. انا صديقتهم ولا أقدر اجاريهم في كل شي !وربي ياخالد بتعتب صدقـني!
    طلع خالد ولا قـال شي .. ضربت ندى خدودها على خفيف :ياااربيه عسسى مازعل بس
    وخرت لحافها وقامت له في غرفـته .. دخلت لقته واقف ويطالع فالشباك سألته على طول : خالد زعلت ؟

    خالد وعينه الى الان عالشباك :يعني جايه تحطيميني وانا بكره رايح اخطب وتسأليني اذا زعلت
    نـدى :انا ماأحطمك انا بس افتح عيونك وإن كانك لقيت الرفض لا تنصدم ..
    وطلعت
    ?????

    اظطرت نوره تودي الجازي معها وهي راجعه للبيت ..لشقـه خالها .. اول ماوصلوا
    نزلت الجازي :مشكوره نوره تعبتك معي !
    نـوره :لا ياقلبي تعبك رآحه
    سكرت الجازي الباب .. وراحت للشقه اول ماوصلت رنت الجرن لان مامعها مفتاح واصلا من وين لها وهي توها عروس ..
    فتح مشعل الباب .. اول ماشاف الجازي تركه مفتوح ودخل ..
    جلس عالكنبـه والجازي فصخت عبايتها عشان يبين لبسها اللي حوم كبد مشعل ثاني مره ..
    راحت وجلست على الكنبه ..كانوا ساكتين ومشعل عينه عالتلفزيون ..تجرأت وسألته : وش فيك ؟
    طالعها..:مافيني شي
    ابتسمت :شكلك معصب
    مشعل وكأن عصبيته زادت وطالع التلفزيون مره ثانيه : لا مب معصب
    الجازي : طيب مو المفروض اليوم سفرتنا على ماليزيا ,ليه تكنسلت
    مشعل بحده وعينه عالتلفزيون :انـا كنسلتها
    الجازي : وليه
    مشعل بغضب طالعها ورمآ الريموت عالارض:قـد قال لك احد ان أسألتك كثيره؟؟؟؟
    الجازي خافت : طيب آآسفه
    قام عنها وهو حايمه كبـده .. سألته :تعشيت ؟
    مشعـل:إييييه .. متعشي قهر!
    ودخل غرفـة النوم ومقهـور منها ! من اخـته
    استغربت من طريقة معاملته .. هي صحيح متعوده على هالمعامله من ابوها وجدها وعمانها .. بس قالوا لها ان عيال الرياض خصوصا اهل الشمال يحترمون حريمهم شوي .. بس زي عائلتها اللي تعتبر همجيه وبدائيه بس ماتوقعت مشعل اللي كان عسل معها يوم زواج وحبـته ينقلب كذا ..
    ماعليها هي تزوجت وبترضي زوجهـا
    ?????

    كانت جالسه عالسرير ووضعها يرثـى له .. تفكر وهي ماسكه بطنها يعني لين متى كذا .. بطنها اللي بدآ كبره يلفت الانظار
    قامت وشافت شكلها في المـرآيه .. كان لها كرشه في آخر بطنها وكأنها كرشـة حامل ..
    - مـلاك شوفـ....
    رفعت ملاك عينها على امها اللي من شافت بطن ملاك سكتت ولا كملت كلامها
    ملاك بروعه وبدت تعـرق : هلا يمه وش بغيتي
    ام سطام اللي كانت مساكه أكرة الباب .. تركته وتقدمت للملاك :ملاك انتي متى آخر مره جتك الدوره ؟ انا من زمان وانا اشوفك تصلين
    ملاك بلعت ريقها .. : إلا جتني
    ام سـطام بحده روعـت ملاك :لا تكـــذبين!
    ملاك حست بالخطر .. وان امها بدت تشك فيها .. :يمه تكفيين لا تقولين كذا وقسسم بالله اني ماأسويها والله
    ام سطام ترفع سبابتها : مـلاك ! ..خليك صادقه معي انا امك ومحد بيكون احن عليك مني .. مـتى آخـر مره جتك الدوره ؟
    ملاك خنقتها العبره .. سكتت شوي تفكر هل تقول ولا بتشك امها ؟ .. آخر شي اقتنعت بالجـزء اللي قالت فيه امها " انا امك ومحد بيكون احن عليك مني" .. رفعت راسها وصوته متقطع لانه بتبكي : من 4 شهور او 5
    حطت ام سطام يدها على رآسها : يابنت الـذين من من ؟ هاااااه ؟
    تو ملاك يتتكلم تدافع عن نفسـها الا تشوف ابوها واقف عند الباب والشرر يتطاير من عيونه ..
    تقدم لها .. وماحست إلا بـ كف خلاها تطح عالسرير .. صرخ فيها : من ميييييين ياملاك ..
    ونزل لها .. ورفعها من شعرها
    آنآ منٍ كثرٍ مآ أبكيّ ]-
    أحسّ النآس مآ تسمع . . . !
    كان نايم .. بس يسمع صوت صرآخ جاي من برا .. انقلب عالجهه الثانيه يبي يرتاح لو شوي لأنه تعبان ولا نام امس فالليـل بسبة ان اهله مارجعوا من الزواج بدري ..
    سكر عيونه بقوه وهو يحط راسه تحت المخده
    بس يوم سمع زين .. كان صرآخ ملاك مع امه .. وأبوه اللي شكله معصب .. شال عنه اللحاف يسسرعه بيشوف وش السالفه مب من عادة ابوه يصرخ كذا ..لبس ثوبه بسرررعه
    يوم طلع من غرفته .. كان متعب واقف قدامه .. طالعه يعني وش السالفه ..بس سطام ماعطاه أي انتبآه .. نزل تحت هروله يوم وصل لقى ابوه يضرب ملاك ضرب قآسي ولا فيه ذرة رحمه .. وكان يصرخ بشكل هستيري من غير وعي .. وامه تحاول فكهم .. وملاك شكلها بتموت على يد ابوها ..اللي ولا جزء من جسمها سلم منه .. ضرب بطنها وخبطها فالجدار على ظهرها .. ومعط شعرها وهو يرفعها منه .
    ركضت الام ومسكت يد سطام تترجآه يفك ينتها من يد ابوها اللي ماكان في وعيه
    راح سطام وحاول يفك ملاك ويعرف وش السالفه بس كان ابوه في حاله ماتسمح له يسمع او يشوف أي شي الا مـــلاك !
    سطام بعد ابـوه بقوه وهو يصرخ :خــلااص خلها وعلمني وش سووت !
    ابو سطام حاول يوصل للملاك وهو يتكلم بكلام مب مفهوم من : سودت وجهنـا .. بنت الـ.... حطيتي وجهنا بالتراب
    وملاك ماسكه في اخوها بأقوى ماعندها .. وتصيييح جآ متعب وتدخل ومسك ابوهم مع اخوه الكبير .. بس ماقدروا عليه
    اخر شي وخـر ابو سطام سطام ودزه على جنب ووصل للملاك اللي كانت ترجع بخوف وزلقت بالبـلاط وطاحت على ورآ .. صقع راسها على أكرة الباب .. وطاحت ممـدده عاللارض
    جا ابو سطام بيكمل بس متعب وسطام وام سطام وقفـوه .. مسكه متعب ودخله المجلس بصعوبه ..
    نزلت ام سطام للبنتها اللي معد قامت عن الارض .. حاولت تقومها بس ماقامت .. حضنتها .. وهي تصيح وتسب في نفسها لأنها السبب ف هاللي صار
    سطام كان يلهث وانفاسه تتسآرع ..طالع ملاك اللي كانت طايحه عالارض .. لمح سطام الدم يطلع من رآسها.. .. راح اخذ جلال الصلاة اللي كان منطول عالكنبه من عقب امه ..لف ملاك فيه وشالها ..ورآح للمستشفى وام سطام تصرخ للسطام :تكفـــــى سطام استنآآ الله يخليك بروح معك بتطمن على بنتي
    بس سطام مارد عليها
    ?????
    [شيّ مَوِحْشّ !
    ................. -[ صًعبْ !
    ...................... -[ مَليّآنْ آسُئَلهْ

    ?????
    كانت ماشيه للفيـلآ وتوها نازله من السياره .. وتفكر بكلام صديقتها ندى
    " الصعف الحين مايوكل عيش يانجلا .. لازم تردين على مرة ابوك لو بكلمه عشان ترحم تقولك شي .. "
    " ذاك اليوم درينا عنك .. الايام الجايه الله يستر .. ومايندرى يمكن تسوي لك شي قوي "
    نزلت راسها .. هي عندها 3 اخوان ومب مقصرين معها .. لازم تلقى حد لـ ساره .. وبأسرع وقت
    رن جوالها
    المتصل>>خجل
    نجلا :أهلا
    خجل :هـلا نجوله ..ماراح تزوريني اليوم ؟
    نجلا :وليه اجيك ..تعالي انتي ؟
    خجل :راحمه ديمه بنت سعود .. وودي تجين عندي عشان نلعبها وهيك
    نجـلا تفكر : مب عذر .جبيها وتعالي
    خجـل : يووه بلا عناد .. يالله
    نجلا : الحاجه لك مب لي
    خجل : إف منك .. طيب انا جايه !
    ?????
    طلع الدكتور ووجهه مايبشر بخير .. جا سطام بيكلمه بس انه قال بنبره خلت الوساوس تصك في سطام من كل جهه ..
    - تعال معاي للمكتب !
    اول مادخلوا للمكتب حق الدكتور .. جلس الدكتور وآشر للسطام وهو يقول :تفضل الحكي اللي بقوله كثيـر!
    جلس سطام ..وقلبه يدق بأسرع شي .. يحس ان فترة سكوت الدكتور كأنها دهر .. فصخ الدكتور نظارته وفرك عيونه شوي ..كأنه نفسه خايف من اللي بيقوله : اول شي انت زوجها ولا اخوها
    سطام :أخوها ..خلصني يرحم والديك .. وش فيها ؟
    الدكتـور : شف اخوي .. البنت تعرضت للضرب .. ولا هو أي ضرب .. ومن ضمت الاماكن اللي تضررت فيها ..راسها .. والى الان ماندري وش مصيرها .. ولاززم نبلغ الشرطـه .. لأن هذي
    قاطعه سطام :وليـه شرطه ؟! ..
    الدكتـور :لازم نحـقق فالموضوع وناخذ بشهادة البنت هذا اولاً .. ثانيا مابعد كملنا فحصها .. ولا نـدري وش بيصير عليها ..لان ضربتها جت في راسها
    سطـام انصدم : في راسها ؟
    الدكتور :إيه ومع الاسف
    سطام : طيب .. طيب وش بيصير عليها .. هي بخير يعني
    الدكتـور :والله ماأبي اكذب عليك .. الضربه ميب بسطيه ويمكن تصاب في شـلل .. هذا ان ماأدآ الى وفآة مفاجئ!.. بس لاتخاف ماإن تصحى احنا بنكشف عليها وبنشوف

    ?????

    وش بقى ..؟
    وش بقى ماجاني..!
    وش بقى ..؟
    جرح !
    وَ ....... هموم !
    وَ................. شقى!
    ?????
    وهي ماسكه جوالها الي قاعد يرن واسم زوجها مرسوم عليه ..حطت لعبة بنت اخوها عالمرتبه وردت
    خجـل:أهـلا
    فراس :هلا والله وغـلا ..وحشتيني !
    خجل بخجل : ههههه امداك .. توك مكلميني اليوم
    فراس:بس ولو وحشتيني! .. كيفك ؟
    خجل:تمام .. انت شلونك ؟
    فراس : بخير دامك انتي بخير ! ..
    صاحت ديمـه .. والشغاله اللي كانت راكبه جنب خجل بالسياره تحاول تسكتها ..
    قراس: بن سعود عندك ؟
    خجل :إيه ..ياخي صيوووحه !
    فراس:إيه طالعه على عمتها يوم كانت صغيره
    خجل :هههههههه ترا حتى اختك
    فراس :لا والله الله يحـلل اختي عندك ! ..نجلا ماتصيح كثرك !
    خجل :ههههه .. عادي يآخي خلني اتدلع !
    فـراس :هههههه .. تدلعـي
    ?????
    طلعت من الحمام وهي تحس بغثيان .. مسكت راسها وهي تطبق شفايها بقرف .. وحايمه كبدها من كل شي ..
    اتجهت للغرفتها ..جلست عالسرير جت بتنسدح بس تذكرت ان ام زوجها قالت لها تنزل .. وهي عاد تعرف ام زوجها .. طويلة لسان
    قامت وغيرت ملابسها .. ونزلت تحت
    شافت ام احمد وابو احمد جالسين ويتقهـوون .. سلمت وجلست معاهم
    ام احمد : وين احمد
    نـوره ماتدري ..بس قالت :طالع مع ربعه
    ابو احمد يكلم ام احمد :وتقولين ان الزواج يغير الواحد .. هذا هو ماغير طبعه
    ام احمد :والله ولدي طول عمره عـاقل
    أمحـق عاقل .. لولا قلبي كان انا متطلقه منه !
    ?????
    - يابن الحلال آخر واحد قال هالحكي طاح عليه تلفزيون ابو ابيض واسود ..
    فهـد :بس ياخي والله انك تفتح على نفسك باب .. لما كلم بنت بتكلم غيرها وساعتها منتب قادر تترك هالشي
    سامي وفي حضنه الاب توب .. : عادي! .. ساعة صدر صدقني .. وبعدين انا وانت كم مره تناقشنا في هالشي ..
    عطاه الابتوب :خذ خذ .. جرب سولف مع وحده في الشا هذا ..بروح الحمام وبجي
    اخذ فهد الاب توب بـ تردد ..جلس يطالع الناس اللي تسولف وهو ساكت .. تجشع وكتب
    "السـلام عليكم "

    ?????
    مــن بكره
    لبست مريولها واخذت عبايتها وشنطتها .. ناظرت الساعه المعلقه عالباب .. كانت تشير للـ9 .. ام فيه وقت عادي ..
    طلعت من باب البيت وهي ماشيه كعادتها للمدرسه .. ولا حست بالسياره اللي ماشيه وراها بشويش ..
    كانت تردد الاذكـار اللي محرصتها عليها امها .. وتفكـر وش بتقول هيله نزل الرجال من السياره .. ومشى وراها بخطى هاديه عشان لاتحس .. وبيده مناديل مشبع بماده مخدره
    لف يده حول كتفها .. طاحت طرحتها من وجهها وهي تقاومه ..ولا تدري منهو اصـلا .. حط المنديل على فمها وخشمهـا
    كلهـا ثواني
    ووو ... وفقـدت الوعي!
    ?????
    دخل سطام عند اخته .. وامه ماقدر تدخل .. وقالت انها بتنظر جوآ شوي ! ..وجلس متعب معاها ..
    لقاها راقده وهو اللي امس ماتركها ولا دقيقه وحده ..حتى الشغـل ماراح له
    جلس عالكرسي وهو يطالعها ..كانت منسدحه واللحاف عليها لين رقبتها ومغطي طرف قد الظفر من ذقنها .. وراسها ملفوف بشاش ابيض .؟وبقايا دموعها كانت على خدها ..
    مد يده وبعد شعرها عن وجهها ..
    هِي بِ?تْ و آنا [ آخ‘ـَتنقت ] . . !
    هِي بِ?تْ و آنا [ آخ‘ـَتنقت ] . . !
    هِي بِ?تْ و آنا [ آخ‘ـَتنقت ] . . !

    فتحت عينها شوي شوي .. لفت راسها وشافت اخوها اللي كان يناظرها بس شكل فكره مب معه ..
    حركت راسها ثانيه عشان يحس فيها لان يده فوق راسها .. انتبـه لها وابتسم
    سطام :واخيـراً قمتي! .. كل هذا نوم ؟
    ماأبتسمت .. ولا تكلمت! .. ولا أي تعبير صدر منها غير انها كانت تناظره
    سطام :مـلاك ..ترا امي جت تبي تشوفك
    جتها الصيحه ..وخنقتها العبره .. حس سطام ان الخوف تسـلل داخلها وانها ماتبي تشوف احد
    سطام بحنيـة الكون كله : ماتبين تشوفين احد؟
    هزت راسها بـإيه .. أبتسم يطمنها : اوكيه! ..بقولها
    جا بيقوم بس هي مسكتـه ..وهزت راسها يعني لاتقوم ..عقد حواجبه .. من شيين وش هالخوف اللي جواها .. وليه هي ماتتكلم ؟
    معقـوله اللي صار لها امس سبب لها صدمه نفسيه

    ?????

    فتح عينه .. كان نايم بملابسه اللي امس.. شاف الساعه ماصلى الفجر .. اشوى انه في إجازه ولا كان تأخر ..
    ناظر جواله لقى مكالمه من سطام .. امس في الليل .. حط الجوال ودخل الحمام .. اول ما طلع كانت زوجته جالسه ترتب الصاله .. او مب ترتب لانها مرتبه بس تنظف ..وكأنها تسلي نفسها ..
    وقف عند الصاله يطالعها ..لبسها مب احسن من امس .. حامت كبده منها ومن لبسها ولاتسريحة شعرها .. شعر الجازي طوويل وقطعه وحده يوصل لين تحت ظهرها .. فهي لامته مثل الشنيون تحت واخر خصله رافعتها فوق بطريقه مره قرويه .. وشعرها أسسسود مره ولا في ولا لون
    رفعت راسها وشافته ..احمرت خدوها يوم شافته مسند نفسه عالباب اللي يودي عالصاله وين ماهي جالسه .. والفوطه معلقه على كتفـه وشعره مبلول .. ماعطاها وجه وراح للغـرفه
    وجعها قلبها لأن مشعل متغير .. او يمكن هذا هو طبعـه .. ماينـدرى !!
    ?????
    كان ماشي وهو جالس يقفل جواله عشان مايدق عليه ابوه ويجلس يقلقه ويقول ليه ماجيت للشـركه .. دخل الجوال في جيب الجنز حقه عدل جاكيته لان الحين صباح .. والبرد شديد حبتيـن ..
    دخلعلى امه لقاها نايمه مثل ماتوقع .. نزل نظارته الشمسيه .. الحين وين يروح مايبي يروح الشركـه ماله خلق ابوه وشغل وارواق .. وسوو وحط وود ..
    وهو ماشي .. وقف عند الرسبشن وفي فكره في راسه ..
    ناصر : excuse me
    النرس : يس ؟
    ناصر :wher is the nurse hela?
    النـرس : she is not in the hospital..she will come at eight o'clock
    (إنها ليست في المستشفى .. ستأتي في الساعه الثامنه )
    نـاصر : اوكي شكراً
    طلع من المستشفـى ..وهو متجهه للسيارة المبرغيني ..طلع ولاعه وزقآره .. تنهد وهو يولعها :محد خلاني ارجع ادخـن غيرك ياهيله ..والله لأورييييك !

    ?????
    كانت تمشى في الجامعه ..وتدور إيمان وهي تحس ان مفعول الحبه بادي يروح .. لمحتها في مكان قريب من المكان اللي يجلسون فيه .. جت وجلست مع ايمان في نفس الطاوله
    مرام وشكلها مثير للشفقه :أبي حبه !
    إيمان تطالع البنات المارين :.
    مرام شوي وتصيح :إيمان ابوس يدك تكفيييييين أبي حبه ..
    إيمان :آسفه انتي امس سمعتيني حكي ..خلاني اعيد النظر في صداقتنا
    مرام :انا آآسفه !..إيمااااان تكفييين مب وقتك .. ابي حبه الحين ابوس يدك
    إيمان التفت : معك فلوس ؟
    مرام تفتح شنطتها : مامعي الا ميه اخذتها من بوك امي
    أبتسمت :سرقتيها
    مرام ماردت .. واكيد الجواب إيه .. اخذت الحبه وخذت ايمان الحبـه ..

    شُكراًبـ حجم ج‘ـَرحك . . !
    شُكراًبـ حجم كِذبك . . !
    مرام : طيب انا ماعندي فلوس من وين اشتري لي حبه ثانيه؟
    إيمان : تقدرين بيعين أي شي
    مرام تفكـر ..
    ماتقدر تسب وتلعن إيمان ..لأنها الحين تنقذها من الالم اللي تصارعه وتعيشه لما يروح مفعول الحبه .. شلون تعالج نفسها وهي ماتقدر تفاتح اخوها بالموضوع
    وهو ماراح يقـدر انها ضحيه .. هي الحين ضايعه .. ومثل الغريق .. تمنت لو أنها تقدر تطلب المساعده من بنـدر ..
    رفعت جوالها ورسلت له وهي ماتقدر تقاوم شوقها وهي في أصعب حالاتها
    احتجت ل? في ضيقتي مآ { لقيتـ?ً ~
    وً قضيت ليلي بين همي و فرقـآ?،,
    ?????

    طلع سطام ورا الدكتور .. وهو متوتر .. مشآ لين وصلوا عند سيب صاد ..
    قال لهم الدكتور :انتـظروا شوي هنا .. دقايق ورآجع
    - وش السالفه !
    التفت سطام لقى متعب .. :بسم الله انت من متى هنا ؟
    متعب : من ناداك الدكتور جيت معك !.. وش القصه ؟
    سطام :والله علمي علمك .. بس قلبـي ناغزني!
    جا الدكتور ومعاه 3 من الشرطه .. متعب مسك كتف سطام : اقول السالفه فيها شرطه!
    سطام :أصبر!
    جتهم الشرطه وراحوا عند غرفة ملاك .. ام سطام يوم شافت الشرطه خافت ..
    مسكت يد سطام اللي كان خلقه متوتر ومب فاضي للخوف الحريم : سطام وش ذولي ؟ وشو له جايين ؟
    سطام :أصبري يمه .."يكلم الشرطه" .. نعم بغيتوا شي ؟
    الدكتور : أسمح لي اخ سطام ! .. بس القضيه تحتاج تدخل الشرطه وهالشي لازم .. بنحقق معك ومع اختك ؟
    متعب : وليه تحققـون معه ؟ .. وش دخله هو ؟
    الشرطه : اللي نعرفه ان المريضه تعرضت للضرب .. وانت اللي ضربتها
    متعب :بـس مب سطـ..
    مسكت ام سطام متعب .. وقالت :أصصص
    انصدم سطام من حركة امه .. وطالعها .. ليه تبي تستر علي ابوه وتخليه هو المتهـم ؟
    الشرطه : خلونا ندخل عليها!
    متعب : وين تدخلون فوضة الدنيا ..
    سطام :لا تفضـلوا هذا ان كلمتكم اصلا .. وانا بدخل معاكم لاني اخوها!
    الدكتـور :بس شلون يدخل وهـ...
    قاطعه الشرطي:ادخل ياله واحنا ورأك !
    ?????
    فتحت عيونها ببطيء وهي مب مسوعبه شي .. تحس نفسها مخدره وراسها يوجعها .. وصاير ثقيـل مره ..
    رفعت نفسها لقت انها لابسه مريولها .. ويوم ركزت فالمكان كانت في مثل مكان مغطـى ببلاكاشات ( اللي يحطونه فوق الجدار احيانا مصنوع من جديد ..يحل محل الجدار في بعض البيوت في السعوديه او لين جوا يطولون الجدار )
    شافت واحد متلثم بشمآغ مهتريء .. وفي يده مسدس .. وعينه حاده وتطالع فيها
    شهقت بخوف ورعه .. وصرخت : من انت .. وش جابني هنا ؟
    قام لها .. وجلس قريب منها .. :وش أسمك ؟
    جود : ............
    كانت خايفه من نبرته ونظراته لها .. هي حست بالخوف بمجرد انها ناظرت عيونه .. بلعت ريقها ونزلت دمعه يتيمه من عينها .. ولمت نفسها وهي تناظر بخوف
    قرب لها وقرب راسه من وجهها وقال بوضوح وصرآمه : وش أسمك ؟
    جود : جـود
    طالعها من فوق للتحت : وكم عمرك ؟
    جود شهقت من كثر الصياح : 16
    وقف وقـال : طيب ياجود .. أسمعي انا ماراح اضرك بـ شي .. بس اسمـعي كلامي .. ولما اقولك شي تسوينه ..
    جود : .... وش تبي مني يعني ؟ ترا والله انا اهلي فقيرين .. ولا عندنا الا بيتنا اللي ساكنين فيه ..
    هـو : ومن قالك اني ابي فلوس؟ دافعي من اختطافك مب الفلوس
    جود خافت :اجل وش تبي؟
    هـو جلس وقال وهو يعلب بخصله من شعرها : ابيك تطيعيني وبس! وبعدين اشوف وش مصيرك
    جود تبعد عنه : بس .. انت شلون تعرفني
    هـو : انا ماعرفك ولاشي .. مجرد شفتك تمشين لحالك ..

    نهاية البارت !
    الجزء الســآبع عشـــر..!
    ???

    جلست تطالع في ندى وهي مستغربه من هالتقلب اللي هي فيه .. قامت ندى وهي مب طاقيه حتـى تناظر في نجلا
    لحقتها نجـلا ..
    نجلا: نـدى! .. ندى وش فيك
    ندى ماردت .. يوم وصلت لها نجلا .. مسكت نجلا يدها : ندى وش فيك ؟
    نـدى بعدت وجهها عن نجلا :مافيني شي! .. بس ورآي محاظره وخري عني لو سمحتي!
    نجـلا : على بالك يعني بخليك !.. علميني وش فيك .. وش فيك قالبه علي ؟
    نـدى خنقتها العبره : مو أنتي السبب .. بس انا كذا والله !
    جلستها نجلا عالثيّـل .. وجلست هي:علميني وش فيك
    نـدى تطالع الارض:خالد اخوي
    نجلا ارتاعت :وش فييه ؟
    ندى : خطبك !
    أنصبغ وجهه نجلا أحمر .. صدمه! ..حيـأ! .. وحـزن .. قالت بعيون حايره : طيب ليه ضايق صدرك
    ندى: أهلك ردوه يانجلا !
    نجلا ارخت جلستها .. وقالت بـ هدوء: وش قالوا
    نـدى مسحت دمعتها : لا ماقالوا شي .. بس قالوا انك مخطوبه للولد عمك
    نجلا بـ قهر: إيه نـــاصر! .. ندى صدقيني ماعندي خبر بالموضوع والرفض ماجا مني !
    ندى أبتسمت :ادري ! ..اصلا ابوك على طول عيّـآ
    نجلا : طيب ليه ضايق صدرك
    نـدى : لأن خالد ضاق صدره .. انا قلت له !.. قلت له لا يحاول حتى لان اهلك ماراح يوافقون
    نجـلا تمسك يد نـدى :انا آسفه ندى .. وربي آآسفه من جد مدري وش اقول لك
    ندى : عن المصاله عاد! ..وش تقولين يعني هذول اهلك وهم ادرى بصلحتك
    نجلا شوي وتصيح :يعني تبين تقنعيني ان ناصر احسن لي! .. من متى ناصر اهتم حتى فيني !..لا انا احبـه وهو مايحبـني! .. حتى باقي لي ترم واتخرج وهو لا سأل عني ولا فكر يخطب رسمي!..واحسسسن انا ماأبيه يخطب ..بس ابي اقولك ان لا انا ولا هو قلوبنا على بعض
    نـدى : ياعمري ياخالد! .. يعني لو اهلك شاوروك بتوافقين
    استحت نجـلا .. شلون ترد خالد بس قالت : ندى انتي تدرين اني الحين مخطوبه .. ووو ماله داعي يعـ...
    قاطعتها ندى بضحكه:ههههههههههه والله يــاحظه ناصر فيك !

    ?????

    سطام بصدمـه : شلوون ؟
    الدكتـور : اللي سمعتـه ! .. البنت تعرضت لشـلل نصفي
    متعب : دكتور اكيد انك غلطان . . مستحييييييييل ضرب اكلته اختي يتسبب في شلل
    الدكتور : هالشي مانتج عن الضرب .. هي تعرضت للضربه في راسها من جسم قوي .. وهذا هو السبب!
    تذكر سطام الدم .. قال بضيق ويحس ان الدنيـا ضاقت به : طيب مافي أمل من علاجها
    الدكتـور:مانقدر نقول شي الحين .. لين ماتمر فتره وتبدأ البنت بعـلاج فزيائي .. ولما تقوآ عضلاتها شوي نحكم هذيك الساعه اذا في آمل من شفاءها بأذن الله ولالا ..
    متعب يطالع سطام : لالا ان شاء الله .. في آمل وترجع تمشي من جديد صح؟
    سطام : ...........
    الدكتـور ابتسم : تقدرون تودونها بـرآ هناك مع العلاج الفيزيائي والعمليه للرجولها يكون في نسبه .. طبعا مانقدر نحكم الحين احنا ..بس هذا يعطيكم آمل
    يوم طلعـوا كان سطام يفكر
    متعب وهو يناظر الارض : من بكـره بدور لي وظيفه بشكل جدي .. والله مايهنا لي نوم الا وانا لآقي لك لو محطه اعبي فيها بنزين
    سطام :..........
    متعب : تتوقـع بنقدر نسفر ملاك ؟
    سطام بإحباط وضيق : مصاريف السفر وعلى مصاريف الدكتور النفسي .. وعلى العلاج الطبيعي .. "رفع راسه وهو يتنهد" .. إن شاء الله يقدرني ربي
    وقف متعب ووقف سطام يوم شافه واقف توه بيسأله بس قال متعب .. : سطام! ..لين متى يعني يتتحمل مسؤليتنا ؟
    سطام مستغرب : فجـأه ! .. وش هالسؤال الغبي اللي في وقت أغبـى؟
    متعب : ليه ماتتزوج وتشوف نفسك وحياتك
    سطام وهو يمشي: اقول الله يستر عليك امش بس !
    لحقـه متعب :لا تستهين في كلامي ؟
    سطام : من جدك يامتعب .. شلون تبيني اتزوج وانا يالله يالله موفر لكم احتياجاتكم ..تبيني ادبس بنت الناس معي .. متى ماتيسرت حالي ذيك الساعه فكرت .. مب رحت اخطب ..فكـــــرت! ..وبعدين برا مب وقتك
    متعب : ليه طيب حياتك لنا .. فكر في نفسك شوي
    سطام : " لانــكم أهـلي " .. وبعدين انا مفكر في نفسي بما فيه الكفايه
    متعب : بس ... والله مدري وش اقول ..
    مسك يد اخوه وسطام وقف .. توه بيعلق على متعب لانه ماسك يده .. بس متعب رفع نفسه وبآس راس سطام ..
    متعب مبتسم : والله اننا ماانستاهلك ياسطام .. الله يخليك لنا يارب!
    أبتسم سطام :وش عندي ؟
    متعب ضحك :ههههههههههههه سلف!
    سطام :ههههههه ايه طيب..امش بس يالله نروح للملاك
    متعب : أشـوى ان ابوي اعترف انه اللي طق ملاك ولا كان صرت انت المتهم
    ?????


    - وش فيك يـابو!
    خالد رفع راسه .. أبتسم : مافيني شي اهوجس
    راكان : وش صار على خطبتك ؟
    خالد ببتسامه باهته :رفضـوا
    راكان ومتوقع : شوق الوا لك
    خالد رجعت به الــذاكره
    /
    اول مادخل للقصر .. كان شكله من جوآ حلوو مره .. ماتوقع ان نجلا عايشه بهالترف والبذخ والغنـآ .. وهالبدايه مابشرته بخير
    دخله هو وأبوه عامل من الجنسيه الافريقيه .. جلس في مجلس وآسـع ..
    ابو خالد وهو شابك يده ويطالع المجلس : متأكد وانا ابوك من اللي جالس تسويه ! ..
    خالد :يبـه انت وعدتـني بتعطيني فرصه!
    دخـل رجال ذو هيبه .. لابس ثوب ومعاه بشته على يده .. جلس وحط رجل على رجل .. قال بصوته الرخيـم : يالله أن تحييهم .. كيف اقدر اخدمكم
    ابو خالد : الله يحييك ياأبو فراس ! ..اول شي بعرفك بنفسي وولدي الوحيد ..انا عبدالاله بن خالد آل "فـلان " ..
    ابو فراس يلعب بسبحته وعينه تروح من ابو خالد لـ خالد ..وترجع للأبو خالد :إيه والنعم !
    ابو خالد : ماعليك زود والله يآبو فراس انتم ناسٍ اجاويد ..حنآ جايين وطمعانين بالقرب منكم ..ونبي بنتكم لـ ولدي خالد ! ..
    جت عين ابو فارس على خالد .. طالعه من فـوق لـ تحت قال : الحين انت وولدك جايين تخطبون بنـتي ؟
    ابو خالد ببتسامه وقوره .. :إيه وإحنـا موافقين على شروطكم
    ضحك ابو فراس ضحكه قصيره :ههه! ..الحين انت تدري من حنا يومك جايب ولدك وتخطب من عندنا ؟
    ابو فراس : احنا ماطقينا بابكم الا انا عارفينكم يابو فراس
    أبـو فرآس : احنا آل "فـلان " .. ومناب نناسب الا من حينا وحيّانا والبنت مالها الا ولد عمها ! ..وأعتقد عايلتنا معـروفه بهالشي!

    خالد تكلم يوم حس ان أبوه بينسحب عقب الاهانات :بس يآبو فراس.. الرسول قال من رضيتم دينه وخلقه فزوجوه .. تقدرون تسألون عني!
    ابو فـراس بصرامه وكأنه يقول منيب العب معك انا : أسمعني ياخالد! .. انا رجال محترمكم لآنكم في بيـتي! .. بس انا ماأرضى ازوج بنتي واحد عادي من عامة الناس كذا .. مأأبي الوث دم العايله واطلع الورث بـرآ .. وبعدين لاتطالع فوق وانا عمك لاتنكسـر رقبتك ..دور لك بنت على قدك
    قـام ابو خالد : عالعموم يابـو فراس .. الله يوفقكم إن شاء الله ..وإحنا طالعين والله يستر على بنتكم والوجه من الوجـه ابيض!
    /

    - آلله !
    خالد :...........
    راكان : طيب وش قال أبوك؟
    خالد :أحسه كارهني.. هو بالموت تحمل إهانات ابوها! ..اششوى انه مارد عليه
    راكان : من جدك يرد عليه!..والله ان يصيع مستقبلكم كل ابوكم !
    خالد : وش السـوآة
    راكان : والله ياخالد ان من رآيي تروح لأمك وتقولها تخطب لك
    خالد يتسند ويقول بضيق :لا مهب لازم !..ماأبي اتزوج هالحين اصبر شوي
    راكان يستخف دمه : الساعه كم هههههههههههههه
    طالعه خالد بنص عين ولا ضحك ..قام راكان :أحم .. نسيت ورآي شغل
    ضحك خالد على راكان .. ورجع للشغله
    ?????
    في قسم الشرطه ..
    - يعني انت اللي ضربتها مب ولدك ؟ .. طيب ليه؟ ماتخاف ربك انت ماتـ
    ضرب فالطاوله بـ قهر .. هالكلام اللي يعتبر زياده عاللي صار استثار شرقيته..قاطعه وهو يقول : شلون ماتبيني اضربها وهي سودت وجهي .. هاه!
    الظبط وهو عارف الاجابه:شلون سودت وجهك ؟
    ابو سطام : ......
    صعبه يقول ان بنتـه حامل .. مهما كان هذي بنته ولو كان بيتـبرأ منها ..
    الظابط : انت قصدك انها حامل
    ناظره ابو سطام ووده يقوم يضـربه .. قال : هذي قضية شرف وانا اعرف اتصرف
    الظابط : أسمعني ياأبو سطام! .. البنت تم فحصها .. وهي تعاني من مرض فالرحم .. وهو تقدر تقول مثل الإنسداد
    ناظره ابو سطام : وش هالمرض ؟ .. "وبقلق" ..خطير يعني
    الظابط : هذا مرض عادي جداً .. بس يتسبب في عدم نزول الدوره الشهريه .. وانتفاخ بالبطن لتراكم الدم !
    ابو سطام انصـدم! .. تسارعت أنفـاسه .. وزاد معدل نبضاته : يعني ؟
    الظابط : بنتك مو حامل..وتوها بكـر .. بس هي تعاني من هالمرض .. التسـرع احيانـ
    ماكمل لانه شاف ابو سطام حالتـه تزداد سوء وماسك قلبه ويفتح ازارير ثوبه ..
    قام له ومسكه لا يطيح عالارض
    وأبـو سطام ينادي بأسم بنته الصغيره مثل المجنـون

    ?????

    بالموت فكت شعرها من يدين اخوها .. وخرت عنه :وشو وش فيها ان طلبتك شوية فلوس
    عبدالله : منــيب صاحيه انتي على هالفلوس..ماغير تطلبيين !
    راحت عنه مرام وهي مقهـوره ..اخذت شنطتها .. حطت اغراضها وطلعت من الشقه عشان تروح لإيمان !
    دمـ ع ـي تنآثر و أتعب آلكف
    { مسحـہ ..!!
    من غيبـت? قمت أمسح آلدمع
    { بـ آلدمع ..!!

    اول ماوصلت .. رنت الجرس وفتحت لها إيمان الباب ..
    دخلت ودخلتها الغرفه بعد السلام
    مرام ترمي نفسها عالسرير :وش اسسسوي ؟؟مامعي فلوس تكفيين ايمان مفعول الحبه بيروح !
    إيمان : مالي دخل فيك !.. دبــري نفسك انا ماأجيبها من الشارع هالحبوب
    مرام : من وين
    إيمان :خالي يجيبها لي! .. المهم دبري نفسك
    فرغت مرام شنطتها .. عطتها إيمان :خذي ..هذا اللي باقي معآي .. شنطتي كلفتني حول الـ 300 ريال
    اخذت ايمان الشنطه وتفحصتها .. وكنها عجبتها .. فتحت درح طلعت منه منديل اخذت لها حبتين عطتهم مرام

    ?????
    قام من مكانه .واتجهه للباب بملل نادته امه : على وين ؟
    ناصر :مدري بروح امشي لي شوي
    ام محمد ماسكه الريموت : طيب !
    راح وخلى امه تناظر التلفزيون .. طلع وهو يدري ان هيله الحين مداومه ..
    وهو يتمشى في المستشفى .. راح عند مكتب الدكتوره اسماء .. وقف وشافها وهي طالعه .. كانت طالعه من المكتب ومعطيته ظهرها .. وماشيه لحقها بشويش من غير لاتدري .. يبي يعرف وين بتروح ..
    لين الحين في راسـه حرش ويبي يـرد الكف!
    مشت شوي وقفت عند الرسبشن .. كملت الممرضه وبعدها راحت وهو الى الان يلحقها .. راحت عند الصيدليه .. نفس الشي وقفت شوي وراحت .. ومشت ومشـى هو وراها ..
    مشت وجنبها وحده وكان يقـدر يسمع اللي حالسين يقولونه
    هيفـا : على وين ؟
    هيله : بروح المستودع .. ابغا شاشات عشان الدكتوره اسماء .. ولا فيه عند الصيدليه
    هيفا :اوكي عندنا مريضه الحين ..اشوفك فالليل .. تشآو
    هيله:تشآوآت!

    دخلت مع باب .. ولحقها ناصر .. نزل درجات ووصلها للستودع فيه الاغراض الطبيه وفيه كتب وغيره من الاشياء اللي المستشفى مب بحاجتها الحين
    دخل هو وسكر الباب ورآه .. كان النور مطفى وقف في آخر الدرج وهو يطالعها وهي تدور الشاش ومافي الا النور اللي جاي من الشباك ..
    ولـع النور .. شهقت هي والتفت لقته جالس ينزل الدرج .. وعلى ثغره مرسومه إبتسامه
    سوت نفسها مب مهتمه له : :وش تبي لاحقنـي ؟
    ناصر وصل لأخر درجه :لازم نصفي حساباتنا
    هيله : يعني انت لاحقـني هنا تصفي حساباتك .. طيب ماتدري ان غلط الرجال يتمرجل على بنت .. خصوصا لما يكنون لحالهم ..
    ابتسم نص ابتسامه ولا رد ..كأنها تقول نكتـه
    هيله : انت لو فيك ذرة رجوله
    ناصر قاطعها: أسمعيـني ! .. زي ماقلتي قبل شوي .. انا رجال وانتي البنت .. وانا الاقـوى هنا ومحد بيفكك مني ..فلا تستفزيني عشان لا أتهـور!
    هيله بستهـزأ: لا تكفـى .. لا تتهـور! ..تراني مب خايفه منك ياولد امك .. وبعدين قبل لاتجيني وتفتل عضلاتك ..قللي شلون يتطلع من هنا ؟
    ناصر عقد حواجبه : وليه ؟
    هيله :الباب
    ناصر:وش فيه
    هيله :ماينفـتح الا من برا بس ..

    ?????

    - من ذي ياماجد؟
    ماجد وهو ماسك جود : لقيتها وجبتها ..
    الرجال يطالع جود من فوق للتحت بنظرات خلت جلدها يقشعـر .. : وليه؟ عندنا اللي يكفينا .."قرب لها وحط راحة يده على خدها" ..بس شكلها صغيره
    ماجد يبعـد يده عن جود :اقول يـابو ..تراها لي !
    جود نزل دموعها .. طالعها ماجد ثم رجع يناظر الرجال اللي أسمه "عبدالملك" :انا بروح لغرفتـي ..
    مسك يد جود وسحبها وهي تترجآه انه ماياخذها .. دخل الغرفه اللي كانت تحوي على سرير وآسع وطاوله عليها جهاز كمبيوتر وثلاجه صغيره كانت متواضعه واقـل بعد ..
    سكر الباب وقفله وحطه في جيبـه .. ولف لها وناظرها .. وهي صارت ترتجف .. وقالت بصوت يقطـع القلب: الله يخليك تكفـى وربي لو يدري ابوي ان يمكن يموت ترآه مريض ولا عندي الا هـو !
    ماجد رفع حاجب وطالعها شوي ولا تكلم .. مشى و تعداها .. انسدح عالسرير وحط يد تحت راسه ويد فوق جبهته .. وقال : ماأبي اسمع لك صوت!
    ?????

    كانت ملاك ممدده عالسرير وغافيه .. وام سطام من درت عن الخبر وهي في حاله من الانيهـار والبكاء المتواصل
    سطام جالس عالكرسي متكتف وحاط رجل على رجل ويهـز رجوله .. ويناظر فالارض بس شكل مخه مب معه
    اما متعب فـ فضل انه يتركهم وينسحب .. فـ طلع لمدري وين !
    رن جـوال سطام .. طلعه وهو بيحطه عالصامت .. بس شاف رقم غريب
    قام وطلع برآ عشان يرد
    سطام :آلوو ؟
    صوت رجال : السلام عليكم
    سطام بدآ يوتر: هلا وعليكم السلام
    الرجال: انت سطام فهد الـ"........" صح
    سطام :ايه.. من معي ؟
    الرجال : ياليت توافينا في مستشفى الـتخصصي
    سطام عقد حواجبه ..وحس انه شي عن ملاك :انا الحين فالمستشفى .. ليه فيه شي ؟
    الرجـال:ياليت تجـي !
    ?????
    جالس يجر الباب ويحاول يفتحه .. والصوت المزعج اللي ملأ المكان .. حتى هيله انزعجت .. صرخت فيه :لا تحــاول ماراح ينفتح! ..خل فلاحتك تنفعك
    التفت لها ونزل الدرج وقرب لها وهو رافع اصبعه : وقسم بالله ان ماسكتي بجيك كف يعدل ملامح وجهك! .. انا خلقه حايمه كبـدي منك
    سفهـته ولا ردت ..جلست عالكرسي .. طلع هو جواله للمره الالف بس مافييه شبكـه !
    هيله : مافي حل الا نصبر لما يفقـدنا احد
    جلس ناصر .. طالعها كانت تطالع حولها .. واضح انها ترتجف مثل ورقة خريف ثوآني وتطيح عالارض تعلن خوفها وإنهزامها
    مايدري ليه مبسوط انه الحين جالس يطالع خوفها .. يحس ان هالبنت وراها أسرار ..ورآ هالقوه والغرور بنت ضعيفه ..
    قال وهو رافع عينه يطالع فوق : انتي قد قلتي ان في رقبتك 4 ..
    طالعته .. وكمل هو وهو يناظرها : يعني انتي تصرفين على اهلك مو ؟
    هيله :إيه !
    ناصر: طيب وين ابوك ولا ماعندك اخو كبير ..عم خال اللي هو!..ليه انتي اللي تشتغلين
    هيله أستغبت سؤاله وقالت بسخريه : لا أنا اشتغل هنا شغل تـرزز بس!
    أبتسم لأنه يحس ان كلمته الى الان في قلبها .. يحس بـ نشوه وسعاده لما يتذكر إنه أهانها ..بس لما يتذكر الكف ..كأن بركان داخله يفـووور
    طالعها وهو يمـرر يده على خده .. بس ماكانت فيه .. المستودع كان عباره عن رفوف حديد جنب بعضها وهي اختفت بين الرفوف
    طلع زقآره من جيبه وولعها .. يبي يهدي أعصابه لا يقوم يثـور فيها لأنه مقهـور منه
    ثواني وجت هي قالت : من زين الاكسجين هنا جاي تدخن؟
    ناصر يطلعها وينفث الهوآء : خليني مروق .. تراني كنت جايك والشيطاين فوق راسي
    هيله : بصراحه خفت منك
    طالعها .. رمى الزقآره ودعسها .. وقف وقرب لها .. :شوفي قسم بالله إن احط حرة 3 اسـابيع فيك !

    ?????

    - احنا آسفين ياسطام ..بس أبوك تلقـى الصدمه ولا قدر يتحملها
    سطام جلس عالكرسي .. وعينه تطالع في الـ"لآشيء" ولا رمشت ولا رمشه .. وش هالمصايب اللي تترآمى عليهم من كل جهه .. بلع ريقه يحاول يكون قـوي ..
    سطام يكلم الدكتـور : طيب وينه هو الحين
    الدكتـور : في غرفتـه تقدر تدخل عليه ..بس انتبهووا عليه
    حط سطام راسه بين يديه وهو يتنـهد .. وش هالمصاايب؟ .. رفع راسه وهو يحس ان عملية التنفـس صعبه بالنسبه له
    جآه الدكتـور : سطام انت بخير؟
    أبتسم يخفي آلمه : إيه ..

    الحزن الليه من " همي " حزين
    يشحذ من الـ روح ( روح )
    يشحذ ومبتور اليدين
    ياحزني المسكين

    وش تدور ؟
    ماعاد فيني غير

    " مُضغة فرح "
    ماتت وهي توها " نبتت "
    ماتت في _ طور الجنين_

    ?????
    حدّتني الدنيـا بـ [سبعيـن ] , ضيقـه

    ضيقه و ( ضيقه ) , سكّرت كلّ مجرىا
    ل?ِ گـل هـْمِ يُمرِّني " يمرّ بـ سْلآمَ . .
    مآ گنتَ آسَ?ِلف للسَمآ ?ِآنزِفَ أرقْ
    ....................................... أَرَقَ ! . .

    ?ِ ألآدمْيَِ لآ [ طـآح ] مَِن ط?ِلہ ?ِ قـآمَِ
    ?ِحَـآ?ل يْعيدَ آلليَ مضْى لـہ .. أحترق
    ...................................... أحترق ! . .

    أحَيآن ?ِدّگ تّفرِشَ آلغيمَِ ?ِ * تنــآإمَِ
    ?ِ تصْيرِ مِثلَ آلرِيـحَ ?ِ همِْ?ِمگ " ورقْ
    ....................................... وَرَقَ ! . .

    ?????

    فتحت باب غرفة بنتها وهي تكلم نفسها :يا ذا البنت تنسـى نفسها عند هالكمبيوتر
    فتحت الباب ..شافت الغرفه ولا كان فيها احد .. استغربت
    نزلت تحت دورتها في كل مكان في البيت .. بس مالها آثـر .. سألت عبدالله اللي كان منسدح عند التلفزيون :عبـدالله ماشفت جود؟
    عبدالله : إلا راحت مع هيله
    ام عبدالله ارتاحت شوي : طيب وراها ماقالت !
    نست الموضوع وراخت للغرفة زوجها اللي كان ممـدد .. عطته العلاج وهي تدعي في سرها ان ربي يعافييه .. مع انه كبر فالسن وخـلاص!
    بس ماعلى الله شي بعيــد
    طلعت واتجهت للصاله تجلس مع ولدهـا

    ?????
    كان يطالع ابوه وشفته مايله يحاول يمنع أي تعابير تدل على ضعفه .. رفع راسه للسمـآ ودعا ربه انه يقومه بالسلامه
    عض شفايفه .. وهو يفكـر يلقاها من وين ولا من وين ..
    تنهد وطلع .. أتجـهه للغرفة ملاك شاف نوره تصيح وزوجها احمد يهديها .. اول ماشافته ركضت له .. مسكت يده وقالت بـ ترجي : سطام! .. سطام قل ان اللي سمعته مب صدق تكفــى ياسطااااام!
    رفع سطام عينه على احمد .. :وشو؟
    احمد : امك قالت لها ان ملاك انشلت
    ترك سطام يـد نوره : نوره !.. وش هالصياح هذا وانتي العاقله!
    نوره منهآره : بس هذي اختي ياسطام اختي! ..تو ... تو كانت منهاره .. عطوها إبره ياسطام ! ..اخاف جاها أنيهآر

    تركها سطام وحايمه كبده وكآرهـ كل شي .. اول مافتح الباب شاف احلام وام سطام جالسين ويصيحون .. ومتعب عند ملاك
    قرب لها .. سأل متعب اللي يحاول ماتنزل دمعته :وش فيها؟
    متعب : درت
    سطام صرخ فيه وكلهم التفتـوا :وليييه تقولها؟ ..صاحي انت ولا مهبـول؟؟؟؟
    متعب انصدم من عصبية سطام : سطام هد نفسك
    ام سطام :سطام مب متعب اللي قالها .. انا يوم دريت
    ماقدرت تكمل لانها قامت تصيح ودفنت نفسها في حضن احلام !
    مسكت ملاك يد سطام .. وحطت راسها على صدره بقـل حيله وكأنها تقوله انقـذني من اللي انا فييه !
    أكيد ان الحل عندك لانك داايم تحل مشاكلنا ..
    مسح على شعرها وهو يحس بـ دمه يفوور .. وده يقوم يكسر كل اللي حوله
    مقهـور بس مايدري من مين .. من نفسه .. ولا أيش
    ثواني دخل مشعل اللي شكله مرتاع من شكل نوره بـرآ ..
    دخل وشاف المناحه .. طالع سطام ينتـظر جواب..بس انه سفـهه ..سأل: وش السالفه!
    تأفف سطام .. وطلع وهو يحس انه معصب .. جالس يدآري فيهم .. ولا يبي احد يدري ومتعب يروح يقول لأمه .. آخر شي كان يتوقعه ..ضغط على زر الاصنصير بتوتر كم مررره !
    ماحس إلا بأحد يناديه ..التفت شاف احلام ومشعل .. لاحقينه
    فتح الاصنصير .. دخل وسكـره
    مآيبي يكلم احد حاليا .. يبي يجلس لحاله يفكـر وبس




    وهو يدور بين الرفوف .. بس تفكيره مب معه شلون يطلع ..أبتسم لوكان يقـدر يطلع ويخليها محبووسه هنا .. امممممم .. 3 ايام ..او أسبـوع
    والله شعور حلـــــووو !
    طالع في الرفوف الحديديه .. كان فيها ملفات وكتب ..واشياء مغبـره رايحه فيها ..
    رفع يده بيجيب ملـف .. يبي يتلقف شوي .. بس رن جواله .. حتى ان هيله جت عنده ..نزل يده بسرعه وماحس الا بـ طرف الحديد يمشخ يـده ..
    مسك يده لاشعوريـاً وآآه تصدر منه .. عض على شفايفه وهو مسـكر عيونه ..كان يسمع صوت الجوال ويحس بصداع بسبة المشخه .. طلعه ورد
    نـاصر:آ..آلووو
    طارق:أهـلاً .. وينك واخيرا رديت ..وينك فيه
    ناصر يحس انقطعت انفاسه من هالجرح وحط حرته في طارق:يـــاخي وش تبي فالمستشفـى!!!!
    طارق:بسسم الله وش فيك ؟
    ناصر جلس واخذ نفس .. وكان هيله تطالعه .. يوم شافها بين انه عادي : ولا شي ! .. بس انجرحت يدي وانا برد عليه .."رفع يده يطالع الجرح"..يآخي وجهك نحس علي
    طارت عيون هيله وهي تشوف جرحه الكبير .. وكانت قطرات الدم بلونها الاحمر القاني يطيح ويمـر بين الشعر اللي بيد ناصر .. ويطيح قطراته اللماعه بآلآرض
    ناصر : طارق حبيـبي!
    طارق:هـلا ..
    ناصر :تكفـى تعالي المستشفى ..ابيك منك خدمه
    طارق: وش خدمته ..
    ناصر:انا محبـوس صار لي يمكن نص ساعه بالمستودع
    طارق:هههههههههه وش موديك المسـتودع ..وانا اقول ورا ماعندك شبكـه !
    ناصر: طارق! ..ماش وانت ساكت
    طارق: ترا يمديني اسحب عليك خوصا انك ماتقـدر تدق على احد يفـزع .. يعني تأدب في الحديث معي
    ناصر:والله انك حمـار ههههه
    ?????
    حاطه يدها على خدها .. وعيونها تطالع فالحـوش والهوآء يلعب بخصلات شعرها المايل لـ ألاشقر ..
    تنهـدت وهي تتذكـر انها قريب يترجع لـ أمريكا ..
    أنفـتح الباب .. ودخلت الجوري وفي يدها 2 آيسكريم ..
    الجوري:اللي وآآآخد عألك
    جوان التفت : تدرين بكره برجع امريكـا ؟
    الجوري تمد لها الايسكريم : قهـر ! ..لاتذكريني بليـز .. طيب وش رايك نطلع نحـلل هاليوم لين نقول الله أكبـر!
    جوان تاخذ الايسكريم :وين نروح .."طالعت الايسكريم "..وش هذا ابغآ كوالتي
    الجوري:هههههه قصدك اللي بالكـرز .. "وتحط الايسكريم بفمها"..معد ينبآع الا النوع الجديد منه .. مب حلوو
    جوان :يعععع ! .. لالا اللي بالكرز والتوت والمنجـآ .. آآآآلله ..جوري ياحماره أبييه!
    الجوري: والله جد معد ينبـآع الا في بقالة الحربي ..وخالد ومالك معيين يروحون يجيبون
    جوان :لو مسمـوح بقييادة المراءه كان ماعاقني الا الباب
    الجوري تجلس:معك رخصه؟
    جوان بـ غرور: رخصـه دوليــه ياماما وش على بالك
    الجوري:هههههههههه طيب لاترفعين خشمك علينا
    ?????
    - انت ناوي تتـرك جرحك كذا ؟
    طالع ناصر الجـرح .. وهز كتوفه :انتـي الممرضه هنا .. انا ماأعرف للجروح شي
    سـفهته .. ووقامت تتفـرج فالرف اللي كان وراها وعطته ظهرها .. قال : ترا ان صار شي بـ جرحي! ..بقول لـ المدير انتي .. لأنك ممرضه ولا مشغلينك هنا بـ بلاش! .."كمل وعينه على جرحه "..اخاف يتجرثم لأننا في مكان وصخ !
    التفت له هيله .. وقالت :لحظه !
    راحت ثواني ورجعت وكان معها شـاش ومعقم .. رمته على حظنه وراحت تجلس بعيد عنه ..
    اخذ الشاش والمعقم ..بس انه حاس الدنيـا .. طالعها وقال بـ قل صبر لانه ماعرف وهالشي قهره :تستهبليـن انتي؟ .. تعالي بس حطي لي المعقم ..بس بسوي لك يعني ؟
    هيله : ماتعرف تحط لـ نفسك !
    سند ناصر راسه على ورآ .. وتأفف منها هالمريضـه ! ..حط المعقم والشاش جنبه ..والعرق ينزل منه .. حــر!
    جت هي وجلست قبالها استغرب يوم شافها ..غيرت رايها هالعنيـده .. سحبت يده اللي امتلت دم .. وطلعت قطنه ورشت عليها شوي من المعقـم .. حطت القطنه بـ عنايه على يده ..سكر عينه ولف عالجهه الثانيه من الالم بس ماتفـوه بـ شي
    طالعته ..ورجعت تطالع الجرح .. فتح عينه وطالعها .. طالع عيونها .. كانت واسعه ورموشها هـدب .. ولونها بني مايل لـ السواد بشرتها سمـرآ نوعا ما..تمنى لو انه يقدر يشيل النقاب ويوخـره عنها..ويشوف وجهها
    بعـد عينه مايبي يخرب هاللحظه في انه يعصبها ويخليها تتركه يكفي انها تنازلت وقامت تدآوي جرحه ..والمثل يقول لاصارت حاتك عند الـ...
    ابتسم فوق انها تساعده ناوي يقولها "كلــب" صدق انه ناكر معروف
    لفت الشاش عليه .. ولو ان الجرح مايسـتاهل شاش بس مالقت له بلاستر
    يوم خلصت وهي تشيل القطن اللي عالارض وتسكر المقعم .. مرر يده على مكان الشاش .. قال على غير عادته :شكـراً
    طالعته و لا ردت .. اخذت الاغراض ورجعته للمكانها ..
    طالعها وهو يتحلطـم :بعد هذا جزآي هالمريضه اقولها شكرا ولا تـرد ..شرهتك عاللي معطيك اكبر من قدرك .."طالع جرحه"..وجـع!
    ?????


    اما عند سطام .. اول ماوصل لـ البيت .. اجهه للغرفته علطوول .. ولأ رد على إتصالات أي احد من أهلـه
    حط جواله عالكمدينه .. يوم شاف المتصل
    المتصـل>>مشعـل
    حطه عالصامت وانسـدح على السرير ..بس هيهات يجيه النوم
    مدري كـًـًـًـًن آلحزٍن فيني شآإف لهـ نعم الصديق !! *
    مدري يمكن كنـت فعلآ كفو لـ / آلحزن وتكآنهـ !
    والفرح كـ / الثوب لكن ,,,
    يبدو انه مايليق ‘
    دآم لبسهـ لآي " خآإأسرٍ "
    ما ورآهـ الا الاهآإنهـ ]--

    حط الجوال بـ ضيق :مايرد
    الجازي حطت الشاهي: يمكن نايم
    مشعل :لا أنا اعرف سطام ..والله ماينوم ! ..
    الجازي تصب له شاهي يمكن يروق شوي : طيب خله لحاله ! ..يمكن هو يرجع يدق عليك
    مشعل :علـى رايك
    تسند واخذ الشاهي منها وهو يطالع التفلزيون ..بس تفكيره مع المصيبه اللي طاحت في راسهم .. ووش بيصير لأبو سطام !
    هل بتحمل الصدمه ولالا ؟ .. وسطام وش بيسوي لـ ملاك ..بيقدر يعاجلها ..
    الجازي: مشعـل وش تفكر فييه
    مشعل : كم تتوقعين التكاليف حقت علاج ملاك
    الجازي تفكـر :من العبث نحسبها الحين .. على قولة متعب يوم تسمعه .. يبي لها علاج طبيعي .. والعلاج الطبيعي مايندرى كم يكلف لحاله ولازم تسافر برا تعالج العلاج..ومصاريف السفـره لحاله تكسر الظهر.. "طالعت


    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 10:06 am



    الجزء الســآبع عشـــر..!


    جلست تطالع في ندى وهي مستغربه من هالتقلب اللي هي فيه .. قامت ندى وهي مب طاقيه حتـى تناظر في نجلا
    لحقتها نجـلا ..
    نجلا: نـدى! .. ندى وش فيك
    ندى ماردت .. يوم وصلت لها نجلا .. مسكت نجلا يدها : ندى وش فيك ؟
    نـدى بعدت وجهها عن نجلا :مافيني شي! .. بس ورآي محاظره وخري عني لو سمحتي!
    نجـلا : على بالك يعني بخليك !.. علميني وش فيك .. وش فيك قالبه علي ؟
    نـدى خنقتها العبره : مو أنتي السبب .. بس انا كذا والله !
    جلستها نجلا عالثيّـل .. وجلست هي:علميني وش فيك
    نـدى تطالع الارض:خالد اخوي
    نجلا ارتاعت :وش فييه ؟
    ندى : خطبك !
    أنصبغ وجهه نجلا أحمر .. صدمه! ..حيـأ! .. وحـزن .. قالت بعيون حايره : طيب ليه ضايق صدرك
    ندى: أهلك ردوه يانجلا !
    نجلا ارخت جلستها .. وقالت بـ هدوء: وش قالوا
    نـدى مسحت دمعتها : لا ماقالوا شي .. بس قالوا انك مخطوبه للولد عمك
    نجلا بـ قهر: إيه نـــاصر! .. ندى صدقيني ماعندي خبر بالموضوع والرفض ماجا مني !
    ندى أبتسمت :ادري ! ..اصلا ابوك على طول عيّـآ
    نجلا : طيب ليه ضايق صدرك
    نـدى : لأن خالد ضاق صدره .. انا قلت له !.. قلت له لا يحاول حتى لان اهلك ماراح يوافقون
    نجـلا تمسك يد نـدى :انا آسفه ندى .. وربي آآسفه من جد مدري وش اقول لك
    ندى : عن المصاله عاد! ..وش تقولين يعني هذول اهلك وهم ادرى بصلحتك
    نجلا شوي وتصيح :يعني تبين تقنعيني ان ناصر احسن لي! .. من متى ناصر اهتم حتى فيني !..لا انا احبـه وهو مايحبـني! .. حتى باقي لي ترم واتخرج وهو لا سأل عني ولا فكر يخطب رسمي!..واحسسسن انا ماأبيه يخطب ..بس ابي اقولك ان لا انا ولا هو قلوبنا على بعض
    نـدى : ياعمري ياخالد! .. يعني لو اهلك شاوروك بتوافقين
    استحت نجـلا .. شلون ترد خالد بس قالت : ندى انتي تدرين اني الحين مخطوبه .. ووو ماله داعي يعـ...
    قاطعتها ندى بضحكه:ههههههههههه والله يــاحظه ناصر فيك !

    ?????

    سطام بصدمـه : شلوون ؟
    الدكتـور : اللي سمعتـه ! .. البنت تعرضت لشـلل نصفي
    متعب : دكتور اكيد انك غلطان . . مستحييييييييل ضرب اكلته اختي يتسبب في شلل
    الدكتور : هالشي مانتج عن الضرب .. هي تعرضت للضربه في راسها من جسم قوي .. وهذا هو السبب!
    تذكر سطام الدم .. قال بضيق ويحس ان الدنيـا ضاقت به : طيب مافي أمل من علاجها
    الدكتـور:مانقدر نقول شي الحين .. لين ماتمر فتره وتبدأ البنت بعـلاج فزيائي .. ولما تقوآ عضلاتها شوي نحكم هذيك الساعه اذا في آمل من شفاءها بأذن الله ولالا ..
    متعب يطالع سطام : لالا ان شاء الله .. في آمل وترجع تمشي من جديد صح؟
    سطام : ...........
    الدكتـور ابتسم : تقدرون تودونها بـرآ هناك مع العلاج الفيزيائي والعمليه للرجولها يكون في نسبه .. طبعا مانقدر نحكم الحين احنا ..بس هذا يعطيكم آمل
    يوم طلعـوا كان سطام يفكر
    متعب وهو يناظر الارض : من بكـره بدور لي وظيفه بشكل جدي .. والله مايهنا لي نوم الا وانا لآقي لك لو محطه اعبي فيها بنزين
    سطام :..........
    متعب : تتوقـع بنقدر نسفر ملاك ؟
    سطام بإحباط وضيق : مصاريف السفر وعلى مصاريف الدكتور النفسي .. وعلى العلاج الطبيعي .. "رفع راسه وهو يتنهد" .. إن شاء الله يقدرني ربي
    وقف متعب ووقف سطام يوم شافه واقف توه بيسأله بس قال متعب .. : سطام! ..لين متى يعني يتتحمل مسؤليتنا ؟
    سطام مستغرب : فجـأه ! .. وش هالسؤال الغبي اللي في وقت أغبـى؟
    متعب : ليه ماتتزوج وتشوف نفسك وحياتك
    سطام وهو يمشي: اقول الله يستر عليك امش بس !
    لحقـه متعب :لا تستهين في كلامي ؟
    سطام : من جدك يامتعب .. شلون تبيني اتزوج وانا يالله يالله موفر لكم احتياجاتكم ..تبيني ادبس بنت الناس معي .. متى ماتيسرت حالي ذيك الساعه فكرت .. مب رحت اخطب ..فكـــــرت! ..وبعدين برا مب وقتك
    متعب : ليه طيب حياتك لنا .. فكر في نفسك شوي
    سطام : " لانــكم أهـلي " .. وبعدين انا مفكر في نفسي بما فيه الكفايه
    متعب : بس ... والله مدري وش اقول ..
    مسك يد اخوه وسطام وقف .. توه بيعلق على متعب لانه ماسك يده .. بس متعب رفع نفسه وبآس راس سطام ..
    متعب مبتسم : والله اننا ماانستاهلك ياسطام .. الله يخليك لنا يارب!
    أبتسم سطام :وش عندي ؟
    متعب ضحك :ههههههههههههه سلف!
    سطام :ههههههه ايه طيب..امش بس يالله نروح للملاك
    متعب : أشـوى ان ابوي اعترف انه اللي طق ملاك ولا كان صرت انت المتهم
    ?????


    - وش فيك يـابو!
    خالد رفع راسه .. أبتسم : مافيني شي اهوجس
    راكان : وش صار على خطبتك ؟
    خالد ببتسامه باهته :رفضـوا
    راكان ومتوقع : شوق الوا لك
    خالد رجعت به الــذاكره
    /
    اول مادخل للقصر .. كان شكله من جوآ حلوو مره .. ماتوقع ان نجلا عايشه بهالترف والبذخ والغنـآ .. وهالبدايه مابشرته بخير
    دخله هو وأبوه عامل من الجنسيه الافريقيه .. جلس في مجلس وآسـع ..
    ابو خالد وهو شابك يده ويطالع المجلس : متأكد وانا ابوك من اللي جالس تسويه ! ..
    خالد :يبـه انت وعدتـني بتعطيني فرصه!
    دخـل رجال ذو هيبه .. لابس ثوب ومعاه بشته على يده .. جلس وحط رجل على رجل .. قال بصوته الرخيـم : يالله أن تحييهم .. كيف اقدر اخدمكم
    ابو خالد : الله يحييك ياأبو فراس ! ..اول شي بعرفك بنفسي وولدي الوحيد ..انا عبدالاله بن خالد آل "فـلان " ..
    ابو فراس يلعب بسبحته وعينه تروح من ابو خالد لـ خالد ..وترجع للأبو خالد :إيه والنعم !
    ابو خالد : ماعليك زود والله يآبو فراس انتم ناسٍ اجاويد ..حنآ جايين وطمعانين بالقرب منكم ..ونبي بنتكم لـ ولدي خالد ! ..
    جت عين ابو فارس على خالد .. طالعه من فـوق لـ تحت قال : الحين انت وولدك جايين تخطبون بنـتي ؟
    ابو خالد ببتسامه وقوره .. :إيه وإحنـا موافقين على شروطكم
    ضحك ابو فراس ضحكه قصيره :ههه! ..الحين انت تدري من حنا يومك جايب ولدك وتخطب من عندنا ؟
    ابو فراس : احنا ماطقينا بابكم الا انا عارفينكم يابو فراس
    أبـو فرآس : احنا آل "فـلان " .. ومناب نناسب الا من حينا وحيّانا والبنت مالها الا ولد عمها ! ..وأعتقد عايلتنا معـروفه بهالشي!
    خالد تكلم يوم حس ان أبوه بينسحب عقب الاهانات :بس يآبو فراس.. الرسول قال من رضيتم دينه وخلقه فزوجوه .. تقدرون تسألون عني!
    ابو فـراس بصرامه وكأنه يقول منيب العب معك انا : أسمعني ياخالد! .. انا رجال محترمكم لآنكم في بيـتي! .. بس انا ماأرضى ازوج بنتي واحد عادي من عامة الناس كذا .. مأأبي الوث دم العايله واطلع الورث بـرآ .. وبعدين لاتطالع فوق وانا عمك لاتنكسـر رقبتك ..دور لك بنت على قدك
    قـام ابو خالد : عالعموم يابـو فراس .. الله يوفقكم إن شاء الله ..وإحنا طالعين والله يستر على بنتكم والوجه من الوجـه ابيض!
    /

    - آلله !
    خالد :...........
    راكان : طيب وش قال أبوك؟
    خالد :أحسه كارهني.. هو بالموت تحمل إهانات ابوها! ..اششوى انه مارد عليه
    راكان : من جدك يرد عليه!..والله ان يصيع مستقبلكم كل ابوكم !
    خالد : وش السـوآة
    راكان : والله ياخالد ان من رآيي تروح لأمك وتقولها تخطب لك
    خالد يتسند ويقول بضيق :لا مهب لازم !..ماأبي اتزوج هالحين اصبر شوي
    راكان يستخف دمه : الساعه كم هههههههههههههه
    طالعه خالد بنص عين ولا ضحك ..قام راكان :أحم .. نسيت ورآي شغل
    ضحك خالد على راكان .. ورجع للشغله
    ?????
    في قسم الشرطه ..
    - يعني انت اللي ضربتها مب ولدك ؟ .. طيب ليه؟ ماتخاف ربك انت ماتـ
    ضرب فالطاوله بـ قهر .. هالكلام اللي يعتبر زياده عاللي صار استثار شرقيته..قاطعه وهو يقول : شلون ماتبيني اضربها وهي سودت وجهي .. هاه!
    الظبط وهو عارف الاجابه:شلون سودت وجهك ؟
    ابو سطام : ......
    صعبه يقول ان بنتـه حامل .. مهما كان هذي بنته ولو كان بيتـبرأ منها ..
    الظابط : انت قصدك انها حامل
    ناظره ابو سطام ووده يقوم يضـربه .. قال : هذي قضية شرف وانا اعرف اتصرف
    الظابط : أسمعني ياأبو سطام! .. البنت تم فحصها .. وهي تعاني من مرض فالرحم .. وهو تقدر تقول مثل الإنسداد
    ناظره ابو سطام : وش هالمرض ؟ .. "وبقلق" ..خطير يعني
    الظابط : هذا مرض عادي جداً .. بس يتسبب في عدم نزول الدوره الشهريه .. وانتفاخ بالبطن لتراكم الدم !
    ابو سطام انصـدم! .. تسارعت أنفـاسه .. وزاد معدل نبضاته : يعني ؟
    الظابط : بنتك مو حامل..وتوها بكـر .. بس هي تعاني من هالمرض .. التسـرع احيانـ
    ماكمل لانه شاف ابو سطام حالتـه تزداد سوء وماسك قلبه ويفتح ازارير ثوبه ..
    قام له ومسكه لا يطيح عالارض
    وأبـو سطام ينادي بأسم بنته الصغيره مثل المجنـون

    ?????

    بالموت فكت شعرها من يدين اخوها .. وخرت عنه :وشو وش فيها ان طلبتك شوية فلوس
    عبدالله : منــيب صاحيه انتي على هالفلوس..ماغير تطلبيين !
    راحت عنه مرام وهي مقهـوره ..اخذت شنطتها .. حطت اغراضها وطلعت من الشقه عشان تروح لإيمان !
    دمـ ع ـي تنآثر و أتعب آلكف
    { مسحـہ ..!!
    من غيبـت? قمت أمسح آلدمع
    { بـ آلدمع ..!!

    اول ماوصلت .. رنت الجرس وفتحت لها إيمان الباب ..
    دخلت ودخلتها الغرفه بعد السلام
    مرام ترمي نفسها عالسرير :وش اسسسوي ؟؟مامعي فلوس تكفيين ايمان مفعول الحبه بيروح !
    إيمان : مالي دخل فيك !.. دبــري نفسك انا ماأجيبها من الشارع هالحبوب
    مرام : من وين
    إيمان :خالي يجيبها لي! .. المهم دبري نفسك
    فرغت مرام شنطتها .. عطتها إيمان :خذي ..هذا اللي باقي معآي .. شنطتي كلفتني حول الـ 300 ريال
    اخذت ايمان الشنطه وتفحصتها .. وكنها عجبتها .. فتحت درح طلعت منه منديل اخذت لها حبتين عطتهم مرام

    ?????
    قام من مكانه .واتجهه للباب بملل نادته امه : على وين ؟
    ناصر :مدري بروح امشي لي شوي
    ام محمد ماسكه الريموت : طيب !
    راح وخلى امه تناظر التلفزيون .. طلع وهو يدري ان هيله الحين مداومه ..
    وهو يتمشى في المستشفى .. راح عند مكتب الدكتوره اسماء .. وقف وشافها وهي طالعه .. كانت طالعه من المكتب ومعطيته ظهرها .. وماشيه لحقها بشويش من غير لاتدري .. يبي يعرف وين بتروح ..
    لين الحين في راسـه حرش ويبي يـرد الكف!
    مشت شوي وقفت عند الرسبشن .. كملت الممرضه وبعدها راحت وهو الى الان يلحقها .. راحت عند الصيدليه .. نفس الشي وقفت شوي وراحت .. ومشت ومشـى هو وراها ..
    مشت وجنبها وحده وكان يقـدر يسمع اللي حالسين يقولونه
    هيفـا : على وين ؟
    هيله : بروح المستودع .. ابغا شاشات عشان الدكتوره اسماء .. ولا فيه عند الصيدليه
    هيفا :اوكي عندنا مريضه الحين ..اشوفك فالليل .. تشآو
    هيله:تشآوآت!

    دخلت مع باب .. ولحقها ناصر .. نزل درجات ووصلها للستودع فيه الاغراض الطبيه وفيه كتب وغيره من الاشياء اللي المستشفى مب بحاجتها الحين
    دخل هو وسكر الباب ورآه .. كان النور مطفى وقف في آخر الدرج وهو يطالعها وهي تدور الشاش ومافي الا النور اللي جاي من الشباك ..
    ولـع النور .. شهقت هي والتفت لقته جالس ينزل الدرج .. وعلى ثغره مرسومه إبتسامه
    سوت نفسها مب مهتمه له : :وش تبي لاحقنـي ؟
    ناصر وصل لأخر درجه :لازم نصفي حساباتنا
    هيله : يعني انت لاحقـني هنا تصفي حساباتك .. طيب ماتدري ان غلط الرجال يتمرجل على بنت .. خصوصا لما يكنون لحالهم ..
    ابتسم نص ابتسامه ولا رد ..كأنها تقول نكتـه
    هيله : انت لو فيك ذرة رجوله
    ناصر قاطعها: أسمعيـني ! .. زي ماقلتي قبل شوي .. انا رجال وانتي البنت .. وانا الاقـوى هنا ومحد بيفكك مني ..فلا تستفزيني عشان لا أتهـور!
    هيله بستهـزأ: لا تكفـى .. لا تتهـور! ..تراني مب خايفه منك ياولد امك .. وبعدين قبل لاتجيني وتفتل عضلاتك ..قللي شلون يتطلع من هنا ؟
    ناصر عقد حواجبه : وليه ؟
    هيله :الباب
    ناصر:وش فيه
    هيله :ماينفـتح الا من برا بس ..

    ?????

    - من ذي ياماجد؟
    ماجد وهو ماسك جود : لقيتها وجبتها ..
    الرجال يطالع جود من فوق للتحت بنظرات خلت جلدها يقشعـر .. : وليه؟ عندنا اللي يكفينا .."قرب لها وحط راحة يده على خدها" ..بس شكلها صغيره
    ماجد يبعـد يده عن جود :اقول يـابو ..تراها لي !
    جود نزل دموعها .. طالعها ماجد ثم رجع يناظر الرجال اللي أسمه "عبدالملك" :انا بروح لغرفتـي ..
    مسك يد جود وسحبها وهي تترجآه انه ماياخذها .. دخل الغرفه اللي كانت تحوي على سرير وآسع وطاوله عليها جهاز كمبيوتر وثلاجه صغيره كانت متواضعه واقـل بعد ..
    سكر الباب وقفله وحطه في جيبـه .. ولف لها وناظرها .. وهي صارت ترتجف .. وقالت بصوت يقطـع القلب: الله يخليك تكفـى وربي لو يدري ابوي ان يمكن يموت ترآه مريض ولا عندي الا هـو !
    ماجد رفع حاجب وطالعها شوي ولا تكلم .. مشى و تعداها .. انسدح عالسرير وحط يد تحت راسه ويد فوق جبهته .. وقال : ماأبي اسمع لك صوت!
    ?????

    كانت ملاك ممدده عالسرير وغافيه .. وام سطام من درت عن الخبر وهي في حاله من الانيهـار والبكاء المتواصل
    سطام جالس عالكرسي متكتف وحاط رجل على رجل ويهـز رجوله .. ويناظر فالارض بس شكل مخه مب معه
    اما متعب فـ فضل انه يتركهم وينسحب .. فـ طلع لمدري وين !
    رن جـوال سطام .. طلعه وهو بيحطه عالصامت .. بس شاف رقم غريب
    قام وطلع برآ عشان يرد
    سطام :آلوو ؟
    صوت رجال : السلام عليكم
    سطام بدآ يوتر: هلا وعليكم السلام
    الرجال: انت سطام فهد الـ"........" صح
    سطام :ايه.. من معي ؟
    الرجال : ياليت توافينا في مستشفى الـتخصصي
    سطام عقد حواجبه ..وحس انه شي عن ملاك :انا الحين فالمستشفى .. ليه فيه شي ؟
    الرجـال:ياليت تجـي !
    ?????
    جالس يجر الباب ويحاول يفتحه .. والصوت المزعج اللي ملأ المكان .. حتى هيله انزعجت .. صرخت فيه :لا تحــاول ماراح ينفتح! ..خل فلاحتك تنفعك
    التفت لها ونزل الدرج وقرب لها وهو رافع اصبعه : وقسم بالله ان ماسكتي بجيك كف يعدل ملامح وجهك! .. انا خلقه حايمه كبـدي منك
    سفهـته ولا ردت ..جلست عالكرسي .. طلع هو جواله للمره الالف بس مافييه شبكـه !
    هيله : مافي حل الا نصبر لما يفقـدنا احد
    جلس ناصر .. طالعها كانت تطالع حولها .. واضح انها ترتجف مثل ورقة خريف ثوآني وتطيح عالارض تعلن خوفها وإنهزامها
    مايدري ليه مبسوط انه الحين جالس يطالع خوفها .. يحس ان هالبنت وراها أسرار ..ورآ هالقوه والغرور بنت ضعيفه ..
    قال وهو رافع عينه يطالع فوق : انتي قد قلتي ان في رقبتك 4 ..
    طالعته .. وكمل هو وهو يناظرها : يعني انتي تصرفين على اهلك مو ؟
    هيله :إيه !
    ناصر: طيب وين ابوك ولا ماعندك اخو كبير ..عم خال اللي هو!..ليه انتي اللي تشتغلين
    هيله أستغبت سؤاله وقالت بسخريه : لا أنا اشتغل هنا شغل تـرزز بس!
    أبتسم لأنه يحس ان كلمته الى الان في قلبها .. يحس بـ نشوه وسعاده لما يتذكر إنه أهانها ..بس لما يتذكر الكف ..كأن بركان داخله يفـووور
    طالعها وهو يمـرر يده على خده .. بس ماكانت فيه .. المستودع كان عباره عن رفوف حديد جنب بعضها وهي اختفت بين الرفوف
    طلع زقآره من جيبه وولعها .. يبي يهدي أعصابه لا يقوم يثـور فيها لأنه مقهـور منه
    ثواني وجت هي قالت : من زين الاكسجين هنا جاي تدخن؟
    ناصر يطلعها وينفث الهوآء : خليني مروق .. تراني كنت جايك والشيطاين فوق راسي
    هيله : بصراحه خفت منك
    طالعها .. رمى الزقآره ودعسها .. وقف وقرب لها .. :شوفي قسم بالله إن احط حرة 3 اسـابيع فيك !



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الجمعة سبتمبر 09, 2011 10:19 am




    - احنا آسفين ياسطام ..بس أبوك تلقـى الصدمه ولا قدر يتحملها
    سطام جلس عالكرسي .. وعينه تطالع في الـ"لآشيء" ولا رمشت ولا رمشه .. وش هالمصايب اللي تترآمى عليهم من كل جهه .. بلع ريقه يحاول يكون قـوي ..
    سطام يكلم الدكتـور : طيب وينه هو الحين
    الدكتـور : في غرفتـه تقدر تدخل عليه ..بس انتبهووا عليه
    حط سطام راسه بين يديه وهو يتنـهد .. وش هالمصاايب؟ .. رفع راسه وهو يحس ان عملية التنفـس صعبه بالنسبه له
    جآه الدكتـور : سطام انت بخير؟
    أبتسم يخفي آلمه : إيه ..

    الحزن الليه من " همي " حزين
    يشحذ من الـ روح ( روح )
    يشحذ ومبتور اليدين
    ياحزني المسكين

    وش تدور ؟
    ماعاد فيني غير

    " مُضغة فرح "
    ماتت وهي توها " نبتت "
    ماتت في _ طور الجنين_

    ?????
    حدّتني الدنيـا بـ [سبعيـن ] , ضيقـه

    ضيقه و ( ضيقه ) , سكّرت كلّ مجرىا
    ل?ِ گـل هـْمِ يُمرِّني " يمرّ بـ سْلآمَ . .
    مآ گنتَ آسَ?ِلف للسَمآ ?ِآنزِفَ أرقْ
    ....................................... أَرَقَ ! . .

    ?ِ ألآدمْيَِ لآ [ طـآح ] مَِن ط?ِلہ ?ِ قـآمَِ
    ?ِحَـآ?ل يْعيدَ آلليَ مضْى لـہ .. أحترق
    ...................................... أحترق ! . .

    أحَيآن ?ِدّگ تّفرِشَ آلغيمَِ ?ِ * تنــآإمَِ
    ?ِ تصْيرِ مِثلَ آلرِيـحَ ?ِ همِْ?ِمگ " ورقْ
    ....................................... وَرَقَ ! . .

    ?????

    فتحت باب غرفة بنتها وهي تكلم نفسها :يا ذا البنت تنسـى نفسها عند هالكمبيوتر
    فتحت الباب ..شافت الغرفه ولا كان فيها احد .. استغربت
    نزلت تحت دورتها في كل مكان في البيت .. بس مالها آثـر .. سألت عبدالله اللي كان منسدح عند التلفزيون :عبـدالله ماشفت جود؟
    عبدالله : إلا راحت مع هيله
    ام عبدالله ارتاحت شوي : طيب وراها ماقالت !
    نست الموضوع وراخت للغرفة زوجها اللي كان ممـدد .. عطته العلاج وهي تدعي في سرها ان ربي يعافييه .. مع انه كبر فالسن وخـلاص!
    بس ماعلى الله شي بعيــد
    طلعت واتجهت للصاله تجلس مع ولدهـا

    ?????
    كان يطالع ابوه وشفته مايله يحاول يمنع أي تعابير تدل على ضعفه .. رفع راسه للسمـآ ودعا ربه انه يقومه بالسلامه
    عض شفايفه .. وهو يفكـر يلقاها من وين ولا من وين ..
    تنهد وطلع .. أتجـهه للغرفة ملاك شاف نوره تصيح وزوجها احمد يهديها .. اول ماشافته ركضت له .. مسكت يده وقالت بـ ترجي : سطام! .. سطام قل ان اللي سمعته مب صدق تكفــى ياسطااااام!
    رفع سطام عينه على احمد .. :وشو؟
    احمد : امك قالت لها ان ملاك انشلت
    ترك سطام يـد نوره : نوره !.. وش هالصياح هذا وانتي العاقله!
    نوره منهآره : بس هذي اختي ياسطام اختي! ..تو ... تو كانت منهاره .. عطوها إبره ياسطام ! ..اخاف جاها أنيهآر

    تركها سطام وحايمه كبده وكآرهـ كل شي .. اول مافتح الباب شاف احلام وام سطام جالسين ويصيحون .. ومتعب عند ملاك
    قرب لها .. سأل متعب اللي يحاول ماتنزل دمعته :وش فيها؟
    متعب : درت
    سطام صرخ فيه وكلهم التفتـوا :وليييه تقولها؟ ..صاحي انت ولا مهبـول؟؟؟؟
    متعب انصدم من عصبية سطام : سطام هد نفسك
    ام سطام :سطام مب متعب اللي قالها .. انا يوم دريت
    ماقدرت تكمل لانها قامت تصيح ودفنت نفسها في حضن احلام !
    مسكت ملاك يد سطام .. وحطت راسها على صدره بقـل حيله وكأنها تقوله انقـذني من اللي انا فييه !
    أكيد ان الحل عندك لانك داايم تحل مشاكلنا ..
    مسح على شعرها وهو يحس بـ دمه يفوور .. وده يقوم يكسر كل اللي حوله
    مقهـور بس مايدري من مين .. من نفسه .. ولا أيش
    ثواني دخل مشعل اللي شكله مرتاع من شكل نوره بـرآ ..
    دخل وشاف المناحه .. طالع سطام ينتـظر جواب..بس انه سفـهه ..سأل: وش السالفه!
    تأفف سطام .. وطلع وهو يحس انه معصب .. جالس يدآري فيهم .. ولا يبي احد يدري ومتعب يروح يقول لأمه .. آخر شي كان يتوقعه ..ضغط على زر الاصنصير بتوتر كم مررره !
    ماحس إلا بأحد يناديه ..التفت شاف احلام ومشعل .. لاحقينه
    فتح الاصنصير .. دخل وسكـره
    مآيبي يكلم احد حاليا .. يبي يجلس لحاله يفكـر وبس

    ?????

    وهو يدور بين الرفوف .. بس تفكيره مب معه شلون يطلع ..أبتسم لوكان يقـدر يطلع ويخليها محبووسه هنا .. امممممم .. 3 ايام ..او أسبـوع
    والله شعور حلـــــووو !
    طالع في الرفوف الحديديه .. كان فيها ملفات وكتب ..واشياء مغبـره رايحه فيها ..
    رفع يده بيجيب ملـف .. يبي يتلقف شوي .. بس رن جواله .. حتى ان هيله جت عنده ..نزل يده بسرعه وماحس الا بـ طرف الحديد يمشخ يـده ..
    مسك يده لاشعوريـاً وآآه تصدر منه .. عض على شفايفه وهو مسـكر عيونه ..كان يسمع صوت الجوال ويحس بصداع بسبة المشخه .. طلعه ورد
    نـاصر:آ..آلووو
    طارق:أهـلاً .. وينك واخيرا رديت ..وينك فيه
    ناصر يحس انقطعت انفاسه من هالجرح وحط حرته في طارق:يـــاخي وش تبي فالمستشفـى!!!!
    طارق:بسسم الله وش فيك ؟
    ناصر جلس واخذ نفس .. وكان هيله تطالعه .. يوم شافها بين انه عادي : ولا شي ! .. بس انجرحت يدي وانا برد عليه .."رفع يده يطالع الجرح"..يآخي وجهك نحس علي
    طارت عيون هيله وهي تشوف جرحه الكبير .. وكانت قطرات الدم بلونها الاحمر القاني يطيح ويمـر بين الشعر اللي بيد ناصر .. ويطيح قطراته اللماعه بآلآرض
    ناصر : طارق حبيـبي!
    طارق:هـلا ..
    ناصر :تكفـى تعالي المستشفى ..ابيك منك خدمه
    طارق: وش خدمته ..
    ناصر:انا محبـوس صار لي يمكن نص ساعه بالمستودع
    طارق:هههههههههه وش موديك المسـتودع ..وانا اقول ورا ماعندك شبكـه !
    ناصر: طارق! ..ماش وانت ساكت
    طارق: ترا يمديني اسحب عليك خوصا انك ماتقـدر تدق على احد يفـزع .. يعني تأدب في الحديث معي
    ناصر:والله انك حمـار ههههه
    ?????
    حاطه يدها على خدها .. وعيونها تطالع فالحـوش والهوآء يلعب بخصلات شعرها المايل لـ ألاشقر ..
    تنهـدت وهي تتذكـر انها قريب يترجع لـ أمريكا ..
    أنفـتح الباب .. ودخلت الجوري وفي يدها 2 آيسكريم ..
    الجوري:اللي وآآآخد عألك
    جوان التفت : تدرين بكره برجع امريكـا ؟
    الجوري تمد لها الايسكريم : قهـر ! ..لاتذكريني بليـز .. طيب وش رايك نطلع نحـلل هاليوم لين نقول الله أكبـر!
    جوان تاخذ الايسكريم :وين نروح .."طالعت الايسكريم "..وش هذا ابغآ كوالتي
    الجوري:هههههه قصدك اللي بالكـرز .. "وتحط الايسكريم بفمها"..معد ينبآع الا النوع الجديد منه .. مب حلوو
    جوان :يعععع ! .. لالا اللي بالكرز والتوت والمنجـآ .. آآآآلله ..جوري ياحماره أبييه!
    الجوري: والله جد معد ينبـآع الا في بقالة الحربي ..وخالد ومالك معيين يروحون يجيبون
    جوان :لو مسمـوح بقييادة المراءه كان ماعاقني الا الباب
    الجوري تجلس:معك رخصه؟
    جوان بـ غرور: رخصـه دوليــه ياماما وش على بالك
    الجوري:هههههههههه طيب لاترفعين خشمك علينا
    ?????
    - انت ناوي تتـرك جرحك كذا ؟
    طالع ناصر الجـرح .. وهز كتوفه :انتـي الممرضه هنا .. انا ماأعرف للجروح شي
    سـفهته .. ووقامت تتفـرج فالرف اللي كان وراها وعطته ظهرها .. قال : ترا ان صار شي بـ جرحي! ..بقول لـ المدير انتي .. لأنك ممرضه ولا مشغلينك هنا بـ بلاش! .."كمل وعينه على جرحه "..اخاف يتجرثم لأننا في مكان وصخ !
    التفت له هيله .. وقالت :لحظه !
    راحت ثواني ورجعت وكان معها شـاش ومعقم .. رمته على حظنه وراحت تجلس بعيد عنه ..
    اخذ الشاش والمعقم ..بس انه حاس الدنيـا .. طالعها وقال بـ قل صبر لانه ماعرف وهالشي قهره :تستهبليـن انتي؟ .. تعالي بس حطي لي المعقم ..بس بسوي لك يعني ؟
    هيله : ماتعرف تحط لـ نفسك !
    سند ناصر راسه على ورآ .. وتأفف منها هالمريضـه ! ..حط المعقم والشاش جنبه ..والعرق ينزل منه .. حــر!
    جت هي وجلست قبالها استغرب يوم شافها ..غيرت رايها هالعنيـده .. سحبت يده اللي امتلت دم .. وطلعت قطنه ورشت عليها شوي من المعقـم .. حطت القطنه بـ عنايه على يده ..سكر عينه ولف عالجهه الثانيه من الالم بس ماتفـوه بـ شي

    طالعته ..ورجعت تطالع الجرح .. فتح عينه وطالعها .. طالع عيونها .. كانت واسعه ورموشها هـدب .. ولونها بني مايل لـ السواد بشرتها سمـرآ نوعا ما..تمنى لو انه يقدر يشيل النقاب ويوخـره عنها..ويشوف وجهها
    بعـد عينه مايبي يخرب هاللحظه في انه يعصبها ويخليها تتركه يكفي انها تنازلت وقامت تدآوي جرحه ..والمثل يقول لاصارت حاتك عند الـ...
    ابتسم فوق انها تساعده ناوي يقولها "كلــب" صدق انه ناكر معروف
    لفت الشاش عليه .. ولو ان الجرح مايسـتاهل شاش بس مالقت له بلاستر
    يوم خلصت وهي تشيل القطن اللي عالارض وتسكر المقعم .. مرر يده على مكان الشاش .. قال على غير عادته :شكـراً
    طالعته و لا ردت .. اخذت الاغراض ورجعته للمكانها ..
    طالعها وهو يتحلطـم :بعد هذا جزآي هالمريضه اقولها شكرا ولا تـرد ..شرهتك عاللي معطيك اكبر من قدرك .."طالع جرحه"..وجـع!
    ?????


    اما عند سطام .. اول ماوصل لـ البيت .. اجهه للغرفته علطوول .. ولأ رد على إتصالات أي احد من أهلـه
    حط جواله عالكمدينه .. يوم شاف المتصل
    المتصـل>>مشعـل
    حطه عالصامت وانسـدح على السرير ..بس هيهات يجيه النوم
    مدري كـًـًـًـًن آلحزٍن فيني شآإف لهـ نعم الصديق !! *
    مدري يمكن كنـت فعلآ كفو لـ / آلحزن وتكآنهـ !
    والفرح كـ / الثوب لكن ,,,
    يبدو انه مايليق ‘
    دآم لبسهـ لآي " خآإأسرٍ "
    ما ورآهـ الا الاهآإنهـ ]--

    حط الجوال بـ ضيق :مايرد
    الجازي حطت الشاهي: يمكن نايم
    مشعل :لا أنا اعرف سطام ..والله ماينوم ! ..
    الجازي تصب له شاهي يمكن يروق شوي : طيب خله لحاله ! ..يمكن هو يرجع يدق عليك
    مشعل :علـى رايك
    تسند واخذ الشاهي منها وهو يطالع التفلزيون ..بس تفكيره مع المصيبه اللي طاحت في راسهم .. ووش بيصير لأبو سطام !
    هل بتحمل الصدمه ولالا ؟ .. وسطام وش بيسوي لـ ملاك ..بيقدر يعاجلها ..
    الجازي: مشعـل وش تفكر فييه
    مشعل : كم تتوقعين التكاليف حقت علاج ملاك
    الجازي تفكـر :من العبث نحسبها الحين .. على قولة متعب يوم تسمعه .. يبي لها علاج طبيعي .. والعلاج الطبيعي مايندرى كم يكلف لحاله ولازم تسافر برا تعالج العلاج..ومصاريف السفـره لحاله تكسر الظهر.. "طالعته وأبتسمت "..يمكن سطام بيحتاج مساعدتك
    مشعل:وانا إن شاء الله بساعده باللي اقدر عليه !

    نهاية الجزء



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الخميس سبتمبر 15, 2011 7:25 am



    الجزء الثــآمن عشـــر..!

    طالعت شكلها في المرايه .. وهـ الهالات السودا اللي تحت عيونها .. وشعرها الباهت ووجهها اللي صاير اصفـر ..
    فتحت المغسله .. وغسلت وجهها .. رفعته تناظره .. ماكأنها سوت شي تحسب ان المويه بتمحي هالصفار .. او يمكن العار اللي يمشي في دمها بـ سبب إيمان
    طلعت من الحمام وصادفت امها ..
    ام عبـدالله : مرام يمـي! ..وجهك اصفر تعبانه؟
    مرام تجلس عالسرير وتمسك كتابها :مافيني شي .."وبـ همس"..أبي اموووووت!

    هازلٍ جسمي وناحل|||من جروحي كم نوع ؟
    ....جرح غدر
    .....وجَرح بُعد
    .....وجَرح ضِيقه واغتراب !
    دخـل عبدالله وعينه تطفح غضب :مـــرام يابنت الكلب ! .. وين الـ 100 اللي كانت في جيـبي
    مرام ترمي كتابها بـ ملل :يــاليل ..يابن الحلال ماأخذت منك شي
    عبدالله قرب لها ورفعها مع شعرها :حاكيني زييين انا اخوك الكبير..قولي لي وين الـ 100 ريال يالله لا أقطع لك شعرك !!!!
    ام عبدالله :انا اخذتها ياعبدالله وانت نايم
    التفت لـ أمه :يمه لاتدافعيين عن هاللي ماترتبت
    ام عبدالله بـ قل حيله :الا انا ماخذتها والله ! .. كنت محتاجه فلوس ومالقيت فلوسي في شنطتـي .. ورحت اخذ منك وكنت نايم ولا حبيت اقومك
    تركها وطلع من الغرفه معصب .. رمت مرام نفسها عالسرير وهي تصيح
    جت امها تهديها بكرسيها المتحرك .. وتمسح على شعرها :خلااص يامرام انتي تعرفين اخوك .. عصبي لا تصيحين تقطعين قلبي
    بس هي ماكانت تصيح على اخوها لانها تعودت
    كانت تصيح لأنها هي اللي سرقت الفلوس من شنطـة امها ..شوفوا لين وين وصل لها الحـال
    ?????
    كانت جالسه هي ونجـلا يطالعون مسلسل عالاب توب .. ودموعهم أربـع أربـع .. يوم خلص المسلسل
    انسدحت خجل عالسرير وهي تمسح دموعها :الله ياخذك ياخايسه .. وش هالمسلسل
    نجـلا تضحك ولين الحين في آثآر الدموع :هههه قلت والله ماأشوفه لحالي معطيتني اياه حنان اللي معنا فالجامعه .. وتقول يصييييييح
    خجل:إيه وانا وش دخلني فيكم ..
    طـق طــــق
    نجـلا : أدخـل !
    دخل يزيد .. أبتسم :هلا خجل
    خجل تجلس :أهـلا
    يزيد أرتاع من دموعهم :وش فيكم تصيحون
    نجـلا :ههههههه كنا نطالع مسلسل
    يزيد :وشو المسلسل؟
    خجل :one liter of tears
    يزيد : وش هذا ..جديد ؟
    نجـلا :لا ..كوري مدري يباني .. بس يصييييييح
    خجل تناظر نجلا بـ نص عين :يصيح وبس ؟ ..بغآ يجيني شي
    يزيد :حطييه لي أياه في فـلاش .. بشوفه
    خجل : ماأنصحـك
    يزيد :ماعليك ..تحدي مع الذات ..بناظره انا ومشاري
    نجـلا :هههههههههه طيب !
    ?????

    أنفتح الباب .. وتسلسل النور الخارجي لـ برآ
    قامـوا هيله وناصر .. بس هيله انصدمت يوم شافت ان اللي فتح لهم الباب رجال ماتعرفه ولا شي .. توقعت انه صديق ناصر .. لأنه كان يوصف له مكان الستودع ..بس مااجا في بالها انه هو اللي بيفتح الباب
    خـافت لا يسوون فيها شي
    لالا .. إن شاء الله لا .. لأنها كانت معاه فالمستودع لا سـوآ لها شي
    أبتسم طارق :ههههههههه هذي آخرتها تنحبس في مستودع ياناصر!
    ناصر يرقـى ومطنش هيله ..لين وصل عند خوويه ..قال بصوت عالي :آآآآآآآلله ماأجمل الحريه
    لفـوا عطوها ظهورهم ومشـوا .. ارتاحت هي يوم طنشوها

    تذكرت الاغراض اللي تبي تاخذها ..نزلت تاخذ الاغراض ..وهي بترقـى كان ناصر واقف وماسك الباب ومبتسم ..شكله تذكر انها الحين لحالها
    اتسعت عيونها ..وش بيسوي ..أكيد يسكر عليها .وهي مامعها جوال عشان تدق على احد وتستنجد به
    ناصر:تدرين كنت بخليك هنا ساعه ..ساعتين ..3 ! .. بس .."ويرفع يده اللي فيها الجرح"..عشان هذا الشي..بخليك تطلعييين !
    جا طارق ومسك كتف ناصر : نويصير امش يالله بس ..تلقى امك تسأل عنك
    ناصر: أبتعتبر هاللي سويتيه في يدي إعتـذار عن يوم ترفعين صوتك علي
    هيله بـ سخريه : لأ هذا مب إعتذار ! .. تقدر تقول رحمه وشفقه .. وتدخل معاها الصدقه شوي ! ..نحتسب الاجر فيكم
    عصب ناصر وتوه بينزل يصفقها .. مسكه طارق : نــاصر يآخي خلها خلاااص!
    ناصر :انت ماسمعت وش تقولي !
    طارق: ولا عاد انت اللي ماقلت شي .. امش يـ الله !
    ناصر منـفعل ومعصب : مالك دخل انت .. خلني !!!!
    طارق: ترا ان جا احد وشافنا .. مب صاير طيب
    طالع ناصر هيله بـ نظرات إحتقار ..ورآح .. وهالنظره تحمل في طياتها الكثير من التهديد !
    ?????
    ضمت اختها وفجرت سيول من الدموع .. واختها بعد مب احسن حال منها ..
    قال ولد عمها وهو يحك راسه ماوده يقطع عليهم هاللحظه : أقول جوان !
    جوان : .......... "تـصيح "
    خالد : جوان ترا طيارتك بتطير .. يالله وانا واخوك !
    جوان وخرت عن اختها وهي تمسح دمعتها : انتبهـي على نفسك يا جوجو ! .. وادخلي المسن دايم ولاتطقعين !
    الجوري تبتسم وهي تصيح :إن شاء الله !
    طالعت جوان خالد .. أبتسمت له ..تبي تقوله قـل لأبوك يرحمني ويخليني عندكم ! ..بس تخاف تحكي
    يطيح كبرياءها .. كرامتها ماتسمح لها !
    سلمت على خالد بالكلام .. وراحت للصالة المغادره
    كانت تطالع الناس اللي بتسـافر .. كانوا يودعون اهلهم وكـلاً متيقن ان ربي كتبه له عمر ! ..بيرجع من جديد لـ ديرته واهله
    نزلت راسها وهي تسحب شنطتها .. ودموعها تطيـح عالارض !
    ?????

    أمشيْ " غِريبْ " وَدآخليّ ألِفْ دولِة !

    وَ أطِآلعْ الدنِيآ بـ/نِظرآتْ مّذهِوْل

    شِفتْ أبسَطْ [ آحِلـاميّ ] تِموتْ بـ/سِهوْلة

    وَ الصِمتْ عنّ خِوفْ الحِ?يْ ?انّ مسئِؤلْ

    ?????
    كان سطام طالع من الشركه وهو معصب من ذب سامي له اللي ماينتهـي ابد
    شاف سياره قبال باب الشركه كان واقف .. عمـره طويل
    صدق اللي قال عمر الشقـي بآقـي!
    التفت سامي وأبتسم لـ سطام ..وهو طنشه ولا رد له الابتسامه ..
    ضحك سامي : سطـام ! .. ياخي وراك معصب ..
    سطام يمشي وتاركه :............
    سامي :آهـآ ! .. يمكن وحده من هاللي مسربتهم ماعطتك وجه
    رص سطام على اسنانه ولف .. أنصـدم يوم شاف فهد معه ومبتسـم ..صدق صار بزر وعقليته في مسـتوى عقلية سامي ! ..ويمكن أقـــل بعد
    أحبَـََـَـآبُ..
    كآنوٍآ قدرٍهـَـَمٍ
    فوٍق الَأصحٍ'ـَـآبُ.. !!
    خٍ'ـَـــذتهمٍ الدنيـَـَآ بعٍ'ـَـيدُ. .
    وٍخـَـَـذتنيُ!!
    تعبـَـَـتُ أدّوٍر مثلهمٍ..
    فعلَـاً أحٍ'ـَـبآبُ!!
    فيُ وٍقـَـَـتُ ..
    حتىُ ضحٍ'ـَـكتيُ. .
    تعٍ'ـَـبتنّيُ!!

    قرب له .. ومسكه مع ياقة قميصه ..وخبطه فالسياره وعيـونه حمرآ من العصبيه
    سطام :قسسسم بالله يـا سامي ان ماأحترمت نفسك ..إن يجيك شي عمرك ماشفته
    سـامي أبتسم بستخفاف : أقول سطام وخخخر! .. تراك مب قدي
    نزل فهد .. : سطام وخـر احسن لـك !
    سطـام طالع فهد وصـرخ فيه :انت آخر من يتكلم ..وربي مادريت انك سبيـكه كلمه توديك وكلمه تجيبك !..شف ترا والله واللي رفـع سبع ! ..ان ماذلفت عن وجهي ان اخليك تعض الارض !! ..
    سكت فهد لأنه يدري بـ سطام من عشرته له قبـل .. أنه هادي ..وهـادي وهـادي .. ويمكن مايعصب بس ان عصب عصب بـ عنف ! .. ولا يفكر لا بـ عقل و قلب !
    سامي بـ تهديد :شف ترام بتندم
    مسك سطام رقبـة سامي ولزقـه بالسياره لين اختنق .. ووجهه صار ازرق .. حاول فهد يفكهم ..بس كان سطام في حالة غصب ماتسمح له يفكر او يتراجع شوي
    وكأنه يفرغ كل شي فيه في سـامي
    -سطــــــــــام !!! ..وخر عنه !
    بعد سطام يده يوم سمع صوت المدير .. التفت وكان المدير معصب :وش جالس تسوي انت ويـأه .."ناظره" ..هذا وانت العاقل ؟!
    سطام عض شفته وده يقوم يضرب المدير حتى ..بس ماسك نفسه بالعافيه .. شد قبضة يده ..
    المدير :المشاكل مهما كانت ماتنحل بهالشكل
    سفـهه سطام وراح للسيارته .. ركبها وشخـط فيها لـ أي مكان يقـدر يصير فيه لحاله !
    يا دِنيَا الهَمْ . . { ي?فيّني
    وِرِبي ضَ‘ـَاقت سِنّيني ~
    أح‘ـَا?ِي نَفْسِي , وِ أتآلمْ
    وِ هـ [ الطعْنات تنّهِيني ] . . !

    ?????

    حطت راسها على الطاوله .. وهي تحس بـ صداع ..قالت وكأنها تهذي :ليه سويتي فيني كذا يا إيمان ؟ ..أبي اعرف بس وش سويت لك
    إيمان تضحك :هههه حلوه هذي سؤالك غبي ..أسمحي لي حبيبتي
    رفعت مرام راسها :لا والله مب غبي .. ليه تبيني ادمن ؟
    إيمـام :إبليس يوم عرف مصيره انه فالنار ..قال لـ ربي انه بيغوي الناس ويسحبهم معاه فالنار ..ليه ؟ ..عشان مايدخلها لحاله ..
    مرام بـ غباء: طيب ؟
    ايمان : وانا ماأبي ادمن لحالي !! .. فهمتـي
    مرام : انتي من الاول تعطيني حبات ؟ .. انا اعرفك من سنه ونص .. ماكنت ادري انك مدمنه
    ايمان :انا مدمنه من يوم كنت في ثاني ثنوي .. بس ماحبيت اخليك تدمنين معي الا لما تعرفيني زين واظمن انك بتاخذين مني الحبه من غير لاتسألين بثقتك فيني
    مرام :وصـرتي مب قدها
    ايمان بلآمبالاه: مب مهم اهم شي انك ادمنتـي
    مرام شوي وتنجـن :شلون من اول مرره !!!
    ايمان :المخدارت انوااع ..وفي منها اللي من اول مرره يدمن عليها الشخص!
    مـرام :لو ادري انك واااطيه كان ماصادقتك .."وتحط راسها على الطاوله وتخبطه فيه"..يـاليتني ماعرفتك ..يااااااليت!!!
    ايمان :حبيبتي ماينفع الحين ياليت ! .."خذت شنطتها وقامت".. المهم انا بطلع
    مرام رفعت راسها وقامت معها :انتــظري !..حبوبي خلصت ..أبغـآ حبوب
    ايمان تمد يدها : هاتي فلوسك
    مرام بـ تردد : مامعي الحين .."وبسرعه كملت "..بس والله والله بـ سدد اللي علي!
    ايمان :هههاااي ..مايصلح كذا ..خالي يعيي
    مرام :خالك اللي يعطيك
    ايمان :أيه .. وهو الحين يحتريني لازم اروح ..تشــآو !
    مت ايمان ومرام تلحقها .. وتترجاها انها تبي حبوب
    اخر شي قالت لها ..
    ايمان وهي تلبس طرحتها على راسها :اقنعييه انتي بنفسك ..انا اعرف خالي مايعترف بسالفة الدين !
    مرام تاخذ عبايتها : طيب طيب ..لحظه

    و طلعــوا

    مشت مرام مع ايمان .. وراحوا عند سيارة خال ايمان اللي كانت فـارهه .. طلت مرام من الشباك وشافته ماكان كبير .. كان في بداية الـ 30
    ايمان :بعدي شوي ..بكلمه ثمن تعالي !
    بعدت مرام ..فتحت ايمان الباب ..وطنمت شوي وهي ماسكته وتكلم خالها
    .. كانت الثانيه تهز رجولها .. حـر وهي جالسه تنتظر ..بس لازم لأن لها حاجه عندهم ..ولا تسمع شي من اللي يقولونه
    ايمان :مــــــرام ! ..تعالي
    قربت مرام ..وطلت من الشباك ..
    تكلم خال ايمان قبل لا تتكلم هي :أسمعي يا مرام .. انا إنسـان متعاطف واقدر اعطيك اللي تبين من غير فلوس ان بغيتي
    مرام رفعت حاجبها بـ شك :من غير فلوس ؟..بس اللي فهمتـه من ايمان انك تبي مقابل وعن كل خبه مية ريال
    ضحك : ههه ..إيييه هذا بعد مرخصين السعر عشانك .. لانك صديقة ايمان ..بس اللي ابيه منك شي معنوي مو مادي ..لأن حسب علمي انتي ماتقدرين عالماده
    مرام تسأل :وش بغيـ....
    ماكملت كلامها الا وايمان تدزها عالسياره وسكت الباب ..قفـل هو السياره ..ومشـى بسررررررعه فيها وطلع عن حدود الجامعه وسط صرخات مرام واستنجادها !

    مرام تصيح :وش بسسسوي فيني ؟..نززززززلني تكفى نزلنـــي !
    لكنه مارد

    ?????
    كان راجع ..وشكل توه متسـوق .. شاف امه في وجهه
    ام سعود : وش عندك رايح السوق ؟
    سعود يعطي الاكياس للسواق اللي دخل ورآه .. وقال : إيه رحت اجيب كم شي للديمـآتي
    ام سعود تبتسم : الله يخليها لك ويخليك لها ..
    سعود :آمين .. "وأتجهه للدرج "...انا رآقي لها !

    ?????


    دزهـا على غرفه داخل شقه مافيها الا هـي .. وهو !
    مرام بترجي وميتـه صيآح :الله يخليك تكفـى ..تفكـى دور احد غيري مو انا
    شال عن راسها الطرحه .. وشاف وجهها .. لو كان احد ثاني يملك ذرة قلب ماأتوقع بيقدر يقرب لها ولا يلمس منها شعره .. مـرام إنسانه قمه فالبراءه ولو بيشـوفها احد غير هاللي مابينه فرق لا هو ولا الحيوان يمكن يرحمها ..

    خـال إيمـان : مخليك تدمنين عشان سواد عيونك ! .. أكيد لي غايه من هاللشي !


    الْألَمٍ | وٍآلْهَمٍ | وٍ آلخوٍفُ آلدفيْيْيْن ~
    وٍآلشقىْاْ وٍ آلضيْمٍ وٍ { آهآتُ آلعنآ’ . . !
    وٍاْلْأسىْ وآلظلمٍ وٍ ’’ آلدمَعٍ آلحزٍينْ ‘‘
    كلهَآ’ أسْمَآْءْ وٍ آلمُعنّآ‘ ( اْناْاْاْإ ) . . . !
    كلهَآ’ أسْمَآْءْ وٍ آلمُعنّآ‘ ( اْناْاْاْإ ) . . . !
    كلهَآ’ أسْمَآْءْ وٍ آلمُعنّآ‘ ( اْناْاْاْإ ) . . . !


    ?????????

    مرت 3 أيـام .. وكل يوم نفس اليوم اللي يسبقه المشاعر نفسها
    والظروف
    الحـزن نفس الحزن .. والفـرح بعد نفسه


    "قالت وهي تصفق يديها " – وش بنسـوي ياعبدالله علمني ..مصييبه وطاحت على روسنا
    قامت تدور فالغرفـه ..وكأن الارض على وسعها معد شالتها ..وقفت قدام زوجها ووجهها احمر من العصبيه : عبـدالله لازم تتصرف سيرتنا على كل لسآن ! .. "وتأشر على نفسها "..الجيران واهلي قاموا يعايرووني ..يعايروني بأختك المدمنه والمغتصبه!!!
    عبد الله يفرك يديه بحـره وعصبيه : جـواهر أسكتي يرحم لي والديك !! .. انا جالس افكر وش اسوي !
    جواهر :هذي مايبي لها حكي ! .. اذبحها .. ولا ودها لأحد دور الرعايه ولا الاحداث!
    عبدالله طارت عيونه :صاحيه انتي .. ولا مهبووله ..تين ننفضح
    جواهر بـ قهر : زوود ماأحنا مفضوحين ؟ ..يفكي الجيران شوم شافوا اختك طايحه عند باب البيت بعد يومين من فقدناها مرميه عند الباب وماعليها الا عبايتها !
    عبد الله :بس ولو هذا مايمنـع ان فيه ناس مايدرون .."سكت شوي وكمـل " ..أسمعي انا افكر اخذ زياده على راتبـي وأسفرها برآ ! ..وارجعه بعدين كـ دين
    جواهر :وبيطيعونك آل "....... " زياده ..أقصد بيسمحون تاخذ زيادة راتب ؟
    عبدالله :بشوف ابو سعود ولا ابو محمد .. هم السمحين ..
    جــواهر :بكيفك ..المهم لازم ننقل من هالحي بأسرع وقت

    انا انكّسْرت مثل مآ ينكسر الزجآج وٍ [ * انتهيـــَـَـَـَــــت !..


    وهي ممـدده ..وتطالع السقف وهذا حالها من يوم لقوها اهلها عند باب البيت مرميه ..ماتاكل ..ماتتكـلم ..ماتضحك .. مافي أي شي يدل على ان هالادميه حيـه أبد
    كانت دموعها تنزل ورآ الثانيه بكل هدوء .. ولا ترمش بعينها ابد .. أنفاسها كانت منتظمه ..
    امها عجـزت فيها تاكل تقوم تسوي أي شي ..بس مــافي أمل
    توها ماخذه حبه ..بأذن اخوها اللي مفروض انه بيحل الموضوع .. لأنه مايبي يوديها للأمل.. وعلى حسب كلامه .. لاتفكر مجرد تفكير بس انها بتروح للدكتور او مستشفى خوفـاً من الفضيحه !
    دخلت امها وقالت بصوت يبين انها مب احسن حال من بنتها : مرام يمي ماتبين اكل ؟
    مرام :...............
    ام عبدالله شوي وتصيح ..بس بلعت عبرتها وشربت دموعها وقالت وهي تقوي نفسها : مرام حبيبـي مب زين هاللي تسوينه في نفسك قومي الله يرضى عليك
    مرام بـ دمعتها متعقله في طرف رمشها..ولا رمشت ولا صدر منها أي حركه :.....................
    مقعوله هذي نهـآية مرام ..فضيحتها على كل لسان ... ليه انها مجـرد حبت واحد وكانت تلجأ للصديقتها ..
    /
    أيمان تجلس عالطاوله وتحط شنطتها جنبها :وش فيك؟
    مـرام خانقتها العبره : انا مليت .. مليت من عيشتي من كل شي ! .. ابسط احلآمي ماتتحقق ..
    إيمان : مرام وش فيك وش يخليك تقولين كذا
    مرام تصيح : أكرهني واكـره عيشتي ..ياليت الواحد يقدر يختار اهله ..يالييييت !!

    ايمان : هذا اكيد عبدالله اخوك
    مرام :تخيلي يا ايمان امس ضربني من غير سبب مقنع .. يقول انتي تعديتي على مرتي بالحكي .. من زييينه هو مرته جلعهم الموووووت يارب ..
    إيمان بغموض : انتي محد بيحل مشكلتك الا الزواج ! .."تتذكر"..الا حليتي زين بالاختبار
    مرام : من طقني عبدالله ماقدرت أذآكـــر
    إيمان سكتت شوي تناظر تحت ثم رحفت راسها : عندي لك حل .. انا مجربته
    مرام رفعت راسها وقالت ببلآهه : إيش ؟
    إيمان ترفع شنطتها : عندي لك حبه يامرام .. تخليك تنسين ابو الدنيا .. وتقدرين تركزين بالمذآكـره
    /

    يعني هي الحين جالسه تدفع ثمن حبها للشخص مادرآ عنها ..
    ولا لأنها وثقت في الشخص الغلط اللي استغل مشاكلها ؟؟!
    ولا لأنها تربت على يد اخو مايقدرها ولا يحترمها .. ولا يعاملها كـ آدميه ؟

    ?????
    تحْتضرٍ بآلبّرٍدِ | وٍرٍدَهْ ‘
    دآيْم تنآديّ بـ آلوٍفـآإ . . !
    جيْتُ بأحْضنْهآ وقآلتِ :
    [ حبّه‘ لأإزٍمُ يحْترٍق ]
    كنتْ أبيّ أيَد . . ‘
    تكوٍنٌ بآلشَتآ | معطَفّ دفآ . . !
    مآ لقيْيْيْتّ ‘
    وٍمَآ تقصّ'ـَـًرٍ . . !
    جيْتُ بآخرٍ مفترٍق . . ‘
    وٍمآتتْ آلوّرٍدَهْ بـ إيدينيّ }-
    آهـٍ يآ حيْفُ | وٍ آفآآآ . . !
    يحْسبُوٍن إنْ آلمشآعرٍ تسْليَه ‘
    ولعْبَة وَرَقٍ . . . !
    ولعْبَة وَرَقٍ . . . !
    ولعْبَة وَرَقٍ . . . !

    ?????


    وهو نازل هروله من الدرج ويحط جواله في جيب البنطلون حقه .. نزل رواه اخوه اللي كان يناديه
    متعب :سـطام وش فيك مسرع كذا ؟
    سطام وقف وكانت امه تحت .. قال واثنينهم يسمعون : المستشفى داقين علي عشان أبوي ..يقول طالبنـي
    متعب : طيب انا جاي معك اصبر بغير ملابسي ..
    ورقـى فوق

    جآ سطام.. لحقته ام سطام :سطام يـآ أبوي دق علي علمني وش صار على ابوك ؟ ها
    سطام :إن شاء الله

    طلعوا .. تو سطام بيركب سيارته ..إلا جته 4 دوريات من كل جهه ..أرتاع فالبدايه ظن انه مب له ..بس كانوا محاصرينه من كل جهه ..


    كانت‘ يدينيِ باردة..!
    .................باردة...!
    ................باردة ..!
    رجلي]
    فـ مكِانيَ تسمرتِ...

    - سطام بن فهد الـ"........"
    سطام يسكر بابه وقلبه ينبض ويحس الدم تجمع في رآسه : إيه وش السالفه ؟
    آشر لهم الشرطي وفتشوا السياره .. ناظره سطام :وشو ليه تفتشون سيارتي ..فوضه الدنيـا ؟
    الشرطي مارد ..كلها دقايق وطلعوا من تحت المرتبـه كيسه صغيره بيضآ
    قدمها الشرطي للشرطي الثاني اللي واقف قدام سطام ..سطام طارت عيونه من هذا الشي اللي معاهم
    الشـرطي : تعال معنا لو سمحت
    سطام :خـير ؟ ..وش سويت عشان تاخذووني ؟
    الشـرطي يمسكه :أقول تعال لاقين مخدرات وتقول وش مسوي ..

    تع‘ـَالْ وِزُورِني يَا [ِ مُوِتْ ]ِ . . !
    ح‘ـَرِامْ أقعَدْ أنتظْرِ?ْ
    وِ تقعِدْ بَسْ (ِ تِنَاظرِني )ِ
    وِتحسِسِ‘ـَني بـ قُرِبِ?ْ لِي . . !
    وِ تُروِحْ بعِيدْ " وِ تنساني "
    تع‘ـَـالْ - وِ دفّهَا أطْرَافِي –
    وِ ?ِفنّي . . {ِ بـ وفا يامُوِتْ ~
    وِ ?ِفنّي . . {ِ بـ وفا يامُوِتْ ~
    وِ ?ِفنّي . . {ِ بـ وفا يامُوِتْ ~


    ?????

    مرت 3 ايام عالمصيبه اللي طاحت عليهم ..
    الحين 3 أيـام مرت ولا في أي حس ولا خبر عن جود .. وأول مافقدوها قالت الشرطه لـ هيله ينتظرون 24 ساعه ..إن مالقوها بدوا يدروون عليهـا
    وهذي 3 أيـــام مرت بلياليها ولا في حس ولا خبر عن جود

    ام هيله اللي في فراشها منسدحه :هيله تكفيييين روحي شوفي كان في أي خبر عن جود
    هيله شوي وتقطع شعرها من كثر ماهي تفكر وين تلقاها :يمه وش تبيني اسوي ..مابقى شي ماسويته ..رحت للمدرسه سألت عنها عند صديقاتها والمدرسه .. مابقى مكان الا دورت فيييه !
    ?ليّ ع‘َـَنآإ وٍبع‘َـَضيّ جرٍوٍحُ . . " دفينهـہ "
    آقوٍوٍمُ وٍآإقع‘َـَد مآآع‘َـَرٍفُ وٍينُ آرٍوٍحُ . .
    ضآيقُ وٍض‘َـَآ’ق? بيّ ليـآإل --{ ح‘َـَـَزٍينهـہ
    آب?يّ وٍلوٍ آب?يّ مآفآدنيّ آلنوٍوٍحُ !


    مال للمستواها :أسمعيني ياجود ..رجعه لأهلك ماراح ارجعك الا لما يصفـى كيفي ..بس اللي ابيه منك شي واحد
    جود بلعت ريقها :أيش ؟
    ماجد : انا إنسان انا واخويـأي نشتغل اعمال حره .. كل واحد ووشغلته وفي آخر الشهر كل واحد يقبض .. اذا تبين تنظمين لنا .. ولا تصيرين تحت وصايتي انا !
    جود : وأهلي .. صدقني هم خايفين علي والله والله ماأعلم احد ورب الكعبـه !
    ماجد جلس وكمل كلامه : عندي لك كم شغله .. بس اظمن وحده انك توقفين عند احد المجمعات ..وتدخلين الشباب .. عن كل فرد 300 ريـال
    جود تبي تقوله انه تبي ترجع .. بس شكل ماله نيـه ابد ..شكله عنيد وراسه يـابس .. وله شخصيه قويه
    جود :بس اخاف .. والله اخاف يسرقووني ولا شي
    ماجد : وانا مجنون اخليك لحالك .. بس انتي وافقي .. ولا ترا بتظليين محبوسه هنا طوول عمرك
    ارتاعت من فكرة انها تكون محبوسه .. فكرت انها لو راحت لأحد المجمعات يمكن تقدر تهرب منه .. قالت :أوكييه ..بس والله ماأعرف واخاف
    ماجد يعدل جلسته :اوكي .. راح تاخذين فالشهـر 1500 ..هذا طبعا ان كنتي مطيعه راح ازيدك ..غير الدلع اللي بتلقييينه مني .. شنط وملابس وكل شي يخطر على بالك .. حتى ان بغيتي سفـر ..بس اسمعي كلامي
    هي ماصدقته .. وحتى لو صدقته وش تبي بالشنط والملابس والدلع وهي بعييده عن اهلها ..بس الخوف يجبرها توافق عليييه .. وتشتغل زي مايبي هو وبعدها يحلها الله

    ///
    جلس جنبها وهي تصيـح ..مسك كتفها وجلس يواسيها :خلااص يابنت الحلال..يعني بكاك بيشفي اختك وابوك ..مالك الا تدعين لهم
    نوره وهي تصيييح :انت لو شفتها يا احمد ..وربي تضييق الصدر تخيل شـلل ..واختي مابعد كملت الـ 18
    احمد :وش تسوين بعد يانوره .. لو بيدنا شي كان سويناااه
    نوره تناظر احمد وعيونه مليانه دموع :خل نوديها برا
    احمد : انتي سمعتي الدكتور يوم يكلم مشعل .. مافي امل في الوقت الحالي لا برا ولا هنا .. وبعدين خلي نفسية اختك تتحسن ..ولك مني انا اوديييها للأحسن مستشفى فالعالم
    نوره ارتاحت شوي :وعــــد ؟
    احمد : وعديـن !
    ولو انه قد اخلف وعد قطعه عليها مره ..بس هي تبي توثق ..
    احيانا مانفرق بين الواقع ورغبتنـا !

    لاإأآ تكون شمع’ـه لمىا أقرب منهىا
    ألآقي دفآ وح’ـنآن"
    ويوم ألم’سهىآأإ أحتــٍرق!!
    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, أحتــٍرق


    نهـــــــــآية الجزء
    قـراءه ممتعه



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الخميس سبتمبر 15, 2011 7:27 am



    الجزء التــاسع عشـــر..!

    (الفـصل الاول)
    - ميين ؟ .. هالمريض معقوله قام ؟
    قالت النرس بحماس :إيه تخيلي يقولون انه من اكثر من 20 سنه داخل في غيبوبه وفي واحد من عايلة آل "......" كان يبي يدفع ملايين عشان يقوم بس مافييه آمل ..وهذا هو قـام
    النرس الثانيه تمسك ذقنها وتفكر :عشان كذا الدكتور رآح ركض للتلفون اكيد داق على هالرجال ..بس وش مصلحته ؟
    الاولى : قصدك الدكتور ؟
    الثانيه :لاااء ! ... الرجال
    الثـانيه : مدري والله علمي علمك !
    ?????

    مسكت قلبها وقامت : يمــه ولدي !
    بلعت ريقها وهي تتـنفس بصعوبه وتحس قلبها قابضها .. اخذت جوالها وعلطوول على أسم نــاصر
    ثواني وجـاها رده
    ناصر وصوته فيه النوم :هـلا !
    ام محمد بـ روعه :ناصر!..ناصر فيك شي يــآبوي ؟
    ناصر فتح عيونه وصحصح :وشو مافيني شي ؟
    ام محمد :متــاكد ؟ ..ناصر لا تكذب
    ناصر :والله العظييم ان مافيني شي .. وانا فالشركه الحين وان ماصدقتيني كلمي طارق هذا هـو
    ام محمد تحس ان فييه شي : طيب ..
    ناصر :كنك مب مصدقه ..يمه اقسسم لك بالله اني جالس فالمكتب
    ام محمد :أبوك ؟
    ناصر:عنده اجتماع بيبدا بعد نص ساعه .. وهو الحين عند عمي مبـارك
    ام محمد :مايقدر يكلمنـي؟
    ناصر :لا ..مب راد عليك
    ام محمد : طيب يالله فمان الله
    سكرت ام محمد من ناصر وقلبها ناغزها ..تحس انها داخل متاهه ودوامه .. ماتدري وش تســوي
    قلبها بـ الحيــل ناغزها
    انسدحت وهي تتعوذ من الشيطان .. وفي سـؤال في راسها
    معقــول محـمد فيه شي ؟
    ظنـأي محمد أكيد فييه شي كبير ومخليني اخاف عليه
    قامت توضى .. فرشت سجادتها وجلس عالكنبه وكبرت .. صلت لها ركعتـين وقبل لاتسلم دعت وهي رافعها يدها بـ خشوع وتـذلل
    ام محمد : اللـهم ياسابق الفوت ..ويـاسامع الصوت وياكاسي العظام بعد الموت ..صلي الله اللهم على محمد وعلى آله وصبحه وسلم ..واجعل لي من همـي فرجاً ومخرجاً انك تعلم ولا أعلم وانت علاّم الغيوب اللهم انك تخرج ولدي محمد كانه في مصيبه .. اللهم انه تثبـته ..يارب ثبــته ! .. كانه في مصيبه ياااارب ثبـته ..يارب اجمعني به يـــارب ! ..عاجلا غير آجل

    ?????

    وفي إجتـماع لـ هذي العائله المرمـوقه ..في أحد شركاتها "الكثيره" كان ابو محمد جالس وقباله عمه "مبارك" وجنبه ولده حمـد
    ابو محمد ببتسامه :إلا ياعمي وش اخبار عبدالعزيز .. وولده .."يحاول يتذكر"..نسيت اسمه
    مبارك :مهب لازم تتذكر وانا عمك .. لأنه مايشرفنا انه يكون ولدنا
    ابو محمد بهـتت إبتسامته وهو عارف الاجابه : وليـه عاد ؟
    مبـارك : انت تدري يا عبدالرحمن انه من ام مب من آل "..." .. يعني مهب ولدنا
    ابو محمد سكت ولا حـب يتكلم .. دايم هالتفكـير ملازم اهله ..بس وش يقول مهما كان ذا عمه .. وكبيـر عايلتهم ..وأخو ابوه "محمد"
    مبـارك يكلم حمد بصوت واطي : الا وينه عبدالعزيز ؟
    حمـد بصوته الرخيـم :مدري والله ..دقيت عليه بس مارد علي !
    ?????

    وهو جالس وعينه على فـوق .. ثاني رجله وماد يده متركي عليها .. يتنهد ويفكـر كيف يخلص نفسه من هالمصيبه اللي طاح فيها
    أكيد انه سامي الله لا يـحلله ! .. لا هـو ولا فهد
    عض شفايفه وهو يبـي ينتقم ..خل بس يطلع والله ان ينتـقم لو كان هذا اخر يوم له في حيــاته
    صار يهز رجوله يحس ان جلوسـه هنا موت بطيء ..
    ولا المصيبـه انها قضية مخدرات !! ... مخـــــدرااات ..يعني هذي فيها يـا إعدام او سجن بالقليل 10 سنين ..ويمكن فيها جلد وحـوسه !
    تنهـد وهو يدعي ربه .. هو مظلووم ..ويـــــاكم انظلم !


    كيف أبصبر؟
    و الصبر في القلب ذاب !



    وقف وقال :مخدرات مره وحده ياسامي ؟
    سامي يجلس عالكرسي وهم في كوفـي شوب : وش فييك انت ؟..انت ماشفته يوم يضربني؟
    فهد يجلس :بس ولو ماتظلمـه ..مب مخدرات عاد
    سامي ..يــاليل الخوافين :أسمعني يافهد انا اللي اعرفه ان سطام يجي منه .. وبعدين لاتنسى هو وش سوآ بأختك ..يعني بغآ يضيع شرفك ..يرضيك ان واحد مثل هذا يصير كذا حر طليق
    فهد تجمع الحقد .. وعصصب بس مجرد انه ذكر السالفه قال بعصبيه :وانت لا تجلس كل كلمه والثانيه تقول اختك واختك
    سامي :طيب انا ماقلت شي .. بس اقولك ان ســـطام نذل ويستاهل اللي هو اكثر بعد

    ?????
    فــــاصـل
    حضنت مضاوي ولدها:وش نسميـه ياعبدالرحمن؟
    عبدالرحمن:على آسم الوالد الله يرحمـه..محمد!
    مضـآوي مبتسمـه بـ حزن:يستـاهل عمي والله .. خلااص بـ نسميه محمد
    ع بدالرحمن بـنظره حنونه لـ ولده:وش رآيك بـ محمد ؟؟..حلو؟
    عفـس محمد الصغير وجهه..وحرك يدينه الصغـار.
    ضحكت مضـآوي وبعدها قالت بـ حزن:مدري ليه احس ولدي بـ يشوف الظيم فـ حياته..قلبي ناغزني..مدري ليه احس فرحتـي مب مكتمله
    أبتسم عبدالرحمن :لا ان شالله ولدي محد بيقرب له ..ولا يمس منه شعـره .. طول مارآسي يشم الهـوآ..بعدين هذي وسـآوس.. يمكن ضايق صدرك على الوالد
    مضـآوي :الله يرحمــه!
    - هلا والله بنت بـلادي .. جيتي من السعوديه ؟
    جوان : إييه
    حسين يجلس : وكيف الجـو ؟
    جوان تناظر في الاوراق اللي عندها :بـرد !
    سكتوا شوي وكان المكان هدوء .. الا من صوت الكيبورد لأن جوان كانت تدخل بعض البيانات من اوراق معطيها اياها فيصل ..
    شـوي قال حسين بـ تردد : الحين .. انتي!..يعني..كيف اقول ..انتي ماعندك اهل هنا ؟
    جـوان رفعت عينها .. ثمن رجعتها للكمبيوتر :وليه السؤال؟
    حسين :فضـول بس
    جوان سكتت ولا ردت .. عرف انها ماتبي تجاوب ..ماحبت تقوله انها وحيده وانها هنا لحالها ..فـ يمكن يستغلها ..
    حسين :إحم !.. طيب هذا ..فيصل هنا ؟
    جوان هزت راسها :إيه تقدر تدخل

    آحب? ليـہٌ..! }~

    لآتسأل ولكــًـَنْ اسأل الاقدآإأرٍ.."

    آنـآإ مثل? ترآ مدرٍي شلون حبيت?..!

    --{ هويتـ? من وس‘ـَط مآ آ آ ضـَيّ وٍمس‘ـتقبلٍ وٍ ونآس ?ثآإأرٍ..*

    و صبرٍتّ وزآإأد حبي ل? ..!


    كان بيفـتح صفحه بس تسمر في مكانه يوم سمع ولد عمه وهو "يخربط" رفع عينه بـ بطئ .. قال بـ هدوء بس واضح انه مب مصدوم : إيـش ؟
    حسين وعيونه تروح وتجي في مكتب فيصل ..: إللي سمعته .. أنا أحب جوان ؟
    فيصل رفع شفته اللي فوق بسخريه ممزوجه بإستهبال : وش هالحب اللي جا فجـأه ؟
    حسين بدا يعصب : فيصل لا تستهبل علي .. هذا الجزا معتبرك اخو قبل لاتصير ولد عم .. وجآي اشكي لك
    فيصل :انا ماقلت شي .. بس وش اللي خلاك تحبها .. وش فيها زود ؟
    حسين : مدري ..مدري يافيصل الحب مب مني .."طالعه "..وش اسوي ؟
    فيصل سكت شوي ..ميّل شفته وهو يطالع في جهه ثانيه هالخبر صعقه ..بـلل شفايفه: حسين ..بس بسأل سؤال انت متأكد من اللي قاعد تقوله ؟
    حسين بـ شك :وليه هالسؤال ؟..وش فرقت يعني ..مصيري اتزوج اللي فرق اني بتزوج اللي احبها
    فيصل : ........ طيب عطني مهله افكـر ! ..ولا تتهـور !
    حسين :شلون لاأتهور ..حسستني بروح اجاهد في فلسطين
    فيصل :انت تدري وش اقصد .. انت مب أي واحد عشان تتزوج أي وحده
    حسين :أبي اخطبها .. بتزوجها يافيصل اخاف تروح مني ..
    فيصل :وابوك بيرضى ؟
    حسين : وليه مايرضى
    أبتسم وكأنه يكلم طفل :انت تدري ان ابوك مب مزوجك الا بنت اكبر تجار المملكه .. وجوان مب ذاك الزود
    حسين حط يده عالطاوله وقال بإنفعال:وليه هالنظره الفـوقيه؟ وش فرقت يعني عشان الفلوس ..الله يلعن الفلوس ماأبيها
    فيصل يهديه :حسين! .. ابوك مايقصد كذا ..بس لاتنسى ان مسألة انك ترتبط بـ بنت من الطبقات اللي تحت .. شي يضرك .. انت ماتدري وش نوايا جوان وانت ماتعرفها من كم شهر بس .. يرضيك هاللي بنوه اهلك من سنوات وحفروا الصخر يضيع عشان نزوه عابره !
    حسين عصب وقام : انا ماأسمح لك تقول عن حبي لـ جوان نزوه يافيصل !..انا احبها تعرف شلون احبها .. يعني بتزوجها لو هالشي كلفني هالفلوس مايهمني
    فيصل :انت الحين تقول كذا ..بس لما يجي الجد ماراح تقدر تعصي ابوك ..عالعموم فكر بالكلام اللي قلته وانا اوعدك بفكر وان حسيت ان فيه شي صح من اللي قلته انا بـ نفسي بـ كلم ابوك
    حسين يرجع يجلس ويقول بـ ترجي:إيه تكفى يافيصل ..ابوي يوثق فيك اكثر من نفسه ..والله لو تقول له انك راضي هو بيرضى بعد
    أبتسم فيصل: انت الحين مابقى الا تقوم تحجز قصر الافـراح ..طيب البنت تدري ؟
    حسين :لا ..اصلا ماقلت لها شي
    فيصل :أحسسن لا تستعجل اصبر شوي
    حسين ماأقتنع :لا .. ماأبيها تطير مني
    سكت فيصل ولا رد ..بس شكل في راسه موال !
    ?????
    -طيب وشي القضيه ؟
    متعب يجلس ..يبي يلتقط انفاسه لأن توه جاي من ابوه :مخــدرات يقولون .. "ناظر امه "..يمه اكيد في غلط !.. اكيد احد متبلي على "اخــــــوي"
    صرخت ام سطام : لاتقـول اخوي! ..هذا مهووب اخو اللي سوّد وجيهنا ..مخدرات مره وحده .."مسكت راسها ونكسته وهي تصيح "..ليييه ياسطام ليييه !..هذي اخرة التربيه
    متعب عصب منها ..:يمـــــه!! .. وش اخرة التربيه هذا بدال لا توقفين معه في محنته .. وبدال ماتدعين له .."يأشر عليها بسباته"..مفرووض اول من يدري انه مظلوم واحد متبلي عليه انتــــــي! .."صرخ وهو مصدوم منها"..يمه هذا ولدك ..بكـــــــرك يمه افهمي!
    دخل مشعل .. اللي جآ ركض من بيـته عقب ماسمع الخبر من اخته .. شاف حالتهم
    وقف ولا تكلم
    سمع حصـه تقول : هذا مب ولدي ..انا ماعندي عيال راعين مخدرات ..هذا لا هو بولدي ولا أعـــــرفه ! .. حتى ماطلع من بطني
    متعب :يمه أتحدااك كانك مقتـنعه بالحكي اللي جالسه تقولينه ..أتحداااك كانك مصدقه ان سطام ممكن يسوي شي زي كذا ..يمه هذا سطااااام ..تعرفين منهو سطام .. ولدك يمه !..تربتيييك بكرك .. هو اللي قام فيك وبـر بك أكثر مننا
    مشعل بـ هدوء وهو يطالع في عيون اخته :حصـه !..لاتقنعيـني انك مصدقه ان سطام مسوي كذا
    ام سـطام : .............
    متعب في قمة القهر : تصدقين يمه ماتوقعت ان قلبك قـاسي كذا على سطام !

    ?????
    صِ‘ـَدمَہ
    ......... عِ‘ـَتبْ
    .................آلمِ
    ......................بإخِ‘ـَتصَارِ

    حِ‘ـَزِنْ عِ‘ـَمييييقْ!

    حِ‘ـَزِنْ عِ‘ـَمييييقْ!

    حِ‘ـَزِنْعِ‘ـَمييييقْ!


    ?????
    وعينه على الشنط المرتبه وقفت وحط يدينها على خصرها وقالت :وبكذا نكون خلصنا
    ندى تبتـسم :زين .."فركت يديها بحماس"..وناااااااسه! .. احس اني متحمسه للزواجك مررررره
    خجل تبتسم :ههههههه يالله مابقـى الا شويتين ويجي
    جلسوا عالسرير ..انسدحت ندى وقالت وعينها عالسقف : لين الحين وانتي ماتبين فراس ؟
    خجل صنمت لـ فتره .. أبتسمت إبتسامه باهته وعينها عالارض ولا رمشت ولا رمشه ..:أمم ..أ..تبين الصدق ؟ .. لو يرجع الزمن للورآ .. وقالي الملاك تبين فراس ولالا ..تدرين وش بقوله ؟
    ندى لآنها كانت راقده فماتشوف الا ظهر خجل اللي كانت جالسه : إيش ؟
    خجل :.... "لا "
    ندى قامت وتربعت :ليييييه طيب ؟
    خجل نزلت راسها وهي تلعب بأصابعها : مدري ..بس ياندى صعب تعيشين مع واحد يموت فيك ..ويعشقك وانتي ماتحملين له الا حب اخوي !
    ندى بخيبة امل :بس توقعتك تحبينه!

    خجل ضحكت ضحكه ناقصها أشياء كثيره :هههه لآ ..مجرد تمثيل عشانه.. "مسحت دمعتها وكملت وهي تضحك نفس الضحكه"..تصدقين انه يحبني اكثر مماتصورت ياندى ..احسه مستعد يدفع عمره كله عشااني .
    خنقتها العبره وبدا صوتها يختفي :بس ..بس انا ..إحم!..ماأستاهل ..والله ان وحده غيري هي اللي تستاهل حبه !
    ندى حطت يدها على ظهر خجل وتواسيها :هالشي الي تسويه حلو .. لا تفكرين يوم واحد بس انك تبينين له انك ماتحبيـنه ..صدقيني ترا خسارة فراس خساره كبيـره!
    خجل تناظر ندى ببتسامه :أدري! ..

    ?????
    تقدم والتردد واضح بخطـاه .. رفع ابو سعود عينه :هلا ياعبدالله ..
    ابو سعود التفت لـ بندر ولده الي كان جالس عنده .أعرفك على عبدالله الـ"...." موظف عندنا ..
    طالعه بندر بـ نظرات عميقه شوي .. ثم أبتسم :هلا ولله عبدالله
    عبدالله : هلا بك طال عمرك .. "رفع عينه لأبو سعود "..طال عمرك انا جايك بخصوص موضوع ولا أبيك تردني ..
    ابو سعود : طيب تفضل ليه واقف
    جلس عبدالله ..وقال واطرافه ترتجف .. :إحم .. انا جـ .. جاي أبي اخذ سلف منك .. وتقدر تخصم هالسلف من الراتب ..
    ابو سعود :وكم تبـي
    عبدالله :يعني حول الـ 50,000
    ابو سعود :50,000؟؟ ..هذي مايغطيهاا راتبك ..
    عبدالله شبك يديه في بعض وشد عليهم .. لدرجة ان لون يده صار اصفر ..لاحظ بندر عليه التوتـر .. قـال عبدالله :انا محـ..محتاجها والله ! ..
    ابو سعود :طيب اقدر اعرف وش محتاجها فييه
    عبـدالله رفع عينه لأبو سعود .. في إحتمال كبير ان الخبر وصل له لأنه انتشر ..ومثل هالاشياء ماتتخبـى :امم ..اختي مريضه! .. وودي اوديها المستشفى برآ ولا معاي فلوس
    بندر :بس توداتك لها برا يكلفك اكثر من 50 الف
    عبدالله نزل راسه ..يحس انه حط نفسه في موقف سخيف ..:بس هي صغيره والله ! وودي اعالجها قبل لايفوت الفوت
    قال ابو سعود :انا اسف ياعبدالله ..بس مقدر اساعدك ..لآن راتبك مايوفي الدين
    قام عبدالله ..أبتسم :مشكور طال عمرك !..
    وطلـع التفت بندر :يبه !..ليه ماتساعده؟
    ابو سعود :وليه اساعده؟ ..فلوسه ماتقدر تدفع له نص الدين ..يدخل نفسه في ديون ليه ؟
    بندر :طيب ساعده كذا لـ الله!
    ايو سعود :بندر انت توك صغير .. والرحمه ماتنفع في هالزمن
    قام بندر وهو يحس ان ابوه قـآسي جداً :عــــن اذنك
    طلع ولحق عبدالله .. :عبـــــــدالله!
    وقف عبدالله .. :سم طال عمرك
    بندر ببتسامه حلوه : اسمعني انت متى فاضي ؟
    عبدالله :الحين انا فاضي ليه بغيت شي ؟
    بندر :ابيك بـ موضوع .. بس الحين انا مب فاضي ..فعشان كذا أية يوم مر على مكتبي بكلمك
    عبدالله مستغرب:إن شاء الله !
    ?????

    وهو جالس .. يطالع سقف السجن اللي هو جالس فيه ..و الهواجيس تاخذه وتجيبه .. جالس يفكر بـ أمه .. ويفكر وش ردة فعلها .. عنده إحساس مايخيب إن امه بتصدق .. مايدري ليه ..امه لما يسوي شي صح .. تفـرح وتقول هذا ولدي
    ولما يرتكب غلطه مهما كانت صغيره او كبيره .. تقول انت مو ولـدي ؟ .. تنهد ويحس انه شي تـافه في حيـاة اهله رغم انه سوآ لهم كل شي عشان يبعد هالاحساس ويحط اعذار للـ نفسه قبل اهله .. انه جد!.شي مهم عند اهله !
    وجزء لا يتـجزآء من هالعايله .. الكل معترف بفضله إلا اهم شخص من "الكل" اللي هي امه


    ?????


    ساند نفسه عالباب .. ويطالع فالارض .. كان متعب يروح ويجي .. ويحس ان الارض صارت ضيقه من قـوة الضيقه اللي فييه
    مشعـل رفع راسه شاف متعب متوتر ويصفق يديه في بعض ..تنهد وهو يهز راسه ..ناظر واحد من اصدقاء ابو سطام جالس ..يقاله (عبدالاله) ويشتغل محامي..وهو وجهه اسود ..قبل شوي طلع من عند ابو سطام ..وبعدها تعب!
    ..رفع راسه للسقف معقـول خلااص؟ ..هذي آخر أيام ابو سطام معاهم ؟
    /
    - والله ياأخوي انا مقدر استبق الاحداث ! .. ولا أقدر احكم بـ شي فالنهايه انا دكتور ..ولا أقدر أعلم الغيب
    مشعل : طيب علمني يرحم لي والديك ..حالة فهد كل يوم تزيد سـوء ..وش بنسوي ؟ .. هل في آمـل من علاجه
    الدكـتور : والله ماينفعه الحين الا الدعـاء .. هو مهما كان رجال كبير ولا يقدر يتحمل صدمته مهيب سهله !
    مشعل حط يده على راسه ..صدمه!..الحين و يقول لأخته وعيالها ؟...:لا حـول ولا قوة الا بالله
    الدكتور :وش فيك ؟..يعني انت مستهين بالدعاء .. تراه سـلاح قوي ..واقوى من جميع الادويه !.وهو يحي العظام وهي رميم ..ربك كريم بس انت لاتيأس!
    /
    تنهد وهو يلم يديه يحس الجـو بــارد : والنعم بالله !
    طلع الدكتـور ووجهه مايبشر بخير ..قربـوا له الا عبدالاله ..وكأنه عارف الدكتور وش بيقول
    متعب : هاه يــــادكتور؟!.."بلع ريقه"..بـ..بشر؟
    الدكتور مسك كتفه وشد عليه :البقـــــا بـ راسكم !
    ?????
    دخل المستشفى بسـرعه .. كان شبه اللي يركض .. ومعاه بشته و2 بودي قارد ورآه وصل للغـرفه اللي حفظ مكانها وحتى لو غيروها ..يحفظها بسبب كثرة زيارته لـ المستشفى عشان هالمريض
    وصل بس حـس بـ خيبة امل ممزوجه بـ فرح وقل صبر .. كان السرير فاضي ومافيه احد
    - من هنا طال عمرك !
    التفت ابو محمد وشاف الدكتور .. سأله على طول :وين عمر ؟
    الدكتور :طيب تفضل انت معي اول
    ابو محمد :منيب رايح لأي مكان ..قـل لي عمر وينه .."سكت شوي وكمل".. لاتقول مات ؟
    الدكتور : لا ياطويل العمر مامات .."أبتسم "..إلا قـام وعشان كذا احنا مستدعينك
    كان على وجهه علامات الصدمه .. طلع الدكتور وهو يرمش كذا مره .. شوي وأبتسم وهالابتسامه تتوسع كل شوي وصارت ضحكه .. مب مصدق ولا مستوعب .. ذكريات صارت تتضارب في راسه: عـ..عمر ؟..قام ؟..قام من الغيبوبه ..28 سنه والحين قام؟
    الدكتور : قـام .. بس!
    اختفت ابتسامته :إيش ؟
    الدكتـور : انا قايل تفضـل معـ...
    قاطعه بقل صبر:وش فيييييه ؟
    الدكتور : الشخص اللي يدخل غيبوبه .. خصوصا وقت طويل زي عمر .. شي طبيعي انه ماراح يقوم زي مادخل في الغيبوبه .. فـ الحين هو ..تقدو تقول فاقد الذاكره ..فقدان جزئي .. وو حاليا هو غير قادر عالكلام
    ابو محمد بـ خيبة امل :فـاقد الذاكره ؟ يعني مايتذكر أي شي ؟
    الدكتور :أدخل عليه جرب ..بس انه مايتكلم
    مشى ابو محمد ورآ الدكتور البودي قارد ورآه .. وصلوا للغرفه دخل ابو محمد ودخل معاه الدكتور ..
    كان عمر جالس ..معد هو عمر ابو الـ 24 سنه الحين صار عمره 52..كبر كثييير .. وخسر شبابه في هالغيبـوبه .. يمكن هذي عقوبته لأنه حرم ام وابو من ولدهم ..
    ابو محمد :عمـر ! ..
    عمر طالع في ابو محمد ..ضووق عيونه وكأنه مايتذكر من هذا .. طالع الدكتور بس انه مايتذكر احد منهم ابد
    ابو محمد :أنا عبـــدالرحمن ياعمر ..أنا أخو عبدالله
    رفع راسه يتذكر .. ثواني واتسعت عيونه وكأنه تذكر شي قـوي


    " مسكـه قبل لايقطع الشـآرع"- عبدالله انت بتســأفر بكره..وش هالحكي


    عبدالله :انا بعلم عبدالرحمن .. الحـلال مب كله له



    طالعه بـ عيون حايره:..يمكن هو صادق..يسويهـا ابوك والله


    عبدالله:وش أســوي .. عمر قل لي وش اسوي؟


    عمـر:اسمعني!..انت لازم تتأكد اول من الاوراق عند محامي ابوك


    عبدالله:تأكدت والاوراق صحيحه ورسميــه وكل كـلآم عبدالرحمن صحيح..


    ع مر مسـوي متفاعل:الله يحرق قلبه زي ماحرق قلبك


    عبدالله:وش اسوي الحين أنا؟؟..مايكفي انه آخذ بنت عمي اللي ابيها..يجي ياخذ حقي من الورث


    عمر: لازم تعلمه شلون تاخذ شي هـو حقـه


    عبدالله : صح عليك..ابحرق قلبه قبل لا رجلي تتـآطا


    المطــآر


    عمــر:وش نـاوي تسـوي


    عبدالله طالع فـ عمر و على عينه نـظره خاليه من أي نوع من الرحمه :مضـآوي بنت عمي


    ع مر:حبيبـة القلب؟؟..وش فيها؟


    عبدالله مبتسـم:حـآمل..وهي الحين فـ شهرهــا


    عمر:احس اني فهمت ..بس ماعليه فهمنـي


    عبدالله يطـآلعه بـتفحص:بس!...توعدني انك تسـآعدي


    عمر يضرب على صدره:أفـــأ عليك ..قدها وانا عمر


    عبدالله:كفــووو!!!!


    طالع في عبدالرحمن .. جا بيتكلم ماقدر ..يحس بصعووبه شديده فالكلام ..او مب صعوبه .. الكلام مستحيييييل .. رجعت به الذاكره لـ يوم


    عبدالله بـ فرحه :تصدق إني مبسووط ودي اشوف وجه عبدالرحمن لين درآ انه مب شايف ولده أبد


    عمـر :هههه يـاخي مافي واحد يكره اخوه كذا


    عبدالله طالع ساعته وزاد السسسرعه:إلا انا !


    عمر وهو يطالع فالطريق ويرجع يطالع عبدالله : وش تســوي ياعبدالله ؟؟..بــطئ شوي


    عبدالله وهو مسرررع بـ سيارته:ابي الحق على طيارتي


    عمـر:طيب مب طـأيـ.......


    ماتت الكلمــآت..ودخلت سيارة عبدالله فـ تريلا..



    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الخميس سبتمبر 15, 2011 7:30 am



    (الفـصل الثـاني)

    شد قبضة يده على حدايد السجن .. طالع اخـوه بنظرات مذهوله :إيش ؟
    متعب يمسك يد سطام..قال وهو يصيح :سطام !..سطام مدري وش أسوي!..أحس اني ضاايع
    سطام يطالع في متعب ..بلع ريقه وكأن في قزازه؛ خنقته العبره :أبوي مات؟
    متعب نزل راسه وطاحت دمعته :إ..إيه !
    جلس فكه كان يرجف بس ماسك نفسه ..يحسها مب حلوه في حق نفسه انه يصيح قدام اخوه الصغير .. نكس راسه وحط يده على جبهته بحيث وجهه يتغطى .. جلس يردد بـ حزن قـووي : إنا لله وإنا اليه راجعون .. الحمدالله الحمدالله الحمدالله!! ..
    اخذ نفس ..يحس الارض ماتشيله ..كأن اللي جوآه يشيله من ارضه ويرجعه عالارض بقووه من غير رحمه ..هالظروف ماترحمه ابد
    متعب حس انه سخيف ليش انه يقول لأخوه وهو في وضع مايسمح له ..بس هو كذا ولا كذا بيدري .. قرب له بس كانت قضبان السجن بينهم : سطام!..سطام يرحم لي والديك قـم
    سطام :................
    متعب : سطـام تكفى ارحمني وقم لا تضيق صدري!
    سطام شد على اسنانه رفع يده مسح عينه .. ويمكن هاللي مسحها دمعـه !
    وده يتكلم يقول شي ..بس كن الحروف مرضت .. والسكوت اكثر شي يتقنه الحين
    قام وراح عند الشرطي قال : أبرجع!
    بس طالع للسمآ .. فيه منهو يسمعك / فيه منهو لا طلبته .. رحمتهبـ توسـ ع ـك
    متعب :سطــــــــام !!!
    بس انه دخل !
    ?????
    مآ بقىآ بيْ ح'ـَيل . .
    ضآآق بـ وج'ـَهيْ الگون الفسيح !
    يآهمُوميّ ، إدخ'ـَلي دخ'ـَلة ع'ـَلىآ الله؛
    لآ تزيديّ بآلوج'ـَـعْ !
    مدآم شفتي إنّيْ بـ فرآشيْ طريح !
    وٍالله إنْ الوقتْ مآهو وقتيّ . .
    و لوُ گـآن بيديّ؛
    أرتميْ بـ . . أح'ـَضآن قبريْ"
    . . . . . . .يمگن إنّي أستريح!
    گنْ ح'ـَزنيْ في مهآده ليّ نطقْ،
    . . . . . . . . . . . . . . . . . هذآ وِليديّ! !
    ?????
    انقلب عالجهه الثانيه وصوت الجوال رافع له ظغطه .. قام شاف المتصل
    شهـد !
    يـاليل .. حطه صامت ..ماأمداه نايم الا الجوال راجع يرن .. رجع شال الجوال بيهزءها بس كان رقم ابوه
    قام ..أستغرب وش يبي ابوه منه الحين
    ناصر :هلا ؟
    ابو محمد :هلا ناصر .. وينك فيه
    ناصر:فالبيت .. بغيت شي ؟
    ابو محمد : تعـاليّ فالغرفه الحييين ( تعال لي يعني مو للبنت ^^)
    ناصر استغرب :إن شاء الله .. يالله جاي
    سكر من ابوه وراح لبس له بنطلون وبلوزه .. يفكر ابوه وش يبي منه الحين ؟
    طلع من غرفته .. طلع من القسم اللي عاليمين من القصر..جهة غرفة امه وأبوه كانت في الشمال .. أتجهه وطول المسافه جالس يفكر ..وش فييه ابوه ..
    وصل لـ الباب الوسيـع اللي كان مزين بزخارف بالذهبي .. طق الباب وجآه صوت ابوه
    - أدخــــل ناصر!
    دخل ناصر .. اشر له ابو يجلس .جلس على كرسي عند التسريحه .. :هلا يبـه بغيت شي
    سمع ابوه يقـول :تتـذكر عمر
    ناصر :عمـر صديق عمي عبدالله
    ابو محمد :إيه .. اللي بـ غيبوبه
    ناصر:وش فيه ؟
    ابو محمد :قـام من غيبـوبته ! ..
    أبتسم ناصر وتهـلل وجهه ..ومن غير شعور قام من مكانه وتقدم خطوه :جد؟..قام ؟
    ابو محمد أبتسم :إيه قـام .. بس انه الحين غير قادر عالكلام .. وبنوديه لإعادة تأهيل .. بس اللي أبيه منك امك لاتدري
    ناصر عقد حواجبه :وليه ؟..بالعكس يبه بتفـرح
    عبدالرحمن :أدري ياناصر انها بـ تفرح ..بس قلبها مب متحمل انه عقب كل هالسنين مايقدر يتكلم ..خله لين بدا يطيب ويستعيد ذاكرته ..وإحنا ماندري وش بيصير بعدين
    ناصر:ذاكرته؟ ..ليه هو فاقد الذاكره؟
    ابو محمد :للأسف إيه .. حتى جربنا نخليه يكتب لنا مكان اخوك محمد ..بس انه مايقدر .. الى الان مانقدر ناخذ منه العلم ..يبي لنا نصبر شوي
    ناصر :بس يبه خل نعلم امي تكفـــــى وربي بتفررح
    عبدالرحمن :المشكله ان مارجعت له ذاكرته ..واحتمال انه مايكمل حياته.. يمكن يموت ..فـ مانبي نضيق صدرها..خل لين عرفنا مكان محمد عملناها كل شي ..
    ?????
    حطت يدها على خدها وهي تناظر فوق وفي فمها المصاص : لقيت فستان عاجبني ..بس اخاف اشتريه واشوف واحد ثاني احلى واتحسف
    نـدى :يلعن ام الحاله ياشيخه
    خجل :هههههه عربجيه .. لاتلعنين
    نـجلا : تدرين !... شفت فستان ماركة فنـدي حلوو ..بس انه مررره عادي ولا يصلح
    ندى :اقول نجلا ..تراك تحسبين الزواج السنه الجايه .. مابقى غير اسبـوع
    نجلا :سو ؟..انا ابي جاهز ..فـ عادي يعني
    ندى :حالتكم صعبه ..انا بلبس فستان حق عرس بنت خالتي .. وبستشور شعري وبجي
    خجل تضربها مع كتفها:حمـاره! .. يعني زواجي مو هامك ابد
    الجزء العشــرون..!
    ???
    (آح‘ـس آلقُُلب م‘ـآيْْنََبض ?عُُ‘ـآف آلدم شرٍٍيْْآنََه ..=( )
    "وَردَهْ حَمــََََرآء"~
    وهي حاطه يدها على خدها تفكر بأختها الصغيره .. وين ممكن تكون .. نادتها وحده من الدكاتره :هيـــــله!
    التفتت هيله لـ هيفا : أهلا هيفـا ..
    هيفا :هيله .. وينك يختي يبونك في قسم العظام
    هيله بضيق :مالي خلق يختي ..
    هيفا تجلس جنبها :وش فيك ؟
    هيله عضت شفتها .. يكفي الدموع الي نزلت منها..لازم تكون قويه .. قالت :جود لين الحين مالقيناها
    هيفـا تمسك يدها .. وتبتسم :لاتخافين ! .. بتلقونها إن شاء الله ..انتي ادعي ربك


    يع’ـــني لْمتى بأإتح’ـــملْ ؟!

    نزلت من السياره وهو معاها .. وقفت وقامت تترجاه :تكفى تكفى ياماجد والله اخاف يمسكووني الشرطه
    ماجد : لاتخافين .. انا هنا ومحد بيمسك وحتى لو مسكوك اقدر اطلعك بطريقتي
    طالعته اكيد واحد مثلك القانون عنده مثل الذبانه يكشها وتروح .. شي طبيعي انه بيقدر يطلعني .. او بالاصح ينحشني!
    وقفت عند بوابه الفيصليه .. كانوا في شلة شباب يحاولون فالسكيورتي يبون يدخلون .. لما فقدوا الامل رجعوا ومروا من جهتها ..
    طالعت ماجد اللي كان يطالعها بنظرات حاده خافت ولحقتهم بس انهم بعدوا
    خافت لا يسوي فيها شي
    جلست وهي تنتفض .. تحس انه بيغمى عليها من الخوف ودقات قلبها المب طبيعيه .. جوا 2 شباب واحد لابس ثوب والثاني بدله وقفتهم
    جود :تبون تدخلون صح ؟
    كانت عينها عليهم شوي وعلى ماجد شوي
    ابو بدله :أي ليه؟
    جود :مستعده ادخلكم
    ابو ثوب يطالع ابو بدله :أيووه
    جود :بـ 500 ريال !
    ابو بدله :حشششششى!! 500 عاد
    ابو ثوب :هالـ 500 مناب دافعينها جوا ندفعها .. وخري يرحم لي والديك !
    واتعدوها ..اتجهت هي عند ماجد وقالت :عيـوا يقولون 500 كثير
    ماجد سكت شوي ثم قال : انتي توك جديده!..المنتفيين دخليهم بميه بس..اما اللي تحسينهم كثار ولا اغنياء 500 زي ماأتفقنا
    جود : ليش كثار
    ماجد :الكثار بيقطون مع بعض وبيدفعون ..والغني ماراح يهمه يالله توكلي وشوفي شغلك!

    ?????
    وهي طالعه من الشركه كانت شبه آخر وحده .. فيصل ماطلع بس ان مابقى احد .. وصلت للسيارتها ..لما ركبت فصخت حجابها .. وعدلت شعرها ..

    حاولت تشغل السياره بس ماأشتغلت
    ناظرت حق البنزين ..ضربت الدكسوون وهي تقول :damn!..نسيت اعبي بنزين!
    نزلت .. وهي نازله شافت فيصل وفي يده شنطه ..فكرت تطلب مساعدته .. بس هونت ..
    طلعت جوالها بتدق على ام حسن تجي وتتصرف لأنها ماتعرف كيف تتصرف في مثل هالمواقف
    سمعت
    - أيش المشكله ؟
    التفتت له ..أستحت لانها فصخت حجابها .. حتى قام يطالعها بنظرات خلتها تحس على دمها .. سوت نفسها كانها مضيعته
    جوان تصرف:دقيقه ادور حجابي ..
    لما طلعته ولبسته وهي متفشـــله مره ! .. قالت له :إيش قلت؟
    فيصل طالعها ..تنتظره يتكلم ..بس مافي امل ..ركزت على عيونه يعني انا اتكلم رد علي ..ولا تكلم .. حست الدم يفووور داخلها ..احتقرت نفسها على حركة فصخة الحجاب .. وكأنه يقول "أستحيتي مني ولا استحيتي من ربك "
    اساسا من زين حجابها .. حتى ماغطت وجهها ! .. بلعت ريقها وهي تقول :I forgot the mobilization of fuel tank
    فيصل حط شنطته وقال : دقيقه ورآجع
    يوم راح ..حست كأن شي كان طابق على صدرها وراح رجع ومعاه العده .. فتح خزان البـنزين عندها
    جلس على ركبه وبدا شغله ..كانت تطالعه وهو يشتغل .. لولا الحاجه كان صرخت فيه وقالت لاتساعدني! انا لو علي ماأشتغلت عندك
    طالعته كان طويل اطول من حسين ..بس حسين اجمل ! ..واخف دم ..تحاول تبين ان حسين احسن منه
    مع ان واضح ان فيصل أكبــر من حسين
    مو عمـراً
    لآ ! .. كل شي .. واهمهم عقـلاً .. كان قميصه راحع على ورآ ومبين شوي من ظهره بحجم كـم سآنتي ..وباينه رقبته المصقوله بشكل جذاب وهو مدنق وهو يناظر فالخزان ويعبيييه ..وشعره القصييير مره جآي شوي منه عليها (على رقبته) ..
    قام وصار ينفض يديه ونطلونه :خلصنـا !
    جوان صحت من تأملها ..وقالت بإحراج :ثانكس! .. I am very grateful to you
    فيصل :العفـو !
    اخذ عدته وراح
    وهي ناظرته لين وصل سيارته ومشـى !

    ?????
    فـــي يوم الزواج !
    كانت خجل في قمة توترها .. وندى عندها من الظهر .. ونجلا نامت عندها
    خجل جالسه وتنتظر الكوافيره ودمعته في طرف رمشها :ياربيييييه!.. وش اسوي يعني
    نجلا وهي تناظر فستانها اللي كان لونه نيلي وومن غير اكام او سيور .. ومن فوق مثل الكرستالات الكبار .. وشعرها ويفي ومسويته شنيون تحت وميكاجها ناعم على نعومة وجهها
    نجلا : خجيـل .. تراك توترين نفسك كذا
    خجل :خايفه .. الحين وين امي طيب ؟
    نجلا :امك تحت مع المشرفـه
    خجل : أهـاا !

    (أحبك) يابـعـد كل الملا
    وحبي لك عنا لعشاق غـير


    في قلبي حـزن ياروح الـغـلا
    حـس بالـحـب والقدر الكبير


    حط الباقه عالسرير وهو يحاول ينظم عملية التنفـس عنده
    طق طق
    - ادخـل
    دخل يزيد وهو لابس ثوبه ومعدل عوارضه .. أبتسم وهو يشوف الباقه الكبيره :كشخه يالرومنصي
    فـراس مبتسم : اليوم احلى يوم بـ عمري! .."تنهد"..ياخي وربي شعور حلو احلى من يوم اتخـرج
    ابتسم يزيد لأخوه :ههه تتخرج اجل .. هذا اللي يقولون عنه "خانه التعبير" .. المهم وأخيراً ربي جمعك بحبيبة القلب..كنكم لميس ويحيى ههههههه
    فراس:ههههه
    ببتسامه باهته :ماناقصنا في هاليوم الا ...أمـي وربي تكمل فرحتنا ..
    بهتت ابتسامة فراس وحس يزيد على نفسه وقال بضحكه:خخخخ فجأه حسيت اني خربت عليك .. "وضرب على كتف اخوه"..يالله وش عليك ياعريس خجل اليوم بتجي عندك وتصير زوجتك رســـمي!
    فراس:يــــالبـآه ياحبيبة القلب!
    ?????

    فديت أس ـمك . انا و رس ـمك~
    وأرض .. تشرفت
    بخطـآك
    فديت ع ـيونك .. و لونك ..
    و ص ـوتك .. لي وحــش اذني
    فديـت أح ـساسك و ق ـلبك~
    وريحه عطــــر../ انفاسك
    وذيـك الضحكه.. لي منــك
    عن الدنيا تغيبني~
    ?????

    دخلت غرفة اخوها .. كان نايم ..انتبهت للجوالها اللي كان على تسريحة جواهر ..اخذته فتحت القفل حقه ..
    لأنها بالحيل مشتاقه للـ بندر
    رسلت له مسـج ..
    حطت الجوال
    وطـلعت
    /
    رن جواله بنغمة مسج .. رفعه وعين اخوه الكبير تلاحقه .. فتح المسج وميل شفته بـ ملل
    - يـــــاليل
    سعود :وش فيك ؟
    بندر يمد له الجوال :هالمسجات ماتوقف ..
    سعود ياخذ الجوا ل: من مين ؟
    بندر يهز كتوفه :مدري ..اقـرا.. وشف كل الرسايل من هالرقم نفسه
    سعود يقـرا : أحبكْ}-كثرٍ مآ ملت قصآيدي من آلتكرآر ‘
    أحبك}-كثر مآ الشآعرٍ تمنّى حب جمهورٍه . . . !
    بندر :مراهقيين ياخي
    سعود يضحك:ههههههههه .. طيب يمكن تحبك جد؟
    بندر :منهي ذي بس؟
    سعود يدور مسج ثاني لها :مدري عنك ..انت شف منهي اللي تحس انها تحبك .."وكمل يقـرا".. تدرٍيّ وٍشْ أقسىْشيّ فيْ صدرٍ مشتآ إ أقْ؟!
    لا صآرٍ شوٍوٍوٍقه مآ درٍىْ عنه~{غآ إ أليّ!!
    بندر:مافيه احد
    سعود : طيب مافكرت تدق عالرقم ؟
    بندر :لا ياخي هالاشكال متنعطى وجه .. من زمان وهي ترسل وانا معطيها اكبر اقنوور حتى رساله مافكرت ارسل
    سعود :ههه يابردك ياشيخ .. لوه انا من اول مسج داق ياأهزء يا أهـزء
    بندر:هههههههه ياحِمـــش!
    ?????

    صيغة سُّؤٍال !
    . . .وللأسّف مالهـــــَـَـَـَـــا حلْ=(’
    . . . . . . . . --{فرق الأمّل عنْ الألـــَـَـَـَـَـم" غلطَّة إملآءْ~
    ?????

    - انا بشوف لك حل ..بسفرك ولا أ.وجك اقرب بنقـالي يضفك عني
    مرام تطالعه .ولا ردت .. في الوقت اللي المفروض يوقف معها اخوها .. هذا هو يبي الفكـه منها
    عبدالله :تسمعيـــــــن انتي؟
    مرام هزت راسها : إيه أصلا طول عمري اسمع .. حتى ماقد تكلمت
    عبدالله : ولا بعد ! ..
    طلع وهي انسدحت .. وخصلات شعرها القصير جت عالسرير .. تخيلت لو عبدالله بلغ عن إيمان وش بيصير لها .. هل بتتنآزل ؟
    أكيد لا ! .. بس عبدالله مايبي يبلغ خوفاً من دخول اقسام الشرطه والجرجره عندهم ..
    ?????

    نجي للبيت تناسـينآه شوي
    اللي هو بيت ابو سطام .. طبعـاً بما إن مامر الا يومين من موتة ابو سطام ..
    كان البيت في حالة حزن وهـم .. والعزا في ثاني أيامه
    كل الغرف كانت فاضيه لأنهم يستقبلون المعزين ..مشعل ومتعب قايمين بالرجال في المجلس ..ومعاهم مالك وخالد عيال عمهم وعمهم ابو خالد
    أما عـزآ الحريم .. ماكان قايم بـ العزآ الا ام خالد مرة عمهم .. وبناتها هيا وعليـا ومرة مشعل الجآزي.. هيا ملازمه ملاك ولاتركتها ..
    هيـا ومعاها الاكل :ملاك حبيبتي كـلي ..
    ملاك وعينها على الجدار .. ولا صدر منها أي تعبير ..:.......
    هيا خانقتها العبره:ملوكه! ..تكفييين لا تسوين فيني وفي نفسك كذا ..كلي يرحم والديك
    لكن لا رد !
    قامت وحطت الاكل عالتسريحه .. شافت الاستريو وبجنبه سي دي للشيخ العجمي .. اخذته وشغلته وكان على سـورة الكهف
    طلعت وسكرت الباب

    ~{.. فيني أهـ ..!
    لو أزفرهآ .. بكَى ـآ حزني على حزني..||

    - على وين
    رفع مشعل عينه للولد اخته اللي انعكست صورته على نظارته الأرمني ..سكر باب سيارته وقال :رآيح للسطام لي يومين ماشفته
    متعب : بعيي يشوفك اخوي وأعرفه
    مشعل ناظره :انت قايل له
    متعب خنقته العبره :انت تدري يامشعل إني اعتبر سطام اخوي وابوي وكل شي ..وكنت ابي احد ألجأ له بعد ماعرفت الخبر
    مشعل اللي كان وده ينط مع الشباك ويتوطى في بطنه :بـزر انت؟ الرجال فالسجن وملظووم وفي حال مايلعم به له إلا الله تجي تغثه بهـ الخبر ..ليه بشاره هي؟؟؟؟؟
    متعب نزلت دمعته :مشعل ترا اللي فيني مكفيني ..ماأبي زياده الله يعافيك
    سكر مشعل الشباك ..وراح للسجن
    ?????
    خذنـيّ{غ ر قْ!

    خذنـيّ من الحزنْ|الـأرقْ!

    و آصررخْ بـ موج?ْ فـ المدىَ‘,

    . . | علييييلْ!

    و. .بـ علآجـہْ شررقْ!!


    ?????

    جالس يستغفر .. وتوه مسكر سجادته ومصلي ..صلى كم ركعه يطلب ربه فيها ..رفع يديه للسمـآ وطلب ربه
    سطام جلس مقابل للقبله ولف شماغه عليه رقبته وصار يـردد : اللهم فارج الهم . كاشف الغم . مجيب دعوة المضطرين. رحمن الدنيا والآخرة ورحميهما . أنت ترحمنيفارحمني رحمة تغنيني بها عن رحمة من سواك
    ثم صار يردد : لا إله إلا اللهالعظيم الحليم . لا إله إلا الله رب العرش العظيم . لا إله إلا الله رب السموات وربالأرض ورب العرش الكريم .. "ثم قال" ..لا إله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
    رفع يده للسماء وقال يبتهل ..بكل ذل وتضـرع للربه : اللهم إليك أشكوضعف قوتي وقله حيلتي وهواني على الناس .. "نزلت دمعته" ..يا أرحم الراحمين أنت رب المستضعفين .. وأنتربي إلى من تكلني .. إلى بعيد يتجهمنى ؟ أم إلى عدو ملكته أمري .. إن يكن بك غضب عليفلا أبالي ..غير أن عافيتك هي أوسع لي .. أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات وصلحعليه أمر الدنيا وأمر الآخرة ..أن يحل على غضبك.. أو ينزل بي سخطك .. لك العتبى حتىترضى.. ولا حول ولا قوة إلا بك

    كانو في 2 معاه فالسجن يسولفون ..هو مافكر يحتك بأحد معه هنا ..يحس بالضيق خانقه ..بس عقب كل صلاة وسبحان الله ..كن الدموعه اللي كانت حار صارت بارده وغسلت قلبه ..صار مرتاح ..تنهد وهو يترحم على ابوه اللي موته كسرت له ظهره .. وهشمت له قلبه ..
    لفت نظره واحد منهم كان جالس يتنحنح شوي وبـدآ يغني :لا تغرك ضحكتي ولاأسلوبي ..اعرف أعـزاز النفوس من الرديه ..كم ناس وفولي وكم ناس أغدروني وكم كسبت بطيب نيه سوء نيه ..ناس من المخادع ماتتوبي وناس بياض وصداقتها نديه ..ناس استغلتني وناس استغلت جيوبي وناس أتطالع ولكنها عميه ..كل هذا والجروح تزيد صوبي والمجامل والتملق ..والخطيـــه !
    طالعه سطام ..صحيح انه كان يغني وكلمات الاغنيه ماكانت حب وغيره ولا كان فيه موسيقـى بس عالاقل يحترم وجود سطام ..اللي كان يدعي ورافع يده
    كلماته جت فالصميم بصراحه ..بس معد يهمه دامه استشعر ان الله معه ..وليه يخاف دامه مظلوم .. والله حرم الظلم على نفسه وينصر المظلوم حتى لو هو كـافر ..يعرف إن هالقوه اللي جته وهالقدره على إخفاء الحزن من ربي
    صدق إن امر المؤمن عجيب ..حتى اقسى اوقاته رحمه ..يعني لو هالمصايب ماجته كان مالجأ لـ ربه الرحيـم !
    أبتسم له وهذي اول إبتسامه من زمان ماأبتسم وقال بلباقه :لو سمحت !
    التفت له الرجال وكمل سطام :انا جالس أصلي واستغفر واهلل ..وأدعي
    الرجال :طيب ؟
    سطام :وش اللي طيب؟ انا ادعي وانت تغني شلون تجي؟
    سكت الرجال ودخل واحد من الرطيين وقـال :سطام فهد آلـ"........"
    قام وقال :انا سطام!
    الشرطي:زياره!
    ?ـآتٍمثَ? دِ?رُ ../ عَـآإشِقْ !

    ?ٍ?ـآتّق?ٍ?َ ~| آنَ?ِ ?َـنٍ?ُنْ

    آنٍتُ قـآإسٍيُ [ آنَتِ نـآسٍي !

    إسـآ?ْ آ??ٍيُ يعرٍف?َنــــ=(ـــ?ِ
    ?????
    طلعت من الحمام . وآلمها النفسي يغطي على آلمها الجسدي .. حاطه يدها على ظهرها وتحس بآلم شديييد ينهش لها عظامها ..
    جلست عالسرير .. وهي تبكي على ابوها .. ماتدري كم لها حابسه نفسها في غرفتها حتى اهلها ماراحت لهم الا اول يوم ..وكرهت الجلسه هناك
    بس الحين تبي تروح لهم ماتدري ليه
    انفتح الباب ودخل منه احمد .. اللي كان لابس ثوبه مع شماغ وعقاله في يده وشماغه صاير على كتفه
    رآح لها وهو يشوف وجهها اصفر .. جلس جنبها وقال :أكلتي شي ؟
    نوره : لآ !
    احمد :لالازم تاكلين نوره
    نوره :مالي نفس .. من يشتهي يآكل يـــا أحمد !
    ضمها احمد وهي كانت تصيح ..وهذي حالتها من درت عن مـوتة ابوها
    /
    وهي راكبه جنبه في سيارته ..كانت متوتره وهو اكثر منها
    نوره :احمد وش فيك ؟ وجهك مب زين
    ابتسم :وش فيني مثلاً ..عادي !
    وصلـوا للبيت – بيت ابو سطام- التفت للاحمد وقالت واوصالها ترجف :احمد من الاخير ..اهلي وش فيهم ؟
    احمد مسك يدها :مافيه م شي وربي .. بس أبيك دخلين
    فتحت الباب وركضت للباب ..ولما شافت الناس ..والجو جو عـزآء صرخت وجلست عالارض تبكي !
    ركض لها احمد وجآ من ورآه مشعل اللي مايدرون وين كان من الاساس ..بس المهم انه شاف الموقف..
    شالوها وهي تصرخ وتسأل :ملاك ماتت ؟
    مشعل :لا يانوره ماماتت
    احمد :أهدي يانوره .."ومسك يديها وخلاها تقابل وجهه" ..أبوك اللي مات
    صدمه خلتها تنشـل ..
    نوره وهي يالله تطلع من شفايفها :أبـوي ؟
    /
    حرقَتُ النَفْسِ الحَزِينة ,
    ماتطفيِها / دُمُوع!
    دُور فَرحِي قفَّلت .. والحُزن
    بطَّل ألف باب"
    ?????

    أول مادخل كان مرتبك ..اول مره يدخل مكتب واحد من عيال صاحب الشركه وولي نعمته
    كان المكتب هـدوء وهوآء المكيف المركزي معطي جووو للمكتب رآيق مره .. وهالشي خلآه يسترخي
    - تفضل عبدالله .."وقال وهو يتذكر"..اسمك عبدالله صح؟
    عبدالله :إيه نعم طال عمرك
    رآح له وجلس .. طلب له بندر عصير ريلآكس وتفآح ..
    اول ماجا العصير قال بندر ببتسامه وأسلوب خلآ عبدالله يرتاح ..ليه لا وهذا تخصصه بعد البكلريوس ..ماخذ ماجستير برآ ويفهم بهالاشياء
    بندر :في البدآيه إبي اقولك اعتبرني صديق اخو صغير .. اللي تبي ..بس مب ولد ابو سعود !
    عبدالله وهو مايدري وش السالفه :إن شاء لله
    بندر : تتذكر يوم تجي لأبوي وتطلب منه سلف ؟
    عبدالله بتسآؤل :أيه ؟
    بندر :انا اقدر اسلفك .. بس ابي أعرف التفاصيل بالظبط ..
    عبدالله :انت كنت موجود يوم كلمت ابوك ! ..انا قلت لك اختي مريضه
    بندر تسند وطالعه بنظره ثم قال : طيب ..ابي اشوف الموضوع من كذا زآويه ..انا إن شاء الله مسافر عن قريب .. وأقدر اخذك انت اختك معي بحكم إني رآيح لألمانيا وفيها مستشفيات حلوه ..بس زي ماقلت لك ماأقدر اساعدك وانا على عمآي
    عبدالله :يعني يتقدر تساعدني ؟ ..بس المشكله فلوس السفر على العلاج ..ماتوفي
    بندر :عآدي لـ الله
    عبدالله :......
    مايبي يقول شي ..بالنسبه فلوس كبيره جته لي عنده من غير مقابل .. ماتكلم ولا شي
    بندر :بس وش مرض اختك ..
    عبدالله :والله مدري شقولك يابندر ! .. بصرآحه المرض اللي في إختي
    وسكت
    يدوّر كذبه .. قال يحاول يشتت بندر :اختي يبي لها علاج نفسي وجسدي .. ماأظن انك بتقدر على هذا كله
    بندر :انت ماعليك يــآخي بس قـل لي
    عبدالله بكل غبآء : بصراحه اختي تورطت في قضية مخدارت ظلم ..عن طريق وحده من صديقاتها .. وانا ابي اعالجها برآ
    بندر :طيب مافكرت بستشفى الامل ؟
    عبدالله :إلا ..بس مانبي فضايح احنا ناس مستورين ..وبعدين يكفي فضحتنا فالحي
    بندر :ليه ؟ وش فضيحته؟
    عبدالله تدارك الوضح ومسك لسانه :ولا شي ! .. بس اقصد مخدرات يعني
    عرف بندر ان عبدالله يكذب ! .. كمل عبدالله بس هالمره يمثل دور الاخو الخايف على اخته :وابي اعالجها علاج نفسي ..إختي ماتطلع من البيت ونفسيتها ما يلعم بها الا الله .. لأنها مظلومه وهالشي مهب سهل ياخوك!

    ?????
    عـ الساعه 1ونص
    عنده هـو
    شهق بصوت وآطي كنه نسى شي
    بندر :وش فيك ؟
    فراس : جايب للخجل ورده ونسيتها فالبيت ..ياخي رجيتووني ونسيت نفسي بعد
    بندر :منتب سهل بالرومنسي!! .. وش وردته؟
    فراس يقوم :تكفى بمآ إن الرجاجيل رآحوا يتعشون بروح البيت ..بجيب الورده واجي ..ان سأل عني احد قل فالحمام
    بندر :ههههههه طيب !
    أحس الحب شي أصغر من آللي بينك وبيني
    أحس الحب شي أصغر من آللي بينك وبيني
    أحسالحب شي أصغر من آللي بينك وبيني
    أحس الحب شي أصغر منآللي بينك وبيني
    وهي واقفه قدام المرآيه وتطالع شكلها الملائكي .. أبتسمت لها نجلا وهي تقول :يالله ترا سكروآ الانوآر
    التفت خجل على نجلا وهي شوي وتصيح وبـ يالله تتنفس .. :نجلا وربي خآآيفه
    نجلا تمسكها مع يدها :وش خايفه منه ..just do it
    خجل وهي تمشي وتقول :بسم الله بسم الله بسم الله بسم الله
    نجلا التفت وهي مستغربه :حشششى شايفه جني انتي مب حريم
    ماقدرت خجل إلا انها تضحك :هههههههههه
    سطــآم
    سطـــــآم
    سطــــــــآم
    في هاللحظه اللي كانت خجل واقفه فيها ورآ الستاره وماسكه الورده حقتها .. رجعت لها الذآكره يوم تروح للصحآرى بلآزا .. وتشوف اللي أسمه سطام
    مسكت راسها وهي تقول :يآربيييييه أطلع من رآسي تكفى بلييييز !!
    يابوي ..|~
    خلوني علـى ?ـيفـي اختـار
    يابوي هذا العرس
    مابـه غصيبـه
    يابوي|~
    لاآ ترمون قلبي*
    علـى النـار
    وتصير بكـره ياجماعـه مصيبـه‘
    يابوي|~
    انا الليعارفه كل الاسـرار
    قلبي وانا ادري فـي دواه وطبيبـه


    وهو يسوق سيارته ومبتـسم .. ويطالع الورده ويطالع الطريق وهو متجهه للقصر .. وهو ماسك الخط وماشي ويحس ان يبي يطوي الوقت ويختلـي بها ..وأخيرا خجل صارت له ..له لحاله خـلاص !

    آحيـان , ودي أترتفع لـ السمآ فوُوُق .. أطييير/ أبعدً ’

    مآأشًوف من آلخلآيق

    غيــرك

    - يـاهوو يكفي تصوير
    بندر يجلس على ركبته ..ويصور كرسي فراس اللي كان خالي : اصبر اصبر يابن الحلال
    ناصر :بنـدر ياخي ارحم كاميرتك ! .. وقسم بالله لوني منها كان انحشت منك من زمان
    بندر من غير لايناظره وهو يصور:اشوى انك مب هي
    طارق:ههههههه ..
    رن جوال ناصر ..طلع الجوال كان المتصل شهد !
    استـأذن وطلع برا القصر ورد عليها
    ناصر:هلا والله وغلا بهالصووت!
    شهد :أهليييين .. كيفك حياتي؟
    ناصر يمشي للسيارته :الحمدالله تمام .."بهمس ذوبها"..يوم سمعت صوتك
    شهد خقت وقالت مستحيه :... اممم انت بالزواج ؟
    أبتسم:إيه !.."وكمل يكذب"..لو كنتي فيه ياشهد ..دخلت مع ولد عمي للزفه كل البنات عيونهم علينا .. ويوم لزمت علي امي ارقص كلهم قاموا يصفرون ..
    عصبت شهد :إيش؟..وانت ليه تدخل؟
    ناصر:ولد عمي لازم اوقف معاه

    شهد:ليه عزاء هو ولا ذبيحه توقف معاه .. وبعدين عيب تدخل ياأخي هذا زواج بنت عمك مو اختك عشان تدخل
    ضحك ناصر:ههههههههه
    زعل : ليه تضحك ؟
    ناصر يضحك : هههه امزح معك حبيبـي! اساساً ولد عمي مابعد دخل .."طالع الشارع وهو يشوف سيارة فراس جايه من بعيد ".الطيب عند ذكره
    آحس بدآخلي ~ آشيآء كثيره ...{ صعب اترجمهآ !
    مايدري ليه سرت رعشـه في جسمه ..وحس انه بيشتـاق لـ خجل ! .. او مشتاق لها حيييل اكثر من أي وقت لما ماتكون معاه
    نزلت منه دمعـه مايدري سببها .. تنهد من أعمـاق أعمـاقه وهو ينطق بإسمها :أحبـك يـاخجل!
    هـل سبب دمعته ..ضيقة صدر؟
    الضِّيقه آهـ هـ هـ يا الضِّيقه ..
    الضِّيقه إنِّك تِحِب~
    الضِّيقه إنك تلاقيه كل يوم
    بـ / حقيقه ..~
    الضِّيقهإنِّك تِقول نُكْته ,,
    لـ/ أجْل تِضَحْكه ..~
    وإنت تَدْري بـ / داخلِك إنها
    { مَليقه }
    الضِّيقه إنِّك تحبَّه وهُو
    يِعْتِبْرِك " شَقيقه "
    الضِّيقه إنِّك تِتْظاهَر بـ / عَدم الشُّوف
    وإنت في داخلِك تشِب
    ×حَريقه ×
    الضِّيقه إنِّك تِكْتِم[ دَمْعةٍ ]
    خَنيقه ..~
    بلع ريقه وهو يمسح دموعه بشماغه .. الحين قرب مره وبيدخل عليها .. هذا هو يشوف القصـر
    شماغ زواجه تبـلل ..من فـرحته ! ..أبتسم وهو يحس الرؤيـآ ضبابيه من دموعه ولا يدري السبب ..هل هي فـرحه خلت دموع "رجـال" تنزل!
    هل الحب عنده وصـل لـ هذي الدرجة
    رفع الورده الجوري الحمـرا بيـده..من الباقه اللي بجنبه ..أبتسم وهو يشوف فيها خجل حبيبته .. شمها وهو يتخيل ردة فعلها
    بـــــــــس!
    كانت على يمينه جايه سياره مسسسـرعه..كان طالعه من الشارع ..جايه من بين اضواء للتصوير ..وبين القصر (قصر الرياض)..يعني من الحاره توه ملتفت ..وبس فـات الاوان ..صدمته السياره وخلته ينحرف عن المسار ..
    ويطلع عالشارع الثاني .. وباقي السيارات هشمت الباقي منه
    ماطلع من سيارته اللي تكسرت وصارت مثل العجينه .. الا يده اللي كانت باينه من كومة الحديد ..وهي شـايله وردة خجــل !
    ما أبيے أ?ثر ألجِّ?
    قول بسمـ?ـهآ : " أحب?" // ..
    ...............وبـ?ـدَهَا يم?ـ? ... أموت
    ...................وبـ?ـدَهَا يم?ـ?... أموت
    .......................وبـ?ـدَهَا يم?ـ?... أموت

    "صرخ بأعلى صوته والكل التفت واتجه له" - فــــــــــــــــرااااس!

    طاح منه الجوال وهو متابع المنظر من الاول .. أسبل قامته وهو يرتعش مثل المجنون من بعد هالمنظـر اللي كلمة مؤلم شويه عليه .. مقدر اوصف شعورهم الحين .. لأن كلمة شعور أصغر من اللي يحسون به
    كل اللي كانوا قراب منه ركضوا له .. اول واحد يزيد وبعده طارق وبندر لانهم كانوا عند الباب ..

    »"أبي ارتاح يآ د?ـيا ا?ـس بضيقه"«
    «تخنقنـ?»..!
    وش آلـ? صـآبنـ?مـدري..!
    ?ذآ فـجآهـ آحـس آل?ـو? يـرفضنـ?..!!

    وهي تنـزل الدرجات والشاعر يمدحها بكلماته !.. انهـى هالكلمات وبدت الموسيقى الكلاسكيه اللي كانت تمشـى على انغامها .. كانت مبتسمه ..بس شي ناقصها ..
    مشت والدقايق اللي كانت تفصلها عن الكوشه كأنه دهووور .. اول ماوصلت بدوا الناس يسلمون عليها
    نجـلا وفيها الصيحه :مبرررروك
    ندى تقاوم دموعها :ترا توك مباركة لها
    خجل تضحك وتصيح في نفس الوقت :ههههههه .. عادي!

    نهـــــآية البارت !


    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الخميس سبتمبر 15, 2011 7:31 am



    الجزء الوآحد و العشــرون..!

    في قصر الرياص عند قسم الرجال ..الفوضى عمّت الارجاء .. والمصيبه اللي صاير خلت كـلاً يتجمع
    ويردد "لا حول ولا قـوة إلا بالله "
    "إنا لله وإنا اليه راجعون "
    ناصر اللي مايعلم احد بـ حاله إلا الله .. كان جالس عالارض وكأن مخه توقف عن العمل ..وكل أعضاءه توقفت ..عينه تسمرت فـ الفرآغ كأنها تعيد المشهد من جديد
    صارت اوصاله ترتجف .. وصار تنافض وكأن برد الرياض كله تجمع عليه
    لآ ح‘ـَـَشى-{مآني بميت .. !
    ~{آلآ حي . .. *
    حي"ل?ن مآ أحس/ بأي شي. . !
    ~|يع‘ـَـَني. . ..ميّت~!
    وٍآلله‘‘مآأإدرٍي. . ~

    نجلا اللي كسرت جوالها وهي بس تدق .. مافيه فايده لآن جوال فراس مقفل .. والباقين مايردون
    - وش فييك ؟ ..متى بيدخل المعرس
    نجلا : محد يرد علي
    ندى : يالله ! .. وش فيهم ذولي
    دخلوا حرمتين كانوا يسفطون عبايتهم ووحده تقول بأسى للثانيه :مدري تهقين انه المعرس ..ولا من اهلهم القريبين
    الحرمه الثانيه :مدري والله بس انا يوم طلعت دقيت على رجلي قالي ادخلي بشوف وش في فراس وبجيك ..المعرس اسمه فراس؟
    الاولى :إيه !
    نجلا بدت دقات قلبها تتسارع .. ركضت للحق العبايات بس تذكرت ان عبايتها فوق .. راحت لشغالاتها اللي كانت واقفه وقالت لها : بسرعه روحي جيبي عبايتي بلييز
    جلستها ندى عالكرسي :وش بتسوين يامجنونه ..وش عبايته
    نجلا بدت ترتخي عضلاتها :انتي سمعتي وش قالوا؟ ..اخوي صار فيه شي
    ندى:وانتي تصدقين كل مايقالك
    مروا الحرمتين من نجلا وكانت تبي تسألهم .. شفتها ثقلت وبدآ الظغط يرتفع عليها
    ندى :من جدك يطلعيين والظغط مرتفع ؟
    نجلا بصعوبه تتكلم :إييه! .. بطلع
    جت الشغاله ولبست نجلا عبايتها وطلعت بسرعه خذت ندى عبايتها وراحت وراها بسرعه ..
    طلعوا شافوا مجموعه رجال كلهم طالعين برآ القصر .. نجلا وندى كانوا يمشون بصعوبه بسبة الرجال .. عطت نجلا ندى الجوال بعد مادقت على رقم
    نجلا :خذي تكفيين قولي لهم تعالوا
    ندى:منهم
    نجلا :قولي تعالوا وبس
    ندى سكتت لأن الكلام صعب صعب على نجلا .. دقت وجاها رد رجال :الو تعالوا ! ..احنا عند باب حريم !
    وسكرت
    ثواني جوا 2 رجال من الجنسيه الافريقيه..وأشكالهم تخوف معضلين وطوال وعراض ..قالت لهم نجلا :وسعوا لنا الطريق بليـز نبي ندخل
    وسعوا الطريق ..ودخلوا .. شافت نجلا منظر خلاها تطيح عالارض
    كان ناصر جالس يصيح و3 رجال يحاولون يشلوونه ويذكرنه بالله .. وهو يتكلم وينادي بأسم فراس ..
    قومته ندى وهي تصيح لانها حاسه ان فيه شي :نجلا قومي ..نجـلا ..
    صرخت نجلا وهي طايحه عالارض :فــــــراس ..اخوي فيه شي صح ؟ ..
    من ضمن الرجال كان فيه مشاري اللي ماشاف الحادث وتوه طالع بس يدري ان فيه شي ..انصدم يوم شاف اخته .. راح لها ..وهي ضمته بقوه :مشاري فراس مافييه شي صح ؟
    مشاري :مدري يانجلا .. وربي مارحت اشوف قومي عن الرجال بسرعه
    تركته ..وهي ماتدري من وين جاها الحيل عشان تقوم .. راحت ومشاري ونجلا يحاولون يوقفونها ..بس كانت تمشي بسرعه ويوم وصلت شافت شوي من سيارة فراس اللي كانت بعيده شوي ..ومغطيها حشد من الناس ..
    لـ هنا وبس .. باقي اطرافها تشنجت .. وو
    طاحت مغمـي عليها
    ?????

    دآم? رحلت أنت !
    --{ بس قـل لي ..
    من بقـى لي
    .......من بقـى لي
    .............من بقـى لي

    ?????
    من بكره فـ الليل !
    - الحمد الله .. عآيش!
    كانت يناظره بتفحص .. وجهه منقلب اسود وذقنه بادي يطلع وعينه وكل وجهه ذبلان .. ونحف بشكل مروع .. حتى عرضه ورزته وطوله رآحوا وقلّوا ..
    مشعل بلع ريقه وأبتسم مع ان ماله نفس : سطام اصبر علي اطلعك .. جلستك هنا انا ابد مب راضي عنها
    سطام :ماله داعي تطلعني .. ماأبي منكم شي ..ربي معي وبطلع إن شاء الله دام انا ماسويت شي..
    فرك يديه في بعض وهو يبلع ريقه .. حك رقبته وهو يسأل :مشعل! ..بس حبيت أسألك..شلون امي؟
    مشعل : والله يا سطام مدري وش اقولك ..انت تدري بعد ان اللي توفى زوجها
    سطام ناظره :طبعـاً هي درت اني فالسجن صح ؟
    مشعل هز رآسه ..قال سطام :طيب وش قالت
    مشعل سكت شوي وقال : تدعي لك
    ابتسم بوهنْ :حلو !
    عرف مشعل ان سطام ماتمشي عليه هالكذبه ..بس ماحب يتعمق في كذبته ..
    مشعل ومع الهدوء يعم تذكر وقال :تتذكر هذاك اليوم ..يوم ينطق ولد الجيرآن .. وإحنا نلعب كوره
    /
    دخل سطام البيت وعمره ماكمل الـ 13 سنه ..معاه كورته ويمشي بأطراف اصابعه لين وصل للملحق وانسدح وكأن توه جآي
    لأنه يدري ان ام الجيرآن بتدق وبتقول "ولدك طق ولدي"
    ولا تحدد طبعا ..
    جته حصه وهي معصبه شالته من بلوزته الرياضيه الزرقاء وخلته يجلس غصب :وش انك مسوي ياسطـام ؟
    سطام :والله مو انا ! .. هذا متعب هو اللي طاقه وبعدين انا ماألعب معهم انا العب مع شلة خالد ثامر
    ام سطام :مهب علي هـ الكلام ! .. انت طاقن ولد منيره وهي داقه علي ومستحيل تكون تكذب
    دخل متعب ويوم شاف سطام شوي ينجلد خاف وتوزآ ورآ جا ابو سطام
    ابو سطام :وش فييه ياحصه؟
    ام سطام تمسك بلوزة سطام وتوقف وقفته معها :ولدك طاق ولد الجيران وامه داقه تتشكى من
    ابو سطام آشر للسطام يجيه :أي واحد فيهم ؟
    ام سطام :الظاهر انه عبدالمحسن !
    ابو سطام :بس عبدالمحسن بعمر متعب
    طالعوا متعب اللي كان ورآ الجدار .. ومتوزي وباين جزء من وجهه لأنه يطل عليهم ..
    /
    مشعل :فـ الاخير عرفوا اهلك ان متعب هو اللي طاق عبدالمحسن .. وانك ماسويت شي
    سطام :..........
    مشعل ببتسامه :وابوك الله يرحمه كان واثق فيك ..وتراه تارك هالدنيا وهو مرتاح لأنه يدري انه ترك مع اهله بعد الله سبحانه رجال ينشد به الظهر
    سطام :مب بـ كيفي!
    مشعل :أفـا ياسطام هالحكي مايجي منك انت
    سطام : أستغفر الله بس ! ..
    آتِرٍگـوٍنٍيً لآخٍتِلآَفٍـآتِ آلَقٍِدُرٍ
    آتِرٍگـوٍنٍيً .. وٍآرٍحِـلوٍآ عُنٍيً بُعُيًـدُ ...
    مٍَنٍـهُوٍ مٍَثَليً آلليً عُلىٍ جَرٍحِـهُ صِبُرٍ ؟؟
    مٍَنٍهُوٍ مٍَثَليً آلليً عُلىٍ مٍَـوٍتِهُ سِعُيًـــدُ؟!...
    لما طلع مشعل من عند قسم الشرطه .. شاف واحد مألوف عرفه هذا مدير الشركه اللي يشتغل فيها سطام
    راح له مشعل وبعد السلام :انت جاي تزور سطام

    ابو أيمن :لآ .. بس عيوا علي ادخل مدري ليه
    مشعل:غريبه عاد انا تو عنده .."ببتسامه"..بس تراه بخير
    ابو ايمن ببتسامه باهته ومجامِـله: إييه الحمدالله! ..بس تراني فصلته من الشغل وتركت الاوراق عند ..
    مشعل قاطعه:فصلـته ؟؟؟!
    ابو أيمن :إيه نعم
    مشعل عصب:ولييه؟ .. مب انت اللي كنت تقول اعتبره مثل ولدي .. ولين جا ابو سطام ماغير تمدح فيه ..ولا بس ناخذ حكي
    ابو أيمن بهدوء :اول شي احترم نفسك ..وبعدين انا صابر عليه والظاهر هو قال لكم سالفة الترقيه ..وانا مشيتها ..وسالفه الهوشه اللي صارت قدام شركتي ..وهذي مشيتها بعد.. والحين ينمسك بسالفة مخدرات هذا اللي مايخش المخ أسمح لي الزم ماعلي سمعة شركتي
    مشعل :أقـول رح انت وشركتك! الرزق عند الله .. بس بإذن الله ان دريت ان سطام مظلووم ..بتجيييه تحب رجوله تقول تكفـى سامحني ..وخل فلوسك وشركتك ينفعونك لين سألك ربي وقالك ليه تظلم هـ الفقير المسكين ..وبعدين تراك تعرف سطام من 6 سنين يعني بالله ماتدري ان هالحركات ماتجي منه ..مافكرت تسمع منه .."وبقهر"..اصلا وشوله تسمع منه انت بس شف وجهه وربي يلين الصخر ..وتقول انه رآعي مخدرات ..هذي الصدق الي ماتخش المخ!
    هذا وين والمخدرات وين؟ .. انت عارف سطام وقته مب له .. حتى راتبه مب له كله لـ اهله ..وانت عشان حكي طلع جآي تفصله وتحرم اهله من مصدر رزقهم وعيشتهم .. بس صدق اللي قال ان اللي مثل أشكالكم مايطلع معدنهم الا في هالاوقـات
    ورآح عنه ..ونظرات ابو ايمن تلاحقه .. تتوقعون تحسف؟

    وٍأصْبحَت كلٍ الْحُرٍوٍف~

    مآ ترٍتلُ غيْيْيْرٍ:

    ( أفاْاْ) . . . !

    (أفاْاْ) . . . !

    (أفاْاْ ) . . . !

    حط راسه عالدكسون مايدري وش يقول لأهله ..ولا متعب وش سوآ ..يدري بمتعب مايعرف يتصرف
    مشعل :آآآه ياربي ..انك ترحم هالضعيف المسكين ..
    نزل وراح للبيت اخته اول مادخل شاف ان الحريم عند الصاله دخل مع باب المجلس حق الرجاجيل .. يوم سأل عن متعب لينه فوق
    دخل مع باب المطبخ ورآح للفوق يوم سووآ له درب ..
    وهو متجهه لغرفة متعب سمع صوت أنوثي ورآه ينآديه :مشعـل !
    وقف والتفت لها:هلا !
    الجازي اللي شكلها كانت تلاحقه : ماتبي عشـآ؟ .."وبإهتمام ممزوج بترجي"..ترآك على لحم بطنك من امس
    مشعل :مو مشتهي وربي ! ..مالي نفس
    الجازي قربت له ومسكت يده :بس شوي ..اسم انك اكلت
    مشعل وقف شوي يطالعها ..ماله نفس ياكل مع انه جآيع ..بس وش ياكل عقب هالخبر وعقب موت ابو سطام .. وتوه شايف صديق عمره وتؤام روحه مسجون ..
    أبتسم نص ابتسامه ماله روح ..وشد على يدها :طيب جيبي لي أي شي .. تراني عند متعب ان خلصتي دقي
    انبسطت :دقايق ..شوي بس وبجيب لك اللي تبي!
    دخل على متعب لقآه جالس عالارض ورافع رجوله وحاط راسه على رجوله .. وشكله يبكي .. سكر الباب ورآه
    جلس جنبه :ارفع راسك متعب! ..
    متعب رفع راسه بس ماكان يبكي ..بس الانكسار واضح على وجهه :انا سفرت الشغاله ..حتى مصاريف العزآ مانقدر عليها .."التفت "..تدري ليه ؟
    مشعل:.
    متعب:لآن سطام ..مب موجود ! ..خلاص توقف كل كل شي ..شكلنا بنوصل للمرحله مانقدر حتى ناكل !
    مشعل :طيب وانت؟ ..ماتقدر تحل محل سطام ؟
    متعب:ابو ايمن جا قبل شوي .. وقالي انه فصل سطام ! ..تعبت ..من هذاك اليوم اللي طاحت فيه ملاك وانا ادور ..بس مافيه شغل ..تعبت تعــبت!
    مشعل:إذا انت تعبت وهي كلها يوم ولا يومين ..اجل سطام وش يقول ؟ ..
    متعب :.
    مشعل:من بكره تقوم تدور لك شغل .. لو سواق تاكسي ..لازم تشوف لك فلوس تصرف فيها على اهلك بأقرب وقت !
    متعب :مصاريف البيت ..على علاج ملاك .. ولازم اسفرها ..وو
    مشعل:لا تكمل! ..انت جالس تصعبها على نفسك الحين ..انت اشتغل وربي بعطيك على قد نبيتك..وبيبارك لك في فلوسك
    رن جوال مشعل وكانت الجازي هي اللي داقه .. قام :المهم لا يضيق صدرك ..انا بروح لمرتي لآارجع عند الرجاجيل والقاك مب فيه ..ترا ميب حلوه مايصير فيه الا عمك وعياله

    اول ماطلع مشعل كانت الجاري تنتظره فالصاله الفوقيه .. قالها يروحون للغرقة سطام لأن متعب يمكن يطلع في أي وقت ..
    وهم جالسين كان مشعل ياكل من غير نفس : الا وش اخبار ملاك
    الجازي :مدري مادخلت عليها ..محد دخل عليها الا هيا ونوره وبس ..
    مشعل :لين الحين معد تحكي !
    الجازي :شكلها !
    حط مشعل الملعقه :اسمعيني الجازي .. الايام هذي لازم نقتصد في الفلوس ..بخصص معظم راتبي لأهلي ..
    الجازي :أكييد ! ..بس وش فيه راتب سطام
    مشعل:أنفصل من الشغل سطام ! ..ومتعب شوفة عينك مايشتغل ولا شي
    الجازي :انفصل ؟! .. "سكتت شوي"..راتبي على رابتك يسدون
    مشعل :لا ..راتبك خليه لك وو
    الجازي :مشعل! .. انا وش بحتاج راتبي فيه؟ ..وبعدين تراني بنت يعني لا تقول ورآي مسؤليه وبيت وغيره .. راتبي خذه كله ..حتى انا الايام اللي فاتت حتى قبل لا اتزوج ماكنت اصرف من راتبي الا القليل ..تقدر تاخذه بيسد الحاجه وزياده
    سكت مشعل يطالعها ..كبرت في عينه كثيـر .. قال :مشكوره الجازي
    الجازي ببتسامه حلوه : ماله داعي تشكرني ..فلوسي هي فلوسك
    مشعل :بس زي ماقلت لك ..فلوسك خليها للبيت وراتبي لأهلي!
    الجازي :براحتك !

    ?????

    وهم راجعين كانت الساعه 11 ونص .. لاحظت ان المكان اللي هو موديها له غير ..حي رآقي .. وأخر شي وقف عند قصر ودخل سارته المهتريه لهـ القصر ..
    جود :وش هالبيت؟ .."طالعته"..بيتك؟
    ماجد سكر السياره :أيه وبتعيشين هنا ..لين يفرجها ربي!
    جت شغاله واسقبلتهم ..وأول ماوصلوا للداخل الفيـلآ الكبيره .. رن جوال ماجد
    ماجد:هلا ! ...لا محد قاللي! ..خلاص هذاني جايكم برق !
    سكر ماجد الجوال .. وقال للشغاله :خذيها للغرفتها ..بس لاتطلع من البيت ابد .. وعطيها اللي هي تبي !
    وطلع
    استغربت جود منه .. وش هـ الشي اللي خلاه يطلع ..اكيد واحد من اصدقاه انمسك في قسم الشرطه .. مب شي جديد عليهم
    ?????
    بعد الزوآج اللي صار امس ..انقلب اليوم لـ عزآء .. كلاً يبكي على فراس اللي رآح وفي منهم من يبكي أسم انه بـكى ..
    لأن منهو فراس؟ ..محد يعرفه الا اللي كان قريب منه مره !
    بس بعضهم يبكون عشان مايقال ان فلانه ماصاحت على ولد آل"..." اكيد فيه شي بينهم !
    خجل كانت حابسه نفسها في غرفتها .. ولحد فكر يدخل عليها لأنها كانت في نوم من فقدان الوعي ..بس فاتحه عيونها ..لكن فكرة ان فراس مات ماصدقتها !
    والى الان عايشه على امل انه يجي ياخذها للفندق وندى ماتركتها ابد
    نجـلا .. من إنهيار عصبي حاد .. لفقدان وعي مايندرى متى تصحى ..
    مشاري يزيد ..حابسين نفسهم في غرفهم ولاطلعوا الا يزيد اليوم بس طلع للناس نص ساعه ولا قدر يتحمل ..ورجع ثانيه !
    ناصر فـ المستشفى
    ساره تستقبل الناس بوجه مكتئب ..بس مايندرى ايش داخلها .. وبندر سعود قايمين بالعزآء ..وحزنهم على ولد عمهم ينهشهم نهش ..خصوصا بندر اللي شاف سيارة فراس يوم كان داخلها !
    ?????
    بعد مرور أسبوعين ..ومافيه أي ش يذكر في حيآة ابطالنا !
    (المواقف هذي اكبر مني ..يمكن مقدر اصورها الا اذا عشتها – الله لايقوله- اعذورني على اختصاري بس لحاجه في نفس يعقوب)
    ?????

    - من جدك جوييج!
    الجوري:إيه والله اتكلم جد ! .. الله يرحمه
    جوان :اتذكره والله عمي فهد ! ..بس غريبه ليه ابوك مادق يقولي تعالي عزي
    الجوري:شلون يفكر وهو ضايق صدره على اخوه ..المهم اني شلونك وشلون الشغل
    الجوري:لا الحمدالله ماشيه!

    كانت جوان تكلم الجوري وهي طالعه الشركه ..وآخر وحده كـ العاده هي وفيصل .. مادري وش السبب اللي يخليها ماتطلع الا ان طلع فيصل
    شوي بدآ يختفي صوت الجوري ..وجوان تناديها :الجوري ..جوجو وير أر يو ؟
    جاها صوت عمها الغاضب :انا كم قلت لك لعد تدقين على بناتي
    جوان بخوف وعصبيه بنفس الوقت :انا اكلم اختي ؟ !
    ابو خالد : اختك هي بنـتي .. انتي الحين مايكفي اني اصرف عليك بعد ناويه تجين تخربين بنـآتي علي! ..
    وسكر في وجهه وآخر كلمه قالها :لا عاد اشوفك تدقين عليهم فاهمه!
    سكرت التلفون وهي مصدومه من عمها .. نزلت دموعها ! ..
    راحت للسيارته هروله .. ركبت وقامت تصيح بـ قهر وحرقه .. عمها اللي مفروض محد يخاف عليها كثره ..يهاوشها حتى مايبي يرجعها للبلدها
    سمعت ضرب فـ قزازة الشباك ..رفعت راسها ..كانت خشمها احمر من البكآ وعينها مليانه دموع ..البياض اللي كان من صفات وجها صار حمآر
    كان اللي يدق القزازه فيصل
    فتحت القزازه .. وهي تمسح دموعها :يس!
    فيصل :ممكن تنزلين
    هالمره قالها بإهتمام وفي وجهه لمحة حنان شوي عل.. وكنه راحمها وحاس ان فيها شي ..نزلت :نعم ؟
    فيصل بإهتمام : فيك شي جوان؟! .."بشك" ..احد مسوي لك شي
    جوان هزت راسها ..محتاجه تفضفض ..بس مب لفيصل ..ماتبي تصير ضعيفه قدامه بالذات ..بس لآ ..ليه بالذات ..:عمي!
    فيصل:عمك؟
    جوان :انا امي وأبوي ميتين من كم سنه .. وعمي معيي يرجعني للرياض ومخليني هنا مع المربيه !
    فيصل تكتف وبرزت عضلاته ..طالعها وهو عاقد حواجبه ..بس يركز معها ولا معقدها من الشمس ..ماتدري ..بس الي تعرفه انها ارتبكت منه مرره :ليه طيب؟
    جوان :لأن ابوي كان متزوج امي الامريكيه بالسر .. ولحد يدري .. ولادورا ان عنده بنت الا يوم مات ..اقصد ابوي..ومعيي يرجعني للرياض يقول ماندري وش اخلاقك وندري وش تفكيرك واخاف تخربين بناتي علي ! ..بس وربي اني كنت عايشه بالشرقيه والرياض لين يوم عمري 15 سنه ! ..بس كنت اروح امريكا من فتره لفتره عشان امي
    فيصل :عمك مب طبيعي ابد
    جوان وعندي اخت من ابوي ..من م سعوديه ومخليها عنده ..اما انا لا !
    فيصل: وعندك اخت ومخليها
    جوان خنقتها العبره وصاحت : انا خايفه هنا! .. وربي اني احط راسي عالمخده وخايفه من بكره يجي ..لأني بلحالي حتى رجال ماورآي ..أي مصدر للأمان ماعندي
    فيصل أبتسم :تقدرين تعتبريني هـ الرجال ..او مصدر الامان على قولتك
    طالعته :بس
    فيصل يستهبل: لاتنسين اني مديرك ويحق لي أأمرك ..وانا اقولك اعبريني مصدر الامان بالنسبه لك في أمريكا!
    ?????
    - وين نـآوي توديني ؟
    سامي : مكان ماحصلــشي!
    فهد :تراني ماأحب امكانك ذي ..تجيب المرض
    سامي:هههههههههههه لا هالمكان بيوسع صدرك ! ..
    فهد :وإن ماأستاسع صدري ..وش اسوي فيك
    سامي: ان ماأستاسع صدرك ..قللي ..وانا ارجعك مطرح ماجبتك !
    فهد :حلــو ! .. متى بتروح
    سامي:اليوم ..فالليل!
    ?????

    دخلت البيت .. سألت الشغاله عن نجلا .. وقالت لها انها بغرفتها
    إجابه متوقعه .. راحت لها في الغرفه .. كان الباب مفتوح
    دخلت ..سمعت صوت ندى وهي جالسه عندها ..
    دخلت وطقت الباب ...تحس انها مشتاقه لنجلا .. اسبوعين ماشافتها .. اول مادخلت
    ابتسمت ندى لكن نجلا لا !
    استقلبتها بكلمات حلوه .. بس نجلاكانت تطالعها بنظرات آلمت خجل
    قربت لها :عظم الله آجرك يانجـ..
    قاطعها بهدوء :أطلعي بـرآ ! خجل انصدمت وتيبست يدها ..أبتسمت وسوت نفسها ماسمعت :نجلا! ..عظم الله اجـر
    نجلا صرخت بس لأن صوت نجلا ناعم وتعبآن ..ماكان عالي مره : أطعلي برآ ماأبي اشوفك ..اخووووووي مات بسببك ياخجل ..كان يحبك ..تدرين كيف كان يحبك ..كان رآيح يجيب لك ورده ياخجل عشان يعطيك أياها فالكوشه قدام كل الناس عشان يعلمك انه يحبك ..بس انتي ماتستاااهلين ياخجل! .. كنتي تكرهينيه ..يالله الحين ارتـــــأحي ياخجل..ارتاااااحي فراس وطلع من حياتك للأبد

    وقامت تصيح بشكل هستيري .. وماسكه راسها وتقول :طلعوها ..أطلعي برآ ياخجل ..بــــــرآآآ!
    طلعت خجل اللي كان تأنيب الضمير ينهشها .. ويآكل قلبها ..شعوره بالحزن والضيق مايوصف بالكلام .. صحيح كان مثل اخوها بس محد حزن عليه كثرها لأنه كان يحبها .. ويبي يسعدها ..محد بيحزن عليه كثرها
    نجلا ماحست إلا بـ يزيد يمسكها ويصحيها من اللي هي فييه .. متى دخل او وش جابه ماتدري ..بس اكيد صراخها خلاه يجي ..
    لما شاف مامنها فايده عطاها كــــــف يمكن تصحـى !
    فتحت نجلا وكأنها صحت من حلم مزعج ! ..ضمت اخوها وقامت تصيح .. وتقول :هي السبب ..هي موتة اخوي ..هـــــــي!
    يزيد يمسح على شعرها :لاتقولين كذا ..فراس مات وهو مبسوط من خجل ! ..نجلا كبري عقلك اللي صار قضاء وقدر ..محد يقول يقول او يسوي شي ..انتي امام امر رب العالمين

    أعاني الـغربه ..

    وأعآني متآهآت الجروح الـ أليمه ..
    خجل كانت واقفه وسانده نفسها عالجدار .. وتبكي بألم وحزن وحرقه ..تبكي ولد عمها اللي رآح وتبكي بنت عمها اللي جالسه تتهمها بـ شي هي تحاول تبعده عنها
    جت ندى اللي كانت متغطيه من يزيد .. طلعت برآ من غرفة نجلا .. وراحت للخجل اللي كانت تبكي .. ضمتها وهي تهديها ..
    ندى:لا تشيلين بخاطرك ..بس هذا من حزنها ..اصبري عليها شوي وبتجي تعتذر
    خجل :تعتذر على ايش ياندى ؟ ..هي ماقالت شي غلط !
    ?????
    وهو دآخل للشقه ..انصدم من الجو اللي ماكان جوه أبد .. يوم دخل وتعمق لاحظ ان فيه بنات فالشقه ..وهو اللي على باله ان الدعـوة لمة شباب في شقه وبلوت وغيره ! .. اخرتها تطلع شقه خرآب ..
    فهد :سامي من جدك جايبني لهـ المكان ..انت من روآد هالمكان
    سامي:أصبـر شوي بس ! .. دقيقه ونطلع
    فهد :سـامي حاكني .."وبعصبيه لانه انلعب عليه" ..سامي ..رد علي
    بس انهذل يوم شاف وحده من ورآ ترقص .. ولبسها شبه عاري ..لابسه برمودا ابيض وبلوزه سودآ .. والشباب يصفقون لها
    هالمنظر خـلا ينصعق وتمنى الارض تنشق وتبلعه ولا شاف هاللي شافه
    تمنـآ يموت ولا يشوف اخته اريج ترقص ثدام شباب من حثالة المجتمع
    رآح ومسكها مع شعرها وجرها من غير عبـآيه وهي تصرخ ..ووسط ذهول كل اللي فالشقه واولهم سآمي .... يوم وصلها للشارع وضرب وضربها وضربها ..لين طاحت عالارض وسط ترجيها له بإنه يرحمها ..ركبها للسياره ورآح بها لـ البيت ..اول مادخلها ..كمل عليها ..اصلا وش كمل..مايحس نفسه سوآ ..النار اللي بداخلها تخليييييه يغلي ويغلي ..
    طاحت عالارض وصآر يرفسها .. ويتفل عليها ويسبها ويعلنها .. وماأكتفى بهذا بس شاتها شوته خلتها تصرخ ..وحست بـ لسعه في رجلها .. طلعوا امه وأبوه وهم مدهووشين من المظنـر ..
    ركضت امه لـ أريج وهي تصرخ فيه:وش فيك عالبنت؟؟
    فهد يصرخ :خليييييها يمه ..خلي هالوصخه الرخيصه هذي .. وربي انتي مب متربيه ..ماألوم رجلك يوم يطلقك يالـ"......."
    صرخ فيه ابوه:خييييير يافهد وش هالحكي اللي تقول
    فهد :بنتك المحترمه..شايفه ترقص قدام رجال ..وشقق .. والله اعلم بعد وش مسويه
    اريج :وانت وش جاابك في هالشقه! ..وانت بعد مثلي
    فهد :أووووووص يابنت الذين ! ..الحمدالله أني جاي صدفه لها ..وبعدين انا مب مثلك ..وحتى لو سويت مثلك انا رجـــال وماأنعاب ياكلبه واخسيسه
    انصدم الابو وطالع اريج بنظرات مذهووله وكأنه مابعد استوعب
    نزل لها فهد ومسك شعرها ورفعها وهي تصرخ من الالم وماتقدر تقوم من رجلها :أريج ابسألك ومب من مصلحتك تكذبيييين! ..سطام هو اللي كان يدق عليك ولا انتي ؟
    اريج :............
    فهد صرخ بصوت ارعبها هي وامه وابوه :أريــــــــــج!
    اريج :انا ..انا الي دقيت عليه ..ووهو مـآسوى شي وربي!
    تركها تطيح وصقع راسها ببلاط الحوش ..ورجلها آلمتها كثير ..شكلها انسكرت من عقب الضرب
    ركب سيارته وامه تنادييه .. خافت علي من انه يسوي شي .. اجه برق للشقه وهو فالطريق دق على مشعل ..
    مشعل من غير نفس نعم؟
    فهد :فهد تعالي لقسم الشرطه .. انت ومتعب بسسرعه
    مشعل خاف :وش فيك؟
    فهد :تعالي وانت ساكت بسسسسرعه
    وسكر
    اخذ سامي بالقوه ..
    وهو يسأله وش السالفه ..ركبه السياره ولا رد عليه .. حس سامي ان فهد عرف بالسالفه ..فكر ينزل بس فهد كان مسرع ويقطع الاشارات .. والباب مقفل من عند فهد .. ولا يقدر يفتحه ..خاف سامي ان فهد يسوي شي ..
    وصلونا للقسم الشرطه ..كانوا مشعل ومتعب يحرونه ولا يدرون وش السالفه .. اول مافتح فهد القفل حق السياره نزل سامي وجا بينحاش بس لحقه فهد وصرخ :الحقوووه!
    الحقوه ثـلاثتهم ومسكووه وودوه قسم الشرطه غصب
    ?????

    قامت من النوم ماتدري ليه خذت عالوضع انها مخطوفه .. وهذا ماجد ماسوآ لها شي .. طالعت السرير والغرفه اللي هي فيها من احسن مايكون ..
    فخآمه! .. ورآحه ..حتى المكيف ماله صوت ..لفت نظرها تدور المكيف مالقته .. دورت مره مرتين 3 .. مالها آثر ..ولاصوت
    هزت راسها وقامت ..
    هنا لو تلبس شورت وكت ماراح تحس بالبرد ..لآن الجو دفـآ عكس بيتهم اللي حر بالصيف وبآرد فالشتاء
    طالعت لبسها اللي كان قميص ساتر طويل .. بس شكله ماركه ..لبست لها شي على راسها وطلعت
    وصلت للصاله تحت وهي تحس بجوع .. لقت ماجد جالس ..
    جت بتتركه وتروح تقولهم يصلحون لها آكل
    نادها ..جلست عنده بس بعيد .. طالعها بـ عينه اللي تخاف منها .. كان شكل ماجد قمه في الوسامه .. طول وعرض ورزه .. بـ عينه الحاده وفمه بعد ..خشمه المرتب وملامحه كلها ..
    ماجد:وين وصلتي؟
    جود :معك!
    ماجد بتردد :ودك تدقين على اهلك؟
    جود :أهلي ؟! ..إييييييه تكفى بطمنهم
    ماجد طلع جوال بس انه مب جواله .. لأن جواله اكشخ من كذا ..اكيد بيصير كشخه دامه من الاشغال الممنوعه اللي يسويها يدخل اكثر من الدكـتاره يمكن !
    ?????
    دفه عالكرسي .. وقاله بـ تهديد :وربي ياسامي لو ماقلت لهم ان سطام برئ ان اذبحك بيدي هذي
    سامي بدآ يخاف ..خصوصا ان فهد يدري ..ان سامي نصاب وملزق التهمه في سطام ظلم .. التفت على الشرطي :سطام بـرئ .. انا اللي حاط له المخدرات بسيارته !
    حسيبـَـَـَـَـَـ?ربِـََـَـَـَـ?..
    ..حسيبـَـَـَـَـَـ?ربِـََـَِـَـَـَـ?..
    حسيبـَـَـَـَـَـ?ربِـََـَـَـَـ?..
    ..حسيبـَـَـَـَـَـ?ربِـََـَِـَـَـَـ?..
    حسيبـَـَـَـَـَـ?ربِـََـَـَـَـ?..
    ..حسيبـَـَـَـَـَـ?ربِـََـَِـَـَـَـ?..
    اول ماطلع سطام ..ضمه اخووه متعب ..وباركوا له تحمودا له بالسلامه ..كنه واحد توه رآجع من سفر طوويل ..جلس له بالسجن حول الشهر
    الشرطي : آسفين ياسطام ..وسامي اعترف باللي سوآه تتقدر تتفضل
    ابتسم سطام ولا رد .. طالع فهد اللي طلع منها زي الشعره من العجين كان بينمسك لأنه تكتم للسامي ..بس سامي القهم انه ماكان يدري
    كـلاً استغرب من اعتراف سامي السريع .. واعترافه بعد عشان ينجي فهد .. بس مايدرون ليه
    ضاق صدر فهد يوم ان سطام ماأبتسم له حتى .. طلعوا وركبـوا سيارة مشعل وهم مبسوطين لآن سطام طلع منها برآءه
    كلهم طلعـوا مبسوطين الا فهد اللي ضاقت به الوسيعه ..وحس بكل حزن وهم وضيق حس به سطام جاله..حـس بـ كل آه طلعها ..بكل صرخه صرخها يطلع لو شوي من الحزن اللي فيه !
    بس هيهـآت .. اخته الوحيده ..اخته الي كان واثق فيها .. طلعت .... وش يقول بعد عنها
    صديق عمره وتؤام روحه وبير أسراره ..انظلم وبسببه ..عاش فتره كره نفسه فيها ..فتره صداقته بسامي كفيله بأن تخليه يكره نفسه كره مب طبيعي
    ?????
    بعد?ْ مآتوِآ الأص‘ـَـَآب!
    وِلآعدتْ آدوِرِ في عيوِن [القـَـَـَدرِ] .. اسبآب ,
    ?ُلهم أغـَـَرِآبْ... ?ُلهم?ْذآب

    بعدك ماتوا الاصحآب!

    ?????
    - ليش سكرته
    ماجد : بس ..خلااص تطمنت عليك مب لازم تكملينها زياده ..يالله تجهزي عشان اوديك للمجمع




    وووبس
    نهـآية البارت


    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ


    avatar
    ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●°
    صـآحبة الموقع || ~
    صـآحبة الموقع || ~

    مسآهمآتي : 958
    نجومـي : 2267
    تقيـمي : 750
    تاريخ التسجيل : 01/04/2011

    رد: || روـآآية ثقيله مزحة الدنيا \ كــآآمله ~..

    مُساهمة من طرف ¬» βëήţ ĠάĻάĝ » ●° في الخميس سبتمبر 15, 2011 7:33 am



    الجزء الثاني و العشــرون..!
    ???

    أحيانا يغرقنا الحزن حتى نعتاد عليه ..وننسى أن الحياة تخبـئ لنا أشياء كثيرة يمكن أن تسعدنا =) /

    - انا من رآيي .. انك تجي معي تريح لك يومين وتروح عندك امك
    سطام بضيق :لا يامشعل ! .. ودني البيت
    متعب : إيه هو الصادق ..خله يرتاح في بيـته احـسن

    صَايِنْ [ِ أحِ‘ـَزِانِّي ]ِ , بـ ?ِلْ ذِمَ? وِ ضَمِيرِْ . . !
    صَايِنْ [ِ أحِ‘ـَزِانِّي ]ِ , بـ ?ِلْ ذِمَ? وِ ضَمِيرِْ . . !
    صَايِنْ [ِ أحِ‘ـَزِانِّي ]ِ , بـ ?ِلْ ذِمَ? وِ ضَمِيرِْ . . !
    صَايِنْ [ِ أحِ‘ـَزِانِّي ]ِ , بـ ?ِلْ ذِمَ? وِ ضَمِيرِْ . . !

    اول مادخل البيت .. كان كئيب وموحش .. دوّر امه مالقاها
    دور الشغاله بيسألها مالقاها
    التفت لين ورآه متعب .. اللي نزلوه عند البقاله ورجع للبيت مشي بحكم قرب البقاله ..لأنه بيشتري اغراض للبيت
    سطام :وين امي؟
    متعب : مدري يمكنها فالحمام ولا شي
    سطام :طيب ووالشغاله؟..دورتها مالقيها

    متعب بتردد :سفرتها
    سطام مستغرب:لييه ؟
    متعب :لأن معد نقدر على راتبها ..خلااص ماله داعي شغاله
    سطام :بس الشغل بيكثر على امي ..وحالة ملاك ماتحسنت
    متعب : وش نسوي هذا الي قدامنا
    راح لـ ملاك فوق عشان يسلم عليها ويشوفها ويتطمن عليها بـ نفسه
    اول مادخل كانت نايمه عالسرير .. الانوار مطفيه الا من نور الابجوره .. قرب لها بـ شويش وقف عندها وأبتسم يوم شافها .. جلس وصار وجهه مقابل لها ..بعد خصلات شعرها وقلبه يعتصر عليها
    فتحت عينها شكلها مانامت ..او ماأستغرقت فـ النوم ..اول ماشافته ..بانت الروعه والفرحه بـ وجهها .. لمعت الدموع بـ عينها من شوقها له
    قامت له وحضنته بقوه حتى انه رجع لـ ورآ شوي ..بس أبتسم وهالابتسامه تحولت للضحكه خفيفه حلوه
    سطام :شلونك حياتي؟ ..احسن من اول
    ماردت بس شدت عليه وكأنها خايفه انه يروح .. بدت تبكي بشده .. وتنتحب وتشد يدها على ثوبه الابيض ..
    ثواني ..وبعدت عنه أبتسم ومسح لها دمعتها بـ حنيّه ..:ملاك حبيبي وش فيك تبكين؟ .."سكت شوي"..الا شلونك الحين
    هزت راسها ..يعني احسن من اول ..وهي تمسح دموعها ..
    ?????
    الله خلق لي [ نفس]
    تسمو عن ~ البوح
    ماهيب اذا ضاقت من الهم باحت ‘
    ?????
    - خجل! وش مطلعك ؟
    خجل وهي تمسح عينها : كنت عند نجـلا ..أتطمن عليها
    سعود : ماتدرين انك الحين بـ العده ! .. ومايجوز تطلعين ؟
    خجل خنقتها العبره وطالعت تحت :طيب! ..آسفه
    سعود قرب لها واخذ راسها وحطه على صدره ..وهي بكت ومسكت فيه تنهد وقال :وربي ياخجل حاس فيك! ..انا بعد مريت باللي مريتي فيه ولين اليوم مانسيت ديمه ..بس وش نسوي .. ادعي له بالرحمه والمغفره!
    خجل وهي تبكي والكلام يالله يطلع من شهقاتها :نجلا طردتني!
    سعود انصدم :ليه؟!
    خجل :هي صادقه.. انا السبب ياسعود .."رفعت راسها وطالعته" ..انا السبب فاللي صار لفراس
    سعود رجع راسها وقال :أشش! .. مالك ذنب باللي صار .. كل شي قضآء وقدر .. ونجلا مصيرها تصحى وتدري ان اللي صار لفراس شي مقدر ومكتوب!
    ?????

    مثلْ { المَدىْ } .. / هـ الحَزٍنُ

    مآيعرٍرٍفّ | المسَرٍىٍ ]-

    ?مِ لوّحتْ بهُ رٍيحْ *

    -[وٍ?مِ جآبتهْ ذ?رٍىْ !

    /
    ،

    ?????
    طلعت من الحمام وهي ترمي جهاز كشف الحمل بالكيس المخصص للزبايل ..ثمن وزته بدولاب جنب الحمام .. مخصوص لأغراض الحمامه والتروش.. بلعت ريقها وهي تحس انها شوي وتغص فييه ! ..اجل هي حامل ..حامل من احمد !
    حست انها مكتومه وصدرها ضايق .. ماتبي تحمل ..او عـ الاقل الحين ..لأنها الى الان ماخذت موقف جدي وقـوي من احمد اللي سكر عليها في باريس ..
    وهي ماتتمنـى تجيب ولد ابوه سكير ..يمكن يطلع زيه!
    -نوره !
    رفعت عينها على احمد اللي جالس ومعآه اوراق وشكله يشتغل :وش فيك؟
    نوره جلست عالكرسي :ولا شي .. بس تعبانه شوي !
    احمد :تبين نروح للدكتور؟
    نوره لا ماله داعي .. "تذكرت"..تراني بروح لأهلي بعد شوي
    احمد:براحتك

    ?????

    - ياهلا والله ومرحبـا !!
    جلس عالكرسي :والله اشتقت لك يافيصل قد كل شي .. لا تدق ولا تسأل
    فيصل مبتسم : وش اسوي ياخي ..أشغال يالله نلحق !
    ثامر بتساؤل : الا المـوزّه اللي برا .. هذي هي جوان اللي قلتي لي عنها
    فيصل: أحترم نفسك وش موزتـه ! ..وبعدين تراها معحبه حسين ..يعني لا يسمعك يفرشك هنا
    ثامر:إيه ادري ..قلت لي السالفه .. اللي سكرت مني التلفون عشانها تصيح ذاك اليوم .. لا يكون جايزة لك انت بس!
    فيصل بـ نص عين : اما معجبتني ..معلييش .. انا حتى مخليها سكرتيره بطلب من حسين .. بس يوم اسكر منك التفلون كنت من جد خايف عليها
    ثامر :ادري ان قلبك قاسي وانك ماخفت عليها لـ الله !
    فيصل: تبي الصدق! ..كنت خايف ان حسين قايل لها انه يحبها ..وهي رفضته ..وقام سوّا لها شي منّـا ومنّـا
    ثامر :لا وييين حسين يسويها
    فيصل :مدري خفت انه استخدم سطلته عليها .. ياخي الواحد لامنه حبْ يصير ثور
    ثامر :لالا حسين مب بزر لهالدرجه يسوي كذا ..بس وش بتسوي انت ..يعني مب من مصلحة حسين ابد انه يتعلق بـ وحده مايندرى من هي!
    فيصل ببتسامه لها معنـى .. نقدر نقوله شريره : عندي فكره
    ثامر:عليك إبتسامه! ..وربي انا خفت شلون هـ الضعيفه!
    فيصل : هههههههههه لا تبآلغ تراني مسالم
    ثامر بضحكه:إييه افلقني كانك مسالم !

    /
    - فيصل عنده احد؟!
    جوان :إييه ! .. وقاللي ماأدخل احد
    حسين ماهمه انها قالت "وقاللي ماأدخل احد" ..لأنه يقدر يدخل متى مابغـى بس سألها :مين ؟
    جوان تفكر وعقدت حواجبها :ماعرفه ..اول مره اشوفه بس شكل يصير صاحب فيصل ..
    حسين :ثامر؟!
    جوان هزت كتوفها : مـا أعرفه !

    ?????

    - وهذي يبي لها تفكير ! .. انت شلون ترفض عرض زي كذا !!
    عبدالله : انا ماأقدر اسافر .. وانا فهمت الرجال اني بسفر اختي بس ماأقدر اجي الحين اقوله بجيب مرتي وامي .. سفرة تمشيه هي!
    جواهر:خلها تروح لحالها .. ولا ترجع ابد ..إحنا في غنى عن بنت تجيب لنا العار .بكره يجيك بنات من بيعرس عليهم لامنهم عرفوا ان عمتهم راعية مخدرات ورجال
    عبدالله عصب :انتي تدرين ان اختي ملعوب عليها!!
    جواهر :حتى لو .. الناس مالهم الا الظاهر ..وانا ابي سمعتي .. ولا طلقنـي!!!
    عبدالله انصدم :أطقلك! ..وليه ؟
    جواهر :إيه طلقني .. يا أنك شف لك صرفه مع اختك .. ولا ورقتي توصلني لـ بيت اهلي
    ?????
    ركب سيارته .. وتوه بيسكر الباب بس لحقه مشعل ..ومسك باب السياره لا يسكره سطام :وين ؟..وين؟؟..
    سطام اخذ نفس :وش تبي؟
    مشعل :انت ياخي ليه كذا ..مالك كلمه حتى! ..ليه ماترد اذا قالت لك امك شي ..ترا الله يحب العبد اللي ينتصر لـ نفسه !!! ..مهب شغله كذا تجلس تسكت لنفسك وعن حقك!
    سطام :هـذي امي ..تعرف شلون امي؟..يعني باب من بيبان الجنه .."أبتسم بغصّه" ..شلون تبيني ارد عليها واتكلم ..انت تدري يامشعل اني لاعصبت اقول كلام ماأوزنه ولا ادري هو وش .. وامي تشيل بـ قلبها ! ..خلني ساكت احسن
    مشعل:وين رآيح الحين ؟
    سطام يحس انه مشوش:بشوف لي مكان اجلس فيه لين تهـداء ..وبيجهـآ .."طالع قدام "..يمكن يلين قلبها لي وتدري اني ماسويت شي غلط
    مشعل : تعال عندي بالشقه
    سطام :ومرتك؟
    مشعل:بوديها لأهلها ..
    سطام مسك الباب بيسكره :لا ..وانا اصلا ابي اجلس لحالي شوي ..
    مشعل :بكيفك ..بس ابيك توعدني وعـد رجال
    سطام :وش تبي؟
    مشعل : لين دقيت عليك ترد .. ولا والله ان ماأسامحك
    سطام ابتسم :أبشر برد عليك !
    سكر الباب .. كمل طريقه مايدري وين يروح .. ضاقت به الدنيا عقب كلام امه ..ليه تعامله كذا ..ليه ماتحن عليه ..
    وهو دايم يسكت ..لو متعب ولا احد من اخوانه .. كان ماقدر يسكت حتى لوها امه .. بس هذا هو ..من يومه صغير اكثر شي يتقنه ويجيده السكــوت!
    لأنه يدري انه لو بيتكلم بيروح صوته على ولا شــــي
    /
    نزل من الدرج عقب ماخذا له دش ينعشه .. نزل تحت وشاف امه جالسه راح لها .. وحبْ رأسها .. أبتسم لها وبانت اسنانه مثل صفة الؤلؤ :أبشرك يمه! ..طلعت براءه
    طالعته بـ برود :جاي تكلمني وانت طالع من السجن! ليه ماتستحي على نفسك انت؟ قـل لي شلون اقابل الناس لين قالوا وش مدخل ولدك السجن ..ولا مخدرات بعد ..قـللي وين اودي وجهي منه
    سطام عاض شفايفه وساكت .. قال مشعل :حصه! ..وش فيك عـ الولد ؟؟ هو ماسوا شي وبعدين هذا تربتيتك !
    حصه :قم عني! ..ماأبي اشوف وجهك اصلاً
    قام ولا تكلم ..مايدري ليه في هالايام بالذا فقد قدرته عـ الكلام .. معد يقدر يعبر يدافع عن نفسه ..لأنه يجس كأنه جالس يسوي شي سخيف! ..ولا له لزمه
    لأنه داري ان امه جالس من ورآ عقلها ..
    توه بيطلع قالت له :ولعد ترجع ...لأنك هالمره صدق مب ولــــدي!
    /
    وش كثر تعـوّر هـ الكلمه ..منتب ولدي ! ..


    وُيـ?ْ أروُحْ؟!


    وُيـ?ْ أروُحْ؟!


    وُيـ?ْ أروُحْ؟!


    تـِ?ـتقِدْ بَآقيْم?ْآنْ}--يحتمَلْ فينيْجروُحْ؟!

    جلس يفكر وين روح ..وهو حتى ريال مامعه ..تذكر الورث ..يمكن ابوه مبقي له لو 200 ريال ..يمشي اموره فيها ..لين يلقـى له شغل
    اتجهه لـ مكتب المحـامي

    ?????
    ليه س’ــاكت ودآخ’ــلك زح’ــمـــ? ح’ــكي
    ليه تضح’ــك وٍفيك عبرٍآت وبكي
    مأإ تع’ــبت و قوِف ليـــ? مآ تتكي
    ليه همك وِإنتَ آخرِ هم’ــهم
    ليه ظنّك في رجا باقي به’ــم
    ض’ــآع ع’ــمرك ض’ــآع
    ..............ض’ــآع ع’ــمرك ض’ــآع
    ............................ض’ــآع ع’ــمرك ض’ــآع
    .. في م’ــدارّاتَك لهُــم ..~

    ?????

    دخلت نوره البيت .. وكانت بالصدفه احلام جايه .. اللي ماشافتها من زمان لأنها رايحه للشرقيه بحكم شغل زوجها اللي يعتمد عالسفر ..
    فصحت طرحتها بـ حوش بيتهم .. وسلمت على اختها وعيال اختها عبدالعزيز واميره ..اللي راحوا ركض عند المحلق يلعبون بلايستيشن
    نوره :أهـلاً احلام .. من زمان عنك
    احلام : اهلين.. والله يختي مشاغل ..
    نوره :كيف سفـرة الشرقيه كانت حلوه
    احلام :والله ..كانت تجنن ! ..بس تدرين سفرتنا كانت شغل مب تميشه
    طلع متعب كان معصب .. وراح للملحق ولا حتى سلم ..وخبط بالباب ورآه سمعوا صراخه وهو يطرد عزوز واميره .. وطلعوا وهم يحنشون عليه
    نوره :وش فيه ذا ؟
    احلام :مدري عنه !
    يوم دخلـوا شافوا امهم جالسه وتبكي .. راحوا لها
    يسألونها وش فيها ..بس
    شكل ماودها تتكلم !
    ?????
    جلست عـ الكرسي وهي تتذكر مكالمة جود ..وكيف كانت قلقانه عليها
    - وين وصلتي
    هيله :جود دقت !
    هيفـا :جد! ..متى؟
    هيله مطنشه سؤالها :تدرين! ..ماكانت تصيح ولا شي .. حتى ماكانت ترتجف
    هيفـا :احيانا مايبين بالتفلون ..بس كيفها واللي خاطفها مايبي فلوس ولا شي
    هيله :لا ! .. ماكلمته حتى دقيت مره مرتين الجوال مقفل .. تخيلي ماسوّآ لها شي ابد .. حتى جود تقول انها بخير
    جلست تتذكر المكالمه
    /
    رفعت الجوال هي تشوف رقم غريب .. ردت :نعـم؟!
    جود :هييييييله! ..هيله كيفك
    هيله مو مصدقه ..شكت انها ملخبطه:جود؟
    جود :ايه انا جود ..هيله وربي وحشتيـني مرررره ..
    هيله :جود شلونك ..وينك فيه ؟
    جود بـ تردد وعينها على ماجد :اممم .. انا عند واحد ماخذني مدري ليه ..بس مدري وين انا فيه ..بس هيله لاتخافين انا آكل واشرب وانام
    هيله عصبت :جود عن الهبـال! .. سوآ لك شي
    جود :وربي لا أي شي .. أقسم لك بالله
    /
    - غريـبه!
    هيله :انا معك .. اشك انه مسجل صوتها او شي ..مستحيل واحد يخطف بنت ولا يسوي لها شي
    هيفـا :ماتدري ..بس اهم شي تطمنتي
    هيله :لا مراح اتطمن الا لما اشوفها فالبيت .. مقدر اتطمن ياهيفا هي توها صغيره ولا ادري وش بيصير لها
    ?????
    وهو عـ السرير وعينه عالتلفزيون .. وجالس يفكر ليه سامي قال أن ماله دخل
    ليه ستر عليه ..
    بس السـؤال الاهم هل سطام بيسامحه ..ماله وجه يقابله .. ماله وجه حتى يروح يعتـذر ..وده ينتظر شوي لين تبرد السالفه ويعتذر
    ليه صدق من الاساس!! ..ليه يصدق من الاصل ان سطام ممكن يسويها
    بس كان كل شي قدامه واضح ! .. يعني اعتراف سامي مع اريج ..وهم مالهم صله في بعض خلاه يشك ..او يتأكد ان سطام مسوي هالشي
    هو يدري ان سطام مب لم البنات لأن ماعنده وقت ولا شي ..بس ماقد حط في راسه ان سطام ..ماقد عبر أي بنت لأنه يخاف ربه ولا يخاف على عرضه !
    اســتغفر الله بس !!
    يارب يسامحني سطام .. انا الحين جالس اظلمه في تفكيري ..مب يكفي ظلمته قبل!
    ?????
    كان واقف عند مجمـع .. رن جواله
    المتصل>>مريـم !
    نواف:هلا والله وغـلا !
    مريم :اهـلاً نواف ..اقول نواف حبيـبي.. لقيت الغرض اللي وصيتك عليه
    نواف :اممممم .. والله يامريم مادورت مادخلوني
    مريم :اها صح ..مايدخلون شباب
    نواف : يالله اجل بطلع مع ربعي ..تبين شي
    مريم :لا سلامتك ..تعبتك معآي
    نواف :لا يالغلا .. تعبك رآحه سلمي على امي ..
    مريم :هههههههههههههه شرهه عليك ..تقول وشلوه تنوم برآ البيت
    نواف:هههههه مشتاق لـ خويي ..يالله اليوم انا جآيكم بإذن الله
    ?????
    كان جالس بالحديقه حقت بيتهم .. يتأمل المساحه الخضراء حق تبيتهم ..ومنظر فراس يروح يجي على مخه .. خنقته العبره .. جزء من حزنه ..على فراس
    والجـزء الثاني على نفسه !
    إيه على نفسه
    رآحم نفسه .. قد إيش الانسـان ضعيف وبـ لحظه ممكن يروح فيها ويفقد عمره ..
    تذكر غروره وبجاحته .. تعليه عـ الناس ..وكبره!
    صدق الكبـر لـ الله .. وهو كان ولا شـي! ..حس انه مايسوى حشره .. لعب على بنات خلق الله .. ابوه وامه اللي تعبهم ..بـ طيشه هباله .. عمره الحين بـ يوصل الـ 27 وهو لين الحين طايش ورآعي حركات مراهقين وتفكيره محصور بإشياء تافهه مالها أي طعم ولافايده
    اسلوبه مع الناس ونعفقته لأنه ولد آل "........" ويقدر بحركه من اصبعه يوديهم ورآ الشمس ..ونسـى ان ورآه رب اقوى واكبر منه .. يقدر بأي لحظه يخليه مجرد من هالاسباب اللي مخليته يسـتقوي عالناس!
    تذكـر هيله ..اللي حرمها من الراتب وطعنها بـ شرفها ..
    ناظر جواله اللي كان مليان بـ مقاطع محرمه إباحيه ,واغاني كلماتها مايقبلها أي شخص فطرته سليمه .. اخذ الجوال والحسره تعصر قلبه على هالايام اللي راحت .. رمآ الجوال بأقـوى ماعنده وتكسر لأشلاء تناثرت في الحوش الوسيع
    رفع راسه للسما ودمعته نزلت على بشرته الحنطيه :يارب! ..سامحني
    ?????
    نرجع بالوقت لورآ كم دقيقه ..
    /
    - شلون مالي نصيب من الورث؟ ..
    عبدالاله المحامي :والله ياسطـام هذي وصية ابوك ..الورث تقسم على اخوانك ..وانت ابوك ترك لك رساله
    وطلع من الدرج ظرف .. ومده للسطام :هذي وصية ابوك يوم كان على فراش الموت ..كتبتها انا بـ نفسي
    مسك الظرف وراسه يلف ويدور ..ومية وسوآس في راسه .. ماقدر ورجع الظرف وقال :اقـراه انت !
    جلس عبدالاله يقـراء ..بس مخ سطام مب قادر يستوعب قال بـ ضيق :مب تقول انت اللي كاتب هالحكي؟!
    المحامي:إيه؟
    سطام :علمني بـ المظمون
    المحامي:سطام ياولدي ..ليه ماتقرآه انت
    سطام بـ قل صبر ..قال بـ نبرة رجآ :الله يخليك علمني ..انا مب قادر اجمع أي شي ..قللي المحـتوى بإختصار
    دخل المحامي الاوراق وكل شي فالظرف ..ومده لسطام .. :اسمع السالفه من الاول ..
    /
    ناظر ابو سطام في هالرجال الغريب اللي جآي مع عمر قريبه من هـذا؟.."وناظر عبدالله"..ومن انت أصـلاً؟
    عمـر : اسمع يابو سطام!..هذا ولد لقيـط مسكين..
    أبوسطـام:وش علي منه؟
    عمر:مو إنت تبي ولد؟؟..تقدر تنسبـه لـ نفسك..دام ماعندك عيـال..
    عبدالله: انا سمعت إن مرتك ماتجيب عيـال ...انا مستعد اعطيك فلـوس تعالجها..عشان تنجب لك..بس تاخذ هالولد عندك..
    عمـر:هاه وش قلت؟
    أبو سطام يناظر فـ محمد ومتنـآسي إن إلي يسـويه اكبر غلط فـ حق هـ الطفـل..وفـ حق نفسـه ودينه :والله عرض مايتفوت..
    قـآم عبدالله وحط محمد على الكنبـه..ومعاه الشنطه حقـته..:أجل انا بكتب لك شيك بـ قيمة نص مليوون..بس تكتم ع الموضوع
    أبو سطام طارت عيـونه:نص مليوووووون؟؟؟
    عمر ابتسم:وبنزيدك خير..بس هاه
    ابو سطام :أبشر محد داري
    عبدالله شق الشيك ومـده: حلوو
    أبوسطام:ماله أهل؟
    - لا ماله ..قلت لك لقـيط !!
    /

    قُول إنهَا غ‘ـَلطة | قلَمْ | خلِصّنِي مِنْ هذا الآلمْ


    يعنِي الخَبرْ هذا ا?يد ولا تَش‘ـَابُ? فـ [ الإسِ‘ـَم ] . . !


    /
    عبدالاله: سكت أبو سطام..رجل مستـور..فقير يحتاج الريال الواحد.. ماقدر يرفض عرض مثل هذا لانه لو بيرفض يمكن يخسـر حياته او راحة بـاله..لانه يعـآمل ناس..مستحيل يقدر عليهم
    سطام بـ صدمه الجمت لسانه :انا مب ولدهم ؟؟!
    عبدالاله : لأ .. وعشان كذا ..مالك نصيب من الورث ..بس ابوك كتب الثلث من حلاله بأسمك .. حتى الفلوس الباقيه اللي هي 200,000 ريال ..كان يبيها كلها لك .. لك الشرع مايسمح ..لأنها تعبر وصيه ..والهبـه ماتجوز في حال كان الموروث مرضه خطير ..
    مد له الظرف : هنا موجود رقم حسابك تقدر تاخذ اللي تبي .. وابوك من ضمن الوصآيا اللي وصى فيها ان هـ الـ 200,000 تروح لك .. لكن مانقدر تكتبها بأسمك الا بـ مواقفة عيال ابو سطام .. لأنه من حقهم
    اخذ الظرف وهـ البربره اللي كثر منها المحامي ..ماتلزمه ..اخذ الظرف ..وسؤاله يوم يقول
    "يعني انا مب ولدهم " ..وجواب المحـامي بـ"لا " ..خـلآه ينسى حتى اسمه ..اللي مب اسمه
    وطـلع
    /
    طلع من مكتب المحامي وعينه فيها الكثير من .." من أشياء كثير " .. الى الان ماصحى من سكرة الموقف .. توه مافآق عشان يكتشف ان هاللي عاش معاهم .. وتربى بينهم .. وآكل من اكلهم ونام معهم ..يتشكف انه مب ولدهم !!!!
    الـ 2 اللي ربووه .. ولا! ..اللي تحمل كل طعناتها لأنها تحت مسمـى "أمه" صارت مب امه .. صارت وحده غريبه !
    وحده مايعرفها ولا تعرفه بس مجرد رضعته ..وصآر ولدها !
    كيف قدروا يكسرون قلبه بكل سهوله وهشموا الباقي منه ! .. هالموقف الاقـوى منه ..خلآه يلعن العلاقه اللي جمعته معهم بما يكفـي
    جلس على الدرج لأن طاقته استنزفها كلها في التفكيـر .. هذا إن كان يقدر يفكر اصـلاً ..
    قلبه ينبض وبشده .. والدم تجمد داخل عروقه .. والدنيا اسودت في وجهه .. حس ان حتى عضلاته ماتستجيب له .. ولا أي عضو من اعضاء جسمه يقدر يساعده
    هو عآنا كثير .. انظلم ..وحزن في حياته بس مب لـ هالدرجه ..
    يقدر يتحمل أي شي غير انه يعيش كذا من غير أهـل ! ..
    يقدر يستوعب أي شي الا انه يوعى على فكرة انه لقيـط ولا له أصـل !!!
    تجمع كل شي حوله .. سكر عيونه بـ قوه .. عشان يشوف بوضوح .. الشقآ والظيم اللي لقآه بهالدنيـآ .. كلهم من الترقيه لـ فـهد وسالفة ملاك ودخوله السجن إنتهاء بـ موتة ابوه .. وآخر شي ..
    يوم جآ وقت الفلوس ووالورث ! .. صآر وبكل بسآطه مب من العايله !
    وهو اللي ضحى بدراسته عشان يلقى لهم لقمة العيش .. وهو اللي ضحى بشبابه عشان يبـر بهالناس اللي مفروض انهم اهله !
    وهو .. وهو .. وهو !
    تحمل أعباء ناس هو مب ولدهم ...صار لهم مثل الابو يوم ابوهم فضل وناسته وطلعاته ..
    وهو لهم الاخو الكبير .. اللي يلجأون له .. بس مايلقى من يلجأ له !
    رفع رآسه وعينه مليانه دموع ..خـلاص! .. مايقدر يسمك نفسه و دموعه ..لبس القوه معد ينفع ولا يصلح له .. كم مره وقف قوي في مواقف قويه .. في مواقف لو يهدر دمووعه لين تجف عيونه ..محد قال له شي .. لكنه داايم القوي
    عاش حزن .. وألم ..وقهـر .. وظييييم .. بس مانزلت له دمعه وحده !!!
    فقد اعز اصدقاه والى الان يحس بطعم القهر وااضح .. بس مانزلت له دمعه
    أما الحين .. هذي هي دموعه تمشي على خده ..لين تختفي .. وتجي بعدها دمعه ثانيه ..وتمشي مسار اللي قبلها وتختفي للمكان مجهول ..مثل اختها اللي قبل ..
    يحس بـ شي طابق على صدره .. يحس ان حتى عملية التنفس عنده تتطلب مجهود .. كن في قزازه في حلقه .. عجـز حتى ينطـق بـ آه يمكن يرتآح
    نكس رآسه .. وطالع الارض .. وهو يشوف دموعه تطيح قدامه .. يكره يبيّن الضعف حتى للنفسه ..بس معد يتحمل ! .. قدرته وصلت لـ هنا وبس !
    مهما كان هو له قلب ويحس ويتألم وينكسر .. وقلبه معد يقدر يصبر على هالالم ..
    اول مره يحـس بـ طعم الدموع الاليمه .. حط يديه على وجهه عشان يخفي عن نفسه آثار الدمـوع ..

    مَاتِلاقِي أيْ شِ‘ـَخِصْ يحِتِضِنْ [ مُـرْ ] الآلمْ


    إلا مِنّهُوِ فِي ح‘ـَياتَ?حِ‘ـيلْ ضِحَىا وِإنظَلمْ


    ?َأنِيّ ( ش‘ـَي )


    تافِه بِوِجِ‘ـَ? الـمَصِ‘ـَيرْ . . !



    تافِه بِوِجِ‘ـَ? الـ مَصِ‘ـَيرْ . . !



    تافِه بِوِجِ‘ـَ? الـمَصِ‘ـَيرْ . . !


    ?????
    مشعل :امك مالها داعي جايه تطرد الولد ..وهو باز جاي يبشرها
    احلام تحط يدها على فمها بصدمه :يمه طردتيـه!!
    ام سطام :............
    متعب بـ قهر :انتوا الحين مطلعيني من الملحق ..عشان كذا بس
    مشعل :أركـد انت ..لازم نجلس نقنع امك ..لان سطام مستحيل يطب البيت وهي مب راضيه .. "ناظر اخته "..حصه دقي عالولد يجي
    ام سطام :............
    نوره فيها الصيحه قامت :انا بروح عند ملاك
    ?????

    مَهزَله..!!
    تِتقَبَل الـ --{ صِدق..~~
    لكِنمآيجي مِن يقبَلَه..!!
    ?????
    - مالي حلق ندى .. وربي ضايقه فيني الدنيـا
    ندى :ياربيه منك يانجـلا ..بليز يالله عاد
    نجـلا خانقتها العبره :ندى لا تزنين ! ..قلت لك مالي خلق
    ندى :طيب ! ..امشي ننزل تحت
    نزلوا تحت فـ الحديقه ..وجلسوا بـ طاوله وشغلوا شي مثل رشاش المويه يرطب الجو فالحديقه ..جابت لهم الشغاله ..عصير بارد وكيك كم نوع ..تشتيز كيك وسووفليه وغيره
    ندى:مبذره انتي
    نجلا ببتسامه :ههه وش نسوي الكرم ذابحنا
    ندى تعدل جلستها .. وتاخذ لها تشيز كيك .وعصير ..وتمد للنجلا عصير تفآح لأنها تحبه .. وتعطيها تيراميسو ..
    ندى :نجـلا ترا حركتك يوم مع خجل مره مره مره بآيخه .. ولا كان لك داعي ابد
    نـجلا بـ ضيقه :ندى قفلي الموضوع بليز
    ندى بقهر وعصبيه من نجلا :لا منيب مقفله شي!! .. خير إن شاء الله ..سلامات جايه تتهمين البنت انها ذابحه اخوك .. معليش نجلا بس كنتي مره سخيفه .. يعني انتي شايفتها ماسكه سكين وذابحه فراس الله يرحمه
    نجلا :لا
    ندى :خلااص اجل ..تراك قاهرتني يانجلا من ذاك اليوم وساكته
    نجلا : ندى سكري السالفه لو سمحتي! ..يكفي المحاظره اللي اخذتها من يزيد قبل
    ندى :ولييييته ينفع معك
    ?????
    دخل البيت بـ سرعه .. ولا عاقه الا الباب في وجهه .. لقاهم مجتمعين ..بس هو ماكان يشوف الا هـي وبس
    قال وبصوته بحه باكيه مفرطه بالشجن : ليه ماقلتي لي ؟
    طالعته أم سطام :.........
    سطام :انا مب ولدك صح ؟ .. ولاعمرك حنـيتي علي زي عيالك ..عرفت الحين ليه انتي تعامليني كذا ..وليه حنيّـتك على عيالك ماأشوفها معي ! ..انا مب ولدك يا "ام متعب"
    الكل كان ساكت .. ولايدرون وش السالفه
    ..{ ما فيِـِـًـًـًه جـًـًرح كِثِر هالجَّـِـِـِرح | بكـًـًـًانـٍـٍـٍـي .. ~

    قامت ام سطام ومسكت يده وهي تصيح :لا ياسطام ..انا امك ! ..الام هي اللي تربي ياسطام
    سطام وهو معد يشوف من دموعه بس مخفيها ..ومستحيل يطلعها قدام احد :انتي مب امي! .. ربتـيني بس مب امي .. تدرين اني كنت غبي؟ ..تدرين ليه ؟.."كمل وألانكسار واضح على حباله الصوتيه".. لأني ماعرفت من الاول ..كنتي دايم تقولين انت مو ولدي .."وعادها بألم وهو يجاهد عبرته" ..انت مو ولدي! ..انت ماطلعت من بطني ..كان لازم اعرف إن هالكلمه تنقـال لي ولا تنقال لا لمتعب ولا نوره وملاك ولا احلام ! ..حـتى مشعل لأنه اخووك! ..اما انا ايش ؟؟..أنا وش ؟..وشو سطام بالنسبه لك؟! ..انا مجرد واحد لقيتووه فالشارع لقيط ..ويكــنه ولد حرام بعد! ..ماله أي لزززمه شي طبيعي انك مراح تحنين عليّ ..زين منك تحملتيني كل هالعمر ولا أبي اثقل عليك زياده!
    ام سطام وصوتها رآيح من البكي :ســطام يانظر عيني تكفـى لاتقول كذا ..هذي كلها لحظة غضب ..صدقني هذا من غلاك! ..يشهد ربي اني ماأكرهك وربي انك ولدي ياسطام ..ولــدي انا
    سطام بـ بتسامه :الحين صرت ولدك؟ ..عقب هالحكي اللي قلتيه ..حتى يوم جيتك ابشرك بـ براءتي ..صرت مب ولدك! ..لا تكذبين لا علي ولا على نفسك ..يكفي 28 سنه راحت كذب ..وكلاً مخدوع ..انا بطلع من حياتك الحين .. وإنسيني ..وإن ذكرتيني ..أذكريني بـ الخير تكفين !
    " أَب?سمْ " ?أنَا فـِيْ دَاخلِـيْ ?َبِـہ مَق?ُـ?لْ !!!
    وطلـع ودمعـته نزلت !
    ترك امه اللي اما تمنـى راضها وهي تناديه والبكـى يعلى ويعلـى ..وهو لا عبره ..

    تعَآلْ | وٍ إسْمَع القصّه . . !
    تعَآلْ | وٍ إسْمَع القصّه . . !
    تعَآلْ | وٍ إسْمَع القصّه . . !
    تعَآلْ | وٍ إسْمَع القصّه . . !
    تعَآلْ | وٍ إسْمَع القصّه . . !
    تعَآلْ | وٍ إسْمَع القصّه . . !



    نهـآية البارت


    || .. تــۄقيعے .. ||
    مآتصنعت آلمشآعر لـأجل أبرهن من أگون ..!!




    ❤️ http://galag.yoo7.com/t59-topic << هنــآآآآ



      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 20, 2018 5:53 am